تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2017-03-02 05:47:07 لويس إنريكي يفجر مفاجأة ويعلن رحيله عن برشلونة |  2017-03-02 05:44:59 رونالدو ينقذ ريال مدريد أمام لاس بالماس ويخسر الصدارة |  2017-03-02 05:37:00 الأردن يرفض اعتبار "الأقصى"مكانا مقدسا لليهود |  2017-03-02 05:33:35 أمطار متفرقة على مختلف المناطق اليوم وغدا |  2017-03-01 19:29:11 جسر الزرقاء : طالب مشتبه بتهديد معلمة بسكين والحاق اضرار بسيارة المدير |  2017-03-01 18:52:12 علماء يعثرون على مدينة تحت الماء في مثلث برمودا! |  2017-03-01 18:34:51 اليكم برنامج الاستقبال وموعد الحفل بساحة المهد .... محبوب العرب يعقوب شاهين سيصل بيت لحم عصر السبت |  2017-03-01 16:00:17 رفع إجازة الأمومة في البلاد باسبوع اضافي مدفوع |  2017-03-01 16:48:14 المحكمة تقضي بتفريغ خزان الامونيا في حيفا نهائيا |  2017-03-01 15:12:41 استقبال حافل لمحبوب العرب يعقوب شاهين في مطار الملكة علياء في العاصمة الأردنية عمان .... فيديو |  2017-03-01 15:03:13 منظمة المعلمين في المدارس فوق الابتدائية تعلن عن نزاع عمل بسبب استفحال ظاهرة العنف ضد المعلمين |  2017-03-01 14:24:07 الرئيس الفلسطيني يهنئ حارس الأراضي المقدسة بفوز يعقوب شاهين |  2017-03-01 14:06:22 اكتشاف دفيئة مخدرات كبيرة بمنطقة ألغام في صحراء النقب |  2017-03-01 13:21:43 اسرائيل تشترط الفحص الطبي لنقل القيق للمستشفى |  2017-03-01 13:17:59 بعد 3 عقود..عدد الروبوتات سيفوق تعداد البشر ب4 مليارات |

الرئيسية | مقالات ومقابلات

    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

إسبانيا : تشكيل حكومة ومعارضة جديدة ام انتخابات تشريعية ثالثة؟!

  |     |   اضافة تعليق
     هل (سيخزوا الشيطان) ويتفقوا على تشكيل حكومة ؟!.. ام سنذهب الى انتخابات ثالثة ؟!.. هذا السؤال يرافق الأصدقاء الاسبان ويتداخل، بل ويفرض نفسه، خلال الاحاديث ودردشات اجازة الصيف.. فإذا وجدنا (بعض) القلق يبديه المواطن الاسباني العادي امام ازمة تشكيل حكومة جديدة وبعد انتخابات تشريعية ثانية، لا نجد مثل هذا القلق لدى القيادات الاسبانية، التي تسابقت لقضاء اجازة الصيف، وتوزعوا بين الشواطيء في الجنوب والشرق، وعلى الجبال في اقصى الشمال الغربي !..     



      هل هي عدم مسؤولية القادة السياسيين؟!.. ام تدخل في اطار قول أصحاب القلوب الطيبة الذين يرددون: (ليش لأ ؟!.. حرام بيطلع لهم إجازة مثل غيرهم)؟! .. اما من يعتصرهم الحزن والأسى والألم على الوضع الذي تمر به البلاد، فتسمع اراء تقول : ( ينقبروا.. لا يحق لهم اجازة ما دامت البلاد بغير حكومة ) ؟!.. 


  المتابع للنقاش وحوار ( الطرشان) بين السياسيين والاعلاميين، يجد ان المشكلة لم تعد توافق واتفاق الاحزاب على تشكيل الحكومة العتيدة المنتظرة، بل أصبح الاشكال غير ذلك، الاشكال والقضية اضحت بمن سيتزعم المعارضة اذا جرى الوفاق على تشكيل حكومة..؟! ..نعم.. المشكلة والعقدة الان، قيادة المعارضة، فاذا تشكلت حكومة يمينية مهما كان شأنها، أي حزب إذن سيتولى قيادة المعارضة؟!.. فرئيس الحكومة المكلف السيد مانويل راخوي، رئيس الحزب الشعبي اليميني ( يستجدي) السيد بيدرو سانشيس، رئيس الحزب الاشتراكي، القوى السياسية الثانية، لا يطلب منهم الموافقة البرلمانية على حكومته، بل الامتناع عن التصويت، كي يمكن تمرير ترشيح حكومة ولو كانت ضعيفة !..  فاذا امتنع الاشتراكي عن التصويت، معناه التخلي عن قيادة وتزعم المعارضة في البرلمان، التي كان يتولاها حينما يكون خارج الحكم، اي يخسر الحكومة والمعارضة، ويخرج من المولد بلا حمص -كما يقال- .. وفي حين تسمع اصوات ومواقف وقيادات تاريخية اشتراكية، مثل فيلبي غونثاليث ، رئيس حكومة اشتراكي سابق، يلتقي مع مطالب اليمين، من اجل تشكيل الحكومة، اي حكومة، وعدم الذهاب الى انتخابات تشريعية ثالثة، تجد ان هناك قيادات اشتراكية شابة ترفض ذلك وتعيد رد الاتهام، والقول انهم، اي اليمين، قد رفض التعاون حينما تم تكليف الاشتراكيين، أي بما معناه، يا يمين قد رفضتم بالامس ما تطالبونا فيه اليوم!!.. معهم حق!.. الجديد ان الحملات الاعلامية على أحزاب وتجمعات اليسار قد توقفت، ولا يعنيها حوار الطرشان الجاري، بقدر ما تجدها تعيد ترتيب أولوياتها في اطار برنامج ( لتصحيح) الأوضاع على الاصعدة الاجتماعية والثقافية والتعليمية وتوفير الخدمات العامة.. وتعتقد اوساط اليسار، ان بمثل هكذا حكومة، هزيلة.. ضعية.. من الممكن ان ترضخ وتحقق بعض مطالب اليسار، واذا لم يتم ذلك، فسيجري العمل على سحب الثقة، حيث ان مثل هكذا حكومة تستجدي ثقة الاحزاب الصغيرة قبل الكبيرة، لا يمكن ان تستمر اكثر من عامين او اقل من ذلك ليقفز بعدها اليسار وبراحته على كرسي الحكم في إسبانيا!!.


   اتحاد وتجمع اليسار الاسباني، الذي يمثل الان القوى الثالثة، يعتقد، بل وينتظر، وحتى يؤكد ان دوره قد حان ليتولى حكم البلاد.. وبغض النظر على المواقف والبرامج او اللون السياسي والحزبي لقيادة الحكم في مملكة إسبانيا، فإن الجميع وفي اطار الدستورالذي وضع عام 1978 يرون من المفيد ومن الهام والضروري تداول الحكم بين الاحزاب والتيارات السياسية المختلفة، وهذا من حق اليسار ايضا، حتى تستكمل دائرة ودوران عجلة الديمقراطية الاسبانية الوليدة رغم تجاوزها العقد الرابع من عمرها !..في الواقع ان التجربة الديمقراطية الاسبانية تحتاج الى وقفة ودراسة ورأي حولها وحول امكانية تطبيقها او نقلها الى الدول العربية، ربما في مقالة قادمة نتناول الموضوع، اما الآن لنتابع مسلسل البحث عن وفاق وصيغة ولون وشكل لتشكيل حكومة جديدة او قل خريطة سياسية جديدة تتشكل في إسبانيا.. 


