تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2017-03-02 19:46:38 محامي مبارك: الإخوان وحماس وحزب الله قتلوا المتظاهرين |  2017-03-02 18:35:50 اصابتان باطلاق نار على ملحمة في الناصرة |  2017-03-02 18:32:53 لقاء لرؤساء السلطات المحلية العربية مع مسؤولين في وزارة الإقتصاد لتطوير مناطق صناعية |  2017-03-02 18:29:05 مصر.. حكم نهائي ببراءة مبارك من قضية قتل المتظاهرين |  2017-03-02 17:00:52 مجلس كفركنا يستنكر حادثة اطلاق النار على بيت المهندس راضي صفوري ليلة امس ويدعو الاهالي لنبذ العنف |  2017-03-02 16:44:20 إرجاء تنفيذ العقوبة المفروضة على الجندي أزاريا المتهم بقتل الشهيد الشريف بالخليل |  2017-03-02 17:00:52 "العفو الدولية": احتجاز الأسير القيق دون تهمة إجراء "جائر وقاسٍ" |  2017-03-02 15:54:43 التجول افتراضياً للمدن الفلسطينية على "جوجل مابس" قريباً |  2017-03-02 15:50:22 بلدية سخنين تصادق على ميزانية العام 2017 بمبلغ حوالي 186 مليون شيكل وإقامة صندوق لدعم الطلاب الجامعيين |  2017-03-02 14:56:35 زوار حديقة بلفدير بتونس يقتلون تمساحاً رمياً بالحجارة |  2017-03-02 14:36:15 بطيرم تشدد على ضرورة استعمال وسائل تدفئة آمنة وكاشف الكتروني للدخان بعد وفاة الطفل الرضيع من النقب |  2017-03-02 14:31:54 وفد من وزارة المعارف يزور مجلس كفرمندا المحلي لبحث عدة مشاريع عمرانية‎ |  2017-03-02 14:28:43 بالصور...استقبال حافل ليعقوب شاهين في الاردن |  2017-03-02 14:22:25 المربية الشفاعمرية شيرين عبود – حداد تصنع التغيير |  2017-03-02 14:15:58 كفرقرع : الافراج عن الأسير حمزه مصطفى مصري ( 32 عاما ) بعد اعتقال دام 9 اعوام |

الرئيسية | محلي

    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

أيمن عودة والراب ايخلير يكشفان ل"الصنارة " خفايا اتفاق المشتركة والحريديم لسحب قانون منع الأذان

  |   حسين سويطي   |   اضافة تعليق
  • الراب ايخلير:" كلنا أبناء ابراهام..و لا نقبل أن يدخل الموضوع الديني على خط الخلاف بين اليهود وأبناء القومية العربية."
  • ايمن عودة:" كان واضحاً للوزير ليتسمان ان هذا الموضوع ممكن ان ينسحب على الديانة اليهودية فلا أحد يعرف ما ستكون عليه تركيبة الحكومة القادمة خاصة إذا ما كانت يش عتيد قوة أكبر مركزية وذات تأثير وستطالب بتطبيق هذا القانون على دور العبادة اليهودية وليس على المسلمين فقط.."
يبدو أن رئيس الحكومة مستمر في خطواته لفرض قانون منع الأذان )قانون المؤذن) بالقوة عبر إلزام الحكومة هذه المرة ، إذ أعلن نتنياهو أنه سيطرح القانون مجدداً يوم الأحد بعد غد على جلسة الحكومة لإقراره وذلك بعدما تعذر طرحه على هيئة الكنيست يوم أمس الأول الأربعاء، إثر طلب وزير الصحة الراب ليتسمان توضيحات ما يعني ان اقتراح القانون كما أعد في اللجنة الوزارية يوم الأحد سيعاد طرحه على الحكومة لإقراره بموافقة كافة مركبات الحكومة.



وقد جرى هذا التطور بعد ضغوطات واتصالات مكثفة من أعضاء الكنيست العرب في القائمة المشتركة مع عدد من أعضاء الإئتلاف الحكومي، إلا أن الإتصال الأكثر تأثيراً ونتيجة كان مع الوزير ليتسمان من يهودت هتوراة.


