اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

ريال مدريد يستعد للكريسماس بفوز مثير على خفافيش فالنسيا في الليجا

كتب ريال مدريد نهاية سعيدة لمشواره في عام 2013 وقلص الفارق الذي يفصله عن برشلونة وأتلتيكو مدريد في صدارة الدوري الأسباني لكرة القدم إلى خمس نقاط ، بعدما حقق فوزا صعبا على مضيفه فالنسيا 3-2 مساء الأحد ضمن منافسات المرحلة السابعة عشرة من المسابقة.
 
افتتح أنخيل دي ماريا التسجيل لريال مدريد في الدقيقة 28 ثم أدرك بابلو بياتي التعادل لفالنسيا في الدقيقة 34 لكن النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو أعاد للملكي تقدمه في الدقيقة 40 .
 
وفي الشوط الثاني ، أدرك فالنسيا التعادل بهدف جيرمي ماثيو في الدقيقة 62 قبل أن يحسم البديل خيسي رودريجيز المباراة لصالح ريال مدريد بهدف الفوز 3-2 في الدقيقة 82 .
 
حقق الريال بذلك الفوز في آخر مبارياته في عام 2013 ليرفع رصيده إلى 41 نقطة في المركز الثالث مقابل 46 نقطة لكل من برشلونة المتصدر وأتلتيكو مدريد ، بينما تجمد رصيد فالنسيا عند 20 نقطة.
 
خاض ريال مدريد المباراة بطريقة 4-2-3-1 ودفع المدير الفني كارلو أنشيلوتي بكريم بنزيمة كرأس حربة أمام النجم رونالدو وايسكو وأنخيل دي ماريا وشارك ثنائي خط الوسط تشابي ألونسو ولوكا مودريتش أمام رباعي الدفاع ألفارو أربيلوا وناتشو فيرنانديز وسرخيو راموس ومارسيلو.
 
كذلك خاض فالنسيا المباراة بطريقة 4-2-3-1 ولعب جوناس كرأس حربة أمام سفيان فيغولي وبابلو بياتي وفيدي وتولى مهمة الدفاع الرباعي جواو بيريرا وفيكتور رويز وجيرمي ماثيو وخوان بيرنات خلف الثنائي أوريول روميو فيدال ودانيال باريخو.
 
منذ الدقيقة الأولى ، ظهرت الندية وإصرار فالنسيا على تفادي الهزيمة أو تحقيق نتيجة إيجابية يحسن بها أوضاعه بعد النتائج المخيبة لأمال جماهيره في الدوري هذا الموسم.
 
بدأ فالنسيا المباراة بتضييق المساحات من خط الوسط ومع الضغط المتواصل من جانب الريال ، اضطر أصحاب الأرض للتراجع وشكل دفاع فالنسيا عقبة صعبة أمام لاعبي الملكي خاصة في ظل الرقابة اللصيقة التي فرضت على رونالدو وبنزيمة ودي ماريا.
 
حاصر الريال منافسه في وسط ملعبه لدقائق ثم بدأ فالنسيا في فك هذا الحصار وقدم أكثر من محاولة هجومية لكن دون تشكيل أي خطورة على مرمى الريال.
 
جاءت أول فرصة حقيقية في المباراة في الدقيقة 18 ، حيث استغل بنزيمة هفوة دفاعية ومرر الكرة إلى رونالدو الذي انطلق وراوغ الدفاع ثم سدد بقدمه اليسرى لكن الكرة مرت بجوار القائم.
 
بعدها تكررت الأخطاء الدفاعية لفالنسيا لكن أي منها لم يسفر عن خطورة كبيرة تهدد المرمى ، إلى أن جاءت الدقيقة 28 بهدف التقدم للريال حيث تلقى دي ماريا كرة عالية ومر من بين المدافعين بمهارة شديدة ثم سدد كرة صاروخية بيسراه في الزاوية البعيدة من الشباك معلنا تقدم الملكي 1-صفر.
 
لم يستسلم فالنسيا وأدرك التعادل بعد أقل من ست دقائق حيث مرر خوان بيرنات عرضية إلى بابلو بياتي الذي وجه الكرة برأسه إلى داخل الشباك وسط ذهول من لاعبي الريال.
 
أثار تعادل فالنسيا النشاط الهجومي للريال بشكل أكبر وتصدى الحارس جوايتا لكرة خطيرة من دي ماريا ، لكن شباكه اهتزت بالهدف الثاني لريال مدريد في الدقيقة 40 عندما أرسل دي ماريا الكرة من ضربة حرة إلى رونالدو ليوجهها برأسه إلى داخل المرمى معلنا تقدم الريال 2-1 .
 
وكاد جوناس جونالفيز أوليفيرا أن يدرك التعادل لفالنسيا في الدقيقة 42 حيث راوغ الدفاع ببراعة ثم سدد بقوة لكن الكرة مرت قاب قوسين أو أدنى من القائم ، واستمر تبادل الفريقين للمحاولات الهجومية في الدقائق المتبقية من الشوط الأول لكنها لم تسفر عن جديد لينتهي بتقدم الريال 2-1 .
 
في الشوط الثاني لم يختلف الحال كثيرا ، حيث واصل الريال تفوقه في السيطرة على الكرة وتوالت محاولاته لتعزيز تقدمه لكن فالنسيا في الوقت نفسه شكل خطورة حقيقية على مرمى الملكي وأهدر أكثر من فرصة تهديفية.
 
في الدقيقة 57 ، اشترك مارسيلو ورونالدو ووبنزيمة في هجمة خطيرة انتهت بتسديدة قوية من بنزيمة لكن الكرة مرت بجوار القائم مباشرة ، ورد فالنسيا بهجمة مرتدة قادها بيرنات الذي سدد كرة زاحفة قوية بيسراه لكن دييجو لوبيز تصدى لها ببراعة.
 
واشتعلت المدرجات بالهتافات في الدقيقة 62 عندما أدرك فالنسيا التعادل ، حيث تلقى جيرمي ماثيو الكرة من ضربة ركنية وارتقى لها بذكاء ليوجهها إلى داخل الشباك معلنا تعادل الخفافيش 2-2 .
 
أشعل الهدف حماس فالنسيا بشكل كبير وتوالت هجماته وكاد أن يتقدم في الدقيقة 66 لكن دييجو لوبيز تصدى على مرتين لكرة صاروخية من خارج منطقة الجزاء.
 
ظلت الهجمات سجالا بين الفريقين ، وفي الدقيقة 82 وجه الريال ضربة لفالنسيا وجماهيره حيث تقدم بالهدف الثالث وكان من نصيب خيسي رودريجيز الذي شارك من مقعد البدلاء مكان إيسكو في الدقيقة 73 ، حيث تلقى تمريرة من لوكا مودريتش وسدد كرة قوية سكنت الشباك.
 
لم يقنع أي من الفريقين بالنتيجة واستمرت الهجمات في الدقائق الأخيرة وكاد فالنسيا أن يتعادل لولا تألق الحارس دييجو لوبيز ، وباءت جميع المحاولات بالفشل لتنتهي المباراة بفوز الريال 3-2 .


>>> للمزيد من رياضة اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة