تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2018-09-20 17:00:26 بعد 27 سنة ظلما.. سجين أميركي يعانق الحرية |  2018-09-20 16:23:42 زيت على النار كاد ان يؤدي الى حريق كبير في بيت بالناصرة |  2018-09-20 16:22:45 الناصرة: التفاف شعبي واسع حول وليد عفيفي |  2018-09-20 15:41:37 عائلة المرحوم محمود حجاج من الطيرة:من قتل محمود حسابه عند الله ووكلنا امرنا لله حتى نكون قدوة حسنة لغيرنا |  2018-09-20 15:01:49 فيديو - ضبط سلاح m16 في ابو كف بالنقب واعتقال مشتبه |  2018-09-20 14:46:26 العلماء يتوصلون إلى أول علاج لإدمان الكوكايين |  2018-09-20 14:43:48 نصر الله لاسرائيل : انتهى الامر وتمت المهمة |  2018-09-20 14:34:13 شعب- وسيم بقاعي يجسد "صرخة الديناصور" بعمل فني ضخم |  2018-09-20 14:27:50 شقيقة رونالدو: يريدون تحطيمه ولكن العدالة الإلهية ستنتصر! |  2018-09-20 14:00:12 مصادر - اجتماع طارئ لجبهة الناصرة خلال أيام وأنباء عن اعلان انسحاب مصعب دخان ودعم المرشح وليد عفيفي |  2018-09-20 13:28:21 شبهات في اللد - رضيع (عامان) يأكل مخدرات من نوع حشيش وتمديد اعتقال والده من الضفة 4 ايام |  2018-09-20 12:54:46 اتهام الفحماوي رجا اغبارية بالتحريض على العنف والارهاب عبر منشورات على الفيسبوك والنيابة تطلب تمديد اعتقاله |  2018-09-20 12:14:39 بعد جريمة قتل ابنهم مؤمن رميا بالرصاص ... عائلة حمدان ضعيف في قريتي عارة وعرعرة:لا نتهم احدا ولا عائلة |  2018-09-20 12:06:29 المطران عطا الله حنا : " سيبقى المسيحيون الفلسطينيون متمسكين بإيمانهم وتراثهم واصالة حضورهم وانتماءهم |  2018-09-20 12:03:28 أمس الاربعاء : تحرير اكثر من 800 مخالفة سير وسحب 28 رخصة سياقة |

الرئيسية | مقالات ومقابلات



    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

عباس زكي ل"الصنارة":فَشل دعاة صفقة العصر في تسويقها وفضلوا الخيانة السرية والحديث عن هدنة



  |   حسين سويطي   |   اضافة تعليق



أكد القيادي الفلسطيني عباس زكي عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" في حديث ل"الصنارة" أمس الخميس ان :" الأوضاع الآن في المنطقة تبشر أن التحالف الصهيوني مع  "الإنجيليين" وترامب على وجه التحديد لن تكتمل دورته الدموية. مع ان هناك تلميحًا ان الإعلان عن ما يسمى "صفقة العصر" سيتم بعد عيد الفطر او بعد التأكد من حالة الرئيس عباس, وترامب شخصيًا مصرّ بوقاحة ان يتم ذلك في  ١٥ حزيران او ما بعد ذلك بقليل. لكن ما يمنعه من ذلك  ليس وضع وحالة الرئيس ابو مازن الصحية, بل فشل تراجع مَن اتفق معهم من دول المنطقة عن تسويقها لأنهم لا يجرؤون، صحيح انهم  قد يكونوا توافقوا معه سراً لكن لا تتوافر لديهم الشجاعة ان يخونوا بشكل علني وفضلوا الإبقاء على الخيانة سريةً. الذين وافقوا معه خذلوه ولن يجرؤ احد منهم على الخيانة العلنية أو المساومة علنًا على القدس.  هم يخافون من اسرائيل ومن سطوة امريكا ويردون رضاهما،  لكن  في نفس الوقت خوفهم اكثر من  الفلسطينيين ومن أحذية شعوبهم. هناك قناعة ان من يدير ظهره للقدس ايًّا كان, فمصيره الى الفشل. 


لذلك حرّكتهم أمريكا ليتحدثوا الآن عن "هدنة" بهدف إمتصاص النقمة العارمة لدى الشعب الفلسطيني ولدى الشعوب العربية ولدى شعوب العالم بعدما فشلوا في قهر الشعب الفلسطيني خلال 70 سنة وبعد البهدلة التي لاقوها جراء جرائمهم في غزة. وما يحصل في غزة هو شيء يجمع الناس ، وستكون نتيجته الأولى المصالحة التي ستشمل كل شعبنا. فعندما قامت حركة فتح بابداعاتها الرائعة ايقظت العالم على القضية الفلسطينية. واليوم مَن كان يتوقع ان يخلع شباب القدس البوابات والكاميرات ويدخلوا مهللين  مكبرين الى المسجد الاقصى وتحت الحراب الاسرائيلية؟!. ومَن كان يفكر ان اسرائيل ستتراجع عن قراراتها وتشكل  لجة لحل مشكلة الكنائس في القدس؟!. المعركة ليست مُلكاً للأكثر امتلاكاً للسلاح بل هي للمقتنعين بالحق وبقوة الحق وليس بحق القوة"..                  وتابع زكي ان "الزعران من المستوطنين لن ينتصروا في نهاية المطاف, حتى وان صار لهم مستوطنة على هيئة سفارة,  فالعدالة والإرادة والقيم التي يتحلى بها  شعبنا ومكانة القدس في قلبها هي المنتصرة".
 وحول التوجه الفلسطيني الى محكمة الجنايات الدولية قال عباس زكي :" إن الإحالة التي قدمت إلى الجنائية الدولية، باسم الشعب الفلسطيني، هي ممارسة لحق وواجب دولة فلسطين، كدولة طرف في ميثاق روما المؤسس للمحكمة الجنائية الدولية، في أن تحيل لمكتب المدعية العامة أدلة متعلقة بجرائم الحرب، والجرائم ضد الإنسانية، وجرائم أخرى تقع ضمن اختصاص المحكمة، وذلك بهدف التحقيق، وخدمة لمبادئ العدالة، والمساءلة، ومنعا لإفلات المجرمين من العقاب، ورادعا لسلطات الاحتلال عن ارتكاب المزيد من الجرائم بحق شعبنا الفلسطيني ومقدراته. فجرائم الحرب الإسرائيلية، هي جرائم ضد الإنسانية، ومرتكبوها يتمتعون بالحصانة، في ظل غياب المحاسبة والمساءلة حتى الآن، والمحاسبة وحدها كفيلة بمنع تكرار هذه الجرائم، وتحقيق العدالة للضحايا الفلسطينيين والتي لطالما تم تأخيرها. وهذه الخطوة تهدف إلى ضمان مساءلة الأشخاص الأكثر مسؤولية عن هذه الجرائم وعن أفعالهم دون تأخير".

الصنارة: معروف عنك علاقتك المتينة مع القيادة السورية وكانت لك زيارات عدة في السنوات الاخيرة التقيت خلالها القيادة السورية، اليوم أُعلن عن تحرير الحجر الاسود ومخيم اليرموك. هل بدأتم الإتصالات لإعادة اعماره ام سيكون مصيره كمصير نهر البارد؟.

زكي: المخيم بحاجة الى اعمار من الصفر وستبدأ هذه العملية فوراً ليتمكن اهله من العودة اليه. فلا يوجد تطهير عرقي  او نقل سكان في  سوريا  والناس بدأت بالعودة الى  مواقعها   في الأماكن التي تم تحريرها. هناك كارثة في سوريا لكن انتصار هذا الجيش وهذا النظام يؤكد انه لو اجتمع الكون كله وهناك حصانه وطنية لا يمكن ان تسلم بهزيمة. فالارادة والحصانة الوطنية ان توفرتا فهذا  ضمان الانتصار. الكل يقول ان الفلسطينيين انتهوا وهناك مَن يربونهم كالخراف، في النهاية الفلسطيني هو الذي يقرر ولن يوقع على صفقة ولن يخون  كما هي تقاليد او سمات المرحلة، الفلسطيني الذي يتوقعه الناس انه الأكثر  تراخياً سيكون الأصلب  عندما تكون الأمور قد اتضحت باتجاه  انه لا مستقبل للفلسطينيين الا ان يعيشوا تحت سياسة ترامب او عبيدًا له.. نحن ما دامت الأمور متوقفة على توقيعنا  فلن يحصل هذا ولا استقرار في المنطقة دون الحل العادل للفلسطينيين، وقد توافقت الناس على ٢٢% لكن طالما لا يريدون فالأمور مفتوحة".

