تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2018-12-15 21:39:37 مقتل شاب باطلاق نار في يافة الناصرة |  2018-12-15 21:37:22 مقتل شخص واصابة أخر باطلاق نار في مدينة اللد |  2018-12-15 21:13:44 اعتقال فلسطيني بتهمة بشبهة تنفيذ عملية"بيت ايل" |  2018-12-15 18:55:29 مقتل رجل وزوجته باطلاق نار في مدينة اللد |  2018-12-15 17:44:05 6 اصابات في حادث طرق على مفرق طمرة |  2018-12-15 17:41:41 اختتام مؤتمر العلاقات العربية اليهودية بالتأكيد على تصعيد النضال ضد قانون القومية |  2018-12-15 17:35:32 “توت اخت هالعيشة”… عنوان اغنية لبنانية 18+ |  2018-12-15 17:32:42 مانشستر سيتي يستعيد عافيته أمام إيفرتون |  2018-12-15 17:30:51 الشرطة الفرنسية توقف العشرات في تظاهرات "السترات الصفراء" |  2018-12-15 17:27:37 طلاب طرعان صرخوا "لا للعنف" بطريقة خاصة |  2018-12-15 14:56:42 المالكي: ندرس كيفية الرد على القرار الاسترالي |  2018-12-15 14:52:04 اعضاء الكشاف الاسلامي عبلين يقدمون الهدايا للمرضى بالمستشفيات بمناسبة الاعياد المجيدة |  2018-12-15 12:18:30 شفاعمرو:تخليص يد امرأة علقت في باب مصعد |  2018-12-15 11:59:12 برشلونة يلجأ إلى تشيلسي لتعويض غياب أومتيتي |  2018-12-15 11:55:01 عقوبات أمريكية على ضابط سابق في الجيش الإسرائيلي |

الرئيسية | مقالات ومقابلات



    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

مقال لمحاضر مغربي زار الكلية العربية للتربية في حيفا



  |     |   اضافة تعليق




مغربي بالأراضي المحتلة - الحلقة الأخيرة - أكاديمي عربي يخاطبكم


مغربي بالأراضي المحتلة - الحلقة الأخيرة - أكاديمي عربي يخاطبكم

زيارة محاضر مغربي للكلية العربية للتربية في حيفا


يسألني موظف المطار وأنا أودع إسرائيل عبر مطار بن غوريون:


لو سمحت سيدي، هل أعطاك شخص هدية ما وأنت تغادر إسرائيل؟


لا. لم أتلق هدية من أحد.


قلت بلا تفكير، فأعاد علي السؤال بصيغة أخرى:


يعني كل ما يوجد في حقيبتك ملك لك؟


نعم.

(ارتبكت قليلا، لقد جعلني إصراره أشك في أمتعتي، هل فطن إلى أن هناك شيئا ليس على ما يرام في حقيبتي؟ هل دسّ شخص ما شيئا ممنوعا داخل ملابسي في غفلة مني؟ تساءلت مع نفسي وأنا أنتظر رد فعله).


اعذرني سيدي، لقد سألتك فقط لاعتبارات أمنية، قد يهديك شخص شيئا خطيرا دون أن تعلم، وتضعه في حقيبتك عن حسن نية. لذلك طرحت عليك هذا السؤال.


كل ما في الحقيبة ملابسي، وأشياء بسيطة اشتريتها في بعض المحلات والمزارات.


سمح لي الرجل بالولوج نحو باحة الانتظار، بعدما سجلت أمتعتي واجتزت البوابة الأمنية بحقيبة يد خفيفة بها حاسوب وكتب..


