تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2018-06-21 16:29:26 اصابتان متوسطتان جراء اصطدام تراكتورون بجدار في ام الفحم |  2018-06-21 15:08:42 توما-سليمان: " 16 إمرأة قُتلن منذ بداية العام، والسلطات في سبات" |  2018-06-21 16:49:54 التعادل يحكم موقعة الدنمارك وأستراليا ... صور |  2018-06-21 14:55:30 يافة الناصرة: العثور على الفتاة ماريا وضاح سالمة معافاة |  2018-06-21 14:41:52 المونديال يحقق أرقاما قياسية -7.7 مليون مشاهد حتى الآن |  2018-06-21 14:22:31 اتهام سارة نتنياهو بالاحتيال وخيانة الأمانة -طلبت وجبات على نفقة الدولة بمبلغ تجاوز ال350 الف شيقل رغم وجود طباخة |  2018-06-21 13:47:07 اقتراح قانون يشترط على المرشحين لوظيفة قاض في المحاكم الدينية الدرزية حيازتهم BA بموضوع الحقوق |  2018-06-21 13:40:17 رئيس برلمان هاييتي يزور بلدية الناصرة |  2018-06-21 13:31:57 قاصران مشتبهان باقتحام وتخريب وسرقة مدارس برهط |  2018-06-21 13:08:01 بيكهام يتوقع مواجهة "إنجليزية أرجنتينية" في نهائي مونديال روسيا |  2018-06-21 13:05:34 شابان مشتبهان بالاعتداء على سائق حافلة في بئر السبع |  2018-06-21 12:32:51 العرابي احمد نجار من الحادي عشر ينخرط في برنامجين متميزين على المستوى القطري |  2018-06-21 12:12:38 فيديو - كاميرات جديدة مثبته على ملابس عناصر الشرطة |  2018-06-21 11:57:46 الاحتفال بتخريج الفوج ال 36 من طلاب ثانوية اكسال‎ |  2018-06-21 11:56:32 افتتاح محطة جديدة لسلطة المطافىء والانقاد في نتسيرت عليت |

الرئيسية | كلمة فيدا مشعور



    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

عرفات... ذكرى فقط؟!



  |     |   اضافة تعليق



مرَّت 13 عاماً على غياب الرمز الفلسطيني, القائد الراحل ياسر عرفات, و 29 عاماً على إعلان الدولة الفلسطينية في الجزائر في قاعة قصر الصنوبر.


رغم مرور الأعوام.. ما زالت فلسطين عارية من لقب "دولة".

مناسبة إحياء الذكرى الـ 13 لغياب عرفات التي أُقيمت في غزة جاءت متزامنة مع مناسبة الوحدة الوطنية, لكن بصعوبة رُفعت أعلام فلسطين بينما رفرفت آلاف الأعلام  الصفراء في سماء الاحتفاء. وكأن حلقات مسلسل إقامة الدولة ما زالت بلا نهاية مرتقبة, فنصف الشعب لا يعتبر أن عرفات هو الرئيس الفلسطيني الرمز بل هو رئيس فصيل من المقاومة الفلسطينية, وليس رئيس الشعب كلِّه.


إن قيام دولة ما يعتمد على ركيزة شعب واحد وليس على فصائل, فالدولة هي صَهر غير منقسم يُصب في بوثقة واحدة.

هل ستتم المصالحة التي ستجعل الشعب الفلسطيني موحداً أمام العالم ويستطيع أن يطالب بدولة حرة بجدارة وشرعية سياسية أم أغلب الظن انه لن تكون لا مصالحة ولا دولة؟؟

هل ستمر سنوات وسنوات ورئيس الدولة لا يستطيع الخروج من المقاطعة إلا بإذن مَن يقف على مدخل بلاده؟

هل سيبقى الشعب هو مَن يدفع الثمن؟

نسبة البطالة في فلسطين عالية, الإغلاق مستمر, مستوطنات جديدة تقام باستمرار والطرق مقطوعة.. بوجود خارطة طريق مصالحة مبنية على الرمل وليس على الصخر ستأتي الأمواج وتجرفها..

اتفاقية أوسلو كانت إحدى أكبر المآسي لأنها تجاهلت الاعتراف بإقامة دولة واعترفت بمنظمة وبقيت فلسطين بلا أساس ولا دستور في ظل صعوبة إلغاء اتفاقيات دولية.وبقي العالم الدولي والعالم العربي يتابع قضية فلسطين على أنها مجرد مسلسل لا شَبَق لهم فيه ولا عَبَق.

