اخر الاخبار
تابعونا

طعن شاب في كفرقاسم واصابته خطيرة

تاريخ النشر: 2020-12-05 11:54:34
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

الغاء أمر تسليم الشرطة صورا لتظاهرة برافر في حورة بالنقب

ألغت قاضية محكمة الصلح في مدينة بئر السبع، ظهر اليوم الثلاثاء، قرارها السابق بإلزام وسائل الإعلام تسليم الشرطة صور المواجهات التي تمت خلال "يوم الغضب الثالث" على مفرق حورة، بين متظاهرين ضد مخطط برافر وبين الشرطة الإسرائيلية.


وجاء القرار في أعقاب توجه وسائل الإعلام إلى محكمة الصلح، حيث طالبوا بنقاش القرار الذي اتخذته القاضية "سارة حافيف" بوجود الشرطة فقط وفي غياب ممثلين عن وسائل الإعلام. وقالت الشرطة في طلبها، إنّ "الأمر الذي اصدرته محكمة الصلح لا يلزمها، لأنها حصلت على صور من مصادر أخرى"، على حد ادعائها.


وقد وجهت القاضية انتقادا لاذعا للشرطة التي تراجعت عن طلبها بعد يوم من اتخاذه، في ظل الهجمة التي قامت بها وسائل الإعلام ضد القرار، كونه يمس بحرية الصحافة ويمس بالثقة بين الجمهور والصحافيين. 


وقالت القاضية في قرارها إلغاء الأمر الذي أصدرته: "أعجب لهذا التصرف الذي قامت به الشرطة، حيث قدمت لي ملفا وتقريرا سريّا قالت فيه إنها بحاجة لهذا الأمر كي تستطيع أن تضع يدها على مخالفي القانون الذين رشقوا الحجارة والقنابل الحارقة على رجال الشرطة، ما رأيته جناية خطرة".


وقد ألغت القاضية أيضا النقاش في الطلب الذي قدمته وسائل الإعلام والتي كانت ستبت فيه بعد ظهر اليوم الثلاثاء.


وقالت الناطقة بلسان الشرطة لوبا السمري- يوم الاثنين الموافق  02.12 الجاري ,قامت شرطة لواء الجنوب بالتوجة في طلب رسمي الى هيئة المحكمة لاصدار امر للصحافيين والعاملين في مجال الاعلام الذين قامو بثوثيق التظاهرات العنيفة التي كانت قد حصلت مساء يوم السبت الموافق 30.11 الماضي بالنقب,  القاضي  بتحولهم لموادهم التوثيقية الى الشرطة لدواعي التحقيقات بشبهات جرائم الاخلال بالنظام والشغب التي تم تنفيذها خلال التظاهرات هناك وبحيث صادقت المحكمة على هذا الطلب الموجة
.

لاحقا ومع الانتهاء من التشاور مع الجهات المهنية الموضوعية ذات الصلة وفحص معمق لمجمل الاعتبارات ,الظروف والحيثيات مع التركيز على فحص مدى التناسب والملائمة , تقرر التوجة نهار اليوم الثلاثاء , الى المحكمة مره اخرى وطلب الغاء وابطال هذا القرار الشامل الكامل الذي كان قد صودق علية مسبقا من قبل هيئة المحكمة وعدم استخدامة بالرغم من شرعيتة وهذا ما حصل.


هذا مع العلم  على ان الشرطة تحتفظ لنفسها بحق التوجة في طلب خاص معين ذا الصلة بالاحداث سابقة الذكر وعموما بطلبات وتوجهات مماثلة من التي تقع تحت طائل صلاحياتها العامة وذلك انسجاما وتناسبا مع ظروف الحدث ومع الاخذ بعين الاعتبار مجمل الموازنات المطلوبة والتناسبات الملائمة وذلك لاعتبارات التي تعود الى التحقيقات وتقديم اي من المشتبهين الضالعين للعدالة .

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة