تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2017-06-26 14:30:25 إيران تلغي تأشيرة دخول الروس لأراضيها |  2017-06-26 14:24:42 اعتقال شاب من شعب قاد سيارة ورخصته مسحوبة ولم ينصاع لاوامر الشرطة |  2017-06-26 12:39:23 جلجولية تفجع بوفاة عبد الرحيم شواهنة متاثرا بجراحه جراء حادث عمل |  2017-06-26 12:31:03 الرملة:جندي ينسى سلاحة في مطعم واعتقال مشتبهين مع ضبط السلاح |  2017-06-26 12:26:49 العثور على جثة الشاب احمد ابو غليون من تل السبع في بحيرة طبريا |  2017-06-26 11:59:28 وفاة الشاب تامر عطية من المكر متأثرا بجراحه جراء حادث طرق مروع |  2017-06-26 10:10:00 مصرع سالم الاعسم واصابة اخرين باطلاق نار في الاعسم بالنقب |  2017-06-26 10:09:49 مصرع 6 معتمرين اردنيين واصابة 38 اخرين بحادث مروع |  2017-06-26 10:01:01 مجد الكروم:ايقاف شخصين لاستعمالهما سيارات قديمة لنقل الاطفال بالعيد |  2017-06-26 07:36:21 طعن شابين واعتقال اخر جراء شجار في مجد الكروم |  2017-06-26 07:22:26 فيدال عن مواجهة كريستيانو رونالدو: لا يوجد بعبع |  2017-06-26 07:17:49 رجل يطعن زوجته ويتصل بالشرطة في المركز |  2017-06-26 07:14:41 نقل "قطة" من غزة للعلاج في إسرائيل |  2017-06-26 07:06:09 الطقس: ارتفاع درجات الحرارة عن معدلها السنوي |  2017-06-25 14:00:36 اعتقال محمد عزام من كفرمندا بشبهة تعاطفه مع داعش |

الرئيسية | مقالات ومقابلات

    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

ميخائيل عوض ل"الصنارة": مستقبل الأزمة بين قطر ودول الخليج مرهون بما يريده ترامب وما يفكر به

  |     |   اضافة تعليق




لم يمض اسبوعان على مؤتمر الرياض الذي جمع زعماء العرب والمسلمين تحت رعاية الرئيس ترامب حتى  افجرت من جديد الأزمة بين قطر والسعودية وتبعتها دول عربية اكبرها مصر واصغرها البحرين في اعلان قطع العلاقة مع امارة قطر .ووصلت الامور حد الحافة الأمارة والآخرين.وكل ذلك تحت شعار اتهام قطر بدعم الارهاب ممثلاً بحماس والخوان المسلمين والتدخل في الشؤون الداخلية للدول.قد يبدو الامر شأناً داخلياً بين ابناء او اعضاء الفريق الواحد الا ان هذين اللاعبين ليسا بالعاديين .للإطلالة على اسباب هذا الخلاف وآفاق تطوره التقت الصنارة الكاتب والمحلل السياسي اللبناني ميخائيل عوض .


الصنارة: ما هو التفسير لما يجري؟

ميخائيل عوض : لا يمكن قراءة أي حدث او تطور مهما كان حجمه ومكانه الا بناء على ارتباطه بالمعطيات الجارية خاصة في ظرف يصح وصفه انه حرج ومتحول ومتحرك تتغير فيه المعطيات الكلية والتفصيلية. 

ومن هنا فالصراع الذي انفجر على نحو مفاجئ بين السعودية ومشيخات الخليج باستهداف قطر انما يأتي في ظرف يتصف بالمواصفات التالية: على المستوى العالمي هناك تبدل في الأوزان والقوى والانظمة الفاعلة. هناك جديد في ادراة الولايات المتحدة واستراتيجياتها مع ترامب التي يمكن توصيفها باللاّ استراتيجية وسبب اللاّ استراتيجية هو حدة الصراع في المؤسسة الحاكمة مع الدولة العميقة الأمريكية التي عصفت بها الاحداث .فترامب من خارج النص والسياق وترامب معروف باتجاهاته وارتجاليته للمواقف وانه آتٍ لمواجهة المؤسسة وسياساتها.