*    *    *

يا حسرة على أيام قطف الزيتون

لمجرد التفكير في موسم قطف الزيتون الذي يطرق أبوابنا مرة في كل عام.. أحزن.. أغرق في الحزن والحسرة..

في الماضي, على أيام أجدادنا وأهلنا, كان موسم قطف الزيتون مناسبة جميلة وثرية كالإحتفال بعرس, وكأن كل شجرة زيتون عروس!! 

لا أرى حاجة لسرد أجواء الفرحة ولا كيف كانت العلاقة حميمة بين الأهل في مثل هذا الموسم.. أو حبهم العميق والثمين وانتماؤهم للأرض وللطبيعة ولبعضهم البعض.أذكر رائحة الزيت في الشوارع وجبالاً من حبات الزيتون والبركة متراكمة أمام البيوت استعداداً لعصرها حتى ساعات متأخرة من الليل..

حينها, كنا نكتفي ونتلذذ بخبزه نسخنها ونغمسها باللبنة والزيت مع الزيتون.

أما اليوم.. اليوم أصبحت كل لحظة في هذا الموسم سبباً للتذمر.. وباختصار شديد أصبحت الأرض وأصبح الزيتون يذرف دموعاً من شدّة ما يتم إهماله وابتعاد الناس عن حبهم للأرض وللجذور.

البحث عن الجذور في شجر الزيتون أصبح أبعد وأبعد..

ما كان إكسير الحياة لم يعد كذلك.

وا أسفاه على حسرة تغص بها القلوب لا مثلها حسرة.

سقى الله على أيام كان فيها زيت الزيتون والمأكولات الشعبية من زعتر وفريكةٍ وكبّة ملوك الموائد. 

تمر الأعوام والدنيا التي عرفناها وعشقناها في تراجع.


ڤيدا مشعور





كلمات متعلقة

عرفات..., ذكرى, فقط؟!,

تابعونــا

فارس ساحة الصحافة فارس ساحة الصحافة 2018-06-21 | 20:10:31

12 عاماَ مرّت على رحيل فارس الصحافة العربية, لطفي مشعور, الذي أسس أول صحيفة عربية...

أفواه جائعة أفواه جائعة 2018-06-13 | 18:57:20

ماذا نقول عن إلقاء القبض على مواطنين في فلسطين تواجدوا في مكان مغلق وكانوا...

فقراء المونديال فقراء المونديال 2018-06-07 | 20:05:46

أيام معدودة تفصلنا عن الحدث الرياضي الأضخم والأكثر شعبية حول العالم, حيث تتجه...

الفشل الفشل 2018-05-31 | 20:03:46

اعترف لكم اني لم اعد استوعب ما اسمع من أخبار يومية عن جرائم القتل في مجتمعنا أو...

لن يتقزّم دورنا لن يتقزّم دورنا 2018-05-24 | 19:37:41

زواج الأمير هاري وميغين ماركل مثير وغريب ربما لأن البلاط الملكي يسير بموجب نظام...

النكبة تنعى ضمير العالم النكبة تنعى ضمير العالم 2018-05-17 | 22:34:44

رؤية مشاهد المسيرات في يوم النكبة تحرك فينا عواطف جياشة وحزنا عميقا لأن المأساة...

صوت الإنذار الأخير؟ صوت الإنذار الأخير؟ 2018-05-10 | 21:00:21

ڤيدا مشعور 11/5/2018...

بين بيبي والديمقراطية.. أميال بين بيبي والديمقراطية.. أميال 2018-05-04 | 05:37:07

إن القرار الذي صدر مؤخراً في الكنيست, والذي يسمح لرئيس الوزراء نتنياهو باتخاذ...

نكبة السلاح..  صُنع ايدينا نكبة السلاح.. صُنع ايدينا 2018-04-26 | 20:10:01

لا يسع المرء سوى أن يبدي وأن يسجل انفعاله من سير ما يقترفه البعض من جرائم تُرتكب في...

وثيقة الإستقلال تبقى حبراً على ورق وثيقة الإستقلال تبقى حبراً على ورق 2018-04-19 | 19:27:20

قبل أن تمر سبعون عاماً أخرى , وبعد أن احتفل الشعب اليهودي بالإعلان عن استقلال...