تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2018-11-20 23:59:58 هدف بيرم كيال لم يكفي لتأهل منتخب اسرائيل لدور المجموعات بدوري أمم أوروبا |  2018-11-20 23:53:11 كفرمندا:شجار بين شبان يسفر عن تحطيم مركبة واضرار بالممتلكات |  2018-11-20 21:45:16 مؤنس عبد الحليم يتسلّم إدارة مجلس كفر مندا المحلي |  2018-11-20 22:43:09 منفذ عملية طعن الجنود قرب بيت جالا يسلم نفسه للشرطة |  2018-11-20 20:58:05 مصرع شخصين في حادث طرق مروع قرب كفرقاسم |  2018-11-20 20:37:36 ريال مدريد يوجه جهوده نحو صفقة شتوية ضخمة |  2018-11-20 20:33:05 29 طفلًا قُتل منذ بداية السنة، أي ارتفاع بنسبة 10%، مقارنة بالسنة الفائتة‎ |  2018-11-20 20:35:51 لجنة التربية والثقافة في الكنيست تصادق على النص النهائي لقانون الولاء بالثقافة |  2018-11-20 20:35:41 ام الفحم تحتفل بالمولد النبوي الشريف باجواء مميزة |  2018-11-20 17:35:22 مجدل شمس:اعتقال 7 اشخاص لمحاولتهم منع الانتخابات واصابة شرطي |  2018-11-20 17:32:48 اعتقال مشتبه بالقاء زجاجة حارقة على حرس الحدود بجبل المكبر |  2018-11-20 16:27:39 د. عينات كاليش روتم تباشر عملها كرئيسة بلدية حيفا |  2018-11-20 16:25:34 طعن شخص قرب بيت جالا وهروب المنفذ |  2018-11-20 16:21:38 حيفا:اصابة خطيرة لعامل من كفركنا سقط عن علو في ورشة بناء |  2018-11-20 15:01:28 نتنياهو: إسرائيل لن توقع على الاتفاق الدولي لتسهيل وتنظيم الهجرة |

الرئيسية | مقالات ومقابلات



    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

بحيرة طبريا تهرب وتضيع وتستغيث...



  |   حسين سويطي   |   اضافة تعليق
  • **حچاي ليڤين مدير وحدة في سلطة البحيرة ل"الصنارة": همّنا الحفاظ على ما تبقى من البحيرة وضمان متعة الناس وراحتهم من خلال الشواطئ الهادئة واستثمار المساحات الجديدة *توجه مجلس اقليمي مطيه آشير وسكان من الجليل الى المحكمة العليا يعيق نقل مياه محَلاّة الى البحيرة
  • *ظهور الجزر ومحميات خضراء وأخطار على مستقبل الثروة السمكية
  • انحسار المياه و"هروب البحيرة" الى عمق يصل الى اكثر من 300 متر



الزائر لبحيرة طبريا اليوم يفاجأ أنه يصل الى مكان لا يعرفه او على اقل تقدير يصل الى مكان تغيّرت كل ملامحه، فلا الشاطئ هو ولا النباتات ولا الطيور ولا حتى الأسماك. فكم بالحري البشر الذين يصلون الى هناك يومياً ولسان حالهم انهم يعزّون انفسهم بما تبقى لهم من شاطئ وماء قد يكفي لإشباع متعتهم أو لأداء مناسكهم الدينية التي أتوا من أجلها عابرين البحار والمحيطات ومتحملين مشاق السفر. وتجدهم يصلّون ويضرعون عسى أن يُسمع دعاؤُهم فتشفى البحيرة من سقم أصابها بدل الدعاء والتبرك من مياهها والتشفع بها والتسفع على شطآنها.



وصلنا الى هناك الى الشاطئ الغربي لبحيرة طبريا حيث المكان كان يضج في مثل هذه الأيام من كل عام بمئات المصطافين من كل فئات المجتمع, عربا ويهود ومن كل مناطق البلاد ناهيك عن السائحين ، والحجاج المسيحيين الذين يؤمون المكان من كل بقاع الأرض لينعموا برؤية المكان الذي مشى فيه السيد المسيح وليتباركوا بالمياه المقدسة التي منها  انتشل أسماكه التي اشبعت تلاميذه.


يقول مرافقنا ,حچاي ليڤين , مدير وحدة  فرض النظام في سلطة بحيرة طبريا الذي رافقنا في جولتنا:" هنا اليوم , انت تجد  قلّة من الناس الذين لا يزالون يؤمنون ان بالإمكان ان يكون أفضل. وان يتغير الحال الى ما هو أحسن. قبل اسبوع فقط  كان المكان يعج بالزوار الذين اتونا من كل البلاد , عائلات كاملة اتت وتمتعت .. ما ترونه الآن هنا  هو ما يمكن ان نسميه "هروب البحيرة". نعم.. لقد  هربت المياه وأفلتت من بين ايدينا ومنحتنا رقعة اوسع من الشاطئ التي علينا أن نستغلها اكثر وافضل.عسانا ننجح قبل ان تضيع منا. هنا يقام الآن  فندق كبير باستثمار خاص وهنا رقعة واسعة جدا من الشاطئ تحولت الى استثمار خاص لمستثمر فرنسي يقوم بتنظيمها واستغلالها وفتحها للمصطافين. هناك سيقام منتجعوهكذا يعدد لنا المشاريع المخططة او التي يرونها ممكنة التخطيط والتنفيذ.


ولفت ليڤين النظر الى جدية ما قامت به السلطة بفرض برنامج الشواطئ الهادئة بمنعها إسماع الموسيقى على شواطئ البحيرة :"صحيح ان هذه الخطوة كانت في البداية مستغربة ذلك ان القادمين الى هنا كانوا يأتون "بالعتاد الكامل" من السماعات والمسجلات ذات الصوت الضخم وكل ما الى ذلك. كانوا يأتون ويفرغون ما بهم من طاقة هنا . اليوم منعنا ذلك وفرضنا نوعاً من النظام الهادئ . فالعائلة التي تأتي الى هنا تهدف ان ترتاح وتتمتع بالطبيعة الخلابة، بالبحر والشمس والتسفع, فما المانع ان نقوم نحن كسلطة مستضيفة بمنحها هذه الراحة وتوفير شروط هدأة البال لها خلال الساعات التي تقيمها هنا او الأيام التي تقضيها بيننا"؟


الصنارة: وهنا يتبادر السؤال, وما علاقة كل ذلك بهروب البحيرة؟


يقول حچاي: على الأقل نستطيع ان نعوضهم عن شيء ما  بشيء نستطيع ان نوفره معاً. القادم الى طبريا كان يأتي للسباحة والتمتع بالمياه والشواطئ فلماذا لا نوفر له ذلك ونضمن له الراحة.. وهنا يتوجه حچاي من خلال "الصنارة" الى الجمهور العربي مرحباً بقدومهم وداعيًا الى تقبل هذه الأنظمة الجديدة ويقول إنه خلال الأيام الماضية قدمت عائلات عربية كثيرة وشاهدنا ان مع البعض منهم سماعات ومكبرات وعندما طلبنا منهم عدم استعمالها وضرورة فرض الأنظمة الجديدة تلقينا منهم حُسن التقبل وأمضت هذه العائلات في ضيافة البحيرة الساعات التي ارادت  لا بل والأيام والليالي. وعلى هذا نحن ماضون. أما عن الحالة العامة للبحيرة فإن سلطة البحيرة  تقوم الآن على تنظيم او اعادة تنظيم الشواطئ من جديد، لنستطيع التأقلم مع الحالة الجديدة، جراء توسع المساحات العامة للمصطافين بسبب انزياح او هروب المياه نحو مركز البحيرة.


الصنارة: ما نراه هنا هو اضافة الى  انزياح المياه وهروبها هو هذه المساحات الشاسعة من المناطق الخضراء من الأشجار والنباتات التي لم نكن نراها من قبل . كيف ستتعاملون مع هذه الظاهرة؟


حچاي: هذه احدى  المشاكل التي نواجهها، هناك مناطق نبت فيها القصب ونما نمواً سريعاً كما ترى، واصبح لدينا شبه محميات خضراء. منها ما هو  نستطيع قطعه واقتلاعه. لكن هناك مساحات لا نستطيع حتى الاقتراب منها لنوعية الأشجار والنباتات النامية وتشابكها. هذه احدى المشاكل البيئية التي  تواجهنا الآن وسترافقنا مستقبلاً اذا ما تحسن الحال مع المياه.


الصنارة: وهناك ايضا الجزر التي ظهرت. واضمحلال المياه  أفقد البحيرة او يكاد  ثروتها السمكية وكذلك مسارات السفن..


حچاي: الجزر وزبشكل خاص الجزيرة  التي نراها هي في محيط بعيد نوعا ما عن مسارات السفن وبالإمكان التغلب على ذلك حالياً. بالنسبة للثروة السمكية حصل فيها تراجع منذ سنوات طويلة والصيادون يعانون منذ سنوات من شح  مصادر ثروتهم ورزقهم. كما ان هناك انواعا من السمك قد لا تستطيع لاحقاً التأقلم  مع  الحالة الجديدة.


الصنارة: كل هذا حصل بسبب سحب المياه الى المشروع القطري ام لماذا؟


حچاي: الذي يستطيع الرد على  ذلك هو سلطة المياه . لكن ما هو معروف ان هناك عدة اسباب ولا نستطيع حصر سبب الحالة بواحد منها لكنها مجتمعة ادت الى ما نحن فيه اولها شح الأمطار. فنحن للسنة الخامسة او السادسة مع معدلات امطار اقل من  معدلها العام. ثم  السحب المتواصل الى المشروع القطري ويضاف الى ذلك التبخر السنوي.


الصنارة: وماذا مع الالتزام بتزويد الأردن بالمياه من هنا من البحيرة ؟


حچاي: سلطة البحيرة ملتزمة بقرارات حكومة اسرائيل . ونحن لا نقوم بتزويد المياه بل سلطة المياه . وذلك يحصل من هنا من البحيرة . ويتم سحب الكمية المتفق عليها من البحيرة سنوياً  للاردن حسب الاتفاقيات الموقعة. نحن لا نتدخل بذلك. ما نقوم به هو الحفاظ على البحيرة وعلى سلامتها ونظامها واستعدادها لاستقبال المستجمين وضمان شروط الراحة لهم. كل ما عدا ذلك هو من شأن سلطة المياه والسلطات الرسمية.


الصنارة: نرى  هنا بعض المشاريع التي توقفت؟


حچاي: نعم. ولكن هناك ايضا مشاريع جديدة  تقدم الخدمات لكل مستجم.


الصنارة: ما هي مساحة المناطق التي انسحبت منها المياه؟


حچاي: الهروب كان اكثر من الناحية الغربية للشاطئ اي ان المياه  انزاحت  الى الشرق. وهذا يعود الى درجة الانحدار، فالنقطة التي نقف فيها الآن طول  مسافة الانزياح هي 250 الى 300 متر. مثلاً في جولة الأمطار قبل  نحو شهر ارتفع مستوى البحيرة ب 5-4 سنتيميتراً. الآن  هناك رجوع وانسحاب. وهذا يوصلنا الى الخطر الذي نتحدث عنه.


وحسب معطيات سلطة المياه اليوم 30/4/18 مستوى  المياه هو (213.355 (-) متر) وينقص البحيرة لتصل الى الخط الأحمر العلوي  (4.56م) المستوى اقل من الخط الاحمر الاسفل بـ 0.36م الذي هو 213.00(-)م.