   المثير والغريب في الموضوع، انه قد جرى مؤخرا استطلاع للرأي حول الشخصية السياسية المفضلة للإسبان، تبين فيه ان السيد راخوي من حزب اليمين، المكلف بتشكيل الحكومة، اسوأ شخصية اسبانية، رغم انه قد حصل على اعلى نسبة من الاصوات في الانتخابات التشريعية، فيما كان السيد غارسون أفضل شخصية سياسية، علماً انه قد حصل على اقل الأصوات في الانتخابات؟!.. كيف يمكن ان يكون الحاصل على اعلى الاصوات اسوأ شخصية سياسية، والأقل تصويتا افضلهم؟! .. في هذه الحالة نفتقد زملائنا الانغلوساكسون الذي يرددون دائماً (Spain is deferent إسبانيا مختلفة) والملاحظ ان تواجدهم قد تضائل، ولمسناه مباشرة بعد التصويت البريطاني على الخروج من الاتحاد الاوروبي.. 


     (الاختلاف ) الاسباني يعود لعدم قدرة وفهم او استيعاب الانسان الغربي للشخصية الإسبانية، فالاسباني حمل خلاصة كافة حضارات العالم التي مرت واستقرت على هذه الأرض الطيبة، وبالتالي لديه انفتاح طبيعي مع الآخر، وهو الذي شكل العقدة في تأخير دخول اسبانيا الاتحاد الاوروبي عشر سنوات بعد وفاة فرانكو.. فقد شكلت إسبانيا محور متوسطي داخل الاتحاد الاوروبي، وتبلور في مؤتمر مدريد للسلام عام 1991 ومؤتمر برشلونة عام 1995 الذي شكل اول نموذج للتعاون والمشاركة في حوض البحر الابيض المتوسط .. ولكن تم القضاء على هذه الفكرة والافكار وتراجع الدور الاسباني لصالح الفرنسي وهو ما سنتناوله في مقالة خاصة.. ولنختتم موضوعنا، ونتسائل مع الجميع هل يمكن التوافق والاتفاق على تشكيل حكومة جديدة.. ام الذهاب نحو انتخابات تشريعية ثالثة ؟!.. 


  الجواب يحمل الاحتمالين.. حيث نجد ان هناك (قناعة) وخشية تتردد بين  مختلف الاحزاب السياسية اليمينية والاشتراكية بان الذهاب الى انتخابات ثالثة ستحسن الفرص اكثر لليسار على الفوز بأغلبية واضحة ان كانت لتشكيل حكومة او قيادة معارضة.. فيما ترى اقطاب اليمين انه بالامكان ان تاتي النتيجة عكس ذلك، اي صعود جديد لليمين، باعتبار ان الانتخابات الثانية قد جاءت لمصلحة اليمين الذي اعتمد  في حملته الانتخابية على الترهيب والتخويف من اليسار، وهذه الاقطاب تؤجل المشاورات مع الأحزاب والقوى السياسية للذهاب الى انتخابات ثالثة ولكن بعد أعياد الميلاد ومع مطلع العام الجديد ..وهكذا سنظل نسأل ونتساءل : هل في الأفق حكومة جديدة ومعارضة جديدة ام أننا نسير نحو انتخابات تشريعية ثالثة؟!.. 


نظمي يوسف - مدريد 

كلمات متعلقة

إسبانيا, :, تشكيل, حكومة, ومعارضة, جديدة, ام, انتخابات, تشريعية, ثالثة؟!,

تابعونــا

الناصري أمين اسكندر ل"الصنارة": لا استبعد ان تقبل الإدارة المصرية الإعتراف بالدولة اليهودية أو بيهودية اسرائيل الناصري أمين اسكندر ل"الصنارة": لا استبعد ان تقبل الإدارة المصرية الإعتراف بالدولة اليهودية أو بيهودية اسرائيل 2017-02-24 | 09:00:23

لم تنف مؤسسة الرئاسة المصرية ما تداوله تقرير صحفي يوم الاحد بشأن مشاركة الرئيس...

الفراعنة:التأكيد على "الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس  هو الرد على قمة واشنطن وتسريبات نتنياهو الفراعنة:التأكيد على "الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس هو الرد على قمة واشنطن وتسريبات نتنياهو 2017-02-24 | 09:00:39

أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي والملك الأردني عبدالله الثاني، خلال لقاء قمة...

د. يوسف جبارين : في دولة عادية من المفروض استقالة وزير الأمن الداخلي أردان  والمفتش العام للشرطة ألشيخ د. يوسف جبارين : في دولة عادية من المفروض استقالة وزير الأمن الداخلي أردان والمفتش العام للشرطة ألشيخ 2017-02-24 | 09:00:39

بعد الكشف عن أنّ وحدة التحقيقات مع عناصر الشرطة في وزارة القضاء ("ماحش") ستنشر...

الپروفيسور رياض أغبارية : يمنع شرب عصير الجريب- فروت وعصير الرمان مع معظم أنواع الأدوية الپروفيسور رياض أغبارية : يمنع شرب عصير الجريب- فروت وعصير الرمان مع معظم أنواع الأدوية 2017-02-24 | 09:00:41

عندما يكتب الطبيب وصفة دوائية للمريض لا يخبره دائما عن طرق تناول الدواء...

د. أديب حبيب : تنويم الطفل على بطنه والتدفئة المفرطة من أهم عوامل الموت السريري المفاجيء د. أديب حبيب : تنويم الطفل على بطنه والتدفئة المفرطة من أهم عوامل الموت السريري المفاجيء 2017-02-17 | 09:55:09

توفي, يوم الأحد مطلع هذا الاسبوع, ثلاثة أطفال رضّع في غضون ساعة واحدة, أحدهم من تل...

دوڤ ڤايسغلاس ل"الصنارة": لم يحصل شيئ جديد في البيت الأبيض وبعد اشهر ستعود القضية الفلسطينية الى قمة عنفوانها دوڤ ڤايسغلاس ل"الصنارة": لم يحصل شيئ جديد في البيت الأبيض وبعد اشهر ستعود القضية الفلسطينية الى قمة عنفوانها 2017-02-17 | 09:57:14

"لو اردنا ان نلخص بجملة واحدة ما حصل في البيت الأبيض (امس الأول الاربعاء) لقلنا...

دونالد ترامب .. وموال جحا ..!! دونالد ترامب .. وموال جحا ..!! 2017-02-19 | 12:50:46

وقف العالم على اطراف اصابعه حين اصبح دونالد ترامب سيد البيت الابيض.. وحبست...

د.اكرم سمحان سفير فلسطين في كوبا : الكوبيون يحبون الشعب الفلسطيني ويتضامنون معه وكثير منهم اسمهم ياسر د.اكرم سمحان سفير فلسطين في كوبا : الكوبيون يحبون الشعب الفلسطيني ويتضامنون معه وكثير منهم اسمهم ياسر 2017-02-17 | 09:59:33

السفير د.أكرم سمحان, سفير فلسطين لدى كوبا منذ 8 سنوات من ابناء الضفة الغربية من...

د. تمار بيرمان من وزارة الصحة :مياه الحنفيات آمنة ونسبة الرصاص العالية فقط في 0,3% من الفحوصات د. تمار بيرمان من وزارة الصحة :مياه الحنفيات آمنة ونسبة الرصاص العالية فقط في 0,3% من الفحوصات 2017-02-17 | 09:48:18

بيّنت الفحوصات المخبرية التي أجرتها السلطات المحلية المختلفة في البلاد واتحادات...

د. الزهار ل"الصنارة": لا تغيير في موقف وبرنامج الحركة وجاهزون للمواجهة مع اسرائيل د. الزهار ل"الصنارة": لا تغيير في موقف وبرنامج الحركة وجاهزون للمواجهة مع اسرائيل 2017-02-17 | 09:46:36

اكد القيادي في حركة حماس الدكتور محمود الزهار في حديث ل"الصنارة" امس الاول...