تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2017-08-23 13:43:35 وزارة التعليم تستعد لافتتاح العام الدراسي الجديد واستقبال الطلاب |  2017-08-23 13:06:26 الكشف عن قائمة بأسماء 20 اسرائيليا يقاتلون حاليا في صفوف داعش ووزارة الداخلية تنوي سحب جنسيتهم |  2017-08-23 12:52:23 كم تُكلّف حماية ترمب وعائلته.. رقم ضخم لن تتوقعه!؟ |  2017-08-23 12:33:24 جائزة عالمية تُمنح لطاقم المركز الطبي للجليل |  2017-08-23 12:32:06 وفاة الشاعر احمد حسين اغبارية من مصمص‎ |  2017-08-23 11:51:31 ابو سنان - ضبط اسلحة واعتقال 3 شبان مشتبهين |  2017-08-23 11:46:56 المجلس الإسلامي للافتاء : صلاة العيد الساعة 6:40 صباحا |  2017-08-23 11:43:46 اعتقال مقدسي في محطة للقطار الخفيف وبحوزتة سكين |  2017-08-23 11:30:14 تل ابيب - سائق حافلة من بيت حنينا بالقدس يعيد مبلغ 10 الاف دولار لمسافر من بني براك |  2017-08-23 11:16:58 غدا- عباس يلتقي الوفد الأمريكي لعملية السلام |  2017-08-23 10:56:15 شرطي يطلق النار على شاب (32 عاما)ويصيبه بجراح خطيرة بشبهة تنفيذ عملية سطو على بنك في زخرون يعكوب ..فيديو |  2017-08-23 10:53:27 المربي محمد سليمان زعبي من طمرة الزعبية مديرًا للإعدادية في الأخوة جلبوع |  2017-08-23 10:23:19 الشرطة : مشتبه اختلف مع المستأجر عنده فحرق له 80 ببغاء |  2017-08-23 10:11:59 القدس - ضبط 7 كلغم مخدرات واعتقال المشتبه |  2017-08-23 09:21:24 ملك الأردن يبحث مع مستشار ترامب السلام والمفاوضات |

الرئيسية | مقالات ومقابلات

    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

مفتي القدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين:هذا التعدي لن يمر وسيُرفع الأذان من كل المساجد والبيوت ايضًا




  |   حسين سويطي   |   اضافة تعليق
  • *نحن على تنسيق دائم مع اخوتنا في الداخل لمواحهة هذا التعدي العنصري ولإسقاطه




ندد المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية، خطيب المسجد الأقصى المبارك، سماحة الشيخ محمد حسين، بما يسمى "قانون منع الأذان "الذي أقرته الكنيست امس الاول الاربعاء بالقراءة التمهيدية.


وقال سماحته في حديث ل"الصنارة" امس الخميس:" إن هذا الاعتداء على صوت الأذان وعلى  المساجد يأتي ضمن سياسة مبرمجة،يتبعها رئيس الحكومة الإسرائيلية نتنياهو وحمومته اليمينية .فالمساجد في فلسطين بعامة، ومدينة القدس خاصة، تتعرض لحملة شرسة من قبل سلطات الاحتلال، في إطار مسلسل التطرف الذي تنتهجه اسرائيل للمس بالمقدسات، من خلال اعتداءاتها المتواصلة على المساجد، سواء بإحراقها أم هدمها أم إغلاقها بحجج واهية.,


وأضاف المفتي العام:"نحن لن نقبل من ايٍّ كان ان يتدخل في شؤون عبادتنا ومقدساتنا والأذان سوف يُرفع من كل المساجد ومن البيوت لأنه شعيرة من شعائر الإسلام ولا شأن لأحد في في كيفية أداء الناس المؤمنين لشعائرهم الدينية." 


وردًا على سؤال قال سماحته :"إن سياسة التعسف والتدخل في شؤون العبادة ومنع الشعائر الدينية  تشمل الأرض الفلسطينية بأكملها، وأن نداء "الله أكبر" الذي تصدح به مآذن المساجد لن يُسكت مهما حاولت سلطات الاحتلال فرض الغرامات والعقوبات، لأنه مرتبط  بالعقيدة والإيمان، وهو من العبادات والشعائر الإسلامية المتوارثة، وليس كما يصوره الاحتلال على أنه نداء تحريضي.وإن تفكير  الحكومة الإسرائيلية شاذ وعقيم، ويمثل تدخّلاً سافراً في عبادة من عبادات المسلمين ".


وعقب سماحته على ما اشيع بأن هناك انتقادات للسلطة الفلسطينية او للهيئة العامة للمقسات في الدفاع عن هذه المقدسات والوقوف في وجه التعديات الإسرائيلية .وقال :" ما من أحد مقصر في المواجهة والرد على التعديات اليومية التي يتعرض لها الأقصى وبقية المقدسات ولا في مواجهة ما اسمي قانون منع الأذان .فلكل انسان وجهة نظر واجتهاد خاصة .لكن لم يتقاعس احد لا السلطة الفلسطينية ولا أي هيئة من هيئات شعبنا عندما يتعلق الأمر بالمقدسات وبالاقصى خاصة ."


وحول التنسيق مع الجهات الإسلامية وذات الصلة في الداخل لمواجهة قانون منع الأذان قال سماحة المفتي حسين :" القانون الذي سنته الكنيست هذا الاسبوع وتنوي المضي قدمًا فيه يتحدث عن القدس والداخل وهناك تنسيق كامل مع اخوتنا في الداخل لمواجهة هذا التعدي .فنحن شعب واحد وقضيتنا واحدة وعادلة وسيبقى صوت الأذان يصدح في القدس والداخل على حد سواء ".


وكشف سماحة المفتي ان هناك اتصالات مع جهات دولية وعربية وهناك مناشدات لحكومة اسرائيل ولبعض القوى لمنع إقرار هذا القانون العنصري المعادي لكل المواثيق الدولية .ونحن لا نرى فيه الا قانونًا عنصرياً والغائياً لنا كمسلمين وكفلسطينيين ".


 وكانت الكنيست اقرت امس الاول الأربعاء، بالقراءة التمهيدية ، قانون "منع الأذان" وفق الصيغة التي اقرتها "اللجنة الوزارية الخاصة بالتشريعات" في الحكومة يوم 12 شباط الماضي. ويحدد مشروع القانون منع الأذان عبر مكبرات الصوت من الساعة الحادية عشرة ليلا حتى الساعة السابعة صباحا، والصيغة الجديدة للقانون تستثني استخدام مكبرات الصوت من قبل الكنيس في يوم الجمعة من بين باقي بيوت العبادة، وخاصة المساجد. ويقر غرامات بألوف الشواقل على المخالفين.


وشهدت الهيئة العامة للكنيست ، خلال مناقشة القانون والتصويت عليه، احتجاجا من قبل النواب العرب ، تمثل بتمزيق نص القانون ومقاطعة خطابات أعضاء الكنيست المبادرين للقانون، وهتاف "الله أكبر"، وإبعاد عدد من نواب القائمة عن الهيئة العامة.


واصدر أعضاء القائمة  المشتركة بيانًا للإعلام اعلنوا فيه رفضهم القاطع قانون "منع الأذان" مشيرين أنهم لن يحترموا قانونا عنصريا وفاشيا.وجاء في بيان القائمة المشتركة: "القانون اعتداء سافر على الحيز العام الفلسطيني ومحاولة فظة لتشوية هوية المكان وطمس المعالم الثقافية والدينية المقدسة لأبناء شعبنا. القانون الفاشي العنصري،يعتبرانتهاكًا صارخًا لحرية العبادة والتدين". مؤكدين أن الأذان جزء من الموروث الثقافي والحضاري والتاريخي الفلسطيني العربي، فضلا عن كونه شعيرة دينية إسلامية، وسيبقى يصدح عاليا ليسكت أصوات العنصرية والفاشية داخل حكومة نتنياهو المتطرفة وخارجها.وأشار النواب إلى أن منطلقات القانون عنصرية ومن جملة أهدافه افتعال صدام وصراع ديني، وتأجيج الكراهية والحقد وإعلان الحرب ضد كل ما هو عربي، لكسب نقاط سياسية.


وأكدت لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية مجددا، على رفضها للقانون العنصري، الذي يفسح المجال أمام اسكات الأذان، وأكدت أن أي صيغة نهائية لهذا القانون العنصري القمعي الاستبدادي، مرفوضة بالمطلق، فصوت الأذان سيبقى يصدح في الصلوات الخمس. وندعو الى أوسع حراك شعبي للتصدي لهذه العربدة العنصرية.


وقالت المتابعة، إن هذا القانون عنصري استبدادي، يعكس العقلية الارهابية التي تتملك حكومة نتنياهو كحلون بينيت ليبرمان درعي. ونتنياهو شخصيا ضغط على مدى سنوات من أجل اقرار القانون، على الرغم من الاعتراضات التي ظهرت في صفوف الائتلاف، ولكن تم اسكاتها لتتحد خلف هذا القانون العنصري. وهذا القانون يؤكد طبيعة هذه الحكومة العنصرية، وانفلاتها المتشعب على جماهيرنا، ولا تكتفي بسياسة التمييز العنصري، والاضطهاد السياسية، بل تسعى الى تضييق الخناق في أدق تفاصيل الحياة، ومنها ما هو مرتبط بحرية العبادة ومشاعر المواطنين.


وتؤكد المتابعة، أنه حتى الصيغة التي تحظر أذان الفجر، مرفوضة، ولن تكون مقايضة على عنصريتهم، وأذان المساجد قبل أن يظهر المبادرون وداعميهم، وسيستمر بعد رحيلهم. فجماهيرنا لن تعترف بشرعية وصلاحية هذا القانون العنصري، فأذان المساجد الى جانب وظيفته الدينية، فهو جزء حي من بيئتنا في وطننا الذي لا وطن لنا سواه، ولن يكون في قدرة أية جهة، مهما علت سلطتها الاستبدادية، أن تسكت الأذان.


ونظم الحزب الشيوعي والشبيبة وجبهة الناصرة الديمقراطية ، مساء الاربعاء ،  تظاهرة رفع الشعارات ضد قانون حظر الأذان ، في ساحة العين بمدينة الناصرة.ورفع المشاركون العديد من الشعارات ضد قانون منع الاذان ، مؤكدين ان اصوات المآذن ستبقى تذكركم بجريمتكم على ارضنا وستبقى اعلى من اصواتكم الفاشية العنصرية.

كلمات متعلقة

مفتي, القدس, والديار, الفلسطينية, الشيخ, محمد, حسين:هذا, التعدي, لن, يمر, وسيُرفع, الأذان, من, كل, المساجد, والبيوت, ايضًا,
- الله اكبر

تابعونــا

الانتخاب وسيلة إختبار وأداة إختيار ... بقلم : حمادة فراعنة الانتخاب وسيلة إختبار وأداة إختيار ... بقلم : حمادة فراعنة 2017-08-22 | 10:25:39

حمادة فراعنة نفذت الحكومة والهيئة المستقلة القرار السياسي الأمني بإجراء...

موسكو لا تؤمن بالدموع  وپوتين لا يشرب النبيذ الجولاني مُحتلاًّ موسكو لا تؤمن بالدموع وپوتين لا يشرب النبيذ الجولاني مُحتلاًّ 2017-08-18 | 11:12:33

قبل ايام عدت من زيارة أُسرية الى موسكو التي تركتها آخر مرة في حزيران سنة 1984. عدت...

