تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2018-11-13 00:37:16 مقتل رجل واصابة اخرين جراء صواريخ اطلقت على مدينة اشكلون |  2018-11-13 00:32:15 ابوعبيدة: مليون اسرائيلي سيكونون تحت الصورايخ |  2018-11-12 22:20:19 اتحاد ابناء سخنين يفوز على النادي الرياضي اشدود 4-3 في مباراة مثيرة |  2018-11-12 22:08:33 قصف مقر فضائية الاقصى التابعة لحماس بغزة |  2018-11-12 22:03:15 لاعب برشلونة بديلًا لكاسيميرو في منتخب البرازيل |  2018-11-12 21:34:55 الجهاد: سنستمر بقصف المستوطنات |  2018-11-12 20:46:28 سامسونغ تخفض أسعار أجهزتها في "الجمعة السوداء" |  2018-11-12 20:42:22 فتح: العدوان الإسرائيلي لن يكسر إرادة شعبنا |  2018-11-12 20:39:06 اطلاق 200 صاروخ من غزة نحو المستوطنات |  2018-11-12 18:12:19 العثور على اسحلة وذخيرة ومخدرات في رهط وعرعرة النقب |  2018-11-12 18:04:23 شهيدان بقصف إسرائيلي على قطاع غزة |  2018-11-12 17:57:34 منظمة الصحة تدعو للحد من استهلاك المضادات الحيوية |  2018-11-12 17:55:43 ريال مدريد يجهّز عقد سولاري الجديد |  2018-11-12 17:50:52 غزة:غرفة عمليات المقاومة اتخذرت قرار الرد |  2018-11-12 17:45:55 تقرير جديد: تمثيل هامشي للعاملين العرب بالبلديات في المدن المختلطة |

الرئيسية | مقالات ومقابلات



    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

اللواء جمال حكروش للصنارة:الطفل المخطوف كريم لم يكن موجودًا داخل اسرائيل بل في مكان لا تستطيع الشرطة الوصول اليه



  |   أجرى المقابلة : فيدا مشعور وحسين سويطي وخطاب نصار   |   اضافة تعليق



قبل خمسة أشهر استقبلت "الصنارة " بلقاء خاص وحصري اللواء جمال حكروش رئيس مديرية تحسين الخدمات الشُرَطية للمواطنين العرب وطرح أمام القراء نظرته والمهمة التي من أجلها أقيمت المديرية وتسلم قيادتها. واليوم تعود "الصنارة" وتستقبل من جديد اللواء جمال حكروش وتطرح أمامه الأسئلة وتسمع منه ما يقول عن ما استجد من مهام وما يراه من ردّ على الأحداث خاصة الأخيرة والمستجدة منها . وما من شك ان حادثة اختطاف الطفل كريم جمهور من قلنسوة وإعادته الى أهله بسلام بعد أيام من اختطافه والشكل الذي تمّت فيه عملية تحريره وما رافق ذلك من تداعيات ,أثارت العديد من التساؤلات والأسئلة المحيّرة عن دور الشرطة ومكانتها ومستقبل نشاطها في الوسط العربي خاصة اذا كانت ستتعاون بهذا الشكل المكشوف مع شخصيات تعتبرها هي رموزًا لعالم الإجرام لحل مشاكل وقضايا الوسط العربي .هذا اضافة الى ما يتصل بنشاط الشرطة بشكل عام في المجتمع العربي واسقاطات ذلك على خفض او ارتفاع مستوى العنف والجريمة في المجتمع العربي.



الصنارة: خلال اللقاء الأول معك في "الصنارة" جاء في تعريف منصبك أنك "رئيس مديرية تحسين الخدمات الشُرَطية للمواطنين العرب" وقلتَ يومها: "أدعو كل من يعارض تكثيف تواجد الشرطة في المجتمع العربي الى تقديم البديل لمواجهة العنف" . ماذا تقدم منذ ذلك التاريخ وهل تشعر انك انجزت المهمة التي من أجلها تسنمتَ منصبك هذا وتحملت المسؤولية (المقابلة ننشرت في "الصنارة" بتاريخ 18/2/16)؟

حكروش: اليوم لدي إثباتات. حينها تحدثتُ وقلتُ انه لا يمكن خفض مستوى العنف دون شرطة وهذا ما ثبت. وأحد الأمور التي تفيد المواطن العربي هو تقريب الشرطة منه وفي كل ذلك فائدة للمواطن العربي.

هناك موقعان فتحنا وأقمنا فيهما محطات شرطة والنتائج لا تقبل النقاش ولا خلاف عليها. مثال ذلك جسر الزرقاء . فمقارنة الفترة الماضية (منذ فتح المحطة الى اليوم) بنفس الفترة من العام الماضي نجد أن الجميع يعترف بالنتائج, وهي خفض مستوى العنف بشكل كبير.

الصنارة: لماذا لم يُنشر ذلك في الإعلام؟

حكروش: الشرطة غير معنية بنشر ذلك, لأن النشر كما يجب يؤكد الاعتراف بالخطأ منذ بداية التعامل مع المجتمع العربي . وهناك مَن لا يريد ان يعترف بالخطأ. أنا لدي انتقاد شخصي ويُحتمل انه لو ارتفع منسوب العنف في محطة جسر الزرقاء ما كنت لأوافق ان آتي لمقابلة. ماذا أقول؟ فتحنا محطة شرطة وازداد العنف؟! لكن منذ أن فتحنا المحطة يشعر الناس بهذا الأمر وكذلك في كفر كنا.في جسر الزرقاء كانت اكبر نسبة إطلاق نار في الليل, الآن هذا الأمر انخفض.

الصنارة: وكذلك في الأعراس؟

حكروش: بالنسبة للأعراس اعتقد أن هناك انخفاضاً كبيراً بفضل موقف الشرطة الحازم والإجراءات التي تتخذها الشرطة مسبقاً من دعوة صاحب العرس وتوقيعه على التزام وما الى ذلك. وكذلك ازدياد الوعي لخطورة الأمر. لنعد الى الجسر, فنجد خفض نسبة إطلاق النار في الشوارع بنسبة 73%. كذلك العنف الصعب هبط  بنسبة 63% (خلال 7 أشهر مقابلةً مع السنة الماضية).القتل, خلال 7 أشهر من سنة 2017 قتل  4 أشخاص في جسر الزرقاء, هذا العام النتيجة صفر. هل هناك نقاش على هذه النتيجة ومَن أوصلنا إليها؟؟ وجود  الشرطة في الشوارع في جسر الزرقاء.

الصنارة: وكيف حال الوضع بالنسبة للسرقات سواء السيارات او البيوت؟

حكروش: في وسطنا العربي مقارنة بالوسط اليهودي نسبة السرقات اقل بكثير. ليست السرقة مشكلتنا. سرقات البيوت مثلاً في الناصرة مقارنة مع مدن يهودية نجد ان في المدينة اليهودية السرقات عشرة أضعاف ما هي في الناصرة, لكن هذا لا يعني انه لا يوجد. 
الصنارة: لو قارنا الوضع بين جسر الزرقاء والناصرة هل انخفض العنف في الناصرة؟

حكروش: حسب المعطيات الرسمية أيضا هناك انخفاض للعنف في الناصرة. واذا قارنا العنف  في الناصرة بالنسبة لألف شخص مقارنة مع مدينة يهودية توازيها نجد ان النسبة في الناصرة اقل بكثير. لا يمكن القول ان الناصرة مدينة عنيفة ولكن يوجد عنف ويجب ان تتم مداواته . خاصة بالنسبة للخاوة, المنتشرة في الشارع النصراوي وهذا الأمر تتم معالجته من قبل الشرطة في الناصرة والنتيجة ليست سريعة, هناك شغل على هذا الأمر والشرطة متنبهة لهذا الأمر وفي الناصرة خلال هذه الفترة منذ بداية السنة كان هناك حالتا قتل إحداهما معروفة تفاصيلها والثانية ليست معروفة مقابل ما كان في السابق. وفي كل الشمال من  1/1 حتى 16/7 العام الحالي  قُتل ثلاثة أشخاص. هذا انخفاض كبير جداً في حالات العنف الصعبة. ثلاث حالات تعرفت الشرطة على اثنين من المجرمين ولا زالت الحالة الثالثة غير مكشوفة. في المحصلة نجد ان نسبة الكشف عن الجريمة أيضا ارتفعت بنسبة كبيرة, يجب الحديث ليس فقط عن السلبيات بل والإيجابيات أيضا.

الصنارة: عندما نتحدث عن العنف لا نعني القتل فقط؟

حكروش: وأنا أتحدث هل العنف بالمجمل واسأل هل بارتفاع أم بانخفاض. والحقيقة تؤكد أن هناك انخفاضًا بنسبة كبيرة جداً وهذا بفضل الشرطة. ومن جهتي كل حادثة عنف لوحدها هي حالة زائدة ويجب ان لا تكون. يجب ان لا نظل نعتقد أن  العنف بارتفاع والحقيقة غير ذلك. سواء كان ذلك في الناصرة أم جسر الزرقاء ام كفركنا. وكذلك أم الفحم التي كانت في العناوين وكان العنف فيها بازدياد. منذ ثلاثة أشهر دخلت قوات شرطة إضافية الى أم الفحم اذ أن الشرطة موجودة هناك, واليوم نجد ان العنف انخفض في ام الفحم. لا توجد في الأشهر الأخيرة حوادث عنف في أم الفحم, حملة الاعتقالات الأخيرة التي حصلت في ام الفحم, وهناك حملة على الطريق, أنتجت هدوءًا في المدينة.   

الصنارة: هذا يؤكد مقولة ان الشرطة عندما تكون معنية أن تدخل بقوتها  وهيبتها وتفرض القانون فان هناك نتائج؟حكروش: أحد الشروط الأساسية ان تكون الشرطة أولاً ومن ثم نطالبها بالعمل. لا يمكن القول: لا نريد شرطة وبنفس الوقت نريد من الشرطة ان تعمل, أولاً الشرط ان تكون الشرطة موجودة وبعد ذلك نطالبها بان تقوم بدورها.
الصنارة: أين كانت  الشرطة قبل سنوات. حيث كان هناك تقصير واضح من قبلها  في عملها في الوسط العربي؟

حكروش: لم تكن شرطة, والمؤسسة الوحيدة التي اعترفت أنها لم تقم بواجبها طيلة 70 سنة, هي شرطة إسرائيل. هل باقي المؤسسات اعترفت بتقصيرها؟! لا أحد. الشرطة اعترفت سنة 2016 انها فشلت في الوسط العربي, والسبب أننا غير موجودين في الوسط العربي, كنا ندخل البلدات العربية فقط حين حدوث شجار وليس أي شجار. فقط عندما يكون شجار صعب. اليوم نحن موجودون وحتى ان حصلت مشاجرة تكون نتائجها اقل بسبب وجود الشرطة وتدخلها السريع والمباشر. 
الصنارة: في الفترة التي غابت فيها الشرطة عن الوسط العربي كانت قد تكونت وتشكلت نواة الجريمة المنظمة في مجتمعنا.

حكروش: هذا يؤكد ما نقوله. ان الفترة التي غابت فيها الشرطة عن الوسط العربي ارتفع العنف ولذلك دخلنا لنعالج ذلك, لم نكن موجودين خلال 70 عاماً. ونحن اعترفنا بذلك. لا يمكن معالجة هذه الظواهر من بُعد. كذلك فان عدم الثقة الذي كان سائداً بين الشرطة والمواطنين العرب سببه البُعد بين        الطرفين وهذا البُعد منع ويمنع التفاهم.

الصنارة: ايضاً سياسة الشرطة المُوَجّهة هي ضد المواطنين العرب, وكثيرا ما نسمع ما يقوله وزير الأمن الداخلي إردان او القائد العام للشرطة إلشيخ     من مواقف يمينية متطرفة ضد العرب.حكروش: برنامج تقوية انتشار الشرطة في المجتمع العربي هو برنامج الوزير إردان, هو مَن طرح هذه الخطة والشرطة تقوم بتنفيذها.


الصنارة: لكن الشعارات السياسية الصادرة منه ومن القائد العام للشرطة هي غير ذلك؟حكروش: لنترك الشعارات السياسية جانباً ولنتحدث عن الواقع. لا يمكن اتهام شخص غير موجود. انا لم اكن موجوداً على رأس الجهاز الذي   اقوده اليوم. عندما اقمنا محطة الشرطة في كفركنا, كانت النتيجة المباشرة لذلك تقوية شرطة الناصرة لأنها تفرغت للعمل في المدينة فقط ,وبقية القرى كفركنا, طرعان, المشهد أصبحت من مسؤولية محطة كفركنا. 

الصنارة: ما مسؤولية الشرطة الجماهيرية؟

حكروش: كلها شرطة واحدة . لكن الشرطة الجماهيرية مسؤوليتها تحسين العلاقة اليومية المباشرة مع المواطنين. انا وظيفتي في كل إسرائيل ان اعمل لصالح الوسط العربي وهذا العمل ليس في منطقة او لواء بعينه او مدينة دون أخرى . كل عملي في كل الدولة.والنتيجة النهائية ان المواطن العربي يستحق المعاملة الجيدة والصحيحة بحق وليس مِنَّةً من احد, والأم العربية تستحق ان يرجع ابنها لبيتها بسلام  ورجل الأعمال العربي يستحق ان يحافظ على عمله ويعود من عمله بسلام وكل مواطن.