أما في البيئة الاقليمية هناك تحولات جذرية فتباعاً تتغير القيم والاوزان ومستوى الحضور والقدرة على التأثير وفي البيئات المحلية نحن في زمن يتفتت به بالمطلق سقوط وانتفاء اسباب وامكانيات نظم وجغرافيات سايكس بيكو في المنطقة برمتها ومنتجات سايكس بيكو ان من جهة وعد بلفور او جهة التعامل بين المخابرات البريطانية والاسرة الوهابية السعودية.


لهذا نرى ان حدثاً عابراً كان ممكن الإحاطة به سابقاً والمعروف ان العلاقة بين السعودية وقطر والامارات ومشيخات الخليج كانت دائماً في حالة الصراع لأن الاسرة السعودية تتحين  دائماً فرصة الانقضاض على الجميع واخضاعهم بطريقة مباشرة عبر السيطرة الكلية  وتنصيب ازلامها في تلك المشيخات او إثر الزامها بمجلس التعاون الخليجي وسياساتها.


الصنارة :لكن لماذا الآن ولماذا بهذا الشكل وهذه الحدة؟

ميخائيل عوض :لماذا اليوم ولماذا اخذ الصراع هذه الصفة الانفجارية والمستعجلة سيما وان الحملة الإعلامية والإجراءات والاقتصادية والاجتماعية لم يسبق ان جرت على هذه الوتيرة والسرعة وهي في ظروف عادية تفسر على انها اعلان حرب, كطرد المواطنين واقفال الجسور والمعابر والاجواء والحدود, هذه اللحظات التي تسبق حالة الحرب.هنا انا ارى الاسباب الموضوعية التالية:


 الاول ان هناك الآن صراعاً داخل المؤسسة الحاكمة الامريكية بين تياراتها يكاد يكون حرباً اهلية كما وصفها كثير من الدارسين, هذا الصراع ينشر  نفسه الى الاتباع. فللحزب الديمقراطي نفوذ في عدد كبير من البلدان التابعة وايضاً لترامب ومشروعه نفوذ وهذا سيؤدي الى خروج الصراع في الإدارة الامريكية الى الأطراف .


الثاني انه في سنة 2010 و 2012 عندما جرى الاتفاق بين الادارة الامريكية والاخوان المسلمين وعندما اتوا بالاخوان المسلمين , أوكلت قطر بان تقود هي الحرب في المنطقة  لإسقاط سايكس بيكو, واسقاط نظمها وجغرافيتها واعادة هيكلية ادوات السيطرة الامريكية في العالم العربي والاسلامي.ولم تكن قطر لا بجغرافيتها ولا بثرواتها ولا بعدد سكانها لتمتلك قدرة حقيقية فعلية لتقوم بما قامت به. وقد تصرفت عبر "جزيرتها" وتدخلها المباشر في ليبيا وسوريا ومصر واليمن والعراق ومجلس التعاون ومجلس الجامعة العربية على انها دولة امبراطورية عظمى وبكل حالة هي امبراطورية اعلامية فقاعة  لا اكثر ولا اقل. لم يكن لها ان تقوم بهذا الدور لولا تفويض من الادارة الامريكية وقبول من السعودية باعتبارها كبرى مشيخات الخليج.


هذا الدور بدأ يصادَر ويُعطب عندما نهض الجيش العربي المصري واوقف المشروع واسقط الاخوان المسلمين في كبرى الدول العربية .وبدأت منذ ذلك التاريخ مصر تستعيد وعيها ودورها وتحصن نفسها فاوقفت الدور السيئ للاخوان المسلمين في مصر في الحرب الجارية في سوريا. تم بدأ يتقلص دور قطر عندما قررت الادارة الامريكية تغيير حذائها. فأطاحت بالامير السابق (حمد) لتأتي بإبنه.. وقطر كما مشيخات الخليج الاخرى اعتادت على التغيير بالانقلابية في مؤسسات او آليات ممارستها الادارة والحكم.