الصنارة: وطالما انها مفتوحة فهي مفتوحة ايضًا على التكهنات بخصوص صحة الرئيس محمود عباس .فكيف هي حالته اليوم؟

زكي:الرئيس محمود عباس بصحة جيدة وقد خرجت من عنده قبل قليل, واستطيع ان اطمئن شعبنا ان الرئيس بصحة جيدة و انه سيعود الى مزاولة اعماله خلال الأيام القليلة القادمة. وما يطلق بالإعلام انه تم توزيع مهام الرئيس على عدة اشخاص حتى لا يحصل فراغ في السلطة ,فهذا الأمر ليس صحيحاً  البتة، والقيادة الفلسطينية ليست منشغلة بهذا الأمر. لدينا تقاليد بعيدة عن التوزيع. فالثورة الفلسطينية ومصير الشعب الفلسطيني  ليسا دكاناً ليتم توزيعه على الورثة بعد وفاة مالكه. لن يحصل أي فراغ تنظيمي أودستوري سياسي، لم يحصل في السابق ولن يحصل  مستقبلاً . شعبنا اكبر من قيادته ونحن في حالة صراع وجودي مع العدو ولا مكان للنزاع. وشعبنا قادر على تخطي الأزمات وتجاوز هذه الحالة وكان الراحل ابو عمار يقول:" أغمط نفسي انني انتمي الى شعب اكبر من قيادته.

الصنارة: ولكن في كل الاحوال الأعمار بيد الله والتخوف دائما قائم..

زكي: لا يوجد تخوف ونحن يهمنا  صحة الرئيس اطال الله في عمره، وليس وارداً التفكير في امور تظهر لدى الناس وكأن اسرائيل تعيّن القائد الفلسطيني  وكأن هناك جهات معينة تسيّر الامور على كيفها. نحن الآن بعد ان فُقدت الثقة في عملية السلام  فمن حقنا ان نختار ونبدل ونعمل ما نراه مناسباً ولا يوجد اي مفاجأة.

الصنارة: معروف أن الأخ محمود العالول هو نائب الرئيس عباس في حركة فتح. ولكن لا يوجد في السلطة نائب للرئيس او في منظمة التحرير. وفي حال حصول شيء فإن رئيس المجلس  التشريعي غير موجود، او من  حماس. فكيف تفكرون في حل هذه الإشكالية؟

زكي: الاخ العالول "ابو جهاد" هو نائب دوري لكن صحيح لا يوجد  نواب الرئيس  في السلطة والمنظمة.  نتمنى  للرئيس عمراً مديداً  ولم نحسب حساباً  لهذه القضية ليس لأنها غير مهمة لكن لأنه وارد واكيد اننا قادرون على تخطيها في حينها وليس ان ننشغل الآن بالتفكير في امور ليست في وقتها، ولا حاجة للتنافس وخسارة اي منّا الآن، هذا الأمر غير وارد الآن، وفي الوقت الحرج  ستعرف الناس كيف تأخذ مواقعها وكيف تشتغل.


وكان مصدر فلسطيني رفيع طلب عدم كشف هويته أكد ل"الصنارة" هذا الأسبوع حقيقة أن القيادة الفلسطينية اقرت قبل نحو اسبوع ترتيبات تم بموجبها توزيع المهام والمسؤوليات التي يضطلع بها الرئيس عباس على عدد من القياديين في اللجنتين. وأن مهمة رئاسة منظمة فتح ورئاسة اللحنة التنفيذية تناط بمحمود العالول الذي يشغل حالياً منصب نائب رئيس حركة فتح التي يترأسها الرئيس محمود عباس. ومن بين الشخصيات التي أنيطت بها المهام التي تم توزيعها , د. ناصر القدوة وزير الخارجية الأسبق وابن شقيقة الرئيس الراحل ياسر عرفات ود. صائب عريقات كبير المفاوضين الفلسطينيين وناصر فرج رئيس جهاز المخابرات الفلسطينية العامة وجبريل الرجوب الرئيس السابق لجهاز الأمن الوقائي والأسير مروان البرغوثي . ولا يغيب عن المتنافسين اسم محمد دحلان المبعد والمقيم في الإمارات المتحدة ويحظى بشعبية في فتح وقطاع غزة . مقابل اصوات من داخل فتح تدعو لإقصاء رئيس الوزراء رامي الحمدالله وإبعاده عن صورة المنافسة على اي منصب قادم.  (  2018/5/21 الرئيس محمود عباس، أثناء متابعة مهامه اليومية من داخل المستشفى الاستشاري في رام الله.(عدسة:ثائرغنايم-وفا) 




كلمات متعلقة

عباس, زكي, ل"الصنارة":فَشل, دعاة, صفقة, العصر, في, تسويقها, وفضلوا, الخيانة, السرية, والحديث, عن, هدنة,

تابعونــا

المحامي زكي كمال ل"الصنارة":قرار اغلاق مكتب م.ت.ف في واشنطن هو المسمار الأخير في نعش اتفاقيات أوسلو المحامي زكي كمال ل"الصنارة":قرار اغلاق مكتب م.ت.ف في واشنطن هو المسمار الأخير في نعش اتفاقيات أوسلو 2018-09-14 | 08:55:38

تزامناً مع الذكرى الخامسة والعشرين لتوقيع اتفاقيات أوسلو، التي لفظت أنفاسها منذ...