الصنارة: وهل يجب ان تنتظر الأم العربية من قلنسوة ,الأسبوع الماضي, ان يأتي الحاج الجاروشي ويحضر ابنها المخطوف (كريم جمهور) أم ان الشرطة هي التي يجب ان تقوم بذلك؟

حكروش: انتم والإعلام بشكل عام لا يعرف تفاصيل او كل تفاصيل ما حدث. وأنا لا استطيع ان اكشف كل التفاصيل.

الصنارة: ما حصل يعتبره البعض فضيحة بكل المقاييس كشفت تعاون الشرطة مع ما تُعرفه هي رموزالإجرام المنظم في المجتمع العربي؟

حكروش: منذ اليوم الأول نحن عرفنا مكان وجود الطفل وانا شخصياً اعلمت مَن يجب ان نعلمه ومن اليوم الأول كان ذلك. السؤال هو هل نقوم بأمور خطيرة ونحضره لأمه غير سالم أم ننتظر قليلاً ونحضره سالماً؟

الهدف كان ان يعود الطفل لأمه سالماً ومن اليوم الأول عرفنا مكان وجوده, وأنا شخصياً قمت بإعلام مَن يجب لكن حصلت أمور أخرى كبيرة لا استطيع ان اكشفها وأبوح بها حاليًا ومع الوقت سيتم ذلك وسيعرف الجميع ان شرطة إسرائيل قامت بعملها وواجبها كما يجب.


الصنارة: الصورة التي شهدها العالم هي أنّ اول مَن عانق الولد ليس ضابط شرطة ولا أمه ولا أبوه بل الحاج الجاروشي. وظهر للناس ان هناك تعاونا تم بين الشرطة وجهات معينة؟حكروش: سيأتي الوقت الذي سينكشف فيه كل ما حدث. كان هدف شرطة إسرائيل ان يُعاد الطفل لأمه سالماً وهذا ما حصل. هناك أشياء لم يتم الكشف عنها حتى الآن ولا ننسى ان الولد كان موجوداً في مكان لا صلاحيات هناك لشرطة إسرائيل (مناطق السلطة الفلسطينية).


الصنارة: لكن هناك تنسيق امني على مستوى عالٍ بين الجانبين لماذا لم يتم هذا التنسيق؟ فما ظهر هو تنسيق امني بين الشرطة وعالم الإجرام؟

حكروش: لا علاقة بين ما يقال وما هو على ارض الواقع. لدي الصورة التامة وهناك تفاصيل وأمور لا استطيع الحديث عنها اليوم ومحتمل بعد فترة ان تتاح لي الفرصة وتسمح الظروف بكشفها. الشرطة عملت ونفذت العمل الواجب كما يجب ومن اللحظة الأولى عندما عرفنا مكانه انا اتصلت وأبلغت ان الولد بصحة تامة وغير موجود داخل إسرائيل بل في مكان آخر وخلال يوم او يومين سيعود الى أهله وهذا ما حصل. هناك أمور حصلت لم يعرفها أحد. وبالمحصلة هناك انجاز كبير. أما مَن حمل الولد وظهر بالصورة, ولماذا لم يُظهروا صورته مع القائد العام للشرطة الذي استقبله في محطة الشرطة؟!  

الصنارة: هل المسؤول عن الخطف مواطنون عرب من إسرائيل أم من أراضي السلطة الفلسطينية؟    

حكروش: سجل التحقيق لا يزال في بدايته وهناك معتقلون وسيتم اعتقال آخرين وأمل ان لا نتوسع كثيراً حتى لا نؤثر على سير التحقيقات وأنا واثق انه سيكون سجل او لائحة اتهام وعندها ستنكشف امور كثيرة. القضية ليست سهلة أبداً. صحيح ان الولد عاد لأمه. لكن التحقيق لا يزال في بدايته.

الصنارة: بالنتيجة والمحصلة  وصل الإجرام لدرجة عالية وأصبحت هناك شَرعَنَة ما. وهناك مَن صار يتفنن بالإجرام لدرجة أننا أصبحنا شهودًا على خطف قد يتكرر في أي لحظة ولأي سبب.     

حكروش: حالة واحدة لم ينجحوا بها. والخاطف او الخاطفون  يعرفون ماذا فعلت الشرطة وما قامت به وذلك لن يسمح بتكرار هذه الحوادث.

