تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2018-11-15 23:21:47 تمديد اعتقال منفذ عملية الطعن بالقدس |  2018-11-15 23:20:17 السنوار: لن نسمح للاحتلال بتكرار الاعتداء على غزة |  2018-11-15 21:29:19 د.فخري حسن:نقابة أطباء الأسنان الإسرائيلية تعزز قانون القومية العنصري بتسمية مؤتمرها القادم |  2018-11-15 21:25:08 الشرطة تناشد الجمهور بالبحث عن الشاب اسماعيل الدغمين من اللد |  2018-11-15 21:23:47 سخنين: طلاب اعدادية الحلان في رحلة حول العالم عبر "سكايب" |  2018-11-15 21:15:53 عمال وموظفي بلدية عرابة يكرمون الرئيس السابق علي عاصلة |  2018-11-15 20:00:09 الفوز في الانتخابات ليس انتصاراً على عدو! |  2018-11-15 20:00:12 عباس: الطريق سالك لتحقيق إزالة أسباب الانقسام |  2018-11-15 18:25:36 الأسبوع القادم في الكنيست: اليوم العالمي لمكافحة العنف ضد النساء |  2018-11-15 18:20:10 اغلاق شارع رقم 90 قرب البحر الميت بسبب الفيضانات |  2018-11-15 17:46:06 اصابة شابين باطلاق نار في مصمص |  2018-11-15 17:41:39 مصرع طفل(5 سنوات)اثر حادث دهس في النقب |  2018-11-15 15:11:04 ام الفحم - مصرع الشابة سجى طلال محمود اثر سقوطها من ارتفاع |  2018-11-15 16:37:52 المعارف للمدارس - ممنوع ادخال الطلاب هواتفهم النقالة خلال امتحانات البجروت والمخالف سيعاقب |  2018-11-15 16:45:14 فيديو.. رئيس الشيشان يهدي "الطفل الخارق" مرسيدس |

الرئيسية | كلمة فيدا مشعور



    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

نكبة السلاح.. صُنع ايدينا



  |     |   اضافة تعليق



لا يسع المرء سوى أن يبدي وأن يسجل انفعاله من سير ما يقترفه البعض من جرائم تُرتكب في مجتمعنا.. وكأننا نتسابق على تبني العنف العالمي والقُطري والدولي... 


لذا لا يمكن أن نتجاهل موضوع العنف ولا في أيّ عددٍ من أعداد الصحيفة, خاصة انه منذ بداية العام وحتى الآن قُتل 13 شخصاً, بينهم طفل, جراء أعمال عنف!! وكأن مجتمعنا احترف وتدرب في مراكز عالمية لاستخدام السلاح بهدف القتل.. 


كل من يملك سلاحاً يكون مستعداً للعنف. 

لقد أصبح شعبنا يعيش مرحلة قد تكون الأكثر حرجاً من بين كل الفترات التي مرَّت. لا بل هي كذلك! 

القضية اليوم هي إما أن نعود الى النظام المجتمعي الذي كان سائداً بيننا أو أن نستمر بالغرق في مأزق وآخر!

شعبنا اليوم بحاجة الى العودة لأحضان العائلة واحترام الأسس المجتمعية التي تربى عليها. الى نظام يجعل حياته قابلة للانطلاق نحو الأفضل, ليشفي جراحه ويتقدم نحو التطور والمستقبل المضمون والآمن. 

ومهما كانت الظروف الوحشية السائدة اليوم فإنه من الضروري العودة الى الانصياع لأوامر الأهل والمربين واستعادة ثقافتنا المجتمعية الجميلة وعاداتنا الرفيعة.. وإلا لأصبحت الدكتاتورية الفردية أمراً مفروضاً في مجتمع يتدهور ويسقط في الهاوية, لأن خطر الاقتتال والاحتراب داخل المجتمع غير مسبوق وإمكانية حصوله في ازدياد, وهو 

رهيب الى أبعد الحدود من حيث نتائجه الوخيمة والمدمرة..ما دمنا أعداء لبعضنا فيستطيع أعداؤنا الاسترخاء والاطمئنان..


وفي مثل هذا الواقع الحساس البالغ الخطورة تظهر الحاجة الى الضبط والانضباط وإظهار المسؤولية.. الى احتواء الأخطار وتجاوزها.. الى تفادي التهلكة والفناء. 


علينا أن نبارك كل تباين في الآراء والمواقف مهما كانت بين المواطنين.. 

