تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2018-11-14 22:59:00 القدس:طعن شرطي في محطة شرطة واطلاق النار على المنفذ |  2018-11-14 22:19:43 مستوطنو "غلاف غزة" يتظاهرون ضد وقف اطلاق النار |  2018-11-14 22:13:11 ايزنكوت يعقد جلسة تقييم لفحص جاهزية وتعزيز القوات على الحدود مع غزة |  2018-11-14 22:03:11 تبرئة شاب من يافة الناصرة من تهمة قتل سامر عواد |  2018-11-14 21:50:43 الطالب هلال يونس الطوري رئيساً لمجلس الطلاب في المدرسة الثانوية الشاملة في كفر قاسم |  2018-11-14 21:48:51 جمعية الموكب تقيم حفلاً خيريا لدعم مسيرة الميلاد ال 36 في الناصرة |  2018-11-14 19:52:31 شفاعمرو:العثور على لغم مضاد للدبابات في حي ابو شهاب والشرطة تغلق المنطقة |  2018-11-14 19:18:07 ميلان يفضل نجم الريال على إبراهيموفيتش |  2018-11-14 19:16:23 5 طرق طبيعية لمكافحة الشيخوخة |  2018-11-14 19:11:20 عوده منتخب اسرائيل للكراتيه من بطوله العالم في مدريد اسبانيا |  2018-11-14 19:08:48 حزب الله: الفصائل ادارت المعركة بدقة |  2018-11-14 19:03:11 الناصرة : العشرات في تظاهرة تنديداً بالعدوان على غزة |  2018-11-14 17:44:07 كريستيانو رونالدو سبب بقاء أليجري في يوفنتوس |  2018-11-14 17:41:31 النائب جبارين في الكنيست: ليبرمان بدأ حملته الانتخابية ببثّ الفاشيّة |  2018-11-14 17:39:11 المهندس منير شبلي بعد انتخابه رئيسًا للمجلس المحلي الشبلي أم الغنم:نمد أيدينا للجميع لنعمل معًا لأجل بلدنا‎ |

الرئيسية | كلمة فيدا مشعور



    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

الربيع التونسي.. وَهُم..



  |     |   اضافة تعليق



صادف قبل أيام مرور سبعة أعوام على ما يُسمى "ثورة الربيع العربي".



بطل هذه الانطلاقة ومشعل الشرارة هو الشاب التونسي طارق الطيب محمد البوعزيزي, الذي اقدم على إضرام النار بنفسه احتجاجاً على منعه من البيع بعربته المحملة بالفواكه والخضروات.


أهم ما كان يُقال عن هذه الثورة انها هدمت جدار الخوف من السلطة الحاكمة.


يعود بنا التاريخ التونسي الى سياسة بورقيبة الذي كان أول من أعطى المرأة حقوقها وفتح الطريق للتحرر الفكري وترك الدين لرجال الدين دون أن يتدخلوا في الشعب والسياسة. مما يذكرنا قبله أيضاً بجمال عبد الناصر الذي سار على نفس المنهاج بخصوص إعطاء الحقوق للمرأة وترك الدين لرجال الدين.استلهم بورقيبة من فرنسا الفكر الثوري وليس الفكر السياسي الاستعماري. 


الثورات العربية التي تبعت لم تنجح, وهذا ما يؤكده الوضع الحالي من ضعف وانخفاض مستمر في النجاحات.


لا تغيب شمس ولا يبزغ فجر دون أن تأتينا بشرى نجاح ثورة الربيع العربي في تونس بالذات بعد تتويج رباعي الحوار التونسي عام 2015 بجائزة نوبل للسلام تقديراً للدور الذي لعبوه في إنجاح الحوار الوطني التونسي والسير قدماً على طريق الديمقراطية.


يبدو أن عبق ورائحة وجمال "ثورة الياسمين" لم تمهّد الطريق أمام الشعوب العربية الأخرى ولم تساعدها على حصد النجاح خاصة أن وحش الأزمات لم يعطِ حماية للمواطن ولا استقراراً. وغابت عن المسؤولين مطالب المواطن الاقتصادية والاجتماعية ولم تأخذ نقاط الخلل بجدية ليتم إصلاحها ولم توضع على جدول تفكيرهم, خاصة في ظل الخيانات الوطنية والقومية بين بعض القادة العرب, التي ربما تكون كامنة في جيناتهم, الذين تغاضوا عن حق الشعب في التظاهر والمطالبة بحقوق العيش الأساسية.


وهكذا فشلت معظم الدول العربية وتحولت ثوراتها الى "خريف عربي".


وفشلت في هدم جدار الخوف أمام السلطة الحاكمة وأصبح الوضع أخطر من الخَطَر!

*    *    *

الكلمة الطيبة تخترق القلوب

في الهند تناول رئيس الحكومة الطعام الهندي المطيّب بالنكهات المختلفة خاصة الفلفل الحار..

نحن سعداء كونه أُعجب بالطعام خاصة أنه, كما يبدو, هناك صلة تجمع ما بين حرارة الطعام الهندي وحرارة قرار المستشار القضائي باستدعاء سارة نتنياهو للاستجواب عن وجبات الطعام التي كانت تطلبها من المطاعم.

لست أدري بماذا فكر رئيس الحكومة عندما خط ووصف في كتاب الزوار لدى زيارته ضريح غاندي جملة انه غُمِر بشعور قوي أمام الجمال والبساطة لشخصية الأب الروحي.

هل يقتنع نتنياهو أن الكلمة الطيبة تخترق قلوب وعقول الناس؟ وأن الحلول السلمية لا تكلف المزيد من الضحايا وتعد بالعيش الرغد؟

حقاً.. غاندي كان على صواب في إتباع طريق السلم التي سار عليها في تأسيس الهند العظيمة... الحديثة... الحرة.

أين بيبي من غاندي...!

ڤيدا مشعور





كلمات متعلقة

الربيع, التونسي.., وَهُم..,

تابعونــا

فرانكو.. اسپانيا وريچيڤ.. إسرائيل فرانكو.. اسپانيا وريچيڤ.. إسرائيل 2018-11-08 | 20:03:46

لا يسعنا إلا أن نثني على بطولة الوزيرة ميري ريچيڤ وأن نثني على أفكارها...

المرشح العربي والصوت المُسْتهلَك المرشح العربي والصوت المُسْتهلَك 2018-11-01 | 20:04:34

في الفترة الأخيرة كنا منشغلين بـ"العرس" الديمقراطي.. بالانتخابات.. وبعد ان انتهت...

الخاشقجي وقميص عثمان الخاشقجي وقميص عثمان 2018-10-18 | 20:22:26

أخبار هامة كثيرة تصدرت العناوين هذا الأسبوع ذروتها اختفاء الصحفي جمال خاشقجي في...

الخاشقجي وقميص عثمان الخاشقجي وقميص عثمان 2018-10-18 | 20:22:26

أخبار هامة كثيرة تصدرت العناوين هذا الأسبوع ذروتها اختفاء الصحفي جمال خاشقجي في...

ترامب وهيلي ترامب وهيلي 2018-10-11 | 19:42:30

قبل أيام توكلت سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة, نيمراتا "نيكي" هيلي,...

على هامش الإضراب على هامش الإضراب 2018-10-04 | 20:46:32

وسيلة الإضراب تحمل معنىً بالغ الأهمية خاصة إذا ما كان لهدف قومي.. حتى لو شمل...

سقوط غصن الزيتون! سقوط غصن الزيتون! 2018-09-27 | 20:36:08

قبل 30 عاماً أعلن الرمز الفلسطيني ياسر عرفات عن إعلان الدولة الفلسطينية في...

المعذرة, التسامح والغفران! المعذرة, التسامح والغفران! 2018-09-20 | 20:14:38

صادف يوم أمس الأوّل الأربعاء حلول "يوم الغفران" لدى الشعب اليهودي, الذي يأتي بعد...

أوسلو ... السذاجة أوسلو ... السذاجة 2018-09-13 | 20:02:49

اعتادت الشعوب وبينها العربية أن تطرح الحلول لقضايا تتطلب التدخل الخارجي من مآس...

رصاصات في القلب رصاصات في القلب 2018-09-06 | 19:43:03

ماذا سيحدث لو استمر الوضع المزري من حصد أرواح ضحايا عنف إطلاق رصاص واستعمال آلات...

قد يهمك ايضا