الصنارة: أحد الأمور التي تؤكد عليها هي التقارب مع الوسط العربي والتعاون بين الطرفين (الشرطة والموطن العربي). الأسبوع الماضي شاركتَ بفعالية يوم مكافحة العنف في الكنيست كيف تقيّم هذه المشاركة؟

حكروش: نعم شاركت الأسبوع الماضي بدعوة من الأخ عضو الكنيست أيمن عودة وتجاوبت مع ذلك وكان النقاش ايجابياً جداً من جميع المشاركين وكان المؤتمر ناجحاً جداً وكل الاحترام لمن نظّم ذلك.
الصنارة: هل سيكون لهذا تأثير على التعاون مستقبلاً؟

حكروش: نعم واتفقنا ان نتابع نقاشنا البنّاء من الطرفين, نحن طرحنا النتائج التي بحوزتنا واتفقنا ان الجميع يجب ان يضعوا أيديهم بأيدي بعض لمواجهة هذه الظاهرة.والمقارنة التي طرحتها أمامهم مثلاً انه منذ بداية السنة قُتل 27 مواطنًا عربيًا وكل ضحية هي خسارة كبيرة, مقابل 42 ضحية  في الفترة الموازية. النتيجة هبوط في الجريمة بنسبة 34% وهناك مَن لديه معلومات أخرى وطرحت لكن الحقيقة هذا ما حصل.  هناك من يدعي انه لا يوجد كشف عن الجريمة في الوسط العربي والحقيقة تؤكد انه في 2017 كان هناك 62 قتيلاً في الوسط العربي وتم تقديم 31 لائحة اتهام لمجرمين هم في السجون الآن, أي انه تم الكشف عن 50% من الجرائم في مجتمعنا.وفي الوسط اليهودي النسبة 53% . اي انه هناك ارتفاع بالكشف وهذا ما أدى الى هبوط نسبة وعدد الجرائم في سنة 2018. هذه معطيات لا جدال حولها وهي ما أدت الى هبوط بنسبة 34% في نسبة الجريمة عامة. هذا يؤكد ان النتائج الايجابية لوجود الشرطة في الوسط العربي بدأت تظهر. لكن انا احذر نفسي واحذر الجميع, عدم الانبهار. نسبة العنف بدأت بالهبوط والتراجع وهذا أمر جيد يعيدنا للخطة التي وضعتها الشرطة لتقوية وجودها في الوسط العربي وهو ما يعطي نتائج ايجابية والدليل على ذلك المعطيات الأكيدة. فعندما أدخلنا 100 شرطي في ام الفحم هذا أعطى نتيجة مباشرة خلال الأشهر الأخيرة.
الصنارة: تتحدثون عن زيادة عدد المجندين العرب في الشرطة ما هي الإعداد الحقيقية؟حكروش: التجنيد للشرطة في الوسط العربي, لا يقوم به اللواء جمال حكروش, بل مكاتب التسجيل للشرطة في الوسط العربي وهي موجودة مند قيام الدولة ومفتوحة أمام كل مواطن. لكن ما قمت به هو وضع تسهيلات للشباب والشابات العرب والعربيات الذين يريدون الانضمام لسلك الشرطة. برأيي لم تكن هناك عدالة ان يدخل هؤلاء وينافسوا مَن أنهى الخدمة   العسكرية من الوسط اليهودي ولا ينجحوا في  الامتحانات. كانت نسبة العرب الذين ينجحون في امتحانات القبول للشرطة 8% فقط. فنظمت فتح دورات تحضيرية على حساب الدولة لتأهيل وتحضير الشبان العرب الراغبين في الانضمام للشرطة. كان النجاح بين المتقدمين اليهود 31% والعرب 8%. اليوم بين العرب النسبة 32%. لا يزال ثلثان لا ينجحون. وهذا غير مرغوب ويجب التغلب عليه, وخلال السنة الماضية تم تجنيد 300 شرطي عربي مسلم و 34 شرطية عربية مسلمة.
الصنارة: ماذا مع المسيحيين والدروز ولماذا الحديث باللهجة الطائفية؟حكروش: بين المسيحيين والدروز كانت نسبتهم في الشرطة أكثر من نسبتهم بين السكان لكن بين المسلمين كانت 1% فقط في حين ان نسبتهم بين السكان 18% . نحن سنواصل رفع هذه النسبة. فتحت دورات تدريب للجميع من كل الطوائف ويأتون للتدريب والتعلم وانا لا افرّق بين مواطن عربي و عربي آخر وهناك زيادة بين الجميع لكن لم يكن هناك انضمام من بين المسلمين وهو ما حصل مؤخراً.
الصنارة: كم عدد المنتسبين خلال هذه السنة من كل المواطنين العرب؟حكروش: الخطة التي وضعتها لثلاث سنوات ان ينضم لسلك الشرطة 600 شرطي. تقوية الوسط العربي في الشرطة ل1350 لكن لا يمكن تحقيق هذه الزيادة واعتقد ان 600 ممكنة. ووظيفة الشرطي العربي ليست كمالة عدد. بل لأننا نريد ان ندمج هذا الشرطي ليساعد على تغيير تعامل الشرطة في الوسط العربي وإدخال إمكانيات التفاهم والتعاون بين الطرفين عن طريق الاندماج.