وقد علمت " الصنارة"  ان عضو الكنيست الراب يسرائيل ايخلير كان عرّاب هذه الإتصالات بين المشتركة وليتسمان. فبعدما فشلت كل المساعي والتوجهات الى رئيس الحكومة ومَن حوله في منع طرح القانون وبعد أن أبدى نتنياهو إصراراً على طرح القانون رغم التحفظات والإنتقادات المحلية والعربية والعالمية حصل الإختراق من جهة لم يتوقعها رئيس الحكومة.


وقد كشف عضو الكنيست الراب يسرائيل ايخلير من يهدوت هتوراة في حديث لـ"الصنارة" أمس الخميس ان رئيس القائمة المشتركة عضو الكنيست أيمن عودة وآخرين من القائمة توجهوا اليه ليرتب لقاء مع الوزير ليتسمان، وفعلاً تمّ يوم الثلاثاء مساء هذا اللقاء وفيه عرض أيمن عودة على الوزير ليتسمان أخطار إقرار هذا القانون الذي سيمس بحرية العبادة ليس للمسلمين فقط إنما لليهود والمسيحيين على حد سواء. إذ أن القانون المقترح يتحدث عن منع الضجة المنبعثة من أماكن العبادة من الكُنس عبر صفّارات السبت ومن الكنائس عبر الأجراس ومن المساجد عبر مكبرات الصوت التي ينبعث منها الأذان.


وشدد الراب ايخلير في حديثه لـ"الصنارة" على أن التعاون قائم بشكل دائم بين المشتركة وقائمة يهدوت هتوراة- أغودات يسرائيل في كل المواضيع الإجتماعية وذات الصلة بحياة المواطن "فكلنا أبناء ابراهام.. وليس مقبولاً علينا أن يكون هناك مسّ بحياة الناس وحرية العبادة لأي دين من الديانات كما أننا لا نقبل أن يدخل الموضوع الديني على خط الخلاف بين اليهود وأبناء القومية العربية."


وردّ الراب ايخلير على سؤال " الصنارة" بالقول : "نحن أعضاء في الإئتلاف الحكومي.. ورئيس الحكومة ورجاله يريدون بقوة هذا القانون، وما نقوم به حالياً حتى الآن هو مواصلة المشاورات والمفاوضات التي يقوم بها الوزير ليتسمان، ولا أستطيع أن أقول ماذا سيحدث حتى ذاك. وكل ما كان هو أننا لا نريد تحويل الموضوع التقني الى موضوع ديني .إذ يجب الحفاظ على حق العبادة للجميع وثانياً اننا واثقون أن أولئك الذين يخافون اليوم من الدخول الى المساجد لخفض الصوت وسيخافون لاحقاً سيكونون أبطالاً في الهجوم على الكنيس في مهاجمة نداءات السبت.وأنا واثق أنه لن يكون هناك مَن يتوجه بالقوة الى المساجد لفعل ذلك، وما علمته من خلال الإتصالات ان هناك إمكانية بدون هذا القانون للتعاون مع المحاكم الشرعية والجهات الدينية المسؤولة للوصول الى حلول وهذا يكون شأناً داخلياً لهم، ونحن نفرح جداً ويسرنا أن لا تكون القضية حرباً دينية إنما قضية تقنية تتعلق بالضجيج وكيفية القيام بذلك  بشكل نظامي دون المس بأي جهة."


وكشف الراب ايخلير ان" أعضاء المشتركة وجهات أخرى حاولت جاهدة خلال الأسبوع التوصل الى مَن يتحدثون معهم لحل القضية ، لكنهم فشلوا في ذلك الى أن التقيت عضو الكنيست أيمن عودة وبناء على طلبه توجهت الى الراب ليتسمان ليسأل بدوره الأدموريم والربانيم إذا ما كان بالإمكان التوصل لحل عبر إبقاء الوضع الحالي وتنظيم الأمر بواسطة النظم القائمة  تقنياً دون إقحام الدين أو القومية، ونحن نعرف أن هناك مساً بقدسية السبت وأن أول الشكاوى ستقدم ستكون ضد صافرات السبت. وقلنا لنبحث أولاً ذلك. وقال الراب ليتسمان إذا أمكن التوصل لحل دون المس فليكن ذلك."


ورداً على سؤال ما إذا كانت يهدوت هتوراة ستصوت الى جانب القانون إذا ما أخرجت قضية السبت منه، قال الراب ايخلير:" انه لا يعرف حتى الآن، فنحن نبحث ذلك ومَن يقوم بدراسة الأمر مع الأدموريم هو الراب ليتسمان، والى أن يتم ذلك سيواصل الراب ليتسمان مساعيه."


من جهته قال رئيس القائمة المشتركة عضو الكنيست أيمن عودة ل"الصنارة": "إن المحصلة النهائية في منع عرض هذا القانون على جدول الكنيست تعتبر إنجازاً شارك في تحقيقه مجموع أعضاء القائمة المشتركة، وإن الجلسة مع الوزير ليتسمان جاءت لتتوج هذا الجهد المشترك الذي بذلناه حيث جلسنا مع أكثر من شخص من الأحزاب الدينية منهم الوزيران درعي وليتسمان وفي نهاية المطاف كان واضحاً على الأقل للوزير ليتسمان ان هذا الموضوع ممكن ان ينسحب على الديانة اليهودية  فلا أحد يعرف ما ستكون عليه تركيبة الحكومة القادمة خاصة إذا ما كانت يش عتيد قوة أكبر مركزية وذات تأثير وستطالب بتطبيق هذا القانون على دور العبادة اليهودية وليس على المسلمين فقط.. ومن هنا وجدنا لغة ومصلحة مشتركة ونسقنا معاً خلال يومين وفي نهاية المطاف صدر قراره أن يرفض هذا القانون واعتبر ذلك إنجازاً جيداً ومهماً للقائمة المشتركة."


وحول ما إذا كان الوزير ليتسمان سيظل مصراً على موقفه أو أنه سيتراجع إذا ما تم شطب البند المتعلق بدور العبادة اليهودية قال عودة": الموضوع ليس بهذه البساطة عموماً لأن القانون عندها سيحمل في طياته إخلالاً بمبدأ المساواة بمفهوم لماذا منع المسلمين ولا يُمنع اليهود وسيفتح المجال لأي مواطن أن يتوجه الى القضاء كون هذا القانون تمييزيا.ً لهذا لا أستطيع الجزم بما سيحدث لاحقاً لكن واضح انه تم توجيه ضربة قوية لهذا القانون ونأمل ان لا يعاد طرحه. هي ضربة قوية لكنها ليست قاضية. وفي ظل هذه الحكومة لا نستطيع أن نثق بأي شيء ودائماً ممكن أن يأتوا بقوانين ومخططات عنصرية ضد العرب والفلسطينيين وواجبنا أن نتصدى ونمنع، هناك إنجازات عينية  ومرحلية لكن هذا لا يعني ان لا نتصدى."


واضاف عضو الكنيست عودة رداً على سؤال :" ان القانون الموجود كافٍ لمنع الضجيج وهو يطبق على أرض الواقع و القانون المطروح لا يأتي عبر حوار داخلي في مجتمعنا إنما هو يستهدف الوجود العربي في الحيّز العام ويحول الصراع من سياسي الى ديني ومنطلقاته عنصرية وتوجهه عنصري لذلك تصدينا له".


وأشار عودة أن لا رابط بين قانوني التسوية-عامونا  وقانون الأذان..فقانون عامونا منذ عدة سنوات وهو في الحيز ونتيجة لإقتراب موعد الإستحقاق وإخراج المستوطنين تمّ تحريكه من أجل إبقاء المستوطنين اللصوص على أرض فلسطينية، والنقاش هو بين المستوطنين والحكومة والمحكمة العليا السؤال اين نحن ؟ أين الشعب الفلسطيني فلا يمكن أن تُترك المعادلة بين هذه الدوائر.. لهذا من المفروض ان يزداد النضال والتضامن مع أهالي القرية وهذا هو العامل الغائب الذي يجب ان يتم تعزيزه خلال الفترة القادمة".

تابعوا آخر الأخبار على موقع "الصنارة نت" sonara.net

كلمات متعلقة

أيمن, عودة, والراب, ايخلير, يكشفان, ل"الصنارة, ", خفايا, اتفاق, المشتركة, والحريديم, لسحب, قانون, منع, الأذان,

تابعونــا

اصابتان باطلاق نار على ملحمة في الناصرة اصابتان باطلاق نار على ملحمة في الناصرة 2017-03-02 | 18:35:50

اصيب شابان في العشرينات من اعمارهما باصابات طفيفة ومتوسطة جراء اطلاق نار على...

لقاء لرؤساء السلطات المحلية العربية مع مسؤولين في وزارة الإقتصاد لتطوير مناطق صناعية لقاء لرؤساء السلطات المحلية العربية مع مسؤولين في وزارة الإقتصاد لتطوير مناطق صناعية 2017-03-02 | 18:32:53

التقى رؤساء سلطات محلية عربية اليوم الخميس في مقر مركز السلطات المحلية ،مع كل من...

مجلس كفركنا يستنكر حادثة اطلاق النار على بيت المهندس راضي صفوري ليلة امس ويدعو الاهالي لنبذ العنف مجلس كفركنا يستنكر حادثة اطلاق النار على بيت المهندس راضي صفوري ليلة امس ويدعو الاهالي لنبذ العنف 2017-03-02 | 17:00:52

أصدر مجلس كفركنا المحلي بيانا صحافيا , اليوم الخميس , جاء فيه "ادارة المجلس البلدي...

إرجاء تنفيذ العقوبة المفروضة على الجندي أزاريا المتهم بقتل الشهيد الشريف بالخليل إرجاء تنفيذ العقوبة المفروضة على الجندي أزاريا المتهم بقتل الشهيد الشريف بالخليل 2017-03-02 | 16:44:20

قررت محكمة الاستئناف العسكرية اليوم ارجاء تنفيذ عقوبة السجن الفعلي ومدتها سنة...

التجول افتراضياً للمدن الفلسطينية على "جوجل مابس" قريباً التجول افتراضياً للمدن الفلسطينية على "جوجل مابس" قريباً 2017-03-02 | 15:54:43

أعلنت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الفسلطينية ، اليوم الخميس، عن بدء...

بلدية سخنين تصادق على ميزانية العام 2017 بمبلغ حوالي 186 مليون شيكل وإقامة صندوق لدعم الطلاب الجامعيين بلدية سخنين تصادق على ميزانية العام 2017 بمبلغ حوالي 186 مليون شيكل وإقامة صندوق لدعم الطلاب الجامعيين 2017-03-02 | 15:50:22

صادق المجلس البلدي في سخنين، مساء امس الأربعاء، بتأييد جميع أعضاء الائتلاف،...

بطيرم تشدد على ضرورة استعمال وسائل تدفئة آمنة وكاشف الكتروني للدخان بعد وفاة الطفل الرضيع من النقب بطيرم تشدد على ضرورة استعمال وسائل تدفئة آمنة وكاشف الكتروني للدخان بعد وفاة الطفل الرضيع من النقب 2017-03-02 | 14:36:15

توفي صباح اليوم طفل يبلغ من العمر 3 أعوام من قرية الدريجات البدوية في النقب بعد ان...

وفد من وزارة المعارف يزور مجلس كفرمندا المحلي لبحث عدة مشاريع عمرانية‎ وفد من وزارة المعارف يزور مجلس كفرمندا المحلي لبحث عدة مشاريع عمرانية‎ 2017-03-02 | 14:31:54

استقبل مجلس كفر مندا المحلي وفداً من قسم الإنشاءات والتطوير في وزارة المعارف، وقد...

المربية الشفاعمرية شيرين عبود – حداد تصنع التغيير المربية الشفاعمرية شيرين عبود – حداد تصنع التغيير 2017-03-02 | 14:22:25

نشر موقع جمعية التربية في اسرائيل " غير شكل نحدث تغييرا في التربية" تقريرا موسعا...

كفرقرع : الافراج عن الأسير حمزه مصطفى مصري ( 32 عاما ) بعد اعتقال دام 9 اعوام كفرقرع : الافراج عن الأسير حمزه مصطفى مصري ( 32 عاما ) بعد اعتقال دام 9 اعوام 2017-03-02 | 14:15:58

أفرجت سلطة السجون هذا الاسبوع عن الأسير حمزة مصطفى مصري من سكان بلدة كفر قرع، حيث...