تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2018-07-19 16:17:49 حماس توافق على الورقة المصرية |  2018-07-19 16:12:25 عمران كنانة مرشح جبهة يافة الناصرة للانتخابات المقبلة |  2018-07-19 16:03:41 مجلس عمال لواء الناصرة يعقد جلسة سكرتارية خاصة لتكريم النقابي الجبهوي جهاد عقل |  2018-07-19 16:01:38 تفاعل تاريخي مع صورة رونالدو بقميص يوفنتوس |  2018-07-19 15:45:54 مصادر فلسطينية : شهيد و3 إصابات في قصف إسرائيلي |  2018-07-19 15:38:46 الجمعة 27 تموز .. أطول خسوف كلي للقمر خلال قرن |  2018-07-19 15:41:01 655 مليون شخص تفاعلوا مع المونديال عبر فيسبوك وإنستغرام |  2018-07-19 15:23:00 فيديو - اتهام شابين من طمرة باطلاق نار وسرقة محطتي وقود |  2018-07-19 15:10:57 الفيفا : تقنية الفيديو ساعدت بنجاح التحكيم في المونديال |  2018-07-19 15:10:37 غزة: نفاد غاز الطهي بسبب إغلاق معبر كرم أبو سالم |  2018-07-19 14:25:13 دوف حنين: قانون القومية وصمة عار سنواصل النضال ليتمّْ شطبه من كتاب القوانين |  2018-07-19 14:23:53 بوتين وترامب يتفقان على منع مواجهة بين إيران وإسرائيل |  2018-07-19 13:49:12 رونالدو يترك 19 ألف يورو بقشيش لعمال وموظفي فندق يوناني |  2018-07-19 13:12:54 بأقل من دقيقة حصلت جيجي حديد على 1.3 مليون دولار ؟‎ |  2018-07-19 12:35:02 المصادقة نهائيا على قانون يمنع تشغيل أبناء الشبيبة في مواقع البناء |

الرئيسية | مقالات ومقابلات



    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

انتفاضة المسيحيين - بقلم : حمادة فراعنة



  |     |   اضافة تعليق



    كما انتصر المسجد الأقصى في معركة رفض البوابات الإلكترونية، والجسور الحديدية، والكاميرات الذكية وأزالها بفعل التضامن المثلث بين مسلمي ومسيحي القدس وقطاع من المتضامنين الشركاء من أبناء مناطق 48 معهم، في شهر تموز عام 2017، ها هي كنيسة القيامة تنتزع التراجع النسبي من قبل حكومة المستعمرة الإسرائيلية، وبلديتها الإحتلالية، وتوقف إجراءات فرض الضرائب الجائرة على أملاك الكنائس الفلسطينية، بناء على توصية مباشرة من رئيس حكومة المستعمرة الإسرائيلية الفاسد نتنياهو. 



كما شهد تموز 2017، انتصار الأقصى بفكفكة البوابات والجسور وإزالة الكاميرات الإسرائيلية عن محيطه، شهد شباط 2018، تراجع العدو الإسرائيلي عن إجراءاته الضرائبية عن كنائس فلسطين وممتلكاتها، وفي الحالتين، الأقصى والقيامة، توجهات المستعمرة الإسرائيلية تستهدف تقويض مكانة الشعب الفلسطيني بمسلميه ومسيحيه وجعلهم أسرى الإجراءات الإحتلالية وإضعافهم وجعل أرضهم وممتلكاتهم عبأ عليهم وطاردة لهم، بهدف إستراتيجي وهو استكمال احتلال فلسطين، بالقوة الفاشية وطرد شعبها وإبعاده وتشريده وترحيله، أسوة باللاجئين عام 1948، والنازحين 1967، والحصيلة التي فهمها الشعب الفلسطيني في مواجهة عدوه الوطني والقومي والديني، أنها عملية سياسية بامتياز تستهدف إضعاف مقومات المشروع الوطني الديمقراطي الفلسطيني، في مواجهة المشروع الإستعماري التوسعي الإسرائيلي. 


مشروع الاحتلال الاستعماري الإسرائيلي المتفوق المدعوم من الطوائف اليهودية المتنفذة في العالم، وقدرات الولايات المتحدة وجبروتها، بعد تراجع الدعم الأوروبي وانحساره، وابتعاده التدريجي عن مساندة المشروع الصهيوني يواجه مأزقين ذوا طابع بنيوي عميق إستراتيجي يحمل من خلالهما بذور هزيمته التدريجية وهما: أولاً : فشله في طرد كل الشعب العربي الفلسطيني عن وطنه، الذي لا وطن له سواه، رغم الإبعاد والتشرد والنفي القسري للاجئين والنازحين وهم يمثلون نصف الشعب الفلسطيني ( ستة ملايين )، ولكن بقاء أكثر من ستة ملايين في منطقتي 48 و 67، يشكل عنواناً جوهرياً لفشل تهويد فلسطين وأسرلتها . 


ثانياً : رغم التفوق الإسرائيلي اعتماداً على قدراته الذاتية البشرية ( ستة ملايين ونصف المليون ) والعسكرية والاقتصادية والسياسية والاستخبارية والتكنولوجية، ودعم أغلبية يهود العالم له، وغطاء الولايات المتحدة لسياساته وإجراءاته الاحتلالية الاستعمارية التوسعية وحمايتها، فقد حقق الفلسطينييون انتصارات تراكمية صغيرة متواضعة، ولكنها تعكس قدرتهم على الصمود والمتابعة، مثلما أعطتهم دروساً وعبراً وتجارب عملية ملموسة تؤكد قدرتهم على الانتصار مستفيدين من هذه التجارب التي حققوا فيها وخلالها الانتصار، بدءاً من الانتفاضة الأولى عام 1987، التي أرغمت إسحق رابين على الإعتراف بهم كشعب، والانتفاضة الثانية عام 2000، التي أرغمت شارون على الرحيل عن قطاع غزة، وانتفاضة القدس الثالثة 2017 التي أرغمت نتنياهو على التراجع عن المسجد الأقصى، والانتفاضة الرابعة 2018 التي أرغمت أيضاً نتنياهو عن التراجع عن إجراءاته ضد كنيسة القيامة، وأكثر من هذا أبرزت التعددية الفلسطينية الإسلامية والمسيحية ووحدتها على الأرض وفي ميدان ومتاريس المواجهة، وقدمت صورة مشرقة عن الشعب الفلسطيني أمام المجتمع الدولي بمسلميه ومسيحييه.


سلسلة من الخطوات التراكمية نحو الانتصار الفلسطيني، وتراجع وانحسار وهزيمة المشروع الاستعماري التوسعي الإسرائيلي أمام إرادة الفلسطينيين وتماسكهم ووحدتهم وبسالة مواقفهم المدنية المتواصلة. 

شعب فلسطين يُقدم نماذج في النضال والتضحية والبسالة والشجاعة، ونماذج من الصمود، ولكنه يحتاج لروافع ذات قيمة من قبل الأشقاء العرب والمسلمين والمسيحيين من خارج فلسطين، وهذا ما يجب أن يفعله كل صاحب ضمير ووعي وحس إنساني نبيل. 

h.faraneh@yahoo.com

 كاتب سياسي مختص بالشؤون الفلسطينية والإسرائيلية  




كلمات متعلقة

انتفاضة, المسيحيين, -, بقلم, :, حمادة, فراعنة,

تابعونــا

المحامي زكي كمال ل"الصنارة": نص قانون القومية يُشَرعِن التمييز العنصري ضد العرب ويقصيهم على خلفية دينية ويناقض وثيقة الاستقلال المحامي زكي كمال ل"الصنارة": نص قانون القومية يُشَرعِن التمييز العنصري ضد العرب ويقصيهم على خلفية دينية ويناقض وثيقة الاستقلال 2018-07-13 | 08:52:49

واصلت لجان الكنيست الخاصة يوم أمس الخميس أبحاثها ومناقشتها لقانون القومية الذي...

صالح بكري مدير في لقاء خاص بـ"الصنارة":في مركز "بيت لين" الناصرة نقدّم جميع الخدمات المطلوبة للمتضررين جنسياً وجسدياً صالح بكري مدير في لقاء خاص بـ"الصنارة":في مركز "بيت لين" الناصرة نقدّم جميع الخدمات المطلوبة للمتضررين جنسياً وجسدياً 2018-07-13 | 12:05:11

"مركز "بيت لين" في الناصرة هو مركز لحماية الأولاد وأبناء الشبيبة المتضررين جنسياً...

