تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2019-01-22 18:44:19 الرينة: المصادقة على ميزانية العام 2019 بقيمة 90 مليون شيكل |  2019-01-22 18:40:53 شهيد وجريحان بقصف اسرائيلي على غزة |  2019-01-22 17:16:12 نجم ريال مدريد يدرس الرحيل |  2019-01-22 17:14:12 لماذا لا يصاب البعض بنزلات البرد وكيف نصبح مثلهم؟ |  2019-01-22 17:11:12 ارتفاع حصيلة قتلى الضربات الإسرائيلية في سوريا الى 21 |  2019-01-22 17:09:26 النائب جبارين: معايير وزارة الصحة تمسّ بفرص تعليم الطب لدى العرب |  2019-01-22 17:02:52 غزة:اصابة جندي اسرائيلي برصاص قرب السياج الحدودي |  2019-01-22 14:55:28 "إس-300" السورية ستدخل الخدمة في أذار المقبل |  2019-01-22 14:45:40 رونالدو يدفع 21.5 مليون دولار ويوافق على السجن مع وقف التنفيذ |  2019-01-22 14:55:21 غدا - الشيخ رائد صلاح يدلي بشهادته ردا على لائحة الاتهام |  2019-01-22 14:15:11 غزة- 1250 مريض عيون قد يفقدون الابصار بسبب أزمة الوقود |  2019-01-22 14:15:08 شقيق الحريري في زيارة للأسد |  2019-01-22 13:29:56 محاولة اختطاف طائرة روسية وتحويل وجهتها إلى أفغانستان |  2019-01-22 13:15:28 عرض حطام حادث سيارة الأمير فيليب للبيع بآلاف الدولارات! |  2019-01-22 12:29:10 ادانة 5 اشخاص افراد عائلة واحدة من بلدة كفركنا بالاعتداء على حراس أمن في مستشفى رمبام بحيفا |

الرئيسية | مقالات ومقابلات



    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

إسـرائيليون مع فلسـطيـن حمادة فراعنة- عمان



  |     |   اضافة تعليق



في الوقت الذي تتكالب فيه أحزاب يمين المستعمرة الإسرائيلية، ومتطرفوها، لتشريع قوانين عنصرية ضد فلسطينيي مناطق الإحتلال الأولى عام 1948، وفلسطينيي مناطق الإحتلال الثاني عام 1967، وفرض الحصار القاسي الظالم غير الإنساني على أهالي قطاع غزة، ومواصلة رفض حكومات تل أبيب المتعاقبة في عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى بيوتهم في اللد والرملة ويافا وحيفا وعكا وصفد وبئر السبع وسائر المدن والقرى التي طردوا منها، تبرز أصوات إسرائيلية عاقلة، ومواقف شبابية يهودية شجاعة، ترفض الإحتلال، ومشروعه وسلوكه الإستعماري، وإجراءاته التعسفية العنصرية ضد الشعب العربي الفلسطيني. 


ضجيج المستعمرين فاقع، يستثمرون عوامل الزمن، والتفوق المؤقت، ودعم إدارة الأميركي المتعصب دونالد ترامب، ونائبه المتصهين بنس، ودهاليز السياسة والتضليل الإعلامي، والتخاذل العربي الإسلامي، والإنقسام الفلسطيني، لفرض رؤيتهم وروايتهم واستعمارهم على أرض وشعب فلسطين، دون أدنى حس من المسؤولية القانونية والأخلاقية والإنسانية، كما فعل المستعمرون الأجانب بحق الشعوب التي كانت تئن تحت هيمنة الإستعمار وتسلطه، غير أبهين بتجارب الشعوب التي زبلت مستعمريها، وهرولوا مهزومين أمام إرادة الشعوب وتصميمها على نيل الحرية والكرامة، وحقها في الحياة والإستقلال. 

ومقابل ضجيج المستعمرين، يقبع ثلاثة شبان يهود إسرائيليين، في السجن لفترات مختلفة من دون ضجيج، على خلفية رفضهم المبدئي للتجنيد والخدمة الإلزامية في جيش الإحتلال الإسرائيلي، ورفضهم الأخلاقي للسياسات والإجراءات والممارسات العسكرية الأمنية، وللجرائم التي يرتكبها “ جيش الدفاع الإسرائيلي “ بحق شعب بأكمله، يتعرض للإحتلال العسكري، وللإذلال المعنوي، وللظلم الكامل، وللبطش المتواصل، وحرمانه حقه في تقرير المصير أسوة بكل شعوب الأرض التي تحررت من الإحتلالات الأجنبية. 

