تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2017-06-28 20:46:38 جواز السفر الألماني الأفضل عالمياً للمرة الرابعة |  2017-06-28 20:39:42 الطيبي في البرلمان الأوروبي ينتقذ المبعوث الاوروبي |  2017-06-28 20:38:27 أيمن عودة يسلم البابا فرنسيس رسالة ويعقد جلسة مطولة مع رئيس وزراء الفاتيكان |  2017-06-28 18:10:53 جامعة ياش في رومانيا تخرج 50 طبيبا جديدا من البلاد وتمنح شقيقة الطالب المرحوم ضياء زبيدة شهادته التخرج |  2017-06-28 18:08:51 حوادث السير مستمرة.. مصرع طفلة و5 اصابات في يطا |  2017-06-28 18:07:31 توقيع اتفاقية شراكة بين الحزب الاشتراكي الأوروبي والعربية للتغيير |  2017-06-28 16:31:24 اعتقال ابن عضو كنيست عربي بشبهة حيازة سلاح غير قانوني |  2017-06-28 16:30:39 سر ملكي.. الأميرة ديانا هددت عشيقة زوجها بالقتل |  2017-06-28 15:16:10 تشييع جثامين الام واطفالها الخمسة من صور باهر ضحايا الحادث والقدس تتشح سوادا وتعلن الحداد ... فيديو وصور |  2017-06-28 15:12:13 الكرمل تشارك باحتفال ال 75 عام على انتخاب حسن شكري أول رئيس عربي بحيفا |  2017-06-28 15:00:22 دعوى لتعويض طالبات جامعيات عربيات بعد تفتيش مذل |  2017-06-28 14:25:59 بلدية الناصرة : انطلاق مشروع بناء المنطقة الصناعيّة |  2017-06-28 15:00:24 السلطة تخطر أهل أم الحيران بوجوب إخلاء الكرفانات |  2017-06-28 13:52:35 المحكمة تقرر تمديد فترة الاعتراضات على المخطط الهيكلي لنتسيرت عليت في اعقاب التماس مركز التخطيط البديل |  2017-06-28 13:47:45 مصرع عامل سقط عليه سقف باطون في ورشة بناء بالمركز |

الرئيسية | مقالات ومقابلات

    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

إسبانيا : تشكيل حكومة ومعارضة جديدة ام انتخابات تشريعية ثالثة؟!

  |     |   اضافة تعليق
     هل (سيخزوا الشيطان) ويتفقوا على تشكيل حكومة ؟!.. ام سنذهب الى انتخابات ثالثة ؟!.. هذا السؤال يرافق الأصدقاء الاسبان ويتداخل، بل ويفرض نفسه، خلال الاحاديث ودردشات اجازة الصيف.. فإذا وجدنا (بعض) القلق يبديه المواطن الاسباني العادي امام ازمة تشكيل حكومة جديدة وبعد انتخابات تشريعية ثانية، لا نجد مثل هذا القلق لدى القيادات الاسبانية، التي تسابقت لقضاء اجازة الصيف، وتوزعوا بين الشواطيء في الجنوب والشرق، وعلى الجبال في اقصى الشمال الغربي !..     



      هل هي عدم مسؤولية القادة السياسيين؟!.. ام تدخل في اطار قول أصحاب القلوب الطيبة الذين يرددون: (ليش لأ ؟!.. حرام بيطلع لهم إجازة مثل غيرهم)؟! .. اما من يعتصرهم الحزن والأسى والألم على الوضع الذي تمر به البلاد، فتسمع اراء تقول : ( ينقبروا.. لا يحق لهم اجازة ما دامت البلاد بغير حكومة ) ؟!.. 


  المتابع للنقاش وحوار ( الطرشان) بين السياسيين والاعلاميين، يجد ان المشكلة لم تعد توافق واتفاق الاحزاب على تشكيل الحكومة العتيدة المنتظرة، بل أصبح الاشكال غير ذلك، الاشكال والقضية اضحت بمن سيتزعم المعارضة اذا جرى الوفاق على تشكيل حكومة..؟! ..نعم.. المشكلة والعقدة الان، قيادة المعارضة، فاذا تشكلت حكومة يمينية مهما كان شأنها، أي حزب إذن سيتولى قيادة المعارضة؟!.. فرئيس الحكومة المكلف السيد مانويل راخوي، رئيس الحزب الشعبي اليميني ( يستجدي) السيد بيدرو سانشيس، رئيس الحزب الاشتراكي، القوى السياسية الثانية، لا يطلب منهم الموافقة البرلمانية على حكومته، بل الامتناع عن التصويت، كي يمكن تمرير ترشيح حكومة ولو كانت ضعيفة !..  فاذا امتنع الاشتراكي عن التصويت، معناه التخلي عن قيادة وتزعم المعارضة في البرلمان، التي كان يتولاها حينما يكون خارج الحكم، اي يخسر الحكومة والمعارضة، ويخرج من المولد بلا حمص -كما يقال- .. وفي حين تسمع اصوات ومواقف وقيادات تاريخية اشتراكية، مثل فيلبي غونثاليث ، رئيس حكومة اشتراكي سابق، يلتقي مع مطالب اليمين، من اجل تشكيل الحكومة، اي حكومة، وعدم الذهاب الى انتخابات تشريعية ثالثة، تجد ان هناك قيادات اشتراكية شابة ترفض ذلك وتعيد رد الاتهام، والقول انهم، اي اليمين، قد رفض التعاون حينما تم تكليف الاشتراكيين، أي بما معناه، يا يمين قد رفضتم بالامس ما تطالبونا فيه اليوم!!.. معهم حق!.. الجديد ان الحملات الاعلامية على أحزاب وتجمعات اليسار قد توقفت، ولا يعنيها حوار الطرشان الجاري، بقدر ما تجدها تعيد ترتيب أولوياتها في اطار برنامج ( لتصحيح) الأوضاع على الاصعدة الاجتماعية والثقافية والتعليمية وتوفير الخدمات العامة.. وتعتقد اوساط اليسار، ان بمثل هكذا حكومة، هزيلة.. ضعية.. من الممكن ان ترضخ وتحقق بعض مطالب اليسار، واذا لم يتم ذلك، فسيجري العمل على سحب الثقة، حيث ان مثل هكذا حكومة تستجدي ثقة الاحزاب الصغيرة قبل الكبيرة، لا يمكن ان تستمر اكثر من عامين او اقل من ذلك ليقفز بعدها اليسار وبراحته على كرسي الحكم في إسبانيا!!.


   اتحاد وتجمع اليسار الاسباني، الذي يمثل الان القوى الثالثة، يعتقد، بل وينتظر، وحتى يؤكد ان دوره قد حان ليتولى حكم البلاد.. وبغض النظر على المواقف والبرامج او اللون السياسي والحزبي لقيادة الحكم في مملكة إسبانيا، فإن الجميع وفي اطار الدستورالذي وضع عام 1978 يرون من المفيد ومن الهام والضروري تداول الحكم بين الاحزاب والتيارات السياسية المختلفة، وهذا من حق اليسار ايضا، حتى تستكمل دائرة ودوران عجلة الديمقراطية الاسبانية الوليدة رغم تجاوزها العقد الرابع من عمرها !..في الواقع ان التجربة الديمقراطية الاسبانية تحتاج الى وقفة ودراسة ورأي حولها وحول امكانية تطبيقها او نقلها الى الدول العربية، ربما في مقالة قادمة نتناول الموضوع، اما الآن لنتابع مسلسل البحث عن وفاق وصيغة ولون وشكل لتشكيل حكومة جديدة او قل خريطة سياسية جديدة تتشكل في إسبانيا.. 


   المثير والغريب في الموضوع، انه قد جرى مؤخرا استطلاع للرأي حول الشخصية السياسية المفضلة للإسبان، تبين فيه ان السيد راخوي من حزب اليمين، المكلف بتشكيل الحكومة، اسوأ شخصية اسبانية، رغم انه قد حصل على اعلى نسبة من الاصوات في الانتخابات التشريعية، فيما كان السيد غارسون أفضل شخصية سياسية، علماً انه قد حصل على اقل الأصوات في الانتخابات؟!.. كيف يمكن ان يكون الحاصل على اعلى الاصوات اسوأ شخصية سياسية، والأقل تصويتا افضلهم؟! .. في هذه الحالة نفتقد زملائنا الانغلوساكسون الذي يرددون دائماً (Spain is deferent إسبانيا مختلفة) والملاحظ ان تواجدهم قد تضائل، ولمسناه مباشرة بعد التصويت البريطاني على الخروج من الاتحاد الاوروبي.. 


     (الاختلاف ) الاسباني يعود لعدم قدرة وفهم او استيعاب الانسان الغربي للشخصية الإسبانية، فالاسباني حمل خلاصة كافة حضارات العالم التي مرت واستقرت على هذه الأرض الطيبة، وبالتالي لديه انفتاح طبيعي مع الآخر، وهو الذي شكل العقدة في تأخير دخول اسبانيا الاتحاد الاوروبي عشر سنوات بعد وفاة فرانكو.. فقد شكلت إسبانيا محور متوسطي داخل الاتحاد الاوروبي، وتبلور في مؤتمر مدريد للسلام عام 1991 ومؤتمر برشلونة عام 1995 الذي شكل اول نموذج للتعاون والمشاركة في حوض البحر الابيض المتوسط .. ولكن تم القضاء على هذه الفكرة والافكار وتراجع الدور الاسباني لصالح الفرنسي وهو ما سنتناوله في مقالة خاصة.. ولنختتم موضوعنا، ونتسائل مع الجميع هل يمكن التوافق والاتفاق على تشكيل حكومة جديدة.. ام الذهاب نحو انتخابات تشريعية ثالثة ؟!.. 


  الجواب يحمل الاحتمالين.. حيث نجد ان هناك (قناعة) وخشية تتردد بين  مختلف الاحزاب السياسية اليمينية والاشتراكية بان الذهاب الى انتخابات ثالثة ستحسن الفرص اكثر لليسار على الفوز بأغلبية واضحة ان كانت لتشكيل حكومة او قيادة معارضة.. فيما ترى اقطاب اليمين انه بالامكان ان تاتي النتيجة عكس ذلك، اي صعود جديد لليمين، باعتبار ان الانتخابات الثانية قد جاءت لمصلحة اليمين الذي اعتمد  في حملته الانتخابية على الترهيب والتخويف من اليسار، وهذه الاقطاب تؤجل المشاورات مع الأحزاب والقوى السياسية للذهاب الى انتخابات ثالثة ولكن بعد أعياد الميلاد ومع مطلع العام الجديد ..وهكذا سنظل نسأل ونتساءل : هل في الأفق حكومة جديدة ومعارضة جديدة ام أننا نسير نحو انتخابات تشريعية ثالثة؟!.. 


نظمي يوسف - مدريد 

كلمات متعلقة

إسبانيا, :, تشكيل, حكومة, ومعارضة, جديدة, ام, انتخابات, تشريعية, ثالثة؟!,

تابعونــا

وقفات على المفارق مع قطر والبقر وقفات على المفارق مع قطر والبقر 2017-06-23 | 09:11:39

سعيد نفّاع الوقفة الأولى... تنويه. يعتقد بعض الكتّاب منّا والمراقبين...

