تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2017-05-28 03:41:32 انخفاض الحرارة اليوم وموجة حر تضرب البلاد غدا |  2017-05-28 03:38:29 حاملة طائرات أمريكية تتجه إلى سواحل كوريا الشمالية |  2017-05-27 09:01:42 الاسرى ينتصرون ويعلقون اضرابهم بعد التوصل لاتفاق |  2017-05-27 08:49:36 اصابة بالغة لرجل (50 عاما) جراء تعرضه لاطلاق نار في عرابة |  2017-05-26 13:12:17 26 قتيلا و26 جريحا في هجوم بالرصاص على أقباط بمصر |  2017-05-26 13:06:01 تدهور الوضع الصحي للاسير سعدات وغلمة والقيق |  2017-05-26 13:04:57 الأوقاف تنهي استعداداتها لاستقبال رمضان |  2017-05-26 10:56:07 طلاب مركز مايسترو يفوزون بستة كؤوس في الأردن |  2017-05-26 12:13:16 الشرطة : شبهات لقتل الشابة براءة ناهض الشربجي (20 عاما) في رهط واعتقال شقيقيها |  2017-05-26 09:45:13 مصرع محمد نتشه (27 عاما) من قلنديا بحادث دراجة نارية |  2017-05-26 09:37:25 مسيرة فوانيس لقدوم شهر رمضان المبارك في عرابة |  2017-05-26 11:00:18 مدرسة اورط الثانوية وادي سلامه تخرج الفوج ال 14 |  2017-05-26 09:24:23 بعد عام على مقتل صلاح حمودة من الناصرة رميا بالرصاص:ابنته هديل :"لماذا قتلوه وحرموني واخوتي منه؟" |  2017-05-26 09:17:35 الناصرة تحتفل باضاءة هلال رمضان في الحي الشرقي‎ |  2017-05-26 09:05:24 المدرسة الثانوية البلدية "ب" في شفاعمرو تخرج فوجا جديدا |

الرئيسية | مقالات ومقابلات

    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

د. الزهار ل"الصنارة": لا تغيير في موقف وبرنامج الحركة وجاهزون للمواجهة مع اسرائيل

  |   حسين سويطي   |   اضافة تعليق
اكد القيادي في حركة حماس الدكتور محمود الزهار في حديث ل"الصنارة" امس الاول الاربعاء أن الانتخابات الداخلية التي جرت في الحركة في قطاع غزة لا تغيّر في مواقفها أو سياساتها المرتبطة بمواجهة إسرائيل.



وكانت حركة حماس انهت مؤخرًا انتخاب أعضاء المكتب السياسي المحلي في قطاع غزة، تمهيداً لتنظيم انتخاب المكتب السياسي العام ورئيسه، حيث تم انتخاب القيادي البارز يحيى السنوار مسؤولاً عن الحركة في قطاع غزة خلفاً لإسماعيل هنية،الذي يُعتبر أبرز المرشحين لرئاسة المكتب السياسي العام خلفاً لخالد مشعل. كما تم انتخاب عضو المكتب السياسي العام خليل الحية نائباً للسنوار.وهذه هي المرة الثانية التي يُنتخب فيها السنوار عضواً في المكتب السياسي المحلي في القطاع. ويُعتبر مرشحاً بارزاً لعضوية المكتب السياسي العام أيضاً. 


وردًا على سؤال "الصنارة" حول التباين بين مواقف السنوار وهنية أكد الزهار أنه :" لا يوجد أي تغيير في سياسة أو موقف حماس من المواجهة مع العدو  الاسرائيلي  وكل ما جرى هو عبارة عن تغيّر المسؤوليات والمهام. وكل الذين فازوا في الانتخابات ممن يعملون في الجناح العسكري كانوا أعضاء في قيادة الحركة في الفترة الماضية بمن فيهم الأخ يحيى السنوار نفسه الذي كان عضواً في المكتب السياسي ولا يوجد هناك أي حديث عن انقلاب أو صراع داخل الحركة. ويجب  التمييز بين الحقائق  السياسية والميدانية  وأماني إسرائيل التي تريد أن تظهر حماس على أنها جناح عسكري يسيطر على سلطة مدنية.هذا ببساطة غير صحيح ومشوّه ومقصود منه المس بالحرة والدس والتحريض ."


وحول ما إذا كانت القيادة الجديدة للحركة تحمل رؤية مختلفة للعلاقات مع الدول العربية المجاورة ، أكد الزهار على "ضرورة استعادة حماس العلاقات مع كل الدول العربية  التي ضربها الطوفان في العالم العربي بما فيها سوريا التي تمّ تدميرها مع دول عربية أخرى، لحين تستعيد هذه الدول توازنها واستقرارها، للاستفادة منها دعماً لبرنامج المقاومة."


وردًا على سؤال حول اخطار مواجهة جديدة بين حماس واسرائيل في قطاع غزة خاصة بعد تهديدات القائم بأعمال رئيس الوزراء الاسرائيلي يوفال شطاينتس بأن المواجهة القادمة "مسألة وقت ليس إلا " وان انتخاب يحيى السنوار لقيادة حماس، "سيُعجل الحرب بسبب اتسامه بالاندفاع من غير تروٍ وقساوته"..قال الزهار:" التهديد بالحرب كان قائمًا قبل انتخابات حركة حماس، ولو تابعت هذه القصة ستلاحظ أنها ليست جديدة، وليس لها علاقة بالانتخابات ونتائجها. وهذا كلام غير صحيح، لأن حركة حماس أصلاً لا تأخذ قرارًا إلا بالتشاور، ولا يُخضع فيها أمر أيًا كان على رأسها أو في أعضائها إلا بالتشاور".


وحذر الزهار  الحكومة الاسرائيلية من اي مغامرة :" فالمقاومة الاسلامية مستعدة وجاهزة للتصدي لأي عدوان جديد قد يُفرض عليها من قبل الاحتلال الإسرائيلي.. نحن جاهزون للحرب في أي وقت والمقاومة ضربت نظرية الأمن القومي الإسرائيلي التي يتغنى بها الاحتلال الذي بات يعرف جيدا قدرات وقوة المقاومة ولن يكون أمامهم إزاء أي عدوان سوى خيار واحد، وهو الرد، والرد بقوة كما رددنا في كل الحالات السابقة، واعتقد أن معركة "العصف المأكول" (صيف 2014) خير دليل على ذلك.المقاومة الاسلامية مستعدة وجاهزة للتصدي لأي عدوان جديد قد يُفرض عليها من قبل الاحتلال الإسرائيلي.. نحن جاهزون للحرب في أي وقت والمقاومة ضربت نظرية الأمن القومي الإسرائيلي التي يتغنى بها الاحتلال الذي بات يعرف جيدا قدرات وقوة المقاومة. فالهدف من وراء حصار قطاع غزة والتهديدات المستمرة بشن عدوان جديد هو إسقاط برنامج المقاومة.وهذا لن يكون ابدًا".


وردًا على سؤال عمّا اذا كان نتنياهو  سيلجأ للحرب للخروج من مأزقه عبر عدوان جديد على غزة  قال الزهار:" لا اعتقد، لكن نحن لا نأمن جانبه. فمن يريد شن حرب على غزة أو غيرها يجب أن يحظى بإجماع في إسرائيل، ونتنياهو لا يحظى بذلك، حتى وزير الحرب في حكومته افيغدور ليبرمان، لغته حول الحرب تغيّرت، هم الآن يحاولون إرعاب المنطقة، تصديرًا لأزماتهم الداخلية". 


وعن زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى واشنطن ولقائه الرئيس الامريكي دونالد ترامب قال القيادي في حماس "إن هناك تقلبات في المواقف والآراء والتصريحات لا يبنى عليها و كل هذه التصريحات لا تؤثر على المقاومة التي لا يعنيها مثلاً نقل السفارة الأميركية إلى الضفة الغربية أو القدس المحتلة طالما أن مشروع المقاومة هو  تحرير كل فلسطين.فمن يقلقه هذا الموضوع هو الذي يعتبر القدس الشرقية عاصمته وجزءاً من برنامجه".


ولفت الزهار إلى أن الموقف الأميركي لا يعدو كونه موقفًا دعائيًا انتخابيًا، فتأييد أميركا التاريخي للإسرائيليين ، ليس فقط لأنهم يخدمون مصالحهم في المنطقة، ولكن أيضًا عقيدتهم (الأميركان) هكذا، منوهًا إلى أن غالبية من يعمل في وزارة الخارجية الأميركية، هم صهاينة، يأخذون القرار الإسرائيلي في الاعتبار، وهم يعرفون أن نتنياهو وضعه صعب في الحكومة حاليًا، وأيضًا هو يريد أن ينتعش بدعم أميركا في مواجهة الأزمات التي يعيشها، فيما أميركا تبيع دعاية انتخابية مثل قضية السفارة وغيرها، واعتقد أنهم سيواجهون الحقيقة، وهي أن ترامب جاء بما لا يستطيع أن يفعله، وأن نتنياهو ليس دواؤه في أميركا. وأجمل الزهار القول في هذه المسألة :" هذه هي الحالة المشخصة، حالة غير مستقرة، ولا أحد يستطيع أن يعرف إلى أين ستتجه الأمور، لأن هناك تغيرات واضحة تواجه ترامب، وأيضًا تواجه نتنياهو لكن حالهما كما جاء في المثل المعروف "التقى المتعوس بخايب الرجا". 


وبشأن ما نشرته بعض وسائل الإعلام عن الحديث عن صفقة تبادل قريبة ، قال الزهار:"إن الحركة لن تتنازل عن صفقة تلبي احتياجات الأسرى الفلسطينيين. وموقفنا ثابت من عدم إجراء أي مفاوضات لعقد صفقة جديدة دون الإفراج عن أسرى صفقة شاليط الذين تم إعادة اعتقالهم. هناك محاولات للحديث لكن الأعداد والصيغة التي قدمتها إسرائيل حتى الآن للصفقة المقترحة لا ترقى إلى الحد الأدنى من مطالب المقاومة ولا صحة بتاتًا لما نشرته إسرائيل حول عرض إنجاز الصفقة مقابل تسهيلات تجارية.فهذه الاخبار تأتي في إطار الحرب النفسية في ظل إصرار المقاومة على مطالبها."




***من هو يحيى السنوار؟


* وُلد يحيى إبراهيم حسن السنوار عام 1962، في مخيم خان يونس في قطاع غزة.وتعود أصوله إلى مجدل عسقلان، وعاشت أسرته في مخيم خان يونس.تلقى تعليمه في مدارس مخيم خان يونس حتى أنهى دراسته الثانوية، ليلتحق بالجامعة الاسلامية في غزة لاكمال تعليمه الجامعي، ويحصل على درجة البكالوريوس في اللغة العربية.


 يعرف السنوار بعقليته الأمنية وتشدده وتصلبه ضد الاحتلال الإسرائيلي، وبعد الإفراج عنه من سجون الاحتلال، أصبح من أبرز قيادات الحركة في غزة. ويُعتبر السنوار ، أحد مؤسسي "كتائب القسام"، الذراع العسكرية للحركة، ومؤسس الجهاز الأمني الأول للحركة الذي عُرف باسم "مجد".


واعتقلته سلطات الاحتلال السنوار في كانون الثاني 1988، بعد نحو شهر على اندلاع الانتفاضة الأولى في التاسع من كانون الأول 1987، وحُكم عليه بالسجن المؤبد أربع مرات.


السنوار شقيق أحد أبرز "قيادات الأركان" في "القسام" محمد السنوار الذي حاولت إسرائيل اغتياله أكثر من مرة، وتتهمه بالمسؤولية عن إخفاء الجندي الإسرائيلي الأسير غلعاد شاليط منذ أسره وحتى إطلاقه ضمن صفقة التبادل.


وتولى مسؤولية ملف الأسرى الإسرائيليين لدى حماس، كما أنه عين حلقة الوصل بين الجناحين السياسي والعسكري، ومن هنا زادت قوته داخل حماس حتى بات من أكثر أصحاب القرار وبات مؤثرا في قرارات الحركة حتى على قيادتها بالخارج.


