تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2019-04-26 14:16:29 صور - 40 الف مصل يؤدون صلاة الجمعة بالاقصى |  2019-04-26 14:14:10 كفركنا - طعن شاب من رام الله وإصابته متوسطة |  2019-04-26 13:24:35 مفتي ليبيا: من حج أو اعتمر فلا يكررهما وليدْفع أمواله للمقاومة الفلسطينية |  2019-04-26 13:22:35 فرض اغلاق محكم على مداخل البلدة القديمة في القدس |  2019-04-26 13:21:11 الصحة الفلسطينية : 272 شهيدًا منذ بدء مسيرات العودة |  2019-04-26 09:54:39 الليرة التركية تهبط لأضعف مستوى في 6 أشهر مقابل الدولار |  2019-04-26 09:46:28 غزة تستعد لـجمعة "الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام" |  2019-04-26 07:00:11 الطقس:ارتفاع طفيف على درجات الحرارة واجواء ربيعية صافية |  2019-04-26 07:00:02 اصابة فتى باطلاق نار في مدينة الرملة |  2019-04-26 07:00:38 الاردن يوجه لإسرائيل مذكرة احتجاج لانتهاكها المتواصل للاقصى |  2019-04-25 22:08:25 4 اصابات باطلاق نار واعتداء بالضرب قرب كفرقاسم |  2019-04-25 21:43:48 مصرع رجل تعرض لاطلاق نار في شعفاط |  2019-04-25 20:10:10 قصي خولي يسرق هاتف معتصم النهار! |  2019-04-25 19:47:47 كنائس سخنين تحيي خميس الاسرار |  2019-04-25 20:01:09 هبوعيل ام الفحم يختتم موسمه بالدرجة الاولى بخسارة من هبوهيل القدس |

الرئيسية | كلمة فيدا مشعور



    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

طريق الحرية



  |     |   اضافة تعليق




لكي لا تبقى الأبواب الحديدية مغلقة الى الأبد ولكي يطرأ تغيير على ظروف سجنهم, أعلن سجناء الحرية, الأسرى الفلسطينيون, اضراباً بدأ منذ يوم الاثنين الماضي, حتى وصل عددهم مساء يوم الأمس الخميس الى 1500 سجين مضرب عن الطعام!


ومن داخل سجون الاحتلال صدر قرار الإضراب الذي يشمل كافة الفصائل الفلسطينية التي تبنته..


أما تلبية الإضراب وحده فلا يضمن الحل المطلوب, خاصة في ظل ما يحدث بخصوص  عدم الوصول الى حل للمصالحة بين "فتح" و"حماس" الذي بالتالي يجر عدم ضمان الحل المطلوب للأسرى ولا للقضية الفلسطينية.


لا يُعقل أن يتقاتل الفلسطينيون فيما بينهم, لأنه في نهاية الأمر لن يكون من هو أوفى  للقضية ولأسراها من أهلها.


وليتذكر ليبرمان أن تصريحاته عن سجناء الحرية الفلسطينيين بخصوص تبني مشروع رئيسة الحكومة البريطانية إياها مارغريت ثاتشر, عندما زجت بالإيرلنديين في سجونها وتركتهم يواجهون الموت, هذا لن يمر هذه الأيام. 


وأنتم, مؤيدو حزب المفدال المتطرف, الذين أقمتم حفلة شواء أمام معتقل عوفر, فإن رائحة الوطن أعلى وأسمى واكبر من رائحة الشواء التي لا تهز أحداً.


وأخيراً, لا يسعكم إلا أن تغيروا من أسلوب معاملتكم لقضية الأسرى, ولعل وعسى يأتي يوم السلام العادل في القريب.


*   *   *

"نيران رصاص صديقة"


وقفة لا بد منها كوننا أصحاب مسؤولية وهكذا هي أخلاقنا في صحيفة "الصنارة". 

لماذا الفشل في كل مرّة؟ والفشل ذريع وخطر ومحدق بنا..

لماذا الفشل رغم كل ما يُقال عن منع الشرطة استخدام المفرقعات في الأعراس والمناسبات الخاصة والتي نالت أعياد ميلاد الأطفال أيضاً؟

ولماذا ظاهرة استعمال الرصاص الحيّ في الأعراس ما زالت سارية وتحصد الضحايا ولا فرق بين الكبار والصغار؟

علينا جميعاً أن نقوم بمراجعة أنفسنا بما يخص هذه الأفعال المشينة!! واسمحوا لي أن أعطي لهذا الموضوع أغلب الوزن وحتى كل الوزن. 