الصنارة: كيف تتم مواجهة هذه الحالة ؟


حچاي: ما تقوله سلطة المياه انها تعمل على ضخ مياه للبحيرة وتأمين مصادر مياه. وبالنسبة للسفن اقامت سلطة البحيرة جسوراً  اضافية عبارة عن وصلات للجسور القائمة لتستطيع السفن الرسو في اماكن آمنة ونقل الركاب وتعيدهم منها واليها. همّنا هو الحفاظ على ما تبقى من  البحيرة وضمان متعة الناس وراحتهم من خلال الشواطئ الهادئة واستثمار المساحات الجديدة والحفاظ قدر الإمكان على مساحات واسعة للسائحين تضمن لهم امكانية التمتع. ومن هذه الامور دعم الاستثمار الذي يقوم به البعض.


أما بالنسبة لسفن الصيد فتم تنظيم اماكن جديدة لها وهنا نشير الى ان صيادي طبريا عمليا توقفوا عن ممارسة هذه المهنة بغالبيتهم و بقي صيادو "عين چيڤ" حيث هناك امكانية للصيد. كذلك الأمر بالنسبة لسياحة السفن الصغيرة. وبالنسبة للمزارعين تقوم الكيبوتسات المحيطة بسحب كميات محدودة للزراعة وكل كيبوتس له كمية محدودة.كذلك تم التوقف عن سحب المياه للمشروع القطري وبقي كما اشرنا نقل المياه الى الأردن.


الصنارة: هل بدأ ضخ المياه من البحر الى البحيرة؟


حچاي: يقولون إن الأمر يتطلب سنتين حتى يبدأ العمل بالمشروع الجديد، إذ لا يوجد حتى الآن حل لمسألة موقع اقامة محطة التحلية ومحطة الطاقة الخاصة في الجليل الغربي التي ستقوم بالتحلية وضخ المياه الى هنا، ذلك ان  توجه المجلس الإقليمي "مطيه آشير" وسكان من الجليل الى المحكمة العليا يعيق نقل المياه المحَلاّة الى البحيرة. وحتى  ذلك الحين نحن نعيش على الوضع القائم مع ضرورة ضمان 50 مليون كوب سنوياً  هي الكمية التي توجه للأردن سنوياً.


الصنارة: ما الحكمة من توسيع مجرى مصب نهر الأردن في هذه الفترة بالذات حيث الإنحسار؟

حچاي: الآن ممكن القيام بذلك في فترة انحسار المياه  وتراجع قوة المصب، وذلك لتحضير المكان والمسار لحالة يكون فيها سيل اكبر وكميات مياه كثيرة تصب في هذه المنطقة.

الخلاصة اليوم اننا يجب ان نوجه عناية المصطافين ان البحيرة تغيرت وهي تتغير كل يوم نتيجة الوضع القائم وازاء هذا يجب علينا ان نتأقلم مع هذه الحالة من كل النواحي سواء كان الحفاظ على حياة المصطافين وراحتهم وكذلك على حياة البحيرة وسلامتها.




كلمات متعلقة

بحيرة, طبريا, تهرب, وتضيع, وتستغيث...,

تابعونــا

كوارث طبيعية/حمادة فراعنة كاتب سياسي كوارث طبيعية/حمادة فراعنة كاتب سياسي 2018-11-20 | 10:42:31

الاجتياحات المائية المكثفة نتيجة « الوميض المطري « حيث كمية مطر متدفقة هائلة في...

المحامي زكي كمال ل"الصنارة":الخلاصة مما جرى هذا الأسبوع هي أنّ المؤسسة العسكرية الأمنية في إسرائيل هي الحاكم والوحيد المحامي زكي كمال ل"الصنارة":الخلاصة مما جرى هذا الأسبوع هي أنّ المؤسسة العسكرية الأمنية في إسرائيل هي الحاكم والوحيد 2018-11-16 | 08:34:49

احداث متسارعة شهدتها البلاد في الأيام الأخيرة في أسبوع كانت بدايته مواجهة عسكرية...

البروفيسور علي صغيَّر ل"الصنارة":ألاحتباس الحراري العالمي يزيدها شدَّة وضراوة.. البروفيسور علي صغيَّر ل"الصنارة":ألاحتباس الحراري العالمي يزيدها شدَّة وضراوة.. 2018-11-16 | 09:00:17

تشتهر ولاية كاليفورنيا في الولايات المتَّحدة الأميركيَّة بالحرائق القاسية التي...

بمناسبة اليوم العالمي للسكري:البروفيسور نعيم  شحادة يدعو الى تسليط الضوء الى آفة انتشار السكري بمناسبة اليوم العالمي للسكري:البروفيسور نعيم شحادة يدعو الى تسليط الضوء الى آفة انتشار السكري 2018-11-16 | 09:00:22

صادف يوم أمس الأول الإربعاء (14.11.2018) اليوم العالمي للسكري الذي حدّده الإتحاد...

نبيل عمرو ل "الصنارة":غزة ستكون أحد الناخبين الأساسيين في الإنتخابات الإسرائيلية القادمة نبيل عمرو ل "الصنارة":غزة ستكون أحد الناخبين الأساسيين في الإنتخابات الإسرائيلية القادمة 2018-11-16 | 09:00:04

على خلفية استقالة وزير الأمن الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان من منصبه أمس الأول...

الجهاد: سنستمر بقصف المستوطنات الجهاد: سنستمر بقصف المستوطنات 2018-11-12 | 21:34:55

أكدت حركة الجهاد الاسلامي أنه الهدوء لن يكون على حساب دماء الشعب الفلسطيني...

زكي كمال:الأوضاع الإقليمية والعالمية الحالية ونتائج الانتخابات الأميركية قد تجعل العقوبات خطوة اولى لاتفاق-نووي جديد بين اميركا وايران زكي كمال:الأوضاع الإقليمية والعالمية الحالية ونتائج الانتخابات الأميركية قد تجعل العقوبات خطوة اولى لاتفاق-نووي جديد بين اميركا وايران 2018-11-09 | 08:19:45

بين نتائج الانتخابات الأميركية اعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب بدء العقوبات...

المحامي زكي كمال : نحن أمام عالم تحكمه الانتماءات الضيقة, الدينية والفكرية والسياسية وتعظيم الدكتاتورية وقوة السلاح المحامي زكي كمال : نحن أمام عالم تحكمه الانتماءات الضيقة, الدينية والفكرية والسياسية وتعظيم الدكتاتورية وقوة السلاح 2018-11-02 | 08:47:09

جريمة القتل البشعة على خلفية لا سامية، التي شهدتها مدينة بترسبورغ الأميركية يوم...

د.عاص أطرش:هذه الانتخابات شهدت توترات ومشادات بسبب آفات اجتماعية سياسية واقتصاديةً يعيشها المجتمع د.عاص أطرش:هذه الانتخابات شهدت توترات ومشادات بسبب آفات اجتماعية سياسية واقتصاديةً يعيشها المجتمع 2018-11-02 | 12:36:45

بعد اعلان نتائج الانتخابات الاخيرة والمفاجآت التي حملتها في مدن وقرى عربية...

د.محمود الزهّار ل"الصنارة": عباس يعرقل التوصل للتهدئة وقرارات المركزي لا علاقة لها بالواقع الفلسطيني د.محمود الزهّار ل"الصنارة": عباس يعرقل التوصل للتهدئة وقرارات المركزي لا علاقة لها بالواقع الفلسطيني 2018-11-02 | 11:04:59

" القرارات التي اتخذها "المجلس المركزي" لا علاقة لها البَتة بالواقع الفلسطيني وهي...

قد يهمك ايضا