وأنا أرتشف مشروبا قبيل منتصف الليل كنت أفكر أن أنهي هذه المشاهدات ببعض الاستنتاجات حول الرحلة؛ لكنني تذكرت خطبة ألقاها المحامي كمال زكي، رئيس الكليّة الأكاديميّة العربية للتربية في إسرائيل، وهي محطتي الأخيرة في مدينة حيفا، قبل أن يقلني سائق من أصل روسي إلى المطار. وقد سجلت كلمة رئيس الجامعة في ذاكرة هاتفي، أعدت الاستماع إليها، ثم فكرت أن أنقلها إليكم، خاصة أن المتحدث أكاديمي وجامعي عربي، لا أعرف أي دين يعتنق، وهذا أمر غير مهم بالنسبة لي. أعتقد بأنه مسلم؛ لكنني أذكر أنه كان معنا، وقت اللقاء الذي جمعنا به في رحاب هذه المؤسسة، جميع رؤساء الأقسام في هذه الكلية القديمة.. وكان أغلبهم صياما، فيستعجلون وقت الإفطار؛ لكن الذي أثارني أكثر هو وجود قسم تترأسه أستاذة جامعية يحمل اسم "قسم منع التحرش الجنسي". وقلت في نفسي إننا نحتاج في المغرب أيضا إلى هذا القسم في جامعاتنا لمنع التحرش على الطالبات من لدن زملائهن وغيرهم.


وجدت بأن كلمة السيد رئيس هذه الكلية تنطوي على أهمية كبيرة، لذلك سأنقلها إليكم كما هي، من أكاديمي عربي إسرائيلي ورجل قانون، وأترك الفرصة لكل قارئ أن يقوم باستنتاج ما يرى أنه الصواب، ليس فقط من هذه الحلقة الأخيرة؛ لكن مما سبق من الحلقات. فأحتفظ باستنتاجاتي لنفسي، لأنه لا يمكن أن نكون نسخا متطابقة، فلكل تجربته ونظرته للأمور:


"اسمحوا لي أن أتحدث إليكم كإخوة، خاصة وأنكم من بلد طيب له دور كبير ليس فقط في المغرب العربي؛ لكن في الأمة العربية جمعاء. نعرف أن المغرب دولة تحتوي على الكثير من الأطياف والمذاهب والمجموعات المختلفة؛ لكنها استطاعت أن تحافظ على المبدأ العام لها. وما زيارتكم لدولة إسرائيل إلا دليل على أن الشعب المغربي العربي والمملكة العربية وعلى رأسها جلالة الملك، دولة لا تريد أن تتقوقع ولا أن تعيش خارج الإطار الدولي، وتقدر الاختلاف مع الآخر بل النقيض معه.


هذه المؤسّسة (يقصد الكليّة الأكاديميّة العربية للتربية في حيفا) بنيت سنة 1949، بعد أن أقيمت دولة إسرائيل. ومعظم العرب في هذه البلاد، إما هُجِّروا وإما هاجروا. إما أبعدوا أو استبعدوا وإما خرجوا، وعاش قسم كبير منهم لاجئين في دول عربية وغير عربية. ومن تبقى كان معظمهم من الفلاحين، وليس من أبناء المدن الذين تعلموا.


وقبل أن أتحدث أكثر عما جرى بعد 1948، أريد أن أقول بأن أكبر المجرمين في تاريخ هذه الأمة العربية هم العثمانيون، الذين أبقوا مواطني هذه البلاد عبارة عن رعاة دون ثقافة أو تعليم؛ فلم يستطيعوا أن يبنوا بنية تحتية حضارية أو بنية ثقافية، وآمل ألا تعود الدولة العثمانية إلى الحكم، سواء في العالم أو في العرب.


عندما أقيمت هذه الكلية في البداية كانت تُكَوّن الطلاب للتدريس في القرى النائية، وقد أقيمت أول مرة في يافا؛ فقد كانت هناك بناية لأحد الأغنياء الذي هاجر أو هُجّرَ. وبعد ثلاث سنوات، انتقلت لتكون دارا للمعلمين في حيفا، والآن لدينا مركب جامعي كبير آخر.