مع ذلك افترضت قطر واميرها الجديد  انها ما زالت تحتل هذه المرتبة من القيمة والأهمية او توهمت انها فعلاً امبراطورية افتراضية قادرة . فاستمرت على تعاقداتها مع الاخوان المسلمين عموماً ومع الاخوان المسلمين في تركيا مجسدة باردوڠان وحزب العدالة والتنمية وبقيت على خططها ومشروعها في تبني ودعم وادارة وقيادة فصائل في المعارضة ما يسمى الجهادية السلفية الاسلامية التي مثلتها جبهة النصرة وهي امتداد للقاعدة ولدينا كل الوقائع التي تؤكد ذلك.. ولعل اقلها اخيراً ما جرى من رعاية هدنة بوساطة قطرية ورعاية قطرية سميت هدنة المدن الاربع في سوريا في الزبداني والفوعا وكفريّا وما جرى من تبادل ونقل المسلحين والمواطنين مقابل اطلاق سراح القطريين الذين تم احتجازهم في العراق. وبذلك تعلن قطر مسؤولية مباشرة انها هي صاحبة وراعية جبهة النصرة باسمائها المختلفة.


الصنارة: السعودية ودول الخليج تتهم قطر انها عقدت هذه الصفقة من وراء ظهرها مع ايران حصرياً..

ميخائيل عوض: هذا واحد من الاسباب الشكلية لكن السبب الفعلي هو ان هذه الصفقة اثبتت فعلاً ان قطر هي عاصمة القاعدة وادواتها المختلفة واقلها في سوريا والعراق. هذا في الدور القطري الذي حاول ان يغرد بمفرده مفترضًا انه لا يزال قائداً او مفوضاً.

اما ايران الجمهورية الاسلامية فهي موجودة في المنطقة منذ اربعين عامًا وليست من اليوم .ومجلس التعاون الخليجي هو الذي قاد ومول وسلح الارهاب المتوحش وتبناه وهو الذي استدرج امريكا الى العالم العربي الى العراق وليبيا وسوريا .وقطر والسعودية هي التي تفاوض باسم جبهة النصرة .


الأمر الثالث وهنا جذر الأزمة هو ان المشروع الذي قادته السعودية  وفوضت قطر بادارته دخل مرحلة الهزيمة .فقد فشل المشروع في سوريا وفشل في ليبيا وهناك تحول على درجة عالية في مصر. فشلت حملة السعودية وارهابها المسلح واسلامها السياسي وتحالفها مع الاخوان في هذه الحرب .

والأمر الرابع هو زيارة ترامب التي اعلن فيها ان على مشيخات الخليج ان تدفع ما عليها من اموال وان توقع الجزية بصورتين- 450 مليار دولار هو بشكل او كما قال بمفعول رجعي, أي من الآن وصاعداً الكل ملزم ان يدفع الجزية والخاوة ان ارغب بحماية امريكية. والأهم ان خطابه وتصريحاته واجراءاته قالت ان الحماية الامريكية  مرهونة بان تدفعون ومرهونة بان تقوموا انتم بتصفية ما صنعتموه من قاذورات صارت تشكل خطراً على الجميع بما في ذلك على اوروبا وامريكا.


هذا الواقع يحفز الآن السعودية والامارات ان تهبش وتبتلع المشيخات الاخرى لكي تستغل ثرواتها تعويضاً او لتكون لديهم القدرة ليدفعوا لترامب الجزية لكي يؤمن لها الحماية ..

هناك عنصر آخر هو ان قطر عندما انتفخ رأس قياداتها وقررت انها اصبحت امبراطورية واقعية وليست وهمية افتراضية حاولت ان تحرك ادواتها في بعض بلدان ومشيخات الخليج بما في ذلك في السعودية نفسها.

حاولت ان تنسب اصول عائلة آل خليفة لمحمد عبد الوهاب وعندما بدأت الحملة اسقطوا هذا اللقب. ما يعني ان هناك اموراً اخرى وليس فقط مصالح. هناك معلومات ايضاً ان قطر حاولت ان تحرك مشاعر آل خليفة بالمصاهرة او كعشائر من خلال نفوذ في الامارات او حضرموت ولها حضور  في السعودية واقامت لنفسها بعض القواعد لا سيما ان آل سعود يعيشون في ازمة مالية وعائلية وعامة.


اضف الى ذلك كله  اخفاق التحالف الذي اعلنته السعودية وفيه قطر في حرب اليمن.. وهناك علامات كثيرة تفيدنا بهذا الاتجاه.