د. زياد خمايسي أخصائي طب وأمراض الجلد في لقاء خاص بـ"الصنارة": سموم قناديل البحر تسبب اللسعات والطفح الجلدي د. زياد خمايسي أخصائي طب وأمراض الجلد في لقاء خاص بـ"الصنارة": سموم قناديل البحر تسبب اللسعات والطفح الجلدي 2017-06-23 | 09:10:02

تغزو في هذه الأيام, اسراب كثيرة من قناديل البحر شواطيء البلاد وشواطيء بلدان شرق...

في ضوء عاصفة "توسيع قلقيلية", البروفيسور راسم خمايسي ل"الصنارة":  نحن في مرحلة متقدمة من التخطيط في ضوء عاصفة "توسيع قلقيلية", البروفيسور راسم خمايسي ل"الصنارة": نحن في مرحلة متقدمة من التخطيط 2017-06-23 | 09:07:38

اكد البروفيسور راسم خمايسي في حديث ل"الصنارة" ان الضجة المفتعلة حول موضوع مخطط...

لا حياة لمن تنادي بقلم:محمد دراوشة لا حياة لمن تنادي بقلم:محمد دراوشة 2017-06-25 | 11:06:56

لا حياة لمن تنادي. كان من الحري ان تقوم مؤسسات الدولة بالإلتفات الى جمهور...

دان مريدور ل"الصنارة": نحن نعرف ماذا تستطيع ايران ان تفعل لكن ايران تعرف ان اسرائيل ليست سوريا دان مريدور ل"الصنارة": نحن نعرف ماذا تستطيع ايران ان تفعل لكن ايران تعرف ان اسرائيل ليست سوريا 2017-06-23 | 09:05:20

انضم وزير الشؤون الأمنية الإستراتيجية الإسرائيلي الأسبق دان مريدور الى جوقة...

محمد صادق الحسيني ل"الصنارة": الضربة والصفعة لداعش لكن الرسالة الأساس هي لتل ابيب وواشنطن محمد صادق الحسيني ل"الصنارة": الضربة والصفعة لداعش لكن الرسالة الأساس هي لتل ابيب وواشنطن 2017-06-23 | 09:03:02

اعتبر محمد صادق الحسيني المستشار للأمن القومي الإيراني والخبير الإستراتيجي في...

لماذا لا تظل الدولة صائمة عن الهدم حتى بعد شهر رمضان؟ لماذا لا تظل الدولة صائمة عن الهدم حتى بعد شهر رمضان؟ 2017-06-22 | 08:53:49

المحامي قيس يوسف ناصر* تمتنع الدولة كل عام في شهر رمضان المبارك عن هدم البيوت...

المحامي زكي كمال : تعيين القاضي جبران قائمًا بأعمال رئيسة المحكمة العليا فخر لنا كعرب وللقضاء وللدولة ايضًا المحامي زكي كمال : تعيين القاضي جبران قائمًا بأعمال رئيسة المحكمة العليا فخر لنا كعرب وللقضاء وللدولة ايضًا 2017-06-16 | 09:49:12

تم يوم الاثنين في مكاتب وزارة القضاء تعيين القاضي سليم جبران قائماً بأعمال رئيس...

سجال بين بلوط وسلاّم حول مَن حقق رصد ميزانية 10 مليون شيكل لحل أزمة دوار البيج سجال بين بلوط وسلاّم حول مَن حقق رصد ميزانية 10 مليون شيكل لحل أزمة دوار البيج 2017-06-16 | 09:45:51

اثار منشور نشره رئيس بلدية نتسيرت عليت رونين بلوت عبر صفحته الرسمية على الفيسبوك...

د. شهاب شهاب في لقاء خاص بـ"الصنارة": الإرتفاع الحاصل بالسحايا سببه الڤيروس ومعظم الإصابات بين الأطفال د. شهاب شهاب في لقاء خاص بـ"الصنارة": الإرتفاع الحاصل بالسحايا سببه الڤيروس ومعظم الإصابات بين الأطفال 2017-06-16 | 09:43:50

أعلنت وزارة الصحة مؤخراً, عن ارتفاع ملموس في عدد الإصابات بالتهاب السحايا....