لا نُنكر تقاعس الشرطة في البحث عن السلاح بين المواطنين والتحقيق السريع في ملابسات حوادث القتل واستعمال الأسلحة على أنواعها والسلاح الأبيض منها.. وأن لا تكون الجملة المعهودة في الأخبار بعد كل جريمة: باشرت الشرطة التحقيق في ملابسات الحادث. وهي حتماً ستباشر التحقيق في ملابسات رش أطفال من ام الفحم أمس الخميس بالغاز, فيا للعار..


هذه الجرائم ضمن مسؤوليتنا المحلية والنتيجة تكون دائماً واحدة والقضية تغور الى سراديب النسيان كما في جرائم عديدة..

الجاني حرّ طليق وكأن حكم الإعدام قد طال عائلة المتوفي كاملة.

على الجميع التدخل وبإصرار والامتناع عن استعمال السلاح القاتل, واستبداله بسلاح الحوار بدل سلاح الرصاص. 

لا يمكن أن نقبل نكبة جديدة من صنع ايدينا.

*    *    *

خاطرة:

* أمس واليوم:

بالأمس: ترامپ نعت كيم جونڠ أون بالقصير والبدين..

اليوم: ترامپ لقّب كيم چونڠ  أون بالرجل الكريم والنزيه والمنفتح جداً!


* تحت رحمة الأمطار

الشوارع غرقت بمياه الأمطار.. رغم روعة البنى التحتية في دولة من المفروض أن تكون متقدمة وعصرية.. فاستغلوا بركة المياه وازرعوا الشوارع الغارقة من الطوفان خضاراً وفاكهة.. 


ڤيدا مشعور




كلمات متعلقة

نكبة, السلاح.., صُنع, ايدينا,
- مواطن نصراوي
- نصراوي

تابعونــا

الفوز في الانتخابات ليس انتصاراً على عدو! الفوز في الانتخابات ليس انتصاراً على عدو! 2018-11-15 | 20:00:09

الحق يجب أن يُقال.. الواقع يجب أن يوصف وبجرأة.. قبل الانتخابات بأشهر, كان هناك أبطال...

فرانكو.. اسپانيا وريچيڤ.. إسرائيل فرانكو.. اسپانيا وريچيڤ.. إسرائيل 2018-11-08 | 20:03:46

لا يسعنا إلا أن نثني على بطولة الوزيرة ميري ريچيڤ وأن نثني على أفكارها...

المرشح العربي والصوت المُسْتهلَك المرشح العربي والصوت المُسْتهلَك 2018-11-01 | 20:04:34

في الفترة الأخيرة كنا منشغلين بـ"العرس" الديمقراطي.. بالانتخابات.. وبعد ان انتهت...

الخاشقجي وقميص عثمان الخاشقجي وقميص عثمان 2018-10-18 | 20:22:26

أخبار هامة كثيرة تصدرت العناوين هذا الأسبوع ذروتها اختفاء الصحفي جمال خاشقجي في...

الخاشقجي وقميص عثمان الخاشقجي وقميص عثمان 2018-10-18 | 20:22:26

أخبار هامة كثيرة تصدرت العناوين هذا الأسبوع ذروتها اختفاء الصحفي جمال خاشقجي في...

ترامب وهيلي ترامب وهيلي 2018-10-11 | 19:42:30

قبل أيام توكلت سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة, نيمراتا "نيكي" هيلي,...

على هامش الإضراب على هامش الإضراب 2018-10-04 | 20:46:32

وسيلة الإضراب تحمل معنىً بالغ الأهمية خاصة إذا ما كان لهدف قومي.. حتى لو شمل...

سقوط غصن الزيتون! سقوط غصن الزيتون! 2018-09-27 | 20:36:08

قبل 30 عاماً أعلن الرمز الفلسطيني ياسر عرفات عن إعلان الدولة الفلسطينية في...

المعذرة, التسامح والغفران! المعذرة, التسامح والغفران! 2018-09-20 | 20:14:38

صادف يوم أمس الأوّل الأربعاء حلول "يوم الغفران" لدى الشعب اليهودي, الذي يأتي بعد...

أوسلو ... السذاجة أوسلو ... السذاجة 2018-09-13 | 20:02:49

اعتادت الشعوب وبينها العربية أن تطرح الحلول لقضايا تتطلب التدخل الخارجي من مآس...

قد يهمك ايضا