الحاصل اذن هو اجتماع كل هذه القضايا معًا ما دعا الى ان يفجر الصراع ويأخذ آلية سريعة وكأن هناك خططاً مبينة لا سيما لدى الفريق السعودي الاماراتي إزاء قطر ومشيخات اخرى.

الصنارة: هل من المتوقع إزاء ما تقدم ان تخطو السعودية خطوة شبيهة لما قامت به في البحرين؟

ميخائيل عوض: الأمر يرتبط بالقرار الامريكي اكثر من السعودي. فالسعودية ليست سيدة نفسها. والامور سيجري ضبطها وفقاً لأمرين, قرار ترامب او موقف ترامب. اذا كان قرار ترامب دعهم يأكلون بعضهم المهم ان نأكل نحن العنب لا الحصرم... واذا قبل محمد بن سلمان ان ينسجم مع المشيخات مقابل ان يدفع فدية / خاوة شهرية او سنوية فان ترامب سيقول له اوكي. بما في ذلك لو كانت قاعدة العديد ي السيلية ما زالت باقية فلن يدافعوا عن أسرة آل ثان. او ان كانت الولايات المتحدة لديها القدرة على احتواء القطري وضربه وابقائه ضمن اللاعبين الصغار.. قد يكون الحل بفعل اشتباكي والاجتياح كما فعلت السعودية  عبر درع الجزيرة في البحرين او انقلاب من داخل الأسرة وهناك احاديث كثيرة حول هذا الأمر او بالتطويع او بالتعايش, فالأمر مرتبط بامر ترامب وحالة ترامب.


الصنارة: تعودنا عندما يكون نزاع "عربي – عربي" ان يكون المستفيد هو الإسرائيلي .لكن هذه المرة على ما يبدو فان المستفيد هو محور المقاومة..ميخائيل عوض:  المستفيد حقا هو محور المقاومة وتحديداً سوريا .وكنت منذ بداية الازمة اشرت لذلك توقعنا ان سوريا ستنتصر وانتصارها سيعيد هيبة العرب  الى جغرافية العالم.

سوريا تنتصر في كل نقطة وتخسر داعش في كل نقطة. 


الصنارة: ما حقيقة ما يقال عن دور لعزمي بشارة في كل ما يحصل؟ 

ميخائيل عوض : عزمي اصابه ما اصاب الواوي الذي بلع منجلاً  .هذه هي حقيقته فهو ايضاً ممن كبرت الكذبة برأسه من خلال كبرها في رؤوس امراء قطر وتحول الى منظّر لثورتهم ولدورهم في قيادة العرب في المنطقة. وان جرى تغيير في قطر سيكون عزمي من الخاسرين وان تم احتواء قطر من قبل السعودية سيكون من نوعية هذه النظم  التي تستعمل هؤلاء كأحذية مطاطية...هو وضع نفسه في هذا المكان وعليه ان يتحمل.

الصنارة: بالنتيجة او الرؤية المستقبلية وبناء على سؤال البداية ,الى اين تتجه الأمور؟

ميخائيل عوض : هذا هو السؤال, فبتاريخ علاقاتهم كانت هناك تباينات ولسنوات عديدة احتمت الاسرة القطرية بسوريا حيث كان الشيخ ابو حمد يحتمي بسوريا لمواجهة الضغوط السعودية. وعندما انقلب حمد على ابيه واشتدت عليه الظروف احتمى  ليس فقط بسوريا بل وبمحور المقاومة. ولاذ بسورية في بداية حقبة الرئيس بشار الأسد.. نحن نتحدث عن صراعات مستمرة بين الأسرتين الحاكمتين في السعودية وقطر اتفقتا في لحظة عابرة جمعتهما الاوهام والتخيلات ان ثروتهم المالية يمكن ان تحولهم الى امبراطورية  لا سيما قطر لانها تملك اموالاً طائلة واعلامًا نجح في مرحلة ما ان يعبث بعقولنا عندما تبنى خيار المقاومة. كان هناك وهم كبير وقرار امريكي وجميعهم يعملون لديه.

