تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2017-03-02 05:47:07 لويس إنريكي يفجر مفاجأة ويعلن رحيله عن برشلونة |  2017-03-02 05:44:59 رونالدو ينقذ ريال مدريد أمام لاس بالماس ويخسر الصدارة |  2017-03-02 05:37:00 الأردن يرفض اعتبار "الأقصى"مكانا مقدسا لليهود |  2017-03-02 05:33:35 أمطار متفرقة على مختلف المناطق اليوم وغدا |  2017-03-01 19:29:11 جسر الزرقاء : طالب مشتبه بتهديد معلمة بسكين والحاق اضرار بسيارة المدير |  2017-03-01 18:52:12 علماء يعثرون على مدينة تحت الماء في مثلث برمودا! |  2017-03-01 18:34:51 اليكم برنامج الاستقبال وموعد الحفل بساحة المهد .... محبوب العرب يعقوب شاهين سيصل بيت لحم عصر السبت |  2017-03-01 16:00:17 رفع إجازة الأمومة في البلاد باسبوع اضافي مدفوع |  2017-03-01 16:48:14 المحكمة تقضي بتفريغ خزان الامونيا في حيفا نهائيا |  2017-03-01 15:12:41 استقبال حافل لمحبوب العرب يعقوب شاهين في مطار الملكة علياء في العاصمة الأردنية عمان .... فيديو |  2017-03-01 15:03:13 منظمة المعلمين في المدارس فوق الابتدائية تعلن عن نزاع عمل بسبب استفحال ظاهرة العنف ضد المعلمين |  2017-03-01 14:24:07 الرئيس الفلسطيني يهنئ حارس الأراضي المقدسة بفوز يعقوب شاهين |  2017-03-01 14:06:22 اكتشاف دفيئة مخدرات كبيرة بمنطقة ألغام في صحراء النقب |  2017-03-01 13:21:43 اسرائيل تشترط الفحص الطبي لنقل القيق للمستشفى |  2017-03-01 13:17:59 بعد 3 عقود..عدد الروبوتات سيفوق تعداد البشر ب4 مليارات |

الرئيسية | مقالات ومقابلات

    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

محمد بركة ل"الصنارة": أنا لم أذهب لإستجمامات شخصية ولا إجتماعية بل حيث تتواجد حركة حماس بكل قياداتها الأساسية

  |   حسين سويطي   |   اضافة تعليق
الزيارة التي قام بها رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية محمد بركة برفقة نائب رئيس الحركة الإسلامية الجنوبية الدكتور منصور عباس الى قطر هذا الاسبوع لمتابعة ملف المصالحة الوطنية الفلسطينية احدثت عاصفة من الجدل وردود الفعل وطرحت الكثير من التساؤلات خاصة في ظل نشر أنباء وتسريبات تتعلق بالهدف من الزيارة وتبعاتها وما رافق ذلك من تفسيرات وتحليلات في وسائل الإعلام المختلفة. خاصة ما يتعلق بالزمان والمكان . إذ تزامن الأمر مع جنازة امير قطر الأول وسرت شائعات عن السفر للتعزية . كما ان  قطر تحتضن قيادة حماس وتزامن وجود كل قيادة حماس في الدوحة للتباحث في مستقبل الحركة وانتخاب رئيس جديد لها خلفاً لخالد مشعل .. 



وفي حديث خاص اجرته "الصنارة" امس الخميس مع رئيس المتابعة محمد بركة إثر عودته من قطر  أكّد انّ اللقاء :" شهد  حواراً جدياً وعميقاً ومفصلاً وفق ما حددناه لأنفسنا منذ بداية تحركنا في هذا الموضوع سواء في رام الله أو أي مكان آخر. فنحن لسنا بصدد إصدار بيانات بينية ولسنا بصدد إحداث أي ضجيج إعلامي بعد كل لقاء وللأسف الشديد خرجت الأمور عن إطار ما خططناه هذه المرة.. ويجب ان نؤكد اننا نحن لسنا طرفاً في الإنقسام لكن كأبناء للشعب الفلسطيني عموماً نحن طرف أساسي في إنهاء هذا الإنقسام. وفي نهاية الأمر فإن الإتفاقيات النهائية مفروض أن تكون في ما بين الفصائل نفسها فتح وحماس وباقي الفصائل. نحن مهمتنا التسهيل والتقدم بهذا الإتفاق استناداً الى رؤية موضوعية من ناحية واستناداً الى ثقة الأطراف بنا من ناحية أخرى.


الصنارة: الدعوة لهذا اللقاء هل هي من قبل السلطة أم من قبل حماس.؟


بركة: لم تكن هناك دعوة، نحن نتحرك بين الأطراف بمبادرتنا، عندما دخلنا كمندوبين عن لجنة المتابعة في هذا الموضوع كان شرطنا أن نوحد كل الأطر العاملة في إنهاء الإنقسام تحت سقف واحد، وأن لا نقيم كشكاً إضافياً يضاف الى المبادرات القائمة، وهذا الأمر حققناه فعلاً إذ أننا نعمل مع كل مَن يعمل لإنهاء الإنقسام تحت سقف واحد.


بطبيعة الحال يجب ان نلتقي بأطراف الإختلاف والإنقسام، وكانت لنا تقييمات داخلية واسعة في رام الله تحديداً مع مركبات هذه المبادرة لإنهاء الإنقسام وكانت لنا لقاءات مع قيادات أساسية لمنظمة التحرير وفصائلها، لذلك كان من الضروري ان يُستكمل هذا الحوار بأخذ رأي الأخوة في حماس. وجرت اتصالات عديدة معهم من مجموعتنا قبل اللقاء في قطر وفي أعقاب هذه الإتصالات وترحيب حركة حماس بهذه المبادرة وهذا التدخل تبلورت الفكرة بأن نجد وسيلة لأخذ رأيهم مباشرة. المشكلة كانت اننا نحن كفلسطينيين الذين نحمل الجواز الإسرائيلي كان محظوراً علينا ان نلتقيهم بحكم تعريفهم في القانون الإسرائيلي كمنظمة إرهابية، ولذلك كان لا بد من إيجاد غطاء رسمي لأخذ هذا الرأي، ومعروف ان حماس لا تستطيع ان تتحرك في مصر ولا ان تتحرك في الأردن، ونحن لا نستطيع ان نذهب الى غزة ونحن لا نستطيع ان نجد عنواناً رسمياً خارج هذه البلدان فكان الخيار أمامنا ان يكون هذا الإطار الرسمي حيث تتواجد حركة حماس بكل قياداتها الأساسية في دولة قطر.


الصنارة: عندما تقول "إطار رسمي" هل هذا الإطار هو منظمة التحرير أم سفارة فلسطينية أم الخارجية القطرية؟


بركة: المحرك لهذا الموضوع كان سعادة سفير فلسطين في قطر الأخ منير غنام وهو فلسطيني بامتياز، واللقاء جرى في وزارة الخارجية القطرية.الصنارة: هل شاركت حماس وفتح؟

بركة: لا. اللقاء كان فقط مع حماس. نحن ذهبنا لسماع الرأي الآخر.

الصنارة: وهل كان الوفد من كل الأطر والمركبات؟

بركة: باستثناء مندوبي لجنة المتابعة فكل الآخرين شخصيات فلسطينية مستقلة وأعضاؤها يحملون ميولاً تشمل كل التيارات على الساحة الفلسطينية.

الصنارة: السؤال الأكثر طرحاً في الشارع اليوم يتعلق بالتوقيت والمكان لماذا قطر.. لماذا الآن بالذات...

بركة: كانت إتصالات مع أكثر من جهة حول هذا الموضوع. نضج التوقيت في هذه المرحلة . 

الصنارة: هل شارك فيه فقط هنية ومشعل؟

بركة:كان على أعلى مستوى ممكن أن يكون.

الصنارة:  من الأمور التي طرحها البعض اعتراضاً على الزيارة ان هناك أمور أخرى تشغلنا... فلماذا نقفز عن قضايانا هنا كالعنف  ونذهب الى الإنشغال بالإنقسام؟

بركة: لا توجد قضية بالمفهوم الوطني ممكن ان تشعل بال الفلسطينيين عموماً أكثر من إنهاء الإنقسام. لكن نحن كلجنة متابعة نفتح أكثر من ملف في آن واحد. وملف العنف مفتوح وملف الأرض كذلك، والحاجات الصحية والقدرات البشرية وجهاز التعليم مفتوح، ملف إعادة التنظيم والمأسسة مفتوح، ملف تنظيم القطاع الخاص ورجال الأعمال العرب مفتوح وغيرها.. نحن لسنا لجنة متابعة لنتداول في قضية واحدة. هذا التفكير ذو الإتجاه أو البعد الواحد يدل على فقر فكري وفقر ذهني وفقر اجتماعي. 
اسرائيل تريد منا ان نتخطى انتماءنا ومواقفنا السياسية لنعمل في قضايا محدودة جداً وكأننا شكل من أشكال البلدية. هم يريدون فلسطينياً مبنياً على التقاسم  الوظيفي ويريدون منا شكلاً آخر من التقاسم الوظيفي. بان كل ما يتعلق بالسياسة نحن لا نتدخل به وهو خطاب إسرائيلي بامتياز ودعونا نتحدث عن بعض الأمور الحياتية. الأمور الحياتية مهمة لكن هناك ما هو أكثر من ذلك ونحن نرى ان السلطة الإسرائيلية في السنوات الأخيرة وبالتحديد بعد هبة أكتوبر 2000 ليس فقط انها تتبع خط القمع المباشر والعنصرية المباشرة والملاحقة المباشرة إنما تتبع خط التفتيت المباشر لمجتمعنا من الداخل كي نصبح مجتمعاً بلا قيادة وبلا هوية وبلا انتماء ومجرد كائنات تعيش في قفص التدجين الصهيوني .وكل نقاشنا مع أصحاب هذا القفص هو على كمية العلف وعلى جودته. هذا الأمر لا نستطيع التعايش معه، ولا يمكن لا من ناحية القامة الإنسانية ولا الأخلاقية ولا من ناحية الإنتماء ولا الموقف السياسي، لذلك نحن نعمل مع كل هذه المواضيع بالتزامن الكامل. وأعتقد ان السنة المنصرمة ومنذ انتخبت لرئاسة المتابعة تشهد حراكاً كبيراً بعضه ما يزال في بداياته وبعضه متعثر ولكن بخط واضح من تشييد مؤسسة وطنية بالمعنى الكامل. نحن لسنا دواجن في الحديقة الصهيونية نحن شعب وننتمي الى شعب اصيل وعريق شعب مظلوم ومقهور وقضيته عادلة وواجبنا تجاه أنفسنا وتجاه اولادنا وتجاه شعبنا ان لا نضع رأسنا في الرمل.

الصنارة: أنت عضو حزب ولا يمكن ان تقوم بالسفر دون إطلاع الحزب على ذلك، لماذا لم يصدر بيان من الحزب أو الجبهة يوضح أنك سافرت بعلم، كان ذلك سيختصر النقاش الداخلي في الحزب.

بركة: أنا رئيس لجنة المتابعة وهذه اللجنة هي ليست الحزب وليست الجبهة. والحزب والجبهة هما مركبان أساسيان في داخل لجنة المتابعة. وأنا أقوم بدوري في لجنة المتابعة بما لا يتناقض مع قناعاتي لكن بالإستناد الى أننا نمثل شعباً وليس تياراً سياسياً. أعلم ان هناك البعض يريد وحدة وطنية للجماهير العربية ولكن بدون هذا الحزب أو ذاك، هذا كلام فارغ، كذلك هناك مَن يريد إنهاء الإنقسام ولكن بدون حماس. أنا أفهم وجود نقاشات بين تيارات مختلفة، هناك نقاش مع حماس ومع الحركة الإسلامية ومع التجمع وهناك نقاش لهذه الأطراف مع الحزب والجبهة. لكن الموقع الذي أنا فيه يجب ان يجمع كل هؤلاء وهذه مهمة شاقة جداً.

قناعاتي الأساسية الفكرية والسياسية ما تزال هي هي، لكنني أدير عملي في لجنة المتابعة بشكل وحدوي يحترم هذه التركيبة ويحافظ على هذه التركيبة الوحدوية. وكما قلت عند انتخابي، انني إذا شعرت أن قناعاتي الفكرية تتناقض مع كوني رئيس لجنة المتابعة فلن أكون رئيساً للجنة المتابعة، فلم آتِ للعمل بانتهازية ولا بحثاً عن جاه أو مخترة، كما يقول بعض التافهين والسفهاء. أنا أحمل فكراً وجزء من فكر الجهة والحزب هو تنظيم الأقلية القومية العربية الفلسطينية في داخل إسرائيل. هذا لم يبدأ اليوم ولا أمس بل مباشرة بعد نكبة شعبنا عام 48، وكلنا يذكر الجبهة الشعبية في أواخر الخمسينيات والنضال ضد الحكم العسكري الذي كان على جبهة واسعة، ومساهمة الحزب وفي ما بعد الجبهة في إقامة الهيئات التمثيلية لجماهيرنا العربية، اللجنة القطرية ولجنة الدفاع عن الأراضي والطلاب الثانويين والجامعيين ثم إقامة المتابعة، كل هذه المشاريع كان الحزب والجبهة في صلبها، هذا جزء من تفكير وممارسة الحزب والجبهة. ومَن يريد القول إن تحيزه لفكر الحزب والجبهة يقود الى شكل من أشكال الإنغلاق والإنعزالية لا مكان له في الحزب والجبهة.

ومَن يعتقد انه يستطيع ان يحولنا الى دكان مغلق , لا مكان له بيننا في الحزب والجبهة.

الصنارة: الحزب والجبهة ضد سياسة قطر، قطر الدم، قطر الحرب على سوريا..

بركة: وضد سياسة الولايات المتحدة أيضاً، فلو جاء رفيقي عصام مخول الذي كان أول مَن فتح الباب على مصراعيه على المشروع النووي الإسرائيلي، وذهب الى أمريكا 
ليتحدث في هذا الموضوع، فهل يكون هذا تطبيعاً مع أميريكاً؟! ما هذا الكلام الفارغ.

هناك أُناس يتمادون وأفضل مكان عندهم هو السفر الى أنطاليا لأنها أرخص.. وأنطاليا جزء من تركيا.. لا يجوز لمحمد بركة ان يذهب الى أي مكان في العالم إذا كان برنامجه وهدفه هدفاً سامياً وهو هدف الشعب الفلسطيني. أنا لم أذهب لا لإستجمامات شخصية ولا اجتماعية، أنا ذهبت بهدف محدد مع أناس محترمين جداً على الساحة الفلسطينية ولهم باعهم ولهم احترامهم. فإذا كانت هناك نكهة جديدة في العمل من أجل إنهاء الإنقسام منعشة ومشجعه فهي دخولنا نحن هنا الى هذا المسار. وكل مَن التقينا بهم من كل الفصائل الفلسطينية قبل لقاء قطر وبعده كان منفعلاً من دخولنا الى هذه المضمار خاصة بعد تجربتين ناجحتين تجربة العمل الوحدوي بين مختلفين في لجنة المتابعة وتجربة القائمة المشتركة.. فنحن نأتي بيد نظيفة الى أبناء شعبنا ونقول لهم ان إنهاء الإنقسام ممكن والعمل المشترك ممكن وأن يبقى كل على ضميره وفكره وسياسته أيضاً ممكن.

فمَن يقول انك في العمل المشترك يجب ان تخلع وجهك أو تلبس قناعاً؟؟ أصلاً عندما أقمنا القائمة المشتركة فإن الجملة التي كنت دائماً أرددها هي اننا لا نأتي الى هذه القائمة المشتركة ونحن نرتدي أقنعة، كلًّ يأتي بوجهه وملامحه وبكامل قامته، ونريد ان نقول لأبناء شعبنا ان هذا الأمر ممكن وفعلاً هذا ما قلناه، وطرحنا لهم هذه التجربة سواء في رام الله أو في قطر، طرحنا هذه التجربة بإشكالاتها وتعقيداتها وكانوا شديدي الإنفعال بهذه التجربة.


ثم بعد ان جئنا من قطر فإن ردود الفعل التي أثرت في نفسي عميقاً هي ردود فعل المسؤولين والنشطاء في الجاليات الفلسطينية في الشتات الذين استبشروا خيراً بهذا الدور وتكلموا كلاماً حاراً ودافئاً ومشجعاً ومؤثراً قد تذرف الدموع بعد ان تسمعه. شعبنا معذب ومقهور. الإنقسام هو النكبة الثانية للشعب الفلسطيني ولا أسمى ولا أرقى ولا أشرف من العمل على إنهاء هذا الإنقسام وهذا سيكون هزيمة للمشروع الصهيوني .

الصنارة: وماذا عن  ترتيب لقاء ثلاثي في الدوحة ؟

بركة: لم يكن وارداً ولم يرد ولن يرد. أكرر لم يكن وارداً ولم يرد ولن يرد فنحن كنا بمهمة محددة ومعينة.

الصنارة: ولا تقديم تعزية..؟

بركة: الزيارة رتبت قبل وفاة الشيخ ولا يمكن ان يكون المولى عز وجل قد نسق معنا قبل ان يأخذ وديعته.

الصنارة: مهمتكم تأتي عشية الذكرى السنوية لمجزرة كفرقاسم وهذا فيه ربما رسالة معينة..


بركة: جاء هذا النشاط بين ذكرى مجزرتين، واحدة ذكرى مجزرة هبة الأقصى وأكتوبر التي ارتكبتها اسرائيل بحق 13 من شبابنا وبين ذكرى مجزرة كفرقاسم التي راح ضحيتها 49 مواطن فلسطيني.


تحركنا هو نقيض فكرة المجزرة، هو انتصار للشهداء وانتصار لأطفال فلسطين الذين يريدون العيش بجو آخر قد يكون فيه معاناة وعدوان لكن ان لا تكون معاناتنا بسبب انقسامنا.


الصنارة: نحن هنا  نطرح ثقافة أخرى وتاريخاً آخر..


بركة: لا شك اننا رغم كل ما يمكن ان نقوله عن تجربتنا هنا في الداخل فنحن هنا نؤسس لثقافة وطنية أخرى حضارية عصرية محترمة تتسع لكل الإجتهادات لكننا نحدد ان التناقض الأساسي هو ليس بين هذه الإجتهادات في ما بينها بل بينها مجتمعة وبين المشروع الصهيوني.


الصنارة: في انقسام آخر (انقسام منظمة التحرير حول اتفاق عمان سنة 1985 ) كان هناك دور كبير للراحل توفيق طوبي في وضع وصياغة برنامج الوحدة الفلسطينية.


بركة: طبعاً وأنا أذكر ذلك جيداً وعايشت تلك المرحلة بتفاصيلها، حيث الإنقسام الذي حصل في المنظمة بعد اتفاق عمان كان هناك نقاش في الحزب كيف يقيم الأمور. فكان هناك من قال إنه يجب ان ننتقد الإتفاق ونصدر بياناً حاداً، وهذا الموقف كان صحيحاً وكان هناك موقف آخر وهو أن تعطى لقيادة الحزب الفرصة كي تقوم بدور لرأب الصدع وهذا الرأي كان صحيحاً أيضاً، وهو الذي ساد. وصدر بيان لكن كانت المبادرة ايضاً وأذكر عندما جاء الرفيق توفيق وكنت آنذاك في المدرسة الحزبية في موسكو جاءنا من براغ مباشرة يحمل لنا بشرى هذا الإتفاق الذي وضع الأساس لإعادة اللُّحمة والوحدة لمنظمة التحرير الفلسطينية ..أكثر من ذلك بعدها بسنوات سمعت من شهود عيان من الذين عاصروا هذه المرحلة من جهة منظمة التحرير الذين أكدوا ان دور رفاقنا في حينه كان حاسماً في إعادة اللحمة لمنظمة التحرير الفلسطينية وهذا الأمر ليس جديداً وليس دوراً خارجاً عن التقاليد الثورية للحزب والجبهة ..الجديد ان الخارطة السياسية الفلسطينية تغيرت ودخلت حماس كعنصر أساسي ولذلك من يريد الوحدة الفلسطينية لا يستطيع ان يُفَّصِّل الفرقاء على مزاجه إنما وكما قلنا هناك مَن يريد وحدة وطنية فلسطينية بدون حماس. هذا أقل ما يقال عنه أنه شكل من أشكال الحماقة السياسية.الصنارة: إذن ما قمتم به يستحق هذا العناء وهذه الضجة..


بركة: يسرني ان أكون رئيس لجنة المتابعة في هذه المرحلة وان أقوم بهذا الدور مع زملائي بتخويل من كل مركبات اللجنة، وطالما أخذت الموافقة المبدئية للتحرك ومن الطبيعي ان لا يكون كل تحرك يحتاج الى مصادقة من هنا أو هناك، وإذا شعرت مركبات لجنة المتابعة ان ما نقوم به لا يمثلها تستطيع أن تقول لي وعندها سأخلي مكاني حالاً..


تابعوا آخر الأخبار على موقع "الصنارة نت" sonara.net

كلمات متعلقة

محمد, بركة, ل"الصنارة":, أنا, لم, أذهب, لإستجمامات, شخصية, ولا, إجتماعية, بل, حيث, تتواجد, حركة, حماس, بكل, قياداتها, الأساسية,

تابعونــا

الناصري أمين اسكندر ل"الصنارة": لا استبعد ان تقبل الإدارة المصرية الإعتراف بالدولة اليهودية أو بيهودية اسرائيل الناصري أمين اسكندر ل"الصنارة": لا استبعد ان تقبل الإدارة المصرية الإعتراف بالدولة اليهودية أو بيهودية اسرائيل 2017-02-24 | 09:00:23

لم تنف مؤسسة الرئاسة المصرية ما تداوله تقرير صحفي يوم الاحد بشأن مشاركة الرئيس...

الفراعنة:التأكيد على "الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس  هو الرد على قمة واشنطن وتسريبات نتنياهو الفراعنة:التأكيد على "الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس هو الرد على قمة واشنطن وتسريبات نتنياهو 2017-02-24 | 09:00:39

أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي والملك الأردني عبدالله الثاني، خلال لقاء قمة...

د. يوسف جبارين : في دولة عادية من المفروض استقالة وزير الأمن الداخلي أردان  والمفتش العام للشرطة ألشيخ د. يوسف جبارين : في دولة عادية من المفروض استقالة وزير الأمن الداخلي أردان والمفتش العام للشرطة ألشيخ 2017-02-24 | 09:00:39

بعد الكشف عن أنّ وحدة التحقيقات مع عناصر الشرطة في وزارة القضاء ("ماحش") ستنشر...

الپروفيسور رياض أغبارية : يمنع شرب عصير الجريب- فروت وعصير الرمان مع معظم أنواع الأدوية الپروفيسور رياض أغبارية : يمنع شرب عصير الجريب- فروت وعصير الرمان مع معظم أنواع الأدوية 2017-02-24 | 09:00:41

عندما يكتب الطبيب وصفة دوائية للمريض لا يخبره دائما عن طرق تناول الدواء...

د. أديب حبيب : تنويم الطفل على بطنه والتدفئة المفرطة من أهم عوامل الموت السريري المفاجيء د. أديب حبيب : تنويم الطفل على بطنه والتدفئة المفرطة من أهم عوامل الموت السريري المفاجيء 2017-02-17 | 09:55:09

توفي, يوم الأحد مطلع هذا الاسبوع, ثلاثة أطفال رضّع في غضون ساعة واحدة, أحدهم من تل...

دوڤ ڤايسغلاس ل"الصنارة": لم يحصل شيئ جديد في البيت الأبيض وبعد اشهر ستعود القضية الفلسطينية الى قمة عنفوانها دوڤ ڤايسغلاس ل"الصنارة": لم يحصل شيئ جديد في البيت الأبيض وبعد اشهر ستعود القضية الفلسطينية الى قمة عنفوانها 2017-02-17 | 09:57:14

"لو اردنا ان نلخص بجملة واحدة ما حصل في البيت الأبيض (امس الأول الاربعاء) لقلنا...

دونالد ترامب .. وموال جحا ..!! دونالد ترامب .. وموال جحا ..!! 2017-02-19 | 12:50:46

وقف العالم على اطراف اصابعه حين اصبح دونالد ترامب سيد البيت الابيض.. وحبست...

د.اكرم سمحان سفير فلسطين في كوبا : الكوبيون يحبون الشعب الفلسطيني ويتضامنون معه وكثير منهم اسمهم ياسر د.اكرم سمحان سفير فلسطين في كوبا : الكوبيون يحبون الشعب الفلسطيني ويتضامنون معه وكثير منهم اسمهم ياسر 2017-02-17 | 09:59:33

السفير د.أكرم سمحان, سفير فلسطين لدى كوبا منذ 8 سنوات من ابناء الضفة الغربية من...

د. تمار بيرمان من وزارة الصحة :مياه الحنفيات آمنة ونسبة الرصاص العالية فقط في 0,3% من الفحوصات د. تمار بيرمان من وزارة الصحة :مياه الحنفيات آمنة ونسبة الرصاص العالية فقط في 0,3% من الفحوصات 2017-02-17 | 09:48:18

بيّنت الفحوصات المخبرية التي أجرتها السلطات المحلية المختلفة في البلاد واتحادات...

د. الزهار ل"الصنارة": لا تغيير في موقف وبرنامج الحركة وجاهزون للمواجهة مع اسرائيل د. الزهار ل"الصنارة": لا تغيير في موقف وبرنامج الحركة وجاهزون للمواجهة مع اسرائيل 2017-02-17 | 09:46:36

اكد القيادي في حركة حماس الدكتور محمود الزهار في حديث ل"الصنارة" امس الاول...