تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2018-01-22 18:47:45 "أبو مازن": نطالب أوروبا الاعتراف بالدولة الفلسطينية |  2018-01-22 18:46:56 عريقات: بنس قاد "حملة صليبية" في الكنيست |  2018-01-22 16:16:53 فرنسا تتهم إيران بانتهاك مطلب تعليق برنامجها الصاروخي البالستي |  2018-01-22 16:16:01 بينس أمام الكنيست: السفارة الأمريكية ستنقل إلى القدس العام المقبل |  2018-01-22 15:00:05 اسرائيل لن تحيل الى القضاء الحارس في السفارة بعمان |  2018-01-22 14:01:10 الأونروا تطلق من غزة حملة لتجنيد الدعم المالي |  2018-01-22 13:56:38 يمن سيف يعلن عن انهاء مهام منصبه بعد 9 سنوات مديرًا لسلطة التطوير الاقتصادي للأقليات |  2018-01-22 13:17:34 السجن 19 عاما لوليد ياسين من طمرة بتهمة قتل زوجته أمنة الحامل في شهرها التاسع طعنا وهي نائمة |  2018-01-22 12:05:09 الشرطة تحذر السائقين - تسرب الزيت أو الوقود من السيارة خلال سيرها، أو وقوفها مخافة 1000 شيكل و6 نقاط |  2018-01-22 12:03:11 وحدة البيئة في بلدية الناصرة بحملة تنظيف واخلاء مركبات قديمة |  2018-01-22 12:00:03 بنس: الاعتراف بالقدس عاصمة إسرائيل يساعد بتحقيق السلام |  2018-01-22 11:11:47 تمديد اعتقال مشتبه من اللد بتهديد طبيبة بسكين |  2018-01-22 10:43:06 مقتل الشاب سلطان ابو قردود (25 عاما) من بير هداج اثر تبادل اطلاق نار قرب الحدود الاسرائيلية المصرية |  2018-01-22 10:28:30 سخنين تلاقي بيتار القدس الليلة بدون الجمهور |  2018-01-22 10:24:01 شفاعمرو - عمر علي سمنية (أبو جمال ) في ذمة الله |

الرئيسية | كلمة فيدا مشعور



    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

الوسط العربي يلعق جراحه... مرة أخرى



  |     |   اضافة تعليق




الأحداث المتتالية لا تترك مجالاً للشك أن وسطنا العربي ودعاة السلام يحاولون رفع البطاقة الحمراء في وجه العنف المستشري بيننا.. دون أن ينجحوا.


لا أحد ينكر ما يدور أو يدعي انه يجهل حصول الجرائم والفوضى والذعر والأسى. كل حادثة مؤلمة لا تطال فقط من تعرض نتيجتها للقتل, بل تلف العائلة بأكملها والحارة والجيران والمدارس والطلاب. 


وأصبحت المنافسة في فنّ القتل.. والسباق يكبر ويتوسع.. ونحن نهوي من الحضيض الى الحضيض الأعمق.


لم تعد أدوات القتل تقتصر على الرصاص ولا الهراوات, بل أصبح السلاح يشمل الدهس الذي يحصد في آنٍ واحد أكثر من شخص.


أحدث جرائم القتل والتصفيات الدائرة اليوم حصلت في تل السبع.


شرّ البلايا يطرح نفسه هذه الأيام..


ما هو الحل لتخطي هذه المرحلة من العنف والتغلب على هذه المسخرة, حيث لا ضمير ولا أهل ولا مؤسسة باتت تستطيع الوقوف في وجه العنف؟!!نعم, هذه مهزلة!!


أصبح قانون "العين بالعين والسن بالسن" شريعة مقبولة لدى الذين "جاي على بالهم" أن يقتلوا وأن يهدموا مستقبل عائلات بأكملها ويدنسوا مجتمعا كاملا. 


أصبح الحال حَلّة حكم.. يعني حارة "كل مين إيدو الو" على حد قول غوار الطوشة.


لماذا لا نجعل التنافس بين المواطنين في الارتقاء والتسامح والتآخي؟ لخدمة مجتمع آمن.. 


أَسمى هدف ترثه الأجيال القادمة هو مجتمع سليم يخلو من أخبار القتل والعنف.


إن أي استطلاع للرأي إذا ما أجري بين المواطنين العرب سيُظهر حتماً أنهم قلقون على أمنهم وعلى أمن أطفالهم ومستقبلهم.


وقبل نهاية كتابة أو قراءة هذا المقال هل ستحصل جريمة جديدة بعد تل السبع؟


وهل ممكن ان يتوقف القتل؟


أصلاً ليس هناك سبب لارتكاب أيّ جريمة.


ابدأوا بالاهتمام على الأقل بمستقبل أولادكم!! من الواجب على الكبار أن يراعوا ويهتموا بمستقبل فلذات أكبادهم.. وليس أن ينشغلوا بحساب كم إنسان سيقتل على يد أبناء مجتمعه..


لم تعد حاراتنا واحات تصلح فيها الحياة.. بل مستنقعات فيها الجرائم متفشية تفسد المجتمع.. ويبقى بيننا الزؤان لأن القمح الطيب, أو المواطن الصالح, سيبحث عن مكان آخر.


إن المواطن الصالح كان وما يزال هو القوة الصامدة في هذه الدولة.. القوة التي تبقينا في أرضنا ووطننا.. القوة التي يحترمها الجميع.


أما ما يحدث من قتل وجرائم فهو الطريق المؤدي الى الهجرة خوفاً من المستقبل. فإما أن نستفيق وإما أن نضيّع الطريق.


*    *    *

انتظرونا... لن ننتظركم


داعش سلبت أرواح الآلاف وشرّدت ودمّرت واغتصبت دون سبب, واستعملت نيرانها ضد أهلها وناسها وعشائرها سنوات طويلة.


بعد إخماد نيرانها لم يعد لها صوت سوى التهديد المتخفي وراء ستار جبان.


داعش تهدد: انتظروا هجماتنا خلال "كأس العالم" في روسيا الصيف القادم.


الجواب: لن ننتظركم!


ڤيدا مشعور




كلمات متعلقة

الوسط, العربي, يلعق, جراحه..., مرة, أخرى,
1. الحل انكم ما تكتبوا عنهن وما تعبروهن وغير هيك بتكون انتم اكبر المشجعين روحوا تعلموا الإعلام من مواقع الضفة مثل موقع دنيا الوطن اسه عنجد ما ف -
فلسطين - امل عرابة البطوف فلسطين

تابعونــا

الربيع التونسي.. وَهُم.. الربيع التونسي.. وَهُم.. 2018-01-18 | 20:30:58

صادف قبل أيام مرور سبعة أعوام على ما يُسمى "ثورة الربيع العربي". بطل هذه...

رؤساء آخر زمن رؤساء آخر زمن 2018-01-11 | 20:01:58

كتاب "النار والغضب" للصحفي مايكل وولف ينبّه الى أن ترامپ على عتبة مرحلة صعبة جديدة...

نساء مبرمَجات نساء مبرمَجات 2018-01-04 | 21:00:44

لو تسنى لي استعمال البطاقة الحمراء التي يستعملها الحكام في مباريات كرة القدم عند...

تخيّلوا لو.... تخيّلوا لو.... 2017-12-28 | 20:20:33

يومان وتسقط آخر ورقة من عام 2017 وتبدأ سنة جديدة نتمنى فيها أن يحدث التحوّل في...

دولة ابتزاز وتهديد دولة ابتزاز وتهديد 2017-12-21 | 19:42:08

في أمريكا الشمالية تُعايش اليوم أجيال كثيرة, تعدادها بالملايين, الحروب الأمريكية...

إعلان مع وقف التنفيذ إعلان مع وقف التنفيذ 2017-12-14 | 20:05:18

تصادف يوم العاشر من كانون الأول من كل عام ذكرى إقرار "الإعلان العالمي لحقوق...

زمن ترامپ الترللي زمن ترامپ الترللي 2017-12-07 | 21:06:11

بعد وعود وتوعدات وقرارات ثم تراجعات وجد الریّس ترامپ نفسه في مأزق یضعه في الوقت...

المتحوّلون المتحوّلون 2017-11-30 | 20:27:27

الجماهير العربية فرحت وتهللت وأعلنت عن عظيم فخرها عن بكرة أبيها وأمها وحتى...

جزّار البوسنة جزّار البوسنة 2017-11-23 | 21:04:17

أصدرت محكمة لاهاي أمس الخميس قراراً بسجن "جزّار البوسنة", راتكو ملاديتش, 75 عاماً,...

عرفات... ذكرى فقط؟! عرفات... ذكرى فقط؟! 2017-11-16 | 20:16:55

مرَّت 13 عاماً على غياب الرمز الفلسطيني, القائد الراحل ياسر عرفات, و 29 عاماً على...