عنات أوفير مديرة مشروع "مهليڤ" في لقاء خاص بـ"الصنارة":نظّمنا حملة إعلامية خاصة للمجتمع العربي لتقليص ظاهرة التنكيل بالأطفال عنات أوفير مديرة مشروع "مهليڤ" في لقاء خاص بـ"الصنارة":نظّمنا حملة إعلامية خاصة للمجتمع العربي لتقليص ظاهرة التنكيل بالأطفال 2018-07-13 | 10:01:08

انطلقت مطلع هذا الشهر حملة إعلامية لرفع الوعي بكل ما يتعلق بظاهرة التنكيل...

مدرب ومعلم الغوص والغطس باسم إغبارية ل"الصنارة":ما حصل يشكل حالة غير مسبوقة وتحمل تجربة عالمية لفرق الإنقاذ وللسائحين مدرب ومعلم الغوص والغطس باسم إغبارية ل"الصنارة":ما حصل يشكل حالة غير مسبوقة وتحمل تجربة عالمية لفرق الإنقاذ وللسائحين 2018-07-13 | 08:57:05

نجح يوم الثلاثاء غواصون متطوعون من عدة دول في إخراج 12 طفلا تايلانديًا ومدربهم...

" نحو الشمس" ... الاعلامي والشاعر محمد بكرية " نحو الشمس" ... الاعلامي والشاعر محمد بكرية 2018-07-12 | 10:29:33

الاعلامي والشاعر محمد بكرية...

د.مصطفى عصفور للصنارة:الهزات الخفيفة التي حصلت ليست مؤشراً  لهزة كبيرة قادمة د.مصطفى عصفور للصنارة:الهزات الخفيفة التي حصلت ليست مؤشراً لهزة كبيرة قادمة 2018-07-06 | 09:49:35

“لا توجد اي قاعدة علمية او آلية تمكّننا من تنبّؤ حدوث الهزة الارضية الاّ قبل...

المحامي زكي كمال ل"الصنارة":القرار سياسي يناقض الاتفاقيات الدولية وأستبعد ان تقدم المحكمة العليا على الغائه ما سيشكل شرعنة له المحامي زكي كمال ل"الصنارة":القرار سياسي يناقض الاتفاقيات الدولية وأستبعد ان تقدم المحكمة العليا على الغائه ما سيشكل شرعنة له 2018-07-06 | 08:10:43

قرار اقتطاع مبالغ من مستحقات الضرائب التابعة للسلطة الفلسطينية لدى إسرائيل...

الحكم الدولي السابق سهيل داوود لـ"الصنارة":تقنية ال"ڤار" أنقذت الفيفا من فضائح التحكيم الحكم الدولي السابق سهيل داوود لـ"الصنارة":تقنية ال"ڤار" أنقذت الفيفا من فضائح التحكيم 2018-07-06 | 11:33:55

لا تزال الأعين والأعصاب مشدودة باتجاه الحدث العالمي الأهم على كوكبنا والذي...

مع اقتراب الإعلان عن "صفقة القرن"،المحامي زكي كمال ل"الصنارة":الإدارة الأميركية صاغت تفاصيل الصفقة,وسط رفض الفلسطينيين وتجاهل مواقفهم مع اقتراب الإعلان عن "صفقة القرن"،المحامي زكي كمال ل"الصنارة":الإدارة الأميركية صاغت تفاصيل الصفقة,وسط رفض الفلسطينيين وتجاهل مواقفهم 2018-06-29 | 08:57:33

اللقاءات المكثفة التي عقدها ممثلو الإدارة الأميركية كوشنير وغرينبلات في عدد من...

السفير الإسرائيلي الأسبق في تركيا د.ألون ليئال ل"الصنارة":أردوڠان تحوّل الى سلطان وسيعمل على ضم شمال سوريا الى لواء الأسكندرون السفير الإسرائيلي الأسبق في تركيا د.ألون ليئال ل"الصنارة":أردوڠان تحوّل الى سلطان وسيعمل على ضم شمال سوريا الى لواء الأسكندرون 2018-06-29 | 12:38:46

أظهرت نتائج الانتخابات الرئاسية والبرلمانية التي جرت الأسبوع الماضي في تركيا ان...