اخر الاخبار
تابعونا

وفاة شقيقين بفرق ساعات في القدس

تاريخ النشر: 2020-06-05 13:14:15
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

ميسي ينقذ برشلونة من ثنائية بوستيجا .. ويفسد مخطط فالنسيا

في واحدة من المباريات غريبة الأطوار .. نجح برشلونة في العودة من ملعب المستايا بفوز ثمين على فالنسيا بنتيجة 3-2 في المواجهة التي جمعت الفريقين مساء الأحد ضمن لقاءات الجولة الثالثة للدوري الأسباني .



أحرز ميسي ثلاثية برشلونة "هاتريك " في الدقائق 11و39 و41 ،ورد بوستيجا بثنائية لفالنسيا في الدقيقتين 45 و45+3.
الفوز رفع رصيد برشلونة 9 بعدما نجح في إنهاء سلسلة تعادلاته في المستايا على مدار المواسم الثلاثة السابقة ،بينما توقف رصيد فالنسيا عند 3 نقاط.



بدأ برشلونة اللقاء بقوة ونجح في إحراز 3 أهداف وسط شلل تام لكل خطوط فالنسيا ،لكن أصحاب الأرض ثاروا لكبريائهم مع نهاية الشوط الأول وسجلوا هدفين بعد تحول أداءهم 180 درجة وبشكل غريب .



تقاسم الفريقان الشوط الثاني وحاول فالنسيا إدراك التعادل لكن دون جدوى رغم الفرص التي أتيحت لهم ،في وقت أهدر فيه ميسي ورفاقه عدة فرص مؤكدة كانت كفيلة بزيادة الفارق.



إعتمد دجوكيتش مدرب فالنسيا على طريقة 4-2-3-1 ،حيث دفع بالرباعي بيريرا وعادل رامي وكوستا وجواردادو في الدفاع ،أمامهم الثنائي ميتشيل وفويجو محوري إرتكاز ،ودفع في الوسط بكاناليس وبانيجا وبابون أمامهم بوستيجا كرأس حربة وحيد.



لعب تاتا بطريقة برشلونة المعهودة 4-3-3 ،حيث أوكل المهام الدفاعية لألفيش وماسكيرانو وبيكيه وألبا ،وفي الوسط فابريجاس وبوسكيتس وإنييستا ،ودفع بالثلاثي نيمار وميسي وبيدرو في الهجوم.



دخل فالنسيا المواجهة بحذر شديد رغم أن المباراة مقامه على ملعبه،ولم يمنع هذا الحذر من وجود الكثير من الأخطاء في دفاع الفريق الذي حاول إفساد خطورة الهجمات الكتالونية بنصب مصيدة التسلل.



برشلونة بدأ اللقاء بهدوء ،لكن سرعان ما إستغل نجومه حالة خفافيش فالنسيا ،وتحرك ميسي ونيمار في العمق بشكل أفضل مما كانا عليه في اللقاء السابق ،ونجحا في تشكيل خطورة واضحة على مرمى دييجو ألفيس حارس مرمى أصحاب الأرض ومن خلفهما فابريجاس وإنييستا.



وضح منذ بداية اللقاء وجود تكليفات واضحة لنيمار بالدخول لوسط الملعب والإختراق من العمق وعدم الإكتفاء بالتحرك فقط في الجناح الأيسر،وكاد أن يفتتح النجم البرازيلي في الدقيقة 8 من إحدى الإختراقات لولا تدخل الدفاع.



في الدقيقة 11 نجح فابريجاس في ضرب مصيدة تسلل فالنسيا بتمريرة في لميسي المنطلق في العمق لينجح في المرور من الحارس ألفيس ويضع الكرة في المرمى الخالي رغم محاولات كوستا اللحاق به.



الحال لم يتغير كثيراً عقب الهدف في ظل إستمرار الفكر الدفاعي دجوكيتش ،وإكتفى لاعبوه بالتواجد في منتصف ملعبهم دون وجود أي رغبة في التقدم للهجوم رغم التأخر بهدف،ونجح الدفاع الكتالوني في القضاء على هجمات الخفافيش قبل حتى أن تصل منتصف ملعبهم.



مع إقتراب اللقاء من نهايته هبط أداء فالنسيا من جديد رغم التغييرات ،في وقت واصل فيه برشلونة هجماته ،وأهدر ميسي فرصتين مؤكدتين من صناعة نيمار الذي عاد للظهور قبل النهاية .



ومثلما حدث مع نهاية الشوط الأول كاد أن يتكرر المشهد من جديد ،ففي الدقيقة 86 كاد جوناس أن يفجر الملعب بإحراز التعادل من تسديدة تصدى لها القائم الأيسر لفالديس ،وبعدها بدقيقة أنقذ حارس فالنسيا هدفين من ألبا وميسي في هجمة مزدوجة.



حاول تاتا إستهلاك بعض الوقت فقام بسحب نيمار وأشرك سيرخي روبرتو ،ومرت اللحظات الاخيرة مثيرة حتى أعلن حكم المباراة صافرة النهاية.
 

>>> للمزيد من رياضة اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة