تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2017-06-23 13:59:31 اصابة رجل (43 عاما) جراء تعرضه لاطلاق نار على مفرق كفرياسيف |  2017-06-23 13:53:33 150 الف مصل في الجمعة الاخيرة من شهر رمضان في المسجد الاقصى ... صور |  2017-06-23 12:40:12 الشمال: مخالفات وغرامات باهظة بسبب البسطات والاكشاك على جانب الطريق |  2017-06-23 11:00:58 مصر.. تمديد حالة الطوارئ لـ3 أشهر |  2017-06-23 11:00:30 إنتظروا كسوفاً كليّاً للشمس |  2017-06-23 09:46:30 البابا فرنسيس يهنىء البطريرك العبسي ويمنحه الشركة الكنسية |  2017-06-23 09:16:20 اللبناني أصبح بإمكانه زيارة قطر من دون فيزا |  2017-06-23 07:41:40 الطقس: ارتفاع طفيف اليوم يتبعه موجة حرّ |  2017-06-23 11:00:27 الالاف يتوجهون لاداء صلاة "الجمعة اليتيمة" بالاقصى |  2017-06-22 21:58:55 اسرائيلي يجتاز الحدود بإتجاه الأراضي اللبنانية |  2017-06-22 18:33:46 تظاهرة رفع شعارات امام مركز شرطة الرملة استنكارا لجريمة قتل الطالبة هنرييت قرا ورفضا للعنف ضد النساء |  2017-06-22 18:29:37 السعدي: رفع مخصصات ذوي الإعاقة من 2342 الى 4000 شيكل |  2017-06-22 17:52:33 مصرع صالح ابو الهيجا (48 عاما) من كوكب ابوالهيجاء بحادث طرق قرب كفرمندا وهو في طريقه للصلاة في القدس |  2017-06-22 17:30:39 الشرطة تعلن جاهزيتها لصلاة الجمعة الاخيرة من رمضان في القدس |  2017-06-22 17:30:50 روسيا: ثقتنا عالية بأن البغدادي قد قتل |

الرئيسية | مقالات ومقابلات

    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

" نتنياهو خيّال الحصان"

  |     |   اضافة تعليق

بقلم : د. فواز كمال
باللغة العبرية نقول  " על הסוס- عال هاسوس"  ومعناها على صهوة الجواد، هذا هو وضع رئيس الوزراء بيبي نتنياهو هذه الأيام وذاك ما لا يُحسد عليه أبداً. وضعه فوق الفوق ومؤخّراً توجّه مباشرة عبر الفيس بوك ليخاطب خُمس المواطنين ( المنسيين) وشكرهم على اجتهادهم وانخراطهم بنجاح في مرافق الدولة ، وطلب منهم متابعة الكدّ والعطاء والتقدّم . ونحن نجيب بتواضع : كلّ هذا حصل بفضل الاجتهاد الشخصيّ " وبعرق الجبين " وليس مكرمة من الحكومة.


على الصعيد الحزبي والسياسي لا يوجد  اليوم منافس يُشكّل خطراً على نتنياهو وعلى الصعيد الدوليّ يسرح ويمرح بحريّة وبالرغم من ذلك يبقى شخصيّة عادية ورئيس حكومة روتيني دون إحداث إثارة قياديّة، يُلقبّونه بالساحر ولكن دون فعاليات خارقة ولا استعراضات تبهرنا وتعجبنا، وبالخلاصة يفتقد لزعيم يضع بصمات تاريخيّة.


أحيانا وعلى مرّ التاريخ تُتاح الفرص للقياديين لكي يدخلوا التاريخ  من مصراعيه وليسجلوا بصماتهم وميراثهم. واليوم مطروحة على الطاولة وأمام نتنياهو فرصة ذهبية ألا وهي مبادرة السلام العربيّة، ودون أن ننخرط في نقاش حول مخاطر وسلبيات المبادرة العربية للسلام يكفينا الالتفات نحو خمسين سنة لاحتلال شعب آخر ، بالإضافة لمقاطعة الدول العربية والإسلامية لإسرائيل والعزلة السياسية بين دول العالم.


في إسرائيل ظهر زعماء جريئون خطفوا هذه الفرص التاريخية وأبقوا ميراثاً كبيراً نطالعه من على صفحات التاريخ أوّلهم الزعيم بن غوريون الذي وافق على قرار تقسيم البلاد من أجل إقامة الدولة المنشودة. وهناك الزعيم  اليميني الشجاع مناحيم بيغن الذي انسحب من سيناء وأبرم اتفاقية السلام مع مصر ، ومن ثمّ إسحاق رابين الذي وقّع اتفاقيات السلام مع الأردن والفلسطينيين ، ومن ثمّ شارون الذي قرّر الانفصال عن غزّة والتمركز في مجمّعات الاستيطان الكبيرة. هذه الخطوات للزعماء كانت جريئة رغم كونها ضدّ التيار السائد في البلاد، ولكن ما يميّز الزعيم أو القائد هو اتخاذ القرارات الصحيحة لصالح الشعب والدولة.


نتنياهو يصرّح جهاراً ونهاراً بأنّه حامي حمى إسرائيل (protector ) ويتردّد باتخاذ القرارات المصيريّة الأمر الذي لا يمنحه مقعداً في صفحات التاريخ.  في السياسة لا يوجد فراغ (ستاتوس كوو)، وعلى الزعيم أن يخلق دوماً مبادرات دراماتيكية وايجابيّة.


الوضع الراهن في الشرق الأوسط وبعد الربيع العربي فإن معظم الدول العربية أصبحت واهنة وغير مستقرّة وهي لا تُشكّل خطراً على إسرائيل مع الأخذ بالحسبان تواجد محور الدول المعتدلة مثل السعودية ودول الخليج ومصر والأردن وتركيا المهتمّة بإيجاد حلّ جذريّ للقضية الفلسطينية. وهذا يتماشى ويتناسب  مؤخرا مع تصريحات نتنياهو بأن "المبادرة العربية شيء ايجابيّ ويجب التفكير بها جديّاً ، وأن تطبيع العلاقات مع الدول العربية المجاورة يساهم ويعطي دفعاً لإيجاد حلّ سلميّ مع الشعب الفلسطينيّ". 


هذا الوضع الجديد الذي خُلق  في منطقتنا يشكّل فرصة ذهبية لنتنياهو لانتهازها عِلماً بأن مبادرة السلام العربية ما زالت مطروحة منذ عام 2002 حين أعلنها الملك  السعودي عبدالله في مؤتمر القمة العربية في بيروت.


إسرائيل والسلطة الفلسطينية قطعتا شوطاً في إعداد الاتفاق بينهما وغالبية هذه البنود متفق عليها ومقبولة من قبل الطرفين، وبالخطوط العريضة ما يسمى باتفاق (أولمرت – أبو مازن) ، مع الأخذ بالحسبان التعديلات والتغييرات والإضافات التي يُمكن أن تطرأ على الاتفاق بسبب التغيرات الميدانية والحالة الأمنية. ولكن نواة الاتفاق والثوابت هي ذاتها ولا نعتقد أن بند حقّ العودة سيشكل حجر عثرة في وجه الاتفاق إذ أن الفلسطينيين أنفسهم يعرفون حقّ المعرفة بأنه من المستحيل عودتهم بشكل جارف إلى حيفا وعكا ويافا وغيرها.


لقد أضاعت إسرائيل الكثير من فرص السلام في الماضي والمطلوب من نتنياهو التمسّك بالفرصة المتاحة ألا وهي مبادرة السلام العربيّة التي قد تفتح أمامه الأبواب على مصراعيها لإقامة علاقات دبلوماسيّة مع أكثر من أربعة وخمسين دولة عربية وإسلامية. لقد باتت القضية الفلسطينية هامشيّة أمام الأوضاع الراهنة في المنطقة ، والأفضلية اليوم هي تحقيق الأمن والاستقرار، ومحاربة الإرهاب ومقاومة "الزحف الفارسي" على الدول العربية.


المفاوضات المباشرة مع السلطة الفلسطينية يمكن احتواؤها تحت مظلّة الدول العربية المعنية، وبرعاية هيئة الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي بالاشتراك مع روسيا وأمريكا مما يُعطي ضمانات عسكرية واقتصادية وسياسية لهذا الاتفاق المبرم والأبدي.


سيد نتنياهو


هذه فرصتك الذهبية ولا يجدر بك الجلوس مكتوف اليدين والاحتفاظ  بالكرسي  فقط، أنت الملقّب بالساحر عليك بخلط الأوراق وقلب الآية واختلاق واقع جديد فالظروف مواتية اليوم لتدخل صفحات التاريخ من أوسع الأبواب أسوة بمن سبقوك من زعماء إسرائيل. عليك فقط التحلي بالجرأة واتخاذ القرارات الصحيحة لمصلحة الشعب والدولة.