يقبع متان هيلمان، وساعر يهلوم، وإييليت بروخفيلد، خلف القضبان، بلا حراك تضامني يكاد يكون معدوماً، بإستثناء تفاعل أسرهم وعدد قليل من أصدقائهم، ذلك لأن ضجيج المشروع الإستعماري التوسعي الإسرائيلي، وأجهزته وأفعال مستوطنيه، هو الأعلى والمهيمن فارضاً سلوكه واهتماماته على مجمل مشهد المستعمرة الإسرائيلية، يقودها نتنياهو حثيثاً من خلال عملية منهجية تعمل على حرف بوصلة الإهتمام الإسرائيلي، نحو إيران وحزب الله وحركة حماس، وتحولت هذه السياسة التضليلية لتكون هي الأكثر تأثيراً وجذباً أمام الرأي العام الإسرائيلي، أما القوانين العنصرية ضد الفلسطينيين سواء في مناطق 48، أو في القدس، أو باقي فلسطين، فليس من يهتم بها وبمعاناة من تُفرض عليهم من تمييز وحرمان وتدني مستوى المعيشة لديهم مقارنة مع أقرانهم من اليهود. 

بسالة هؤلاء الشباب الإسرائيليين أنهم يلعبون ويتصرفون ويتخذون مواقف خارج السرب الإسرائيلي المشبع بالكراهية ضد الأخر الفلسطيني والعربي والمسلم والمسيحي، ولإدراكهم ذلك، فهم لا يطلبون من أحد التضامن معهم، ولا يلومون الفلسطينيين بسبب التقصير نحوهم، ولا يتراجعون، ولا يتأثرون، يدفعون ثمن تضامنهم بوعي وقناعة مبدأية أخلاقية راسخة مع الشعب الفلسطيني، وإنحيازهم لمطالبه، والحث على تلبيتها، دون أن يحمّلوا أحداً مسؤولية ما يتعرضون له من أذى وعزلة واعتقال، سوى قيادة المستعمرة الإسرائيلية التي تواصل التنكيل بالشعب الفلسطيني، وبكل إسرائيلي يقف مع الفلسطينيين.

الشبان الثلاثة هيلمان ويهلوم وبروخفيلد، ليسوا أول الطابور الرافض للتجنيد والخدمة الإلزامية في جيش الإحتلال فقد سبقهم في اتخاذ هذا الموقف المماثل العديد من الشبان والشابات الذين ترتفع لديهم درجة الولاء القيمي والحس الإنساني والإنحياز الأخلاقي نحو معاناة الشعب الفلسطيني، وهي ظاهرة قد تُسجل بالأفراد ولكنها مهمة، تفتقد للتبني والإبراز كي تتسع لتتحول كظاهرة نبذ وعزلة مثل ظاهرة المقاطعة الاقتصادية والأكاديمية في أوروبا ضد رموز المستعمرة الإسرائيلية، بل لتسير على طريق ما جرى لحكام جنوب أفريقيا المهزومين الذين واجهوا العزلة والتنديد لسلوكهم العنصري، وهو ما تفعله الآن إجراءات وسياسات المستعمرة الإسرائيلية التي لا تقل سوءا أو شراسة وتغولاً عن أفعال جنوب أفريقيا العنصرية. 
إسـرائيليون مع فلسـطيـن حمادة فراعنة- عمان




كلمات متعلقة

إسـرائيليون, مع, فلسـطيـن, حمادة, فراعنة-, عمان,

تابعونــا

د.عبير سليمان-عواودة:غرف الولادة الجديدة ستُحدث نقلة نوعية كبيرة للنساء والمواليد بفضل الطواقم الطبية والأجهزة العصرية المتطورة د.عبير سليمان-عواودة:غرف الولادة الجديدة ستُحدث نقلة نوعية كبيرة للنساء والمواليد بفضل الطواقم الطبية والأجهزة العصرية المتطورة 2019-01-20 | 20:01:11

قبيْل افتتاح غرف الولادة الجديدة ببضعة أيام أجرت لنا مديرة العلاقات العامة في...