في الماضي، كان معظم الطلاب من الذكور، والآن نسبة الطالبات أكبر من الطلاب، إذ تبلغ نسبة الطالبات الآن بهذه الكلية 95 في المائة، كما لدينا قلة من الطلبة اليهود. كما أن عدد الطلاب لم يتجاوز ألفا في 2006 مثلا، لكن العدد بلغ الآلاف الآن.


هناك تشابه بين المغرب وإسرائيل من حيث التعددية الحضارية. نحن أيضا لدينا هذه التعددية؛ فاليهودي والمسلم والدرزي والشركسي والمسيحي يتعلمون ويعيشون في إطار واحد. والمثال الوحيد الذي نستطيع أن نفتخر به عالميا هو ما يجري في هذه الكلية، لأننا نعيش بتعددية حضارية، نعيش بانتماءَات فكرية وحضارية ودينية مختلفة؛ لكن ضمن هذا الحرم الجامعي.


إن الاختلاف لن يكون أبدا على حساب عدم الاعتراف بشخصية وقيمة وباحترام وقبول الآخر؛ فالشعب الذي لا يقبل من هو مختلف معه لن يصل إلى قمة الشعوب.


علينا قبول الآخر وعدم التصديق بأن الشخص الذي يختلف عنا ليس جزءًا منا.


هذه الكُلية تعتمد على التعددية الحضارية ولا تقبل التزمت الفكري والمذهبي والطائفي والقومي. هذه الكلية تؤمن فقط بقيمة الإنسان، لذلك تجد هنا المحاضر اليهودي مع المحاضرة المسلمة والمحاضر المسيحي أو الدرزي يشكلون صرحا أكاديميا واحدا. ولن تجد بينهم أي سجال على أساس طائفي أو قومي؛ لكن من يستحق أن يصل إلى قمة الهرم يصل بجدارة، ومن لا يستحق لن يصل مهما كانت الظروف.


نحن في هذه الأكاديمية رواد علم وبحث أكاديمي، ونحن جزء من العالم العربي، ولا أعرف إذا كانوا حاليا يريدون عالما عربيا أم عالما إسلاميا مبنيا على أساس ديني؟


أنا على ثقة مطلقة بأن الشعوب التي تريد أن تنمو عليها ألا تأخذ أبدا بالأصول الدينية للحكم.. يجب أن تكون الدولة معتمدة على الحضارة وعلى القانون؛ لكن ألا تكون علمانية من أجل العلمانية. والخطر الرئيسي الذي يهدد إسرائيل هو إذا اعتمدت على التزمت الديني اليهودي، سيكون حال دولة إسرائيل مثل الدول العربية إذا اعتمدت في وجودها على التزمت الديني.. وأقول لكم هذا كمواطن وكرئيس جامعة؛ لأن الديمقراطية ليست انتقائية (ينطقها هو استنقائية)، ويجب أن تعتمد الدولة على دستور، ويكون الدستور قادرا على تقويم الاعوجاج من رأس الدولة إلى آخر موظف.


وإذا كان لإسرائيل شيء تفتخر به فهو أن محاكمها زجت برئيس الدولة وبرئيس الحكومة في السجن، كما زجت بشخصيات كثيرة لمجرد أنهم تجاوزوا القانون، فهو السلطة العليا في البلد، ومن لم يؤمن بالقانون فهو لا ينتمي إلى دولة حضارية.


لدينا الكثير من المآخذ على سياسة إسرائيل وعلى حكوماتها، ونحن نتحدث معهم بصيغة واضحة ونقوله للمسؤولين الإسرائيليين. كما نقول لهم، نحن لسنا لاجئين في هذا البلد، نحن الأصل في هذا البلد، وسنبقى أصل هذا البلد، نحترم الأكثرية وفقا للمفاهيم الديمقراطية، ونحن أصحاب حق ومساواة في الواجبات والحقوق، وإذا لم ننل حقوقنا كاملة فإننا سنقوم بما تقوم كل مجموعة إنسانية يكون هناك تجاوز في حقوقها.


نحن نتحدث مع السلطة الإسرائيلية بصورة واضحة، ننتقد السلطة ونقول كلمتنا في الإعلام. وفي هذه الكلية بالذات، من رئيس الدولة إلى آخر شخص.


نحن بُناة دولة إسرائيل، ونريد أن نحافظ على أمنها وعلى اقتصادها وتقدمها.. وإذا لم نأخذ حقوقنا من الدولة سوف نقوم بكل الإجراءَات القانونية والشعبية لنفرض المساواة؛ فالحق يؤخذ ولا يعطى، ومن لا يؤمن بهذا فهو مقوقع ولا يعرف قيمة الإنسان..


إن هذه الكلية تخرج أكبر نسبة من مدرسي عرب إسرائيل، نحن نبني الإنسان العربي في هذه الكلية ليكون ذا استقلال فكري، يكون أكاديميا وعلاّمة. ونؤمن بأن الدول العربية هم أهلنا، ويستطيعون أن يستفيدوا من تجربتنا× لكن إياكم أن تأخذوا بعين الاعتبار الغوغائيين وتجار السياسة، تجار حقوق الشعوب، نحن أيضا نعرفهم ونساجلهم؛ لكن كل ما نهتم به هو الإنسان وتكوين الإنسان.


لا يجب الاحتكام للعاطفة بل للفكر، فالعاطفة مثل الرياح. إن المساءلة للمسؤول واجب وليس حقدا عليه، فالنقد البناء منطقي. إن رئيس الدولة في إسرائيل معَرض شهريا وأسبوعيا لتحقيقات عديدة. إنه لا يستطيع أن يقيل المفتش العام للشرطة؛ لأن هناك قضاء في البلد، بالرغم من أنه لدينا مآخذ على هذا القضاء، فأنا محام ولدي مكتب محاماة إلى جانب شغلي في الجامعة..


أريد أن أقول أيضا بأننا على استعداد لأن نحضر في أي مؤتمر تريد حكومة ودولة المغرب أن تدعونا إليه، لدينا طاقات فكرية في هذه الجامعة، وأقترح عليكم أن تستغلوا هذه الكوكبة الإسرائيلية من الأكاديميين لتتحدث إليكم، فكل واحد في هذه الجامعة يشكل سفيرا للشعب العربي في إسرائيل، وستستفيدون منهم.


عندما زار أنور السادات إسرائيل سنة 1977، زار حيفا؛ فالتقيته وأعجب بطريقة حديثي اللغة العربية، لأنه كان يعتقد بأنني يهودي.. أذكر أنه توجه إلى الكاتب أنيس منصور وقال له: يا أنيس، في واحد يهودي هون بيتكم عربي صح!


نحن حافظنا على عروبتنا، حافظنا على اللغة العربية، حافظنا على ثقافتنا وأرضنا، ولا نريد حمدا ولا شكرا، وسنبقى دائما في هذه الأرض، وسنعمرها ولن نخربها أبدا".





كلمات متعلقة

مقال, لمحاضر, مغربي, زار, الكلية, العربية, للتربية, في, حيفا,

تابعونــا

زكي كمال :النزعات الدينية والقومية المتطرفة بين بعض العرب والمسلمين في أوروبا ستشكل خطراً مستقبليًا كبيرًا على أوضاعهم وتواجدهم زكي كمال :النزعات الدينية والقومية المتطرفة بين بعض العرب والمسلمين في أوروبا ستشكل خطراً مستقبليًا كبيرًا على أوضاعهم وتواجدهم 2018-12-14 | 07:36:39

الاعتداء المسلح على سوق عيد الميلاد في ستراسبورغ في فرنسا، والذي يضاف الى...