يشار هنا الى ان اسماعيل هنية  كان قد عيّن يحيى السنوار، الذي أطلقت  إسرائيل سراحه من سجونها في 2011 ضمن صفقة شاليط، مستشاراً له قبل أن تنحل حكومته..ويعتبر النوار احد اقرب المقربين من محمد ضيف الذي يقود كتائب القسام الجناح العسكري لحماس. 


كلمات متعلقة

د., الزهار, ل"الصنارة":, لا, تغيير, في, موقف, وبرنامج, الحركة, وجاهزون, للمواجهة, مع, اسرائيل,

تابعونــا

كلثوميات .. دماغ ورومانسيات كلثوميات .. دماغ ورومانسيات 2017-05-26 | 10:06:22

**("أم كلثوم" هي فاطمة بنت الشيخ إبراهيم السيد البلتاجي وتعُرف أيضاً بعدة ألقاب...

في اليوم الأربعين للإضراب ,قراقع ل"الصنارة": الموقف الإسرائيلي الصَلف يعني القتل غير المباشر للأسرى في اليوم الأربعين للإضراب ,قراقع ل"الصنارة": الموقف الإسرائيلي الصَلف يعني القتل غير المباشر للأسرى 2017-05-26 | 10:04:30

رفض رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع في حديث ل"الصنارة" امس الخميس...

وزير الأمن الإسرائيلي الأسبق عمير بيرتس ل"الصنارة": السعودية ليست عدوًا والصفقة الأمريكية معها لا تقلقني وزير الأمن الإسرائيلي الأسبق عمير بيرتس ل"الصنارة": السعودية ليست عدوًا والصفقة الأمريكية معها لا تقلقني 2017-05-26 | 10:02:13

قال وزير الأمن الإسرائيلي الأسبق،عمير بيريتس ل"الصنارة" امس الخميس انه :"ليس...

كلمة رَئيسُ مَحْكَمَةِ الاسْتِئْنافِ الشَّرْعِيَةِ الْعُلْيَا بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك ‎ كلمة رَئيسُ مَحْكَمَةِ الاسْتِئْنافِ الشَّرْعِيَةِ الْعُلْيَا بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك ‎ 2017-05-25 | 10:48:07

بسم الله الرحمن الرحيم كلمة رَئيسُ مَحْكَمَةِ الاسْتِئْنافِ الشَّرْعِيَةِ...

لا تجعلوني استقبل جثثا من داخل السجون لا تجعلوني استقبل جثثا من داخل السجون 2017-05-24 | 11:50:58

بقلم عيسى قراقع رئيس هيئة شؤون الاسرى والمحررين نحن الفلسطينيين لا نريد ان...

رمضان فرصة ذهبية لمرضى السكري رمضان فرصة ذهبية لمرضى السكري 2017-05-23 | 11:40:58

بروفيسور نعيم شحادة ود. رياض محاميد: يشكل شهر رمضان المبارك فرصة ذهبية لتحسين...

"تحدّي ترامب" فهل ينجح بالمرور؟ ...بقلم الدكتور رمزي عودة "تحدّي ترامب" فهل ينجح بالمرور؟ ...بقلم الدكتور رمزي عودة 2017-05-21 | 20:46:58

بقلم الدكتور رمزي عودة تنتعش أمال التسوية للنزاع الفلسطيني الاسرائيلي مؤخرا...

أمير المؤمنين «ترامب» أمير المؤمنين «ترامب» 2017-05-21 | 11:01:19

بقلم ...عبد الناصر سلامة لا أستطيع استيعاب معنى أن يأتى رئيس أمريكى- أياً كان...

فارس من فرسان الرعيل الأول ترجل-نديم موسى فارس من فرسان الرعيل الأول ترجل-نديم موسى 2017-05-16 | 14:59:10

"خذ إقرأ..." وأعطى جمال موسى لكمال غطاس نسخة من بيان "عصبة التحرر الوطني" بخصوص تمثيل...

على سواعِدِكَ انتشى...د. جمال سلسع على سواعِدِكَ انتشى...د. جمال سلسع 2017-05-16 | 10:40:12

(الى أبطال معركة الامعاء الخاوية) وتُضيءُ ذاتُكَ في زوايا...