اخر الاخبار
تابعونا

86 يومًا على معركة الأسير ماهر الأخرس

تاريخ النشر: 2020-10-20 09:13:36
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

رئيس بلدية الطيرة يناشد جميع مواطني المدينة بتسديد ضرائبهم


وجّه رئيس بلدية الطيرة المحامي مأمون عبد الحي كلمة إلى مواطني المدينة من خلال بيان أُصدر يوم الأحد 3/11/2013 من قبل البلدية تحت عنوان "الضريبة منكم واليكم"، يًناشد خلاله الجميع دفع وتسديد ضرائبهم المترتبة عليهم وتسوية أوضاع ديونهم السابقة، مُشدداً ومؤكداً على مسيرة البناء والتطوير التي سارت وتسير بها إدارته من أجل تقدم وازدهارها المدينة، وتنفيذ المشاريع المختلفة وتوفير جميع الخدمات اللازمة للمواطنين، والتي لا تتحقق إلا بتعاون الجميع من خلال تسديد تلك الضرائب، وقد جاء في كلمته الآتي:   


“أبناء بلدي الأعزاء:



ها نحن اليوم على أبواب سنة جديدة وميزانية سنوية جديدة، حيثُ تمر البلدية في هذه الأيام بخطة أشفاء وعملية متواصلة لترشيد وترميم أجهزة الخدمات في البلدية.



لقد نجحنا في السنوات الخمس الماضية بترشيد مصروفات البلدية بشكل مدروس، وزدنا من مصاريف التربية والتعليم التي كانت في سلم أولوياتنا، وقلّصنا نسبة العجز في الميزانية بشكل كبير، وزدنا نسبة المصاريف المخصصة لتغطية الخدمات رغم كل المصاعب التي واجهتنا.


لقد تلقينا مساعدات مختلفة من وزارة الداخلية لتقليل العجز المتراكم، والذي أدى في السابق إلى انهيار منظومة الخدمات في البلدية، ولم يتحقق لنا ذلك إلا بعد أن نجحنا في جباية ضريبة المباني والديون المتراكمة على المواطنين في سنوات سابقة.


في الآونة الأخيرة تسعى بلدية الطيرة إلى بناء مؤسسات جماهيرية كبيرة، وتعمل على بناء روضات أطفال عصرية لتشمل جميع أطفال المدينة، وتتابع بناء ملاعب متعددة الأهداف في مناطق مختلفة، بالإضافة إلى ترميم البنية التحتية وتعبيد الشوارع، فضلاً عن الميزانيات الضخمة التي تمّ رصدها لترميم المؤسسات التربوية. 


ولكن هذا ليس كاف ويحتاج إلى جهود حثيثة وضخمة وبالتعاون المستمر مع كل المواطنين لتنفيذ تلك المشاريع، حيثُ تنوي البلدية المباشرة خلال هذه السنة بالعمل على تنفيذ تلك المشاريع التطويرية الهامة.


أيها المواطنون الأكارم، إنّ ضريبة المباني هي القاعدة التي تعتمد عليها منظومة الخدمات التي تقدمها البلدية للسكان، ومن دون تعاونكم وأداء واجبكم تجاه بلديتكم من خلال تسديد ما يتوجب عليكم لن نستطيع التحرك وتنفيذ أي مشروع أو تقديم الخدمات الواجب تأمينها وتوفيرها لجميع المواطنين في المدينة، لذا نتوجه إليكم أن تتعاونوا معنا من خلال دفع الضريبة المطلوبة منكم لكي يتسنى للبلدية توفير كل هذه الخدمات لراحتكم وشكراً".


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة