تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2019-07-23 16:02:20 فيديو.. طفل بريطاني يحظى بفرصة اللعب مع ميسي |  2019-07-23 16:01:07 مصر.. شاب يلاحق والده ويحرقه حيا |  2019-07-23 16:00:02 المغرب - شيخ ينشر فيديو إباحيًا له عن طريق الخطأ |  2019-07-23 15:19:05 انتخاب بوريس جونسون رئيسا لحكومة بريطانيا |  2019-07-23 16:00:12 نفاذ 50% من الأدوية في غزة |  2019-07-23 14:59:09 سناتور أميركي يطالب بفتح تحقيق بشأن التطبيق الروسي "فيس آب" لتغيير الملامح المثير للجدل لدواع أمنية |  2019-07-23 14:19:59 حملة اعتقالات بالقدس بعد طرد الصحفي السعودي |  2019-07-23 14:08:39 وفد الحركة الإسلامية يهنئ شيخ العراقيب صياح الطوري |  2019-07-23 13:49:57 باراك يعتذر عن ما وقع خلال ولايته رئيس حكومة، بما في ذلك هبة القدس والاقصى- المتابعة: اعتذار لاحتياجات انتخابية |  2019-07-23 13:45:07 فلسطيني يستعد لخوض انتخابات عضوية الكونغرس الأميركي |  2019-07-23 13:45:33 950 ألف يورو أسبوعيا لإقناع مبابي بتجديد تعاقده مع باريس |  2019-07-23 13:00:17 اعتقال شاب من البعنة بشبهة تهديد محام في كرمئيل |  2019-07-23 12:59:47 صحيفة "القدس" تحتجب للمرة الأولى منذ 1951 |  2019-07-23 12:49:29 العثور على جثة شاب من غزة في قبرص التركية |  2019-07-23 12:44:08 رئيس المتابعة ونواب كتلة الجبهة يزورون البيت المهدد للتدمير في عرعرة |

الرئيسية | مقالات ومقابلات



    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

المحامي تسيون أميرفي لقاء خاص بـ "الصنارة": سأعمل على إبقاء المحكمة العليا قوية ومستقلة



  |     |   اضافة تعليق



المحامي المعروف تسيون أمير هو المتنافس الثاني على رئاسة نقابة المحامين في الإنتخابات التي ستجرى في الثالث والعشرين من شهر حزيران القادم، ويعتبر منافساً جدّياً لرئيس النقابة الحالي المحامي آڤي حيمي الذي تولى المنصب بعد استقالة المحامي إفي ناڤيه. في عدد الأسبوع الماضي أجرينا لقاءً مع المحامي حيمي وفي هذا العدد ننشر المقابلة مع المحامي أمير علما أن لتصويت المحامين العرب أهمية كبيرة في تحديد هوية الفائز.  "الصنارة": انت محامٍ مشهور ومعروف. ما الذي يدفعك للمنافسة على رئاسة نقابة المحامين؟  المحامي تسيون أمير: هذا السؤال اسمعه كثيراً من أُناس اعتادوا على التفكير أن عليّ ان أتبوّأ مناصب اخرى مختلفة في مجال الأكاديمية، ولكن الأحداث التي هزّت النقابة في السنة الماضية أدخلتها الى أسوأ أزمة في تاريخها، لدرجة أنها مسّت وضرّت المنظومة القضائية وأدّت الى فقدان ثقة الجمهور بهذه المنظومة وأوصلتها الى أسفل الدرك بشكل غير مسبوق . بالأضافة الى توجهات كثيرة من أشخاص طيبين من المجال الجماهيري والقضائي ومن جمهور المحامين، كل هذه الأمور أدّت بي الى "التشمير عن السواعد" والدخول الى هذه الحلبة كي أنفض النقابة وأنظفها من كل من ساهم في إحداث هذه الهزّة...  "الصنارة": هل تقصد الهزّة التي أحدثها المحامي إفي ناڤيه؟ المحامي أمير: بالتأكيد. فالنقابة برئاسته وبوجود آخرين في محيطه أغمضوا أعينهم وأغلقوا آذانهم عن سلوك ناڤيه الداشرة تسبّبت بأضرار جسيمة وخطيرة بالمنظومة القضائية."الصنارة": وهل تنوي تنظيف النقابة من العناصر التي كانت شريكة لناڤيه بطريقة أو بأخرى؟  المحامي أمير: لا يوجد أي خلاف حول هذا الأمر ، فخليفه  في المنصب (المحامي آڤي حيمي)  يحاول بكل جهده ان يتخلص منتبعات ما قام به وهذا يؤكد انه هو أيضاً يعي مثلما يعي الجميع أنّ قيادة النقابة في هذه الولاية أضرّت بكل ما تمثّل المنظومة القضائية، الأمر الذي لا يغفره الجمهور وفي مثل هذه الظروف قرّرت ان أساعد بكل ما أستطيع في تقوية المنظومة القضائية وتحويلها الى مستقلة أكثر وبعيدة عن أي توجّه يهدف الى  تقليص سلطة القانون والمس  بحقوق الإنسان والمواطن في دولتنا وهذا أمر مقلق وحقيقي. "الصنارة": هل تعتقد أن النقابة يجب أن تكون متدخلة أكثر في مسألة تعيين القضاة؟  المحامي أمير: لنقابة المحامين يوجد مهام كثيرة وهامة في عدة مواضيع بينها تثبيت المحاكم وتعيين القضاة. فحسب القانون للنقابة هناك ممثلان في لجنة تعيين القضاة وهذا يعني ان لها قوة كبيرة في تعيين واختيار قضاة وهذه المهمة تمنحها صلاحية كبيرة وفي نفس الوقت تحملها مسؤولية كبيرة. والأمور كما حصلت بكل ما يتعلق بالتحقيق الذي ما زال جارياً بخصوص "الجنس مقابل التعيينات" للمنظومة القضائية، ومن دون الخوض والتدخل في سياق التحقيق الذي لا نعرف الى أين سينتهي ، إلا أننا نعرف من خلال ما تم نشره أنّ الموضوع صعب وخطير وينضم الى الأضرار والمس بالجمهور.على النقابة أن تكون متدخلة باختيار وتعيين أفضل القضاة وأكثرهم جدارة على خلفية مهنيتهم ومدى ملاءمتهم والنقابة التي لا تفعل ذلك تفشل في مهمتها وتؤدي الى إضطراب أحد الأسس الهامة في دولة ديمقراطية، أي منظومة قضائية (محاكم)  جيدة ومستقلة."الصنارة": اليوم هناك خطر آخر يهدد استقلالية المحكمة العليا وهو محاولة تقويض صلاحياتها من خلال سن قانون "فقرة السيطرة"  (פסקת ההתגברות)،كيف ستدافع عن استقلالية المحكمة العليا؟المحامي أمير: يجب أن نكون حذرين بخصوص المواضيع التي تشكل خطراً على الديمقراطية الإسرائيلية. فكل محاولة لتقويض أسس الديمقراطية يجب ان يُواجه بمعارضة قوية وبحصن منيع. إنني ما زلت أعتقد أن الديمقراطية ما زالت قوية في الدولة وكذلك الأمر بالنسبة للمحاكم؟ ولكن لا يوجد شيء مفهوم ضمناً ولا مؤكد.يجب الحفاظ على هذه المنظومة. و"فقرة السيطرة" ليست فكرة بدون أساس، فمن مبناها هو القاضي أهارون براك في بداية سنوات التسعين في إطار نقاش حول حرية العمل ولكن يجب ان نذكر ماذا قال براك ويجب ان نقف سداً منيعاً. ففقرة السيطرة مثلما هي مقبولة في العالم الغربي يجب ان تكون مع موازنات جدّية وبشكل لا تمكّن الكنيست من إبطال حكم صادر عن المحكمة العليا . يجب ألا يكون للكنيست قوة غير منضبطة . وهذا هو أساس قوة الديمقراطية ، وأي قوة موجودة في إطار الفصل بين السلطات لا تملك القوة الكافية لتحطيم سلطات أخرى. وهذه هي فكرة الفصل بين السلطات. فالكنيست لا تستطيع إبطال أو إلغاء قرار محكمة الاّ بأغلبية كبيرة وشبه مستحيلة في كل ديمقراطية ، بكلمات أخرى، الدولة التي تؤمن بالحياة وبالديمقراطية الصحية يجب ان تضع نصب أعينها منظومة قضائية قوية أي محكمة عليا ومحكمة عدل عليا قوية ومستقلة ولا يوجد عليها أي تهديد وهي صاحبة القول الفصل بكل ما يتعلق بحقوق الإنسان وحقوق الأقليات."الصنارة": المحامي إيلان بومباخ هو محامٍ يميني وقد حالفته في هذه الإنتخابات. ألا تخشى أن يؤدي ذلك الى إبتعاد المحامين العرب عنك؟المحامي أمير: كلا. لا أخشى هذا وذلك لأن المحامي إيلان بومباخ شريك سسياسي، وفي إطار العمل في النقابة هناك حاجة لتحالفات سياسية كي ننجح في دفع أمور وقضايا هامة للنقابة. وقد رأيت فيه شريكاً سياسياً. وتجدر الإشارة الى أنه كان رئيس  لجنة لواء تل ابيب قبل سنوات عديدة . وأعرف أنه ساعد محامين عرباً. ومسألة كونه يمينياً ولديه أمور ضد  المواطنين العرب لا أساس له إطلاقاً. لقد  أجريت معه محادثات كثيرة عشية التحالف معه ووجدت فيه شريكاً مخلصاً وأميناً للأفكار والقيم والمبادئ الليبرالية والمساواة  التامة والإهتمام بالمحامين  العرب في إطار النقابة. ومثلما تحالفت مع إيلان بومباخ يوجد معي محامون آخرون مثل المحامي عميت بيخر المتنافس على رئاسة لواء تل ابيب والمحامي نداڤ ڤايتسمان الذي مثّل النيابة العسكرية في محاكمة أليئور عزاريا الجندي الذي أُدين بقتل فلسطيني قبل حوالي سنتين ونصف. لذلك، فإن نقابة المحامين هي جسم مهني وهي جزء من منظومة سلطة القانون وتدافع عن الأقليات في مجتمعنا . إنني أرى في مثل هؤلاء شركاء بهذه الفكرة بدون أي تفرقة على أساس ديني أو جنسي أو توجه سياسي. لم ولن  يخطر ببالي أن أتحالف مع أشخاص ليسوا شركاء حقيقيين مع هذا التوجّه الأساسي وهو الإهتمام بضمان المساواة للجميع أمام القانون وتقوية مكانة المجموعات الضعيفة والأقليات وبالتأكيد المجتمع العربي والمحامين العرب."الصنارة": ما هي برامجك بالنسبة للمحامين العرب؟المحامي أمير: إنني أعرف المحامين العرب طيلة حياتي ولم اكتشفهم فقط خلال هذه المنافسة على رئاسة النقابة. فقد ولدت في القدس وأعيش في البلاد منذ وُلدت، إنني أحرث البلاد من دان في الشمال ولغاية ايلات في الجنوب من خلال عملي اليومي ومن خلال هذه المنافسة وخلال نشاطاتي المختلفة ومشاركتي في الكثير من المشاريع والإجتماعات. إنني أعرف المحامين العرب جيداً في جميع المناطق. أنا شخصياً أعتبر المحامين العرب ذوي كفاءة ومكانة خاصة بنظري ، إنهم محامون جيّدون وجدّيون ويحترمون المهنة خلال ظهورهم في المحاكم. ومن تجربتي الشخصية أعرف أنّ لديهم طاقات جبّارة وباستطاعتهم ملء أي مهمة ليس فقط في المجال الجماهيري. يجب ان يتم دمجمهم بأعداد كبيرة كمستشارين قضائيين في شركات حكومية وفي المحاكم."الصنارة": إذا نجحت وأصبحت رئيساً للنقابة ماذا ستقدم للمحامين العرب؟المحامي أمير: النقابة يجب ان تكون شريكة في النضالات من أجل المساواة لمختلف المجموعات وكرئيس للنقابة سأعمل كثيراً في هذا المجال ، أكثر من الإنشغال الضيق في أمور النقابة الداخلية. يجب دمج المحامين العرب في كل المنظومة القضائية والمؤسسات والشركات الحكومية والجماهيرية وسأعمل على ذلك. في الآونة الأخيرة  أرى أن محامين عرباً يندمجون بأعداد كبيرة. ونقابة المحامين هي نموذج للتعايش بين اليهود والعرب في الدولة. خذ مثلاً المحامي زكي كمال الذي يعتبر نموذجاً ممتازاً للنجاح والإندماج فليس هناك أي مهمة أو لجنة في النقابة لم يندمج فيها. وقد كان ثلاث مرات رئيساً للمؤتمر العام للنقابة في إيلات. وهذا الأسبوع قالت عنه رئيسة المحكمة العليا إنه أهم ما في نشاط وفعاليات النقابة، وهذا يؤكد أن الشراكة القائمة في النقابة يجب نسخها الى مؤسسات أخرى في الدولة. وبالإضافة الى المحامي زكي كمال هناك محامون آخرون  لا أذكر جميعهم ولكن على سبيل المثال المحامي صالح مرزوق له نشاط  كبير في النقابة. سأعمل على تعميق عمل ونشاط ومشاركة المحامين العرب أكثر في النقابة."الصنارة": المواطن العربي يشعر أن المحاكم في إسرائيل لا تنصفه. هل زيادة عدد القضاة العرب تسهم في إنصافه؟المحامي أمير: الجواب نعم، فالمحاكم يجب ان يكون فيها قضاة من جميع ألوان الطيف كي تعكس وتمثل  جميع المجموعات السكانية في الدولة. إنني أذكر عندما بدأت أعمل محامياً أنه  كان هناك قاضٍ اسمه محمد حاج يحيى،كان قاضياً في المحكمة المركزية في تل ابيب، وعندها لم يكن عدد كبير من القضاة العرب. أذكر أنه كان أحد القضاة المحبوبين جداً على المحامين لأنه كان يملك مشاعر إنسانية غير عادية وكان متواضعاً ومصغياً للآخرين ومليئا بالرأفة والإنسانية. وقد إنعكس ذلك في أحكامه. إنني أرى أهمية كبرى في  زيادة عدد المحامين الذين يتوجهون ليصبحوا قضاة فهذا يساعد على تعزيز ثقة الجمهور بالمحاكم. ويجب ان يكون تمثيل أكبر للقضاة في المحكمة العليا وآمل ان أنجح خلال الدورة القادمة كرئيس للنقابة  ، في تعيين قاضٍ مسلم لأول مرة في المحكمة العليا تعييناً رسمياً وثابتاً ، علما أن تعيين  القاضي المرحوم عبد الرحمن الزعبيكان مؤقتا ، وكاد مؤخراً أن يتم تعيين القاضي خالد كبوب للمحكمة العليا وآمل أن يتم مستقبلاً.يجب أن يكون تمثيل للمحامين العرب في المحاكم كقضاة أكثر مما هم الآن. القضاة العرب اليوم في المحاكم هم قضاة جيدون وبرأيي هذا يساهم في منح الإحساس بالمساواة ليس فقط في المنظومة القضائية بل في الحياة الإجتماعية اليومية أيضاً.وفي الآونة الأخيرة ومن خلال تجوالي في البلدات العربية في الشمال والمركز والجنوب أصبحت متفائلاً أكثر بخصص مستقبل المجموعات السكانية المختلفة في البلاد، يهود وعرباً."الصنارة": المحامون العرب يشكون في الآونة الأخيرة من قلة الشغل. كيف يمكن توفير مصادر رزق لهم؟المحامي أمير: سمعت عن مشاكل مختلفة يواجهها محامون  عرب ، كبار وصغار على حدّ سواء، حيث أعربوا أمامي عن قلقهم من مواضيع تشغل بالهم حيث ينهون التعليم ويواجهون مشاكل في الحصول على أماكن للتخصّص في مكاتب محاماة كبيرة ، يواجهون مشاكل في الحصول على عمل.. وفي هذا السياق أنوي القيام بعدة خطوات تقود الى تغيير هذا الحال. سأعمل على إدخالهم الى مكاتب محاماة كبيرة للتخصّص وللشغل ، وهذا من منطلق الضمانة المتبادلة التي يجب ان تتوفر في المجتمع، ومن أجل أن تكون هناك مساواة حقيقية. ودمج المحامين العرب في العمل في مختلف المؤسسات وفي المحاماة الجماهيرية (סניגוריה ציבורית) وفي جميع البلدات والمناطق وامدن الكبرى وليس فقط في البلدات العربية. فنحن اليوم في القرن الواحد والعشرين وللأسف ما زلنا نجد أنفسنا في واقع غير متساوٍ سواء كان ذلك مقصوداً أو نتيجة إهمال وعدم انتباه. وهذه الأمور أضعها نصب أعيني كجزء من برنامج عملي كي يصبح المحامون العرب شركاء كاملين في المنظومة القضائية على جميع أذرعها ومركباتها وفي المؤسسات الجماهيرية والمكاتب الحكومية وفي المكاتب الخاصة الكبيرة.

تصوير:تمار متسافي
المحامي تسيون أميرفي لقاء خاص بـ "الصنارة": سأعمل على إبقاء المحكمة العليا قوية ومستقلة




كلمات متعلقة

المحامي, تسيون, أميرفي, لقاء, خاص, بـ, "الصنارة":, سأعمل, على, إبقاء, المحكمة, العليا, قوية, ومستقلة,

تابعونــا

المحامي زكي كمال ل»الصنارة»: الحكومة الأسرائيلية فشلت في إقامة كيان سياسي مستقل لقطاع غزة المحامي زكي كمال ل»الصنارة»: الحكومة الأسرائيلية فشلت في إقامة كيان سياسي مستقل لقطاع غزة 2019-07-18 | 19:58:49

*لا يمكن للقطاع ان يكون بصيغته الحالية كياناً مستقلاً سياسياً او اقتصادياً او...

المحامي زكي كمال ل”الصنارة”:إسرائيل تعيش حالة خطيرة من عدم الاستقرار السياسي والحزبي المحامي زكي كمال ل”الصنارة”:إسرائيل تعيش حالة خطيرة من عدم الاستقرار السياسي والحزبي 2019-07-11 | 21:22:54

68 يوما تبقت حتى السابع عشر من أيلول، موعد الانتخابات البرلمانية القادمة ولعل...

المحامي زكي  كمال لـ "الصنارة":  الحروب القادمة ستكون حروباً تكنولوجية ومعلوماتية وسايبرانية المحامي زكي كمال لـ "الصنارة": الحروب القادمة ستكون حروباً تكنولوجية ومعلوماتية وسايبرانية 2019-07-04 | 20:17:23

القوة والغلبة لم تعد للدول التي تملك ملايين الجنود وعشرات آلاف الدبابات...

المحامي زكي كمال ل-الصنارة:لقاء المنامة تقهقر من«مؤتمر دولي«الى «لقاء قمة» الى «لقاء واسع» الى « ورشة إقتصادية» المحامي زكي كمال ل-الصنارة:لقاء المنامة تقهقر من«مؤتمر دولي«الى «لقاء قمة» الى «لقاء واسع» الى « ورشة إقتصادية» 2019-06-27 | 20:00:50

وسط اهتمام اعلامي عالمي لم يصل حد التوقعات، يقابله تغطية إعلامية واسعة في دول...

المحامي زكي كمال لـ"الصنارة":محاولة شخصيات تصف نفسها بالقيادية فرضْ نفسها على الساحة السياسية هي ابتزاز للأحزاب القائمة المحامي زكي كمال لـ"الصنارة":محاولة شخصيات تصف نفسها بالقيادية فرضْ نفسها على الساحة السياسية هي ابتزاز للأحزاب القائمة 2019-06-20 | 20:18:59

محاولات السلطة الفلسطينية خلق أحزاب عربية مؤثرة باءت بالفشل القيادات الحزبية...

المحامي زكي كمال لـ"الصنارة":لقاء مستشاري الأمن القومي الروسي والإسرائيلي والامريكي يحمل رسالة لطهران المحامي زكي كمال لـ"الصنارة":لقاء مستشاري الأمن القومي الروسي والإسرائيلي والامريكي يحمل رسالة لطهران 2019-06-13 | 20:11:01

لقاء مستشاري الأمن القومي الروسي والامريكي والإسرائيلي في إسرائيل هو بداية...

الصراع بين المدنيين والعسكريين - حمادة فراعنة الصراع بين المدنيين والعسكريين - حمادة فراعنة 2019-06-10 | 09:56:54

منذ أول انقلاب عسكري وقع في العالم العربي عام 1949، بعد الحرب العالمية الثانية،...

المحامي زكي كمال ل»الصنارة»:إسرائيل هي الرابح الأكبر سياسياً وأمنياً جراء حالة الضعف التي تسود العالمين العربي والإسلامي المحامي زكي كمال ل»الصنارة»:إسرائيل هي الرابح الأكبر سياسياً وأمنياً جراء حالة الضعف التي تسود العالمين العربي والإسلامي 2019-06-07 | 07:00:04

القمم العربية والإسلامية والخليجية ومنذ الستينات لم تسفر عن أي تغيير إيجابي ولم...

مع بدء موسم الكرز صاحب مزرعة الصوان من الجش طوني علم ل"الصنارة ":كميات الفواكه وفيرة واقبال الزوار كبير جدا مع بدء موسم الكرز صاحب مزرعة الصوان من الجش طوني علم ل"الصنارة ":كميات الفواكه وفيرة واقبال الزوار كبير جدا 2019-05-31 | 09:07:12

افتتح بداية شهر أيار من هذا العام ما يسمى بموسم الفواكه الصيفية وخصوصاً موسم...

المحامي زكي كمال ل"الصنارة":رغم التدخلات الأمريكية،نتنياهو يفشل في تشكيل الحكومة وبعد حل الكنيست إسرائيل تدخل مرحلة من عدم الاستقرار المحامي زكي كمال ل"الصنارة":رغم التدخلات الأمريكية،نتنياهو يفشل في تشكيل الحكومة وبعد حل الكنيست إسرائيل تدخل مرحلة من عدم الاستقرار 2019-05-31 | 07:04:39

بعد محاولات استمرت حتى اللحظات الاخيرة واقتراحات تسوية ووساطة بين الليكود من جهة...