اخر الاخبار
تابعونا

الطقس: أجواء صافية إلى غائمة جزئياً

تاريخ النشر: 2021-02-27 08:17:22
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

الطاقم الانتخابي الموسع لجبهة الناصرة يقر الخطوط العريضة

عقد الطاقم الانتخابي الموسع لجبهة الناصرة الديمقراطية مساء الثلاثاء، اجتماعه الاول في بيت الصداقة، وقد أقر الخطوط العريضة للحملة الانتخابية، والطواقم الانتخابية، مشددا على الهمّة وروح المسؤولية من أجل تحقيق نصر جديد لجبهة الناصرة الديمقراطية في الانتخابات البلدية، هو نصر لمدينة كلها، لضمان استمرار عجلة التطوير ومواجهة كل أشكال سياسة التمييز العنصري والحصار الاقتصادي السلطوية، وتعزيز مكانة المدينة وطنيا وشعبيا.


وحضر الاجتماع جميع مركّبات الطاقم الانتخابي الموسع، الذي يضم عشرات الناشطين من مختلف احياء المدينة، واتجاهات عمل ونشاط جبهة الناصرة، وطغت على الاجتماع، أجواء العزيمة على تحقيق النصر، والاستناد الى ثقة أهالي المدينة الغالية بجبهتهم.


همّة الجيل الشاب

وافتتح الاجتماع سكرتير جبهة الناصرة دخيل حامد، مؤكدا أن الحضور الواسع في الاجتماع، إنما يؤكد على الهمّة والنشاط في الحملة الانتخابية المقبلة، وقال، إننا نخرج الى الناس طالبين تجديد ثقتهم بالجبهة للاستمرار في قيادة البلدية، مستندين الى كم الانجازات الهائل الذي تحقق في الدورة البلدية المنتهية، كاستمرار لمسيرة الانجازات، التي تتحقق على الرغم من سياسة التمييز العنصري والحصار الاقتصادي، فنحن ربطنا على مدى السنين العمل البلدي بالنضال السياسي، لأن أوضاع جماهيرنا العربية وقضاياها، هي نتاج مباشر لسياسة التمييز.


وأضاف حامد قائلا، إن جبهة الناصرة تأتي الى الحملة الانتخابية، معززة بمئات الناشطين الجبهويين، والدم الجديد الذي يتدفق في شرايين جبهة الناصرة، وخاصة الدم الشبابي، فنحن نعتز بمئات الشباب المنخرطين في صفوف جبهة الناصرة، ومنهم من انتسب حديثا، من منطلق قناعاتهم بطريق الجبهة.

الاطار السياسي المسؤول


وكانت الكلمة، لمركز الطاقم الانتخابي لجبهة الناصرة، د. سهيل دياب، الذي افتتح كلمته قائلا، إننا، وكما هو الحال على مر السنين، نتعامل مع العمل البلدي والحملات الانتخابية بروح المسؤولية، وأهل الناصرة يعرفون جيدا أننا الاطار السياسي المنظم والأكبر في المدينة، لدينا انتسابات فعلية لجبهة الناصرة، تفوق الف عضو، ونحن الاطار النصراوي الوحيد الذي يعقد مؤتمراته بانتظام، ولديه هيئات تسير وفق دستور، لتعزيز النهج الديمقراطي، وهناك اصول ومبادئ لاختيار مرشحي الجبهة، إن كان للرئاسة أو العضوية، وبطبيعة الحال الهيئات القيادية للجبهة، وكل هذا نابع من روح المسؤولية العالية التي تتمتع بها جبهة الناصرة الديمقراطية، ولهذا ليس صدفة أن اهل المدينة يمنحون ثقتهم لجبهتهم على مدى السنين.


وتابع دياب قائلا، إننا لم ندع يوما الكمال، لأن ادعاء كهذا يعني ان نتوقف عن العمل، فالطموح لدينا ابعد مما يتحقق على الارض على الرغم من جميع المعوقات السياسية، ونحن نتعامل مع هذا الطموح بروح المسؤولية، من خلال وضع المخططات الاستراتيجية بعيدة المدى، وهذا ما نجده في بلدية الناصرة، التي نهجها في العقود الأربعة الأخيرة يعد نموذجا يحتذى به للعمل البلدي.


وقال دياب، إننا نشهد الحراك الانتخابي في المدينة، ولنا ما نقول على ما يجري، ولكن في حينه، من ناحيتنا، فإننا نعرض على الاجتماع اقتراح الطواقم الانتخابية المتشعبة، والطاقم المقلص، مستندين على الخبرة الغنية في ادارة الحملات الانتخابية، التي تهدف بالاساس الى ايصال الحقيقة، كل الحقيقة لأوسع جمهور، وفي حالتنا الى كل اهالي المدينة، الذين يمنحون ثقتهم دائما للجبهة، وحقهم أن يعرفوا ما حققناه في الدورة المنتهية، كل المؤشرات تؤكد أننا حققنا أكثر مما التزمنا به، ومشوارنا ما زال طويلا، ولدينا الكثير من مخططات التطوير والعصرنة، وآليات مواجهة سياسة التمييز العنصري.


نقاش واقتراحات


ثم جرى نقاش واسع، تضمن تقدير مقترحات لادارة الحملة الانتخابية، وجرى الرد على التساؤلات من حامد ودياب، وتم اقرار جميع المقترحات، وتكثيف الاستعدادات لمؤتمر جبهة الناصرة، لانتخاب مرشح الرئاسة، واستمرار الاستعدادات في الأحياء وفي مختلف الطواقم الانتخابية.   

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة