تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2017-07-02 15:31:49 السماح لأعضاء الكنيست بدخول الاقصى |  2017-07-02 15:21:22 مصر: الإعدام لـ20 متهماً بقضية 'هجوم كرداسة' |  2017-07-02 15:00:05 خلال ايام.. اكثر من 2900 مخالفة 500 منها تتعلق بالهاتف |  2017-07-02 13:58:02 الكلية الاكاديمية العربية للتربية ستمنح اللقب الأكاديمي الثاني في التدريس والتعلم ومساق اكاديمي جديد للغة العبرية |  2017-07-02 13:36:51 اللد- اقتحام مكاتب الملعب البلدي وسرقة شاشات تلفزة واعتقال عربي |  2017-07-02 13:31:32 صور وفيديو..بيرزيت تواصل احتفالات تخريج فوجها ال42 |  2017-07-02 12:58:16 العثور على جثة علي ابو غربية من القدس في بحيرة طبريا |  2017-07-02 12:35:36 تجديد أمر حظر النشر بقضية مقتل النصراوي عمار علاء الدين |  2017-07-02 11:57:40 شبهات في الطيبة : طعن والدته وشقيقته وفر هاربا |  2017-07-02 11:36:47 يعقوب شاهين ضمن الشخصيات المؤثرة للعام 2017 |  2017-07-02 10:59:45 بالفيديو - اعتقال 6 مشتبهين اقلوا 28 فلسطينيا دون تصاريح |  2017-07-01 19:54:15 تخريج الفوج الـ63 من طلاب المدرسة المعمدانية الناصرة‎ |  2017-07-02 10:05:18 مقتل 13 شخصا في حادث سير مروّع في روسيا |  2017-07-02 09:50:24 البيت الأبيض ينشر مرتبات موظفيه.. ابنة الرئيس تعمل مجانًا |  2017-07-02 09:45:15 لليوم الثالث , تجدد اعمال البحث في طبريا عن الشاب المقدسي |

الرئيسية | مقالات ومقابلات

    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

التركيز على اللغة

  |     |   اضافة تعليق
 خالد الكيلاني


اجمع المسلمون على ان نجاح المستعمر كان مدمرًا للأمة عندما استطاع استبدال الحرف اللاتيني او السلافي بالحرف العربي في بعض الدول الاسلامية واهمها تركيا. يقوم ابناء العربية اليوم باعتماد هذه الحروف الاجنبية رضائيًا وتلقائيًا لكتابة رسائلهم وملاحظاتهم على شبكات التواصل الاجتماعي. من المحزن ان تكون الرسائل مكتوبة بحرف اجنبي وبلغة اجنبية، ومما يحزن اكثر ان تكون مكتوبة بحرف اجنبي وبلهجة عامية، يجعلها لغة مسخا “غريبة الوجه واليد واللسان” . كثيرا ما يستند الشباب من اهل العربية الى ان الشباب الأجنبي يتصرف بنفس الطريقة، وينسى هؤلاء الشباب ان الأجانب فيما يكتبون بحرف لغتهم، فان هناك بالمقابل التزاما مؤسسيا بإتقان اللغة السليمة لمن اراد ان يتقدم ويتفوق. ولن تقبل الجامعات او الشركات غير المتمكن من لغته. فمثلا عندما اردت الالتحاق بجامعة كولومبيا البريطانية في فانكوفر، طلبت الجامعة مني، وكما تطلب من جميع من يود الالتحاق بها، شهادة كفاءة باللغة الانجليزية، خيرت بين تقديم شهادة نجاح بامتحان التوفيل لا يتجاوز عمرها الخمس سنوات، او شهادة نجاح بمقرر الثانوية العليا وبمعدل لا يقل عن سبعين بالمائة، وهو الصف الدراسي الأعلى قبل الالتحاق بالجامعة. واخترت المنهاج المدرسي وحضور فصل كامل مع مَن هم في عمر اولادي، لقناعتي بتكامل الخطة الدراسية ضمن ما شرحته في مدونات التعليم العالي سابقا، وكان ما ، توقعته صحيحا ثقة في التفكير الممنهج في الغرب. لقد وفقت في معايشة هذه المنظومة واستيعاب الكثير منها. كان الفصل الدراسي غنيًا وهادفا ويرتكز على اتقان ثلاثة مواضيع متوالية، وهي المقال والقصة القصيرة والشعر. ومن المستحيل على مَن لا يتقن منهجيات وادوات اللغة ومهاراتها ان يدخل الجامعة.


