تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2018-09-20 13:28:21 شبهات في اللد - رضيع (عامان) يأكل مخدرات من نوع حشيش وتمديد اعتقال والده من الضفة 4 ايام |  2018-09-20 12:54:46 اتهام الفحماوي رجا اغبارية بالتحريض على العنف والارهاب عبر منشورات على الفيسبوك والنيابة تطلب تمديد اعتقاله |  2018-09-20 12:14:39 بعد جريمة قتل ابنهم مؤمن رميا بالرصاص ... عائلة حمدان ضعيف في قريتي عارة وعرعرة:لا نتهم احدا ولا عائلة |  2018-09-20 12:06:29 المطران عطا الله حنا : " سيبقى المسيحيون الفلسطينيون متمسكين بإيمانهم وتراثهم واصالة حضورهم وانتماءهم |  2018-09-20 12:03:28 أمس الاربعاء : تحرير اكثر من 800 مخالفة سير وسحب 28 رخصة سياقة |  2018-09-20 11:35:38 لوبيتيجي: لاعبو ريال مدريد يتدربون مثل الوحوش |  2018-09-20 11:33:56 ميزة جديدة من تويتر يطرحها قريباً لمستخدميه |  2018-09-20 12:40:10 الخريف يبدأ الأحد ويستمر 89 يومًا |  2018-09-20 10:40:52 صور - اطلاق سراح الشاعرة دارين طاطور من الرينة |  2018-09-20 10:55:24 بركة وجبارين يلتقيان في جنيف مسؤولين حكوميين وبرلمانيين سويسريين |  2018-09-20 11:14:25 رفع معاشات رؤساء السلطات المحلية ونوابهم ... اليكم قائمة المعاشات كاملة للعام 2018 حسب نسبة عدد السكان |  2018-09-20 10:13:02 الشاب عبد طاهر محاميد من ام الفحم ينضم لنادي اسباني |  2018-09-20 10:08:25 IOS الأخير يضيف ميزات جديدة لهواتف آيفون |  2018-09-20 10:07:09 علماء: نصف مرضى السرطان يموتون بسبب العلاج الكيميائي |  2018-09-20 09:58:23 فيديو - بكاء رونالدو بعد طرده وضربة موجعة ليوفنتوس |

الرئيسية | كلمة فيدا مشعور



    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

غسل الأدمغة



  |     |   اضافة تعليق





تاريخياً, بذور ظاهرة الإرهاب الداعشي نبتت قبل ثلاثة عشر عاما, وبعد دخول امريكا الى العراق وسقوط بغداد.. ومع تأسيس مجموعات تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين. وكان العالم قد دخل في مستنقع الإرهاب قبل ذلك مع نشوء القاعدة في افغانستان.


لا شك بأن صدام كان دكتاتورياً.. ولكنه كان علمانياً.. بينما حاول بوش أن يقنع العالم بانتصاره في العراق, أخذت القاعدة تبسط سيطرتها الى أن جاءها المخاض وأنجبت "داعش" وغرق العالم في أعمق دوامة من الإرهاب والعنصرية الهمجية.


قبل أيام سمعنا عن حادثين: داعش يرسل أطفالاًَ الى الموت مرة في جنوب شرق تركيا في غازي عنتاب وأخرى في شمال العراق.


يرسلون أطفالا الى الموت ليقابلوا الحوريات وهم ما زالوا أطفالاً يعيشون حياتهم على الأرض ولا يدركون سوى حب أهلهم وعطفهم.


أطفال لا يختلفون عن باقي أطفال العالم, يعشقون الإنترنت ويبحثون عن پوكي مون هنا وهناك.. ما زالت عواطفهم ساذجة.. ويا حسرة على مصيرهم البائس بالذات بما انهم لم يسعوا الى ولم يحلموا بالجنة بعد..


اذ أتى المجرمون ليحرقوا ويسرقوا طفولتهم..


عقول هؤلاء الصغار ليست منتجاً ولا مختبراً لإحاكة التفجير.. بل أنهم يقومون بغسل دماغ أطفال نقية وصافية.. لربما هؤلاء الأطفال ضحية تهديد خاصة وأنهم يَتَفجرون من بُعد, إنهم الأطفال الأفقر والأتعس في العالم.. 