فياتشسلاف ماتوزوف ل"الصنارة":  استبعد قيام الولايات المتحدة بمواجهة قواتنا في سوريا والتهديد "كلام فاضي" فياتشسلاف ماتوزوف ل"الصنارة": استبعد قيام الولايات المتحدة بمواجهة قواتنا في سوريا والتهديد "كلام فاضي" 2018-09-17 | 12:25:15

قال الخبير الاستراتيجي الروسي فياتشسلاف ماتوزوف إنه يستبعد ان تشرع الولايات...

اخصائية التغذية إيڤ خوري للصنارة:"وجبة الفطور وزوادة تشمل المركبات الأساسية والخضار والفواكه ضروريتان لتركيز الطلاب اخصائية التغذية إيڤ خوري للصنارة:"وجبة الفطور وزوادة تشمل المركبات الأساسية والخضار والفواكه ضروريتان لتركيز الطلاب 2018-09-14 | 13:22:33

التغذية الصحية والسليمة، للأطفال بشكل عام ولطلاب المدارس الإبتدائية بشكل خاص،...

المحامي زكي كمال ل"الصنارة":القمة الثلاثية تهدف الى تقاسم المناطق والسيطرة والتنسيق بين مصالح تركيا وايران وروسيا المحامي زكي كمال ل"الصنارة":القمة الثلاثية تهدف الى تقاسم المناطق والسيطرة والتنسيق بين مصالح تركيا وايران وروسيا 2018-09-07 | 09:19:56

التطورات الإقليمية الأخيرة خاصة تلك المتعلقة بالأوضاع في سوريا مع اقتراب موعد...

أمين عام المدارس الأهلية الأب عبد المسيح فهيم ل"الصنارة": حققنا جزءًا من مطالب مدارسنا ولا نزال نطالب بالمساواة أمين عام المدارس الأهلية الأب عبد المسيح فهيم ل"الصنارة": حققنا جزءًا من مطالب مدارسنا ولا نزال نطالب بالمساواة 2018-09-07 | 14:38:36

أكد الاب عبد المسيح فيهم الأمين العام للمدارس الأهلية في البلاد في حديث ل"الصنارة"...

شرف حسان للصنارة:اطلقنا هذا المشروع في مواجهة قانون القومية ولتعزيز مكانة اللغة العربية وهويتنا القومية شرف حسان للصنارة:اطلقنا هذا المشروع في مواجهة قانون القومية ولتعزيز مكانة اللغة العربية وهويتنا القومية 2018-09-07 | 14:36:26

في خطوة تنفيذية ميدانية لمواجهة قانون القومية وتبعاته خاصة في مجال الدفاع عن...

د. فراس ملحم في لقاء خاص بـ"الصنارة":وزن الحقيبة الزائد قد يسبب أوجاع الظهر ولكنه ليس المسبب لكل الأوجاع د. فراس ملحم في لقاء خاص بـ"الصنارة":وزن الحقيبة الزائد قد يسبب أوجاع الظهر ولكنه ليس المسبب لكل الأوجاع 2018-09-07 | 11:55:09

أظهر فحص اجراه مجلس الاستهلاك ان 53% من طلاب المدارس الابتدائية يحملون حقائب...

اللواء جمال حكروش لـ"الصنارة":كل عملية قتل هي جريمة نكراء ولكن هناك انخفاض في الجرائم والعنف في المجتمع العربي اللواء جمال حكروش لـ"الصنارة":كل عملية قتل هي جريمة نكراء ولكن هناك انخفاض في الجرائم والعنف في المجتمع العربي 2018-09-07 | 10:31:12

نهاية الاسبوع الماضي شهد المجتمع العربي عدداً من الجرائم التي انتهت بمقتل 4 أشخاص...

دولة غزة الفلسطينية دولة غزة الفلسطينية 2018-09-03 | 11:44:58

حمادة فراعنة في تناغم وتنسيق وتكامل سياسي تعمل واشنطن على شطب حقوق الشعب...

شطب اللاجئين بعد القدس شطب اللاجئين بعد القدس 2018-09-02 | 12:32:38

حمادة فراعنة حسمت إدارة الرئيس ترامب الأميركية قرارها التدريجي بوقف الإسهام...