ركز التدريس على المشاركة الايجابية من الجميع.  و الهدف الاول هو تدريب الطلبة على التفكير والتحليل. اذ ان على كل طالب ان يفكر في كل فكرة يطرحها المعلم او احد الطلبة في الصف وان يكون له رأيه المستقل في هذه الفكرة رفضًا او قبولاً. ويقوم المعلم بسؤال الطالب عن تعليله لرأيه، ومن ثم يسأل الطلبة عن رأيهم بتعليله، وتستمر التحاليل والآراء باحترام وجدية، ويتم التصويت على كل فكرة قبولا او رفضا، تدريبا على الديمقراطية، واحتراما للاختلاف في الآراء دون استهزاء او شماته، وبسلطة واضحة للمعلم على استبعاد اي هازل.


ولتعظيم الاستفادة من وقت الصف واجتماع هذا العدد من الادمغة، يقوم المعلم بتحديد الصفحات المطلوب قراءتها في البيت وكذلك حل عدد منتقى من الاسئلة للحصة القادمة. يقوم المعلم بحل المسائل بسرعة مع الطلبة في بداية الحصة التالية ، ويشرح فقط ما صعب فهمه. ويبقى جل وقت الصف للنقاش والتحليل والامتحانات العملية الدائمة في الصف من كتابة سليمة او تحليل منطقي لقصة او قصيدة..


واخيرا فان من اهم ميزات التعليم المدرسي هو التركيز على الجانب العملي من التعليم، وهذا ما نفتقده في عالمنا التعليمي، فترى الخريج يحفظ عن ظهر قلب كميات كبيرة من العلوم والآداب، ولا يتقن في الغالب كتابة مقال سليم او التعبير عن نفسه في خطبة امام جمع .  وما ان ينتهي الثلث الاول من مدة الفصل الدراسي المخصصة لكتابة المقال على سبيل المثال،  حتى تكون منهجية ومهارة كتابة المقال قد حفرت في رأس الطالب، لكثرة ما كتب من مقالات بأنواعها. ولجودة وتفصيل الملاحظات التي يكتبها المعلم على مقال الطالب اضافة الى النقاش الذي يتم في الصف على مقاله وعلى مقال غيره..


وفي الختام فإن اتقان كتابة المقال على سبيل المثال، هي مهارة افقية،  يحتاجها كل انسان في حياته. مهما كان تخصصه او مجال عمله. كيف يعبر الانسان عن ما يجول بفكره من نتائج بحث جامعي او نتيجة تحقيق في حادث او انطباع عن زيارة. وكم يتناغم الفهم ويسهل ايصال الفكرة بين كاتب مقال او قصة يعمل وفق منهجية، وبين قارئ يتقنها.


نسأل الله التوفيق والرشاد..

كلمات متعلقة

التركيز, على, اللغة,

تابعونــا

د.حنا عميرة :البطريركية الأرثوذكسية تتحمل مسؤولية الحفاظ على الممتلكات وتعزيز الوجود المسيحي ووقف الهجرة د.حنا عميرة :البطريركية الأرثوذكسية تتحمل مسؤولية الحفاظ على الممتلكات وتعزيز الوجود المسيحي ووقف الهجرة 2017-06-30 | 10:55:12

تعقيبا على ما نُشر هذا الاسبوع في الإعلام الاسرائيلي عن صفقة أراضي رحابيا في...

