تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2017-04-28 13:19:40 اعادة لبناني لبلاده اثر تسلله عبر الحدود الى اسرائيل |  2017-04-28 13:18:41 فيديو- مشعل: موحدون لايصال رسالة الاسرى |  2017-04-28 12:00:13 ترامب: لا تسألوني عن نقل السفارة للقدس قبل شهر |  2017-04-28 10:22:03 دالية الكرمل: وفاة عيناب حلبي (21 عاما) اثر مرض عضال |  2017-04-28 09:58:20 صلاة الجمعة بالساحات العامة- 12 يوما لإضراب الأسرى |  2017-04-28 09:55:19 عريقات: اسرائيل تتعمد تخريب جهود السلام |  2017-04-28 09:45:32 عقد راية الصلح بين عائلتي صبيح أمارة ودهامشة في كفركنا |  2017-04-28 08:44:00 قداسة البابا فرنسيس يزور مصر اليوم |  2017-04-28 08:40:47 الشرطة تحقق مع الحاضنات العاملات المُشتبهات بالتنكيل في اطفال داخل حضانة في شفاعمرو ... فيديو |  2017-04-28 06:25:21 نفتالي بينيت رئيسا لحزب البيت اليهودي |  2017-04-28 06:22:39 الجو حار نسبيا والحرارة أعلى من معدلها السنوي |  2017-04-28 06:21:07 لقاء قمة بين أبو مازن والسيسي في القاهرة السبت |  2017-04-27 22:11:35 ترامب سيرزو اسرائيل يوم 22 القادم |  2017-04-27 22:10:12 أول ملاكمة أمريكية تحصل على حق اللعب بالحجاب |  2017-04-27 20:18:27 اطلاق صاروخ باتريوت باتجاه طائرة بدون طيار فوق الجولان |

الرئيسية | مرأة

    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

فيرا بابون: الرحمة هي روح عيد الميلاد

  |     |   اضافة تعليق
وجهت رئيس بلدية بيت لحم فيرا بابون رسالة سلام وعدل الى جميع انحاء العالم بمناسبة بدء التحضيرات للإحتفال بأعياد الميلاد المجيدة.


وقالت بابون في رسالة تحت عنوان "الرحمة هي روح عيد الميلاد" وصلت معا اليوم السبت " فلسطين، أرض الرسالات السماوية، التي على ترابها عمّر الآباء الأجداد، فإننا، وبعبقِ هذا الماضي، نستمرُ بالبناء، بقوة وعزيمة وثبات".

وفيما يلي نص رسالة بابون الى العالم:

برحمته نَفَخَ فينا الحياة ووجهنا نحو خير العالم، فنوكلْ جُلَّ حياتِنا إلى رحمته التي تُعطي الطُمأنينة والسلام والعدل، وفي ميلاد طفل المغارة، الطفل يسوع، تتجلى هذه الرحمة، ليكون شعارنا هذا العام " الرحمة هي روح عيد الميلاد".


برحمته نَفَخَ فينا الحياة ووجهنا نحو خير العالم، فنوكلْ جُلَّ حياتِنا إلى رحمته التي تُعطي الطُمأنينة والسلام والعدل، وفي ميلاد طفل المغارة، الطفل يسوع، تتجلى هذه الرحمة، ليكون شعارنا هذا العام " الرحمة هي روح عيد الميلاد".

ما أحوجنا، وخاصة في عالم اليوم، إلى الرحمة، التي "تُقيمنا إلى حياةٍ جديدة، وتبعثُ الشجاعة اللازمة للتطلّع نحو المستقبل بأمل" كما يُشير قداسة البابا فرنسيس، لنعيش حياة تنتهي فيها الحروب والصراعات، ويكون عنوانها السلام الذي تطمح له الإنسانية جمعاء، وتَبدأ، عندما نفكّر بغيرنا.



"فكّر بغيرك"، يقول محمود درويش، فهذا هو أساس الرحمة الحقيقية، ويُضيف "وأنت تخوض حروبك، فكّر بغيرك، لا تنسَ مَن يطلبون السلام"، لنفكّر بالأطفال الذين يقعون ضحايا الحروب، والعائلات التي تُهجّر وتُشرّد من أرضها، والأوطان التي تُدمَّر، هنا تَكمُن قساوة الحرب، وبسببها تَهدَم الانسانية ونفقد علامات الرحمة في الحياة؛ لنفكّر بغيرنا، نُكسيهم ثوبَ حب ونملأ القلوب بالرجاء، لنكون، كما يقول القديس فرنسيس الأسيزي، "أداةً للسلام"، نعيش الحب والمغفرة والاتحاد والفرح فيما بيننا، حينها فقط، نحيا بروح وعيد الميلاد.وفي فلسطين، أرض الرسالات السماوية، التي على ترابها عمّر الآباء الأجداد، فإننا، وبعبقِ هذا الماضي، نستمرُ بالبناء، بقوة وعزيمة وثبات، لتكون لنا تلك الحياة الجديدة، حيث يعيش الأبناء بمستقبلٍ أفضل، وينتهي الاحتلال؛ وليكون عام 2017 عام إنهاء الاحتلال عن أرضنا الفلسطينية، فهذا العام له رمزية خاصة، فيه نستذكر مرور مئة عام على وعد بلفور، وسبعين عاماً على قرار تقسيم فلسطين، وثلاثين عاماً على الانتفاضة الفلسطينية الأولى، وعشرة أعوام على الانقسام الفلسطيني الداخلي؛ نعم، لقد آنَ الأوان، وليقف العالم وقفة حقٍ تاريخية، تُنهي معاناة شعبٍ عربيٍّ فلسطيني يرى في امتداد عروبته جذراً يمدّه بالحياة، ووجوده على أرضه ودفاعه عن مقدّساتها عنواناً للبقاء، كما يرى في الامتداد العالمي لأرضه، أرض الرسالات السماوية، تأكيداً على حتمية إحقاق الحق والعدل، والعيش بسلام.



نعم، إنها فلسطين، قلب الوطن العربي وروحهِ، وفي زمن الميلاد هذا نُرسِل رسالة حياة لأهلنا الذين يُعانون في أنحاء عديدة منه، متوجّهين إلى طفل المغارةِ بالدعاء ليكون عام 2017 عاماً يحلّ فيه السلام على أوطانكم، بقراراتٍ وأفعالٍ شجاعة، وأن تعودوا لأرضكم ويلتم شمل عائلاتكم بعد تجربة اللجوء المريرة، ونحن كفلسطينيين أكثر مَن نشعر بمعاناتكم، فمازالَ ستة ملايين لاجيء فلسطيني في العالم، يحلمون بالعودةِ إلى وطنهم، إلى جانب المُبعدين قسراً عن عائلاتهم، والأسرى الذين نتطلّع جميعاً لحريتهم.

في بيت لحم بدأ كلّ شيء، وفي المهدِ عنوانٌ للرحمة والحياة، ومن تلك المغارة الوضيعة خرجت رحمة الله للإنسانية جمعاء، لتُعطي الأمل والطمأنينة لِمَن هو محتاج، فتكون الرحمة، بالفعل، هي الميلاد.


فلسطين وطننا، وبيت لحم مدينتنا، بيت لحم، بيت يعيش الأمل، بروح المحبة والصمود ويصلي لسلام عادل من أجل هذا الوطن وشعبه والإنسانية جمعاء.
فيرا بابون: الرحمة هي روح عيد الميلاد

كلمات متعلقة

فيرا, بابون:, الرحمة, هي, روح, عيد, الميلاد,

تابعونــا

بالصور: ما هي موضة “حواجب الريش”؟ بالصور: ما هي موضة “حواجب الريش”؟ 2017-04-28 | 16:23:04

ولّت أيام رسم الحاجبين بشكل مرتّب ومنظّم، فكلما كانت الحواجب أعرض وذات شكل طبيعي،...

أسرع طريقة لتطويل الأظافر أسرع طريقة لتطويل الأظافر 2017-04-28 | 12:00:33

يعكس نمو الأظافر الحالة الصحية العامة الخاصة بك، لكن عدّة عوامل قد تبطّئ نموّ...

هل تحب المرأة الرجل الملتحي؟ هل تحب المرأة الرجل الملتحي؟ 2017-04-28 | 10:00:40

يعتبر الكثير من الرجال أن أناقتهم لا تكتمل إلا بوجود لحية، ولكنهم لا يدركون أن...

تجنبي هذه الأخطاء عند وضع الماسكارا تجنبي هذه الأخطاء عند وضع الماسكارا 2017-04-28 | 06:30:17

الأغاني مليئة بعبارات الغزل في الرموش، فهناك: "رمش عينه اللي جرحني.. والرموش يا...

تفاسير الرؤى والأحلام هوس يصيب النساء تفاسير الرؤى والأحلام هوس يصيب النساء 2017-04-27 | 20:40:33

لا تكاد تخلو مجالس النساء في مجتمعاتنا من فلانة رأت فلاناً في المنام، وفلانة فسرت...

عوارض خطيرة تتعرض لها مدمنات المكياج عوارض خطيرة تتعرض لها مدمنات المكياج 2017-04-27 | 18:00:55

أكثر ما قد يُبهج أيّ سيدة أو فتاة، هو التسوّق وشراء بعض مستحضرات التجميل وأدوات...

الغيرة - تعبير عن الحب أم حالة مرضية؟ الغيرة - تعبير عن الحب أم حالة مرضية؟ 2017-04-27 | 15:38:59

غالبا ما تصنف الغيرة على أنها ضعف أو عدم ثقة بالنفس، بيد أن العلماء يؤكدون أن...

M.A.C  تطرح كولكشن حمرة Colour Rocker M.A.C تطرح كولكشن حمرة Colour Rocker 2017-04-27 | 14:13:35

Colour Rocker من "ماك" هي مجموعة احمر شفاه جديدة, غير برّاقة "ماط", مع الوان حديثة وفاعلية...

أفكار سهلة لتنظيف السيراميك أفكار سهلة لتنظيف السيراميك 2017-04-27 | 11:00:49

إذا كانت شقتك من السيراميك وأردتِ الحفاظ عليه نظيفاً ولامعاً، فاتبعى هذه النصائح...

9 نصائح لتخزين ملابس الشتاء 9 نصائح لتخزين ملابس الشتاء 2017-04-27 | 11:00:51

تبدو مهمة تخزين ملابس الموسم المنتهي وإخراج ملابس الموسم الجديد أحيانًا أمرًا...