د. حسام عمري:حصلنا  على المرتبة الأولى بفضل جهود الطاقم الطبي والتمريضي ودعم الادارة وحرصنا على التطلع نحو المثالية د. حسام عمري:حصلنا على المرتبة الأولى بفضل جهود الطاقم الطبي والتمريضي ودعم الادارة وحرصنا على التطلع نحو المثالية 2018-12-14 | 10:24:46

حصل قسم العلاج المكثف في المستشفى الفرنسي في الناصرة, مؤخراً, على المرتبة...

فوائد الشمندر العلاجية والتجميلية فوائد الشمندر العلاجية والتجميلية 2018-12-14 | 10:18:36

الشمندر أو البنجر هو أحد النباتات الجذرية المزهرة، ويتوفر منه نوعان؛ الأول...

ياسر عطيلة ل-"الصنارة": "مكان"- راديو وتلفزيون وديچيتال يحقق ثورة جديدة في الإعلام المحلي ياسر عطيلة ل-"الصنارة": "مكان"- راديو وتلفزيون وديچيتال يحقق ثورة جديدة في الإعلام المحلي 2018-12-14 | 10:16:17

من يهتم بمجال الإعلام في البلاد يلاحظ في الآونة الاخيرة ان هناك اهتماما ملحوظا ...

عضو الكنيست ايتسيك شمولي يدعو الى تحرك شعبي ب"السترات الصفراء" لمواجهة موجة الغلاء الجديدة عضو الكنيست ايتسيك شمولي يدعو الى تحرك شعبي ب"السترات الصفراء" لمواجهة موجة الغلاء الجديدة 2018-12-14 | 10:12:54

دعا عضو الكنيست, ايتسيك شمولي من حزب "العمل" و"المعسكر الصهيوني" الجمهور الى...

بين ليلٍ منيرٍ وفجرٍ بهيم. - بقلم الكاتب محمد بكرية بين ليلٍ منيرٍ وفجرٍ بهيم. - بقلم الكاتب محمد بكرية 2018-12-12 | 09:32:16

بين ليلٍ منيرٍ وفجرٍ بهيم. مُقرفصٌ على حجرٍ فوقَ تلّةٍ علياء. ترجّلَ غيمٌ...

المحامي زكي كمال:نتنياهو يعمل لترسيخ الاعتقاد ان أمن وكيان اسرائيل منوط بوجوده عملاً بمبدأ تأليه القائد المحامي زكي كمال:نتنياهو يعمل لترسيخ الاعتقاد ان أمن وكيان اسرائيل منوط بوجوده عملاً بمبدأ تأليه القائد 2018-12-07 | 08:21:41

بين نشاط امني "لفترة محدودة" ضد انفاق هجومية حفرها " حزب الله "في منطقة الشمال...

د. فخري حسن:حملة الإعتقالات جاءت بعد سنتين من تحقيق الشرطة التي استندت على المستندات التي قدمناها د. فخري حسن:حملة الإعتقالات جاءت بعد سنتين من تحقيق الشرطة التي استندت على المستندات التي قدمناها 2018-12-07 | 10:38:54

"في العام 2012 سافرت مع محمد زيدان رئيس لجنة المتابعة الى مولدوڤا وهناك اجتمعنا مع...

د. عماد الدين الحمروني: ما تشهده فرنسا حركة شعبية إحتجاجية قد تتسع الى عصيان مدني وتتحول الى حرب أهلية د. عماد الدين الحمروني: ما تشهده فرنسا حركة شعبية إحتجاجية قد تتسع الى عصيان مدني وتتحول الى حرب أهلية 2018-12-07 | 10:35:08

"تتجه الأنظار في فرنسا بشكل عام وفي العاصمة باريس بشكل خاص, الى ما ستؤول اليه...

الالتزام بقرارات الأمم المتحدة لا يتجزأ الالتزام بقرارات الأمم المتحدة لا يتجزأ 2018-12-06 | 12:27:58

حمادة فراعنة سمٌّ سياسي زاحف قدمته الولايات المتحدة عبر مشروع قرارها إلى...