المحامي زكي كمال ل"الصنارة": لا تستطيع النيابة  ولا تجرؤ ان تعترض على قرار التسريح واولمرت سيفتح معركته معها المحامي زكي كمال ل"الصنارة": لا تستطيع النيابة ولا تجرؤ ان تعترض على قرار التسريح واولمرت سيفتح معركته معها 2017-06-30 | 10:53:41

"لا تستطيع النيابة العامة ولا تجرؤ ان تتقدم بالتماس ضد قرار التسريح المبكر لرئيس...

ايمن عودة ل"الصنارة": نقلت لقداسة البابا صرخة المدارس الأهلية واهالي اقرث وبرعم ولم الشمل الفلسطيني ايمن عودة ل"الصنارة": نقلت لقداسة البابا صرخة المدارس الأهلية واهالي اقرث وبرعم ولم الشمل الفلسطيني 2017-06-30 | 10:50:54

قال رئيس القائمة المشتركة عضو الكنيست ايمن عودة ل"الصنارة" امس الخميس ان قدم...

وقفات على المفارق مع قطر والبقر وقفات على المفارق مع قطر والبقر 2017-06-23 | 09:11:39

سعيد نفّاع الوقفة الأولى... تنويه. يعتقد بعض الكتّاب منّا والمراقبين...

د. زياد خمايسي أخصائي طب وأمراض الجلد في لقاء خاص بـ"الصنارة": سموم قناديل البحر تسبب اللسعات والطفح الجلدي د. زياد خمايسي أخصائي طب وأمراض الجلد في لقاء خاص بـ"الصنارة": سموم قناديل البحر تسبب اللسعات والطفح الجلدي 2017-06-23 | 09:10:02

تغزو في هذه الأيام, اسراب كثيرة من قناديل البحر شواطيء البلاد وشواطيء بلدان شرق...

في ضوء عاصفة "توسيع قلقيلية", البروفيسور راسم خمايسي ل"الصنارة":  نحن في مرحلة متقدمة من التخطيط في ضوء عاصفة "توسيع قلقيلية", البروفيسور راسم خمايسي ل"الصنارة": نحن في مرحلة متقدمة من التخطيط 2017-06-23 | 09:07:38

اكد البروفيسور راسم خمايسي في حديث ل"الصنارة" ان الضجة المفتعلة حول موضوع مخطط...

لا حياة لمن تنادي بقلم:محمد دراوشة لا حياة لمن تنادي بقلم:محمد دراوشة 2017-06-25 | 11:06:56

لا حياة لمن تنادي. كان من الحري ان تقوم مؤسسات الدولة بالإلتفات الى جمهور...

دان مريدور ل"الصنارة": نحن نعرف ماذا تستطيع ايران ان تفعل لكن ايران تعرف ان اسرائيل ليست سوريا دان مريدور ل"الصنارة": نحن نعرف ماذا تستطيع ايران ان تفعل لكن ايران تعرف ان اسرائيل ليست سوريا 2017-06-23 | 09:05:20

انضم وزير الشؤون الأمنية الإستراتيجية الإسرائيلي الأسبق دان مريدور الى جوقة...

محمد صادق الحسيني ل"الصنارة": الضربة والصفعة لداعش لكن الرسالة الأساس هي لتل ابيب وواشنطن محمد صادق الحسيني ل"الصنارة": الضربة والصفعة لداعش لكن الرسالة الأساس هي لتل ابيب وواشنطن 2017-06-23 | 09:03:02

اعتبر محمد صادق الحسيني المستشار للأمن القومي الإيراني والخبير الإستراتيجي في...

لماذا لا تظل الدولة صائمة عن الهدم حتى بعد شهر رمضان؟ لماذا لا تظل الدولة صائمة عن الهدم حتى بعد شهر رمضان؟ 2017-06-22 | 08:53:49

المحامي قيس يوسف ناصر* تمتنع الدولة كل عام في شهر رمضان المبارك عن هدم البيوت...