نائب رئيس الحكومة السورية السابق قدري جميل ل"الصنارة": الحُلُم الإسرائيلي بالتقسيم إنتهى بالتدخل الروسي والحل قريب نائب رئيس الحكومة السورية السابق قدري جميل ل"الصنارة": الحُلُم الإسرائيلي بالتقسيم إنتهى بالتدخل الروسي والحل قريب 2017-08-18 | 08:11:10

كثيرة هي الأسئلة التي أثيرت عندما غادر الدكتور قدري جميل سوريا وهو الذي كان عضوًا...

نائب رئيس الحكومة السورية السابق ل"الصنارة": الحُلُم الإسرائيلي بالتقسيم إنتهى بالتدخل الروسي والحل قريب نائب رئيس الحكومة السورية السابق ل"الصنارة": الحُلُم الإسرائيلي بالتقسيم إنتهى بالتدخل الروسي والحل قريب 2017-08-17 | 13:58:05

قال نائب رئيس الحكومة السورية السابق ورئيس "منصّة موسكو" المعارِِضة د. قدري جميل...

د. رمزي حلبي في لقاء خاص بـ"الصنارة":التطورات في التحقيق مع نتنياهو ستضعضع الإستقرار السياسي د. رمزي حلبي في لقاء خاص بـ"الصنارة":التطورات في التحقيق مع نتنياهو ستضعضع الإستقرار السياسي 2017-08-16 | 11:06:45

يتوقّع الخبراء والمحلّلون الاقتصاديون أن تؤدي التطورات الأخيرة في التحقيق مع...

دامت شوارعكم بالأعراس عامرة دامت شوارعكم بالأعراس عامرة 2017-08-07 | 15:32:12

بقلم الإعلامي نادر أبو تامر في ساعات المساء المبكرة، أمس، ركبت سيارتي معتزمًا...

د.يوسف جبارين ل"الصنارة":  نتنياهو يريد نزع الشرعية عن المواطنين العرب وإقصاءهم عن التأثير السياسي ليضمن سيطرة اليمين د.يوسف جبارين ل"الصنارة": نتنياهو يريد نزع الشرعية عن المواطنين العرب وإقصاءهم عن التأثير السياسي ليضمن سيطرة اليمين 2017-08-04 | 10:16:49

مرة أخرى يُطرح موضوع "التبادل السكاني" على جدول أعمال السياسة الإسرائيلية .وما تم...

بمناسبة أسبوع الرضاعة العالمي مستشارة الرضاعة في المستشفى الفرنسي في الناصرة الممرضة نورا بابا في مقابلة خاصة بـ"الصنارة" بمناسبة أسبوع الرضاعة العالمي مستشارة الرضاعة في المستشفى الفرنسي في الناصرة الممرضة نورا بابا في مقابلة خاصة بـ"الصنارة" 2017-08-04 | 10:14:36

منذ نشوء الخليقة اعتمد الناس, في تغذية أطفالهم, على الرضاعة من حليب الأم. وتشير...

بين التناوب والتناغم .. المشتركة وعنزات سبلان... بين التناوب والتناغم .. المشتركة وعنزات سبلان... 2017-08-04 | 10:13:13

لم يعد الأمر خافيًا على أحد, ان القائمة المشتركة, ليست قائمة او لم تعد قائمة مشتركة...

د. محمد اشتية ل"الصنارة": هذه الإقتراحات مرفوضة وهي عنصرية وترمي الى تنفيذ تطهير عرقي لأهلنا في الداخل د. محمد اشتية ل"الصنارة": هذه الإقتراحات مرفوضة وهي عنصرية وترمي الى تنفيذ تطهير عرقي لأهلنا في الداخل 2017-08-04 | 10:11:43

رفض عضو اللجنة المركزية لحركة فتح د. محمد اشتية في حديث ل"الصنارة" امس الخميس طرح...