الصنارة: ليس ان يكون مندوب الشرطة لدى العرب؟حكروش: انا لا أسير حسب دعايات وادعاءات ممكن ان تدار لأكثر من اتجاه, أنا أدين بامتحان النتيجة.  لنحتكم للنتائج. قبل سنين كشفتُ ما لديّ من خطة للجم العنف في الوسط العربي. ودعوت المعارضين لذلك ان يعطوني خطة بديلة, لا يوجد..قمت بتنفيذ الخطة وفتحت محطات الشرطة دون موافقة أي سلطة محلية عربية.
الصنارة: محطات الشرطة هذه هل تساهم في جمع الأسلحة ايضًا وكيف؟      حكروش: ما يهمني أكثر هو منع استعمال الأسلحة في المجتمع العربي وليس وجود الأسلحة مع المواطنين العرب. لنتفق جميعاً, ان هناك سلاحاً غير مرخص ولا جدال في ذلك. لكن مَن يطرح ارقاماً, الف, الفان ثلاثون الفاً ؟؟ لا احد يعرف الكم, هل هناك مَن قام بعد الأسلحة؟! لا أحد, انا اعترف ان هناك سلاحاً غير مرخص وهذا أمر مضر حتى لو كانت قطعة واحدة. انا يهمني وجود الشرطة في الوسط العربي لتمنع استعمال هذا السلاح.
الصنارة: وجود الشرطة دون سلاح مثلاً كما هو الحال في اوروبا (لندن على سبيل المثال) فقط بالهراوة؟حكروش: يوجد, لدينا شرطة المشاة ومنها في الناصرة, وهي خطة جديدة منذ سنة لإدخال شرطة المشاة. وأهم شيء المعاملة الاجتماعية مع المواطنين.
الصنارة: هل يمكن ان تعود الشرطة لتنظيم إرشادات داخل المدارس؟حكروش: اذا أردنا ان نعطي الأمر الصحيح للمعاملة الأحسن للمواطن العربي وتخطي العقبات خاصة التي هي لأسباب شخصية, فمَن يريد ان يعمل للمصلحة العامة دون ان يكرس في سبيل ذلك من مصلحته الشخصية, لا مكان له في هذا العمل..أنا كنت بمنصب قائد لواء حيفا, وجئتُ لمهمّة مغامرة . قبلتها لأجل ما يجب ان نعمله لوسطنا العربي.وبرأيي هناك أمران يجب أن نعطيهما الحق اللازم لدفع مجتمعنا نحو الأفضل اولاً الشبان والشابات يجب منحهم ما يستحقونه لذلك نعم سندخل للمدارس ونقدم الإرشادات لنكون مجتمعاً صالحاً لبعضنا البعض وهناك خطة من اجل ذلك وكانت هناك معارضة من قبل بعض السياسيين بحجة أن نشاطنا سيخرب أولادنا. أود ان أطمئن الجميع أن أولادنا على درجة عالية من الوعي لمعرفة ما يجب ان يقوموا به.والجانب الثاني هو دعم النساء في الوسط العربي. فهل المرأة أخذت مكانتها في الوسط العربي؟ لماذا؟ أعتقد أنه يجب التحرك من اجل دفع ال 50% من مجتمعنا  الذين من دونهن لا يمكن لمجتمعنا ان يتطور. وكل المؤسسات الشرطية مفتوحة أمام النساء لذلك هناك  خلال سنة واحدة 34 شرطية يقدمن الخدمة للمواطنين العرب واليهود واثبتن قدراتهن وتمكنهن من العمل بالمستوى المطلوب.
الصنارة: هل سينعكس ذلك أيضا على المستقبل لفتح ألمجال أمام ترفيع وترقية ضباط عرب أكثر في سلك الشرطة؟حكروش: لذلك انا أدعو وأقوم بدمج الشرطيين العرب في سلك الضباط, برنامجي بعد سنتين او أكثر ان اكون خارج الخدمة.
الصنارة: لماذا العَجَلة. فربما تتم ترقيتك لمنصب القائد العام؟حكروش: سأعطي كل قوتي في البرنامج الذي أقوم به الآن لصالح المواطن العربي.وما من شخص يُعطى وظيفة أعلى ويرفضها. بكل صراحة, هذه أمور مفتوحة. وخطتي خلال سنتين 2018 - 2019 ان ادفع البرنامج كما يجب . ولذلك فتحت برنامج وحدة الامتياز وضممت 20 شابًا وشابة عربًا ممتازين, خلال 3 سنوات سيكونون ضباطاً في الشرطة ولأول مرة في تاريخ الدولة (16 شابًا و 4 شابات) تم اختيارهم بواسطة امتحانات خاصة, هذا الأمر سيساهم في رفع مستوى التعاون بين الشرطة والمواطن العربي وستنهي هذه الفرقة دورتها في شهر اكتوبر القادم وبعدها ستدخل مجموعة ثانية وكلهم حَمَلَة شهادات جامعية وعبروا امتحانات عالية خاصة في عالية خاصة. وهؤلاء هم جيل المستقبل الذين سيغيرون نظرة وتعامل الشرطة مع العرب.

الصنارة: هل هناك قرية عربية او مدينة مستوى العنف فيها أعلى من  المستوى العام او هل هناك موقع عربي تأخذه الشرطة كمشروع خاص لنشاطها في فترة معينة؟حكروش: لا , هذا غير موجود لا مكان للادعاءات غير الحقيقية. سابقاً قالوا عن ام الفحم ان أعلى نسبة عنف موجودة فيها. هذا غير صحيح. رغم ان العنف في فترة ما , كان سيد الموقف هناك. لكن بعدما تم إدخال الشرطة تغيرت الأمور. وانا شخصياً تجولت وتحدثت مع المواطنين والكل يشعر بالتغيير.
الصنارة: وظيفتك كلواء هل هي ادارية أم تنفيذية؟         حكروش: انا وظيفتي إدارية. تتلخص في مهمة تقوية الشرطة في الأماكن الضعيفة. وبناء محطات شرطة في أماكن غير موجودة فيها وتغيير تعامل الشرطة مع المواطن العربي . هذه أمور ليست بسيطة وليست بكبسة زر, أحد الأمور هي دمج الشاب العربي في شرطة إسرائيل ويتم عن طريقة تغيير التعامل. اليوم لا يوجد قرية عربية لا يوجد فيها شرطي .كل بلد يجب ان يكون فيها ممثلون للشرطة لنقل عقليتنا الى الشرطة فما يناسب بلداً معيناً لا يناسب أخرى.
الصنارة: هل هناك دور للجان وجاهات الصلح في خفض مستوى العنف؟حكروش: انا احترم كل جاهات الصلح, وآمل ان لا يكون لهم عمل. وظيفة الجاهات التخفيف, هم يدخلون بعد ان يحصل العنف. آمل أن لا نحتاج لذلك. وكل الاحترام لأفراد هذه الجاهات الذين يدخلون الى بؤر العنف دون صلاحيات. الشرطة لديها صلاحيات, وهم يأتون بالمعاملة الحسنة . لكن للأسف ليس دائماً ينجحون .. فكل الاحترام والشكر لهم.
الصنارة: خلال معركة الانتخابات التي بدأت عملياً, من المؤكد ان يرتفع منسوب العنف. ما هي استعدادات الشرطة لمواجهة ذلك؟حكروش: في الانتخابات هناك برنامج معين للشرطة وفقاً لقانون الانتخابات,  لكن فوق ذلك انا أتوجه الى كل المشاركين في الإنتخابات بنداء , أن دعونا نخوض الانتخابات دون عنف. انا استند الى وعي شبابنا وشاباتنا في ذلك. وكل مَن يتقدم بالترشيح في برنامجه بند انه يضحي من مصلحته الشخصية للمصلحة العامة. إذن فليضحي حتى النهاية ولا يتوجه للعنف. آمل من كل المرشحين أن يقوموا بذلك وان يضحوا .هناك خطة لتقوية الشرطة وكل أسبوع  نبحث نتائج ذلك وحيث يجب سيتم  تعزيزالشرطة بقوى إضافية لمنع العنف ولمعالجة التوترات فورياً حتى لا تتأزم الأمور. 

     




كلمات متعلقة

اللواء, جمال, حكروش, للصنارة:الطفل, المخطوف, كريم, لم, يكن, موجودًا, داخل, اسرائيل, بل, في, مكان, لا, تستطيع, الشرطة, الوصول, اليه,

تابعونــا

الجهاد: سنستمر بقصف المستوطنات الجهاد: سنستمر بقصف المستوطنات 2018-11-12 | 21:34:55

أكدت حركة الجهاد الاسلامي أنه الهدوء لن يكون على حساب دماء الشعب الفلسطيني...