لماذا أصف إطلاق الرصاص الحيّ في الأعراس بـ "العار"؟

ما هو الحل لإيقاف ظاهرة إطلاق النار ابتهاجاً بالأفراح؟ 

هل هناك كلمة سرّ يمكن استعمالها لكي تتوقف هذه الظاهرة؟ 

نعم.. أن يتوقف اي كان عن "سرعة الضغط على الزناد" من المستهترين بأرواح الأبرياء.

أليس غريباً أن يُصاب المحتفلون في الأعراس "برصاص" صديقه؟ 

الم يحن لمجتمعنا أن يبصر وأن يبصر بنظره ثاقبة وشاملة وعيونه مفتوحة أو مُبحلقة؟

نعم لنشاطات الأعراس وثقافتها وحضارتها.

نعم لبورصة الأعراس, البورصة الوحيدة في العالم التي لا تتراجع ولا تنخفض قيمة أسهمها في وسطنا.

لكن لا تقعوا في خطر إطلاق الرصاص الحيّ في الأعراس, بل اجعلوها فرصة لننسى همومنا العادية وما أكثرها وما أشدها. 

ولتبقى أفراحنا تحمل الذكريات الجميلة وتشعلها نار الحب بدل "نار رصاص صديقة".


ڤيدا مشعور






كلمات متعلقة

طريق, الحرية,

تابعونــا

الإنفلات العنصري.... الإنفلات العنصري.... 2019-04-24 | 20:00:17

لا شك أن التطرف والعنصرية يشكلان أكبر محنة يمر فيها البشر في هذه الأوقات, والأمر...

جسر السلام.. جسر يُداس عليه جسر السلام.. جسر يُداس عليه 2019-04-18 | 20:06:16

وتظل المشكلة الأولى والكبرى, بعد أن كلف رئيس الدولة مهمّة تشكيل الحكومة القادمة...

من 13 الى .. 10 والقادم أعظم من 13 الى .. 10 والقادم أعظم 2019-04-11 | 20:09:42

من 13 الى .. 10 والقادم أعظم كنت أعتقد, مثل الجميع, أنه عندما تم الإعلان عن تقديم...

لفتة نظر.. إطار يجمعنا.. لفتة نظر.. إطار يجمعنا.. 2019-04-04 | 20:11:17

نحن شعب له تجارب قاسية ومن الطبيعي وبعد 71 عاماَ من قيام الدولة ان يحتاج المواطن...

ذكرى البداية ذكرى البداية 2019-03-28 | 20:12:52

في يوم 6.3.1976 تقرر إعلان الإضراب العام دفاعاً عن الأراضي العربية وجاء هذا الإعلان...

تذكروا هذا الاسم جيداً: جاسيندا ارديرن تذكروا هذا الاسم جيداً: جاسيندا ارديرن 2019-03-21 | 20:10:01

رئيسة وزراء نيوزلندا, جاسيندا ارديرن, امرأة شابة وحضارية وناجحة وشجاعة وقيادية....

روتم سيلع المرأة القوية روتم سيلع المرأة القوية 2019-03-14 | 19:35:06

لقد شهدنا وسمعنا في الأيام الأخيرة وقبل موعد الانتخابات أحداثاًً وتصريحات كدنا...

ما زالت المرأة بين حكم وحاكم.. ما زالت المرأة بين حكم وحاكم.. 2019-03-07 | 19:38:26

عشية "عيد المرأة" في شهر آذار, شهر الحياة, ما زالت المرأة تعاني ليس فقط في مجتمعنا...

اليمين طريق الترانسفير اليمين طريق الترانسفير 2019-02-28 | 20:01:30

هناك أمور كثيرة تستوجب الطرح والتناول وهناك أمور أكثر تستوجب منا, كإعلاميين...

السياسة والزعامة.. وصراع الديوك السياسة والزعامة.. وصراع الديوك 2019-02-21 | 19:59:18

كان بودي أن أمتدح القوائم العربية ولكنها ما زالت تتنكر لمسؤوليتها عن إضاعة الصوت...