اتفقوا على تخريب المنطقة. اليوم هناك معطيات في سياق الحروب التي مولوها تتجه في صالح حلف المقاومة في سوريا والعراق وايران  والتحولات في مصر.في سياق ذلك, اندفعوا وتورطوا. جاء ترامب وسطا عليهم بغزوته.. فأمام انهيار مشاريع تفتيت سوريا وتقسيمها واخدها الى الفوضى  صمدت سوريا وصنعت نصرها. والعادة المعروفة في تاريخ الامم والشعوب ان من يخوض حرباً بهذا الحجم والمستوى والتفرع  وهذه المدة الزمنية ويفشل سينعكس ذلك بين افرقائه وحلفائه.

في بلدنا يقول المثل" الفقار يولد النقار- القهر", القلة ستدفعهم للطمع بعضهم ببعض.هذا هو ما يحصل بين هذه العشائر اليوم .وعندما نرى  تفعيل التناقضات القبائلية والعائلية واكتشاف ما يتآمرون به على بعض في ظروف الهزيمة والقلة ستتسع شقة الخلافات وتتفجر الصراعات.فعندما كانوا واهمين ان مؤامرتهم على سوريا ستنجح تحملوا معًا عبء التدريب والتسليح اما عندما ينهزم فريقهم فهذا يعني ان يتوتر هذا الفريق وان تتصعد تناقضاته الفرعية لتصبح تناقضات رئيسية.لقد تخلى السيد الأمريكي  عن عبيده، امتصهم وقبض مليارات الدولارت، واوقع الجميع في العجز... الفقار يولد النقار...

 تآمروا على سورية وابتلوها بكل اشكال والوان الحروب والفبركات... وسورية تصنع نصرها وهم يهزمون، والمهزوم يرتبك، يتأزم والكل يحاول تحميل الآخرين المسؤولية... قلنا طابخ السم لسورية سيأكله... الارهاب الذي صُنع عندهم  وارسلوه الى سورية بدأ يعود الى نحرهم ونحر اسيادهم فليتحمل صانع التوحش نتائج صنعته اللعينة، صار الارهاب المتوحش الخطر الداهم على الجميع وكما قالت سورية من اول ايام ازمتها ان الاولوية المطلقة لمحاربة الارهاب... ها هم يختلفون عمن صنعه ومن صدره ومن انتجه وكلهم في التوحش شركاء..


هل يتقاتلون بالواسطة ويستخدمون سمومهم في اجساد بعضهم فيتآمرون  ويحاولون عبر الانقلابات ...لمَ لا.. فكل منهم انقلب على اخيه او ابيه، او صاحبه، وتلك عاداتهم فلاغرابة ابدا..


هل ستؤدي الحروب الاقتصادية والإعلامية الى انفجار امارة قطر الافتراضية، هي كبالون نفخ كثيرا وبات على عتبة الانفجار وستنفجر..وسيفرضون اولوية الصراع في بلدانهم على تمويل حلفائهم من التنظيمات الارهابية في سوريا وغيرها.سيكونون مشغولين في خلافاتهم على تأجيج الصراع في سوريا واستمراره.


من يكسب من تلك الصراعات وكيف تذهب نتائجها؟؟ وحده حلف المقاومة، وسورية والعراق وتناب فلسطين بالكثير، فالازمة الاقتصادية السعودية ونضوب الاموال التي كانت تدفع لحماية اسرائيل وتأمين المصالح الامريكية ونهب النفط والثروات والاموال وتبديدها بدأ يترك اثاره التدميرية على مملكة المغرب، واخوان تونس وحكومتهم، وكل القوى التي تآمرت على سورية وحلف المقاومة كرد جميل على ما قدموه لها...فكل من تآمر على سورية ومقاومتها وعروبتها دخل المازق والازمات الهيكلية ولن تقف تداعياتها الا بعد ان تنهار نظمهم وتتبدد قدراتها لتفتح افقا جديدا للمقاومة ومشروعها وعامودها الفقري سورية التي صنعت نصرها وبصناعتها لنصرها صدرت الازمات لهم جميعا ولن ينجو احد منها.. عاجلا او اجلا... 



كلمات متعلقة

ميخائيل, عوض, ل"الصنارة":, مستقبل, الأزمة, بين, قطر, ودول, الخليج, مرهون, بما, يريده, ترامب, وما, يفكر, به,

تابعونــا

وقفات على المفارق مع قطر والبقر وقفات على المفارق مع قطر والبقر 2017-06-23 | 09:11:39

سعيد نفّاع الوقفة الأولى... تنويه. يعتقد بعض الكتّاب منّا والمراقبين...