زكي كمال:الأوضاع الإقليمية والعالمية الحالية ونتائج الانتخابات الأميركية قد تجعل العقوبات خطوة اولى لاتفاق-نووي جديد بين اميركا وايران زكي كمال:الأوضاع الإقليمية والعالمية الحالية ونتائج الانتخابات الأميركية قد تجعل العقوبات خطوة اولى لاتفاق-نووي جديد بين اميركا وايران 2018-11-09 | 08:19:45

بين نتائج الانتخابات الأميركية اعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب بدء العقوبات...

المحامي زكي كمال : نحن أمام عالم تحكمه الانتماءات الضيقة, الدينية والفكرية والسياسية وتعظيم الدكتاتورية وقوة السلاح المحامي زكي كمال : نحن أمام عالم تحكمه الانتماءات الضيقة, الدينية والفكرية والسياسية وتعظيم الدكتاتورية وقوة السلاح 2018-11-02 | 08:47:09

جريمة القتل البشعة على خلفية لا سامية، التي شهدتها مدينة بترسبورغ الأميركية يوم...

د.عاص أطرش:هذه الانتخابات شهدت توترات ومشادات بسبب آفات اجتماعية سياسية واقتصاديةً يعيشها المجتمع د.عاص أطرش:هذه الانتخابات شهدت توترات ومشادات بسبب آفات اجتماعية سياسية واقتصاديةً يعيشها المجتمع 2018-11-02 | 12:36:45

بعد اعلان نتائج الانتخابات الاخيرة والمفاجآت التي حملتها في مدن وقرى عربية...

د.محمود الزهّار ل"الصنارة": عباس يعرقل التوصل للتهدئة وقرارات المركزي لا علاقة لها بالواقع الفلسطيني د.محمود الزهّار ل"الصنارة": عباس يعرقل التوصل للتهدئة وقرارات المركزي لا علاقة لها بالواقع الفلسطيني 2018-11-02 | 11:04:59

" القرارات التي اتخذها "المجلس المركزي" لا علاقة لها البَتة بالواقع الفلسطيني وهي...

الوحش.. قصّة قصيرة .... بقلم الكاتب محمد بكرية الوحش.. قصّة قصيرة .... بقلم الكاتب محمد بكرية 2018-10-28 | 09:54:28

هذا ما حدثَ ، في إحدى زياراتي له برفقة أصدقاء مشتركين في مخبزِه القديم , لم نجدْه...

د.شكري عواودة ل-"الصنارة":القائمة المشتركة هي الوحيدة التي تستطيع أن تؤثر على الرئاسة والصالح العام د.شكري عواودة ل-"الصنارة":القائمة المشتركة هي الوحيدة التي تستطيع أن تؤثر على الرئاسة والصالح العام 2018-10-26 | 14:45:26

في فترة الانتخابات للسلطات المحلية،وكما في كل مرة، تكون هناك تحالفات واتفاقيات...

د.هايل داود ل-"الصنارة"قرار الملك بخصوص الغمر والباقورة نهائي وأي إجراء بالنسبة لتزويد الأردن بالمياه يعتبر نقضا لاتفاقية السلام د.هايل داود ل-"الصنارة"قرار الملك بخصوص الغمر والباقورة نهائي وأي إجراء بالنسبة لتزويد الأردن بالمياه يعتبر نقضا لاتفاقية السلام 2018-10-26 | 14:02:13

أخطر الملك الأردني عبدالله الثاني،هذا الأسبوع ، إسرائيل على أنه سينهي العمل...

رونين پلوط في لقاء خاص بـ"الصنارة": أنا رئيس بلدية لجميع المواطنين يهود وعرباً رونين پلوط في لقاء خاص بـ"الصنارة": أنا رئيس بلدية لجميع المواطنين يهود وعرباً 2018-10-26 | 13:56:50

في مدينة نتسيرت عيليت يتنافس على رئاسة البلدية مُرشح واحد هو الرئيس الحالي رونين...

رقية مغربي في مقابلة خاصة بـ"الصنارة":الإمكان ممارسة رفع الأثقال وفي نفس الوقت المحافظة على الأنوثة رقية مغربي في مقابلة خاصة بـ"الصنارة":الإمكان ممارسة رفع الأثقال وفي نفس الوقت المحافظة على الأنوثة 2018-10-26 | 11:45:47

فازت, مؤخراً, رقيّة مغربي إبنة مدينة يافا ببطولة العالم لرفع الاثقال لفئة وزن ...