د.نائل إلياس لـ"الصنارة":فخورون بتميّز قسم الخدّج وتميزنا في منع التلوّث وهذه الإنجازات ستصب في مصلحة المرضى د.نائل إلياس لـ"الصنارة":فخورون بتميّز قسم الخدّج وتميزنا في منع التلوّث وهذه الإنجازات ستصب في مصلحة المرضى 2019-01-20 | 16:38:16

تسلّم , يوم الثلاثاء, الدكتور نائل الياس مدير المستشفى الفرنسي في الناصرة, جائزة...

د.إبراهيم حربجي في لقاء خاص بـ"الصنارة":قريباً سنبدأ العمل في 4غرف عمليات و5غرف ولادة جديدة مجهزة بأحدث الأجهزة د.إبراهيم حربجي في لقاء خاص بـ"الصنارة":قريباً سنبدأ العمل في 4غرف عمليات و5غرف ولادة جديدة مجهزة بأحدث الأجهزة 2019-01-20 | 11:36:51

يفتتح مستشفى العائلة المقدسة في الناصرة, يوم الخميس القادم الموافق 24.1.2019 أربع غرف...

د. منصور عباس ل"الصنارة": همّنا الآن إعادة العربية للتغيير للمشتركة وأي انشقاق ثنائي أو ثلاثي ستكون نتيجته سيئة جدًا د. منصور عباس ل"الصنارة": همّنا الآن إعادة العربية للتغيير للمشتركة وأي انشقاق ثنائي أو ثلاثي ستكون نتيجته سيئة جدًا 2019-01-18 | 08:24:22

لا تزال الساحة السياسية في المجتمع العربي تئن تحت وطأة انسحاب الحركة العربية...

المحامي زكي كمال ل"الصنارة":الانتخابات القادمة مصيرية تتطلب تحالفاً واسعاً يتفق المشاركون فيه على الطروحات المدنية المحامي زكي كمال ل"الصنارة":الانتخابات القادمة مصيرية تتطلب تحالفاً واسعاً يتفق المشاركون فيه على الطروحات المدنية 2019-01-10 | 20:31:39

اعلان عضو الكنيست أحمد طيبي، رئيس الحركة العربية للتغيير، مساء الثلاثاء خلط...

أوري شور لـ"الصنارة": هذا الشتاء أعلى من المعدل السنوي العام بقليل ولكنه لن يسد العجز الكبير في مصادر المياه أوري شور لـ"الصنارة": هذا الشتاء أعلى من المعدل السنوي العام بقليل ولكنه لن يسد العجز الكبير في مصادر المياه 2019-01-11 | 10:10:14

في أعقاب أمطار الخير الغزيرة التي هطلت في الأسبوعين الأخيرين في منطقة الشمال...

الطيبي ل"الصنارة": "الحوار" الوحيد الذي جرى منذ الانفصال هو الإسفاف والحوار الساقط والقذر لبعض نشطاء الفيسبوك الطيبي ل"الصنارة": "الحوار" الوحيد الذي جرى منذ الانفصال هو الإسفاف والحوار الساقط والقذر لبعض نشطاء الفيسبوك 2019-01-11 | 08:43:43

*الطيبي عن الرد الأولي الذي كان من قبل النائب ايمن عودة ان "اكثر شحص معني ومستفيد...

مسعود غنايم ل"الصنارة": القائمة المشتركة هي أهم انجاز وحدوي للجماهير العربية ويجب ان نحافظ عليه مسعود غنايم ل"الصنارة": القائمة المشتركة هي أهم انجاز وحدوي للجماهير العربية ويجب ان نحافظ عليه 2019-01-04 | 10:20:57

"خلال الجلسة الوداعية التي عقدتها القائمة المشتركة في الكنيست تكريمًا ووداعًا...

دوف حنين:مهم جداً ان تواصل المشتركة طريقها فهناك ما هو أهم من عدد المقاعد التي يطمح اليها كل حزب دوف حنين:مهم جداً ان تواصل المشتركة طريقها فهناك ما هو أهم من عدد المقاعد التي يطمح اليها كل حزب 2019-01-04 | 10:19:19

أعلن عضو الكنيست في القائمة المشتركة عن "الجبهة" دوف حنين في يوم الثلاثاء عدم...