د. زياد خمايسي أخصائي طب وأمراض الجلد في لقاء خاص بـ"الصنارة": سموم قناديل البحر تسبب اللسعات والطفح الجلدي د. زياد خمايسي أخصائي طب وأمراض الجلد في لقاء خاص بـ"الصنارة": سموم قناديل البحر تسبب اللسعات والطفح الجلدي 2017-06-23 | 09:10:02

تغزو في هذه الأيام, اسراب كثيرة من قناديل البحر شواطيء البلاد وشواطيء بلدان شرق...

في ضوء عاصفة "توسيع قلقيلية", البروفيسور راسم خمايسي ل"الصنارة":  نحن في مرحلة متقدمة من التخطيط في ضوء عاصفة "توسيع قلقيلية", البروفيسور راسم خمايسي ل"الصنارة": نحن في مرحلة متقدمة من التخطيط 2017-06-23 | 09:07:38

اكد البروفيسور راسم خمايسي في حديث ل"الصنارة" ان الضجة المفتعلة حول موضوع مخطط...

لا حياة لمن تنادي بقلم:محمد دراوشة لا حياة لمن تنادي بقلم:محمد دراوشة 2017-06-25 | 11:06:56

لا حياة لمن تنادي. كان من الحري ان تقوم مؤسسات الدولة بالإلتفات الى جمهور...

دان مريدور ل"الصنارة": نحن نعرف ماذا تستطيع ايران ان تفعل لكن ايران تعرف ان اسرائيل ليست سوريا دان مريدور ل"الصنارة": نحن نعرف ماذا تستطيع ايران ان تفعل لكن ايران تعرف ان اسرائيل ليست سوريا 2017-06-23 | 09:05:20

انضم وزير الشؤون الأمنية الإستراتيجية الإسرائيلي الأسبق دان مريدور الى جوقة...

محمد صادق الحسيني ل"الصنارة": الضربة والصفعة لداعش لكن الرسالة الأساس هي لتل ابيب وواشنطن محمد صادق الحسيني ل"الصنارة": الضربة والصفعة لداعش لكن الرسالة الأساس هي لتل ابيب وواشنطن 2017-06-23 | 09:03:02

اعتبر محمد صادق الحسيني المستشار للأمن القومي الإيراني والخبير الإستراتيجي في...

لماذا لا تظل الدولة صائمة عن الهدم حتى بعد شهر رمضان؟ لماذا لا تظل الدولة صائمة عن الهدم حتى بعد شهر رمضان؟ 2017-06-22 | 08:53:49

المحامي قيس يوسف ناصر* تمتنع الدولة كل عام في شهر رمضان المبارك عن هدم البيوت...

المحامي زكي كمال : تعيين القاضي جبران قائمًا بأعمال رئيسة المحكمة العليا فخر لنا كعرب وللقضاء وللدولة ايضًا المحامي زكي كمال : تعيين القاضي جبران قائمًا بأعمال رئيسة المحكمة العليا فخر لنا كعرب وللقضاء وللدولة ايضًا 2017-06-16 | 09:49:12

تم يوم الاثنين في مكاتب وزارة القضاء تعيين القاضي سليم جبران قائماً بأعمال رئيس...

سجال بين بلوط وسلاّم حول مَن حقق رصد ميزانية 10 مليون شيكل لحل أزمة دوار البيج سجال بين بلوط وسلاّم حول مَن حقق رصد ميزانية 10 مليون شيكل لحل أزمة دوار البيج 2017-06-16 | 09:45:51

اثار منشور نشره رئيس بلدية نتسيرت عليت رونين بلوت عبر صفحته الرسمية على الفيسبوك...

د. شهاب شهاب في لقاء خاص بـ"الصنارة": الإرتفاع الحاصل بالسحايا سببه الڤيروس ومعظم الإصابات بين الأطفال د. شهاب شهاب في لقاء خاص بـ"الصنارة": الإرتفاع الحاصل بالسحايا سببه الڤيروس ومعظم الإصابات بين الأطفال 2017-06-16 | 09:43:50

أعلنت وزارة الصحة مؤخراً, عن ارتفاع ملموس في عدد الإصابات بالتهاب السحايا....