عار على الإنسانية أن تبقى مثل هذه العصابات تصول وتجول وتبعث في الأرض فساداً..

وعار أكبر أنه من بعد كل عملية ينفذها أطفال تعلو أصوات التكبير من خلفهم.

الإمدادات موجودة وبوفرة من تجار السلاح من العالم العربي والغربي.. سلاح يجعل الإنسان روبوتاً مدججاً بالفولاذ والأحزمة والديناميت والحديد.. وتدوي كل يوم "أنغام" القنابل والمتفجرات وأزيز الطائرات ورائحة البترول والدولارات واليورو ومختلف عملات المال.. وكم من داعية يدعو للجهاد بينما هو منهمك بالزواج مثنى وثلاث  وينفق نقوداً طائلة على نسائه.. يتزوج من صغيرات لا يتجاوز عمرهنّ أعمار أصغر بناته.

أثيرت تساؤلات تعلن مطالبة من يدعو الى الجهاد بأن يكون على رأس المجاهدين.. وليعتبر نفسه محظوظاً, اذ بدل أن تكون له حورية جديدة يصبح لديه مئات الحوريات. أو على الأقل يرسلوا اولادهم. والى الجهاد يا عرب.. الى الجهاد.

نحن نعلم أن بعض القوى تستطيع القضاء على الدواعش ولكن المصلحة تدعو لإبقائهم, لتبقى حنفيات المال مفتوحة تدر عليهم النعم, وليذهب الجميع الى الجحيم. لا أحد يصدق أن الدواعش يملكون المصانع, وأين؟ في الصحارى.. ويصنعون المدرعات والصواريخ وينقبون عن البترول.

لا, لم يبق لهم صناعة إلا صناعة غسل أدمغة الأطفال.


ڤيدا مشعور




كلمات متعلقة

غسل, الأدمغة,

تابعونــا

أوسلو ... السذاجة أوسلو ... السذاجة 2018-09-13 | 20:02:49

اعتادت الشعوب وبينها العربية أن تطرح الحلول لقضايا تتطلب التدخل الخارجي من مآس...

رصاصات في القلب رصاصات في القلب 2018-09-06 | 19:43:03

ماذا سيحدث لو استمر الوضع المزري من حصد أرواح ضحايا عنف إطلاق رصاص واستعمال آلات...

مؤشر الخطر مؤشر الخطر 2018-08-30 | 23:07:56

ما كنا نخاف منه بالأمس القريب بخصوص قانون القومية, وما ندفعه من أثمان, نحن...

غياب التكافل الاجتماعي غياب التكافل الاجتماعي 2018-08-23 | 20:02:51

احتفالات الأعياد والإجازات الصيفية لم تعد كما كانت، هذه المناسبات, في الماضي...

ما بين الفنادق والأنفاق ما بين الفنادق والأنفاق 2018-08-16 | 20:27:37

الملابسات والتطورات في أحداث التهدئة التي يتكلمون عنها بين إسرائيل وقطاع غزة...

تبقون كشجر الزيتون ...  كجذوع الزمن تقيمون! تبقون كشجر الزيتون ... كجذوع الزمن تقيمون! 2018-08-09 | 19:00:33

بُعيد طرح قانون القومية, قانون العنصرية, الأسبوع الماضي, والمصادقة عليه, لم تعد...

ليلى والذئب ليلى والذئب 2018-08-02 | 19:31:14

الحقيقة التي أصلا قد كانت ساطعة حسب المفاهيم المتبعة مع المواطنين العرب في...

السبع بقرات.. والسبع سنبلات السبع بقرات.. والسبع سنبلات 2018-07-26 | 19:03:42

هذه هي سوريا التي تآمرت عليها وعلى تدميرها دول العالم الغربي وبعض من العربي، تثبت...

باختصار شديد.. باختصار شديد.. 2018-07-19 | 19:02:03

لا شك أن الشعب الفلسطيني لا يزال يمر في محنة حتى الآن.. محنة المصالحة, المحنة...

أطفال كهف فلسطين أطفال كهف فلسطين 2018-07-12 | 19:29:47

حينما بدأت محنة أطفال الكهف ومدربهم الذين فُقِدوا في تايلندا بتاريخ 23 حزيران...

قد يهمك ايضا