كلمات متعلقة

", نتنياهو, خيّال, الحصان",

تابعونــا

وقفات على المفارق مع قطر والبقر وقفات على المفارق مع قطر والبقر 2017-06-23 | 09:11:39

سعيد نفّاع الوقفة الأولى... تنويه. يعتقد بعض الكتّاب منّا والمراقبين...

د. زياد خمايسي أخصائي طب وأمراض الجلد في لقاء خاص بـ"الصنارة": سموم قناديل البحر تسبب اللسعات والطفح الجلدي د. زياد خمايسي أخصائي طب وأمراض الجلد في لقاء خاص بـ"الصنارة": سموم قناديل البحر تسبب اللسعات والطفح الجلدي 2017-06-23 | 09:10:02

تغزو في هذه الأيام, اسراب كثيرة من قناديل البحر شواطيء البلاد وشواطيء بلدان شرق...

في ضوء عاصفة "توسيع قلقيلية", البروفيسور راسم خمايسي ل"الصنارة":  نحن في مرحلة متقدمة من التخطيط في ضوء عاصفة "توسيع قلقيلية", البروفيسور راسم خمايسي ل"الصنارة": نحن في مرحلة متقدمة من التخطيط 2017-06-23 | 09:07:38

اكد البروفيسور راسم خمايسي في حديث ل"الصنارة" ان الضجة المفتعلة حول موضوع مخطط...

دان مريدور ل"الصنارة": نحن نعرف ماذا تستطيع ايران ان تفعل لكن ايران تعرف ان اسرائيل ليست سوريا دان مريدور ل"الصنارة": نحن نعرف ماذا تستطيع ايران ان تفعل لكن ايران تعرف ان اسرائيل ليست سوريا 2017-06-23 | 09:05:20

انضم وزير الشؤون الأمنية الإستراتيجية الإسرائيلي الأسبق دان مريدور الى جوقة...

محمد صادق الحسيني ل"الصنارة": الضربة والصفعة لداعش لكن الرسالة الأساس هي لتل ابيب وواشنطن محمد صادق الحسيني ل"الصنارة": الضربة والصفعة لداعش لكن الرسالة الأساس هي لتل ابيب وواشنطن 2017-06-23 | 09:03:02

اعتبر محمد صادق الحسيني المستشار للأمن القومي الإيراني والخبير الإستراتيجي في...

لماذا لا تظل الدولة صائمة عن الهدم حتى بعد شهر رمضان؟ لماذا لا تظل الدولة صائمة عن الهدم حتى بعد شهر رمضان؟ 2017-06-22 | 08:53:49

المحامي قيس يوسف ناصر* تمتنع الدولة كل عام في شهر رمضان المبارك عن هدم البيوت...

المحامي زكي كمال : تعيين القاضي جبران قائمًا بأعمال رئيسة المحكمة العليا فخر لنا كعرب وللقضاء وللدولة ايضًا المحامي زكي كمال : تعيين القاضي جبران قائمًا بأعمال رئيسة المحكمة العليا فخر لنا كعرب وللقضاء وللدولة ايضًا 2017-06-16 | 09:49:12

تم يوم الاثنين في مكاتب وزارة القضاء تعيين القاضي سليم جبران قائماً بأعمال رئيس...

سجال بين بلوط وسلاّم حول مَن حقق رصد ميزانية 10 مليون شيكل لحل أزمة دوار البيج سجال بين بلوط وسلاّم حول مَن حقق رصد ميزانية 10 مليون شيكل لحل أزمة دوار البيج 2017-06-16 | 09:45:51

اثار منشور نشره رئيس بلدية نتسيرت عليت رونين بلوت عبر صفحته الرسمية على الفيسبوك...

د. شهاب شهاب في لقاء خاص بـ"الصنارة": الإرتفاع الحاصل بالسحايا سببه الڤيروس ومعظم الإصابات بين الأطفال د. شهاب شهاب في لقاء خاص بـ"الصنارة": الإرتفاع الحاصل بالسحايا سببه الڤيروس ومعظم الإصابات بين الأطفال 2017-06-16 | 09:43:50

أعلنت وزارة الصحة مؤخراً, عن ارتفاع ملموس في عدد الإصابات بالتهاب السحايا....

معلمون ينتظمون في شركات ويستغلون المدارس لتنظيم تعليم خصوصي خارج المدرسة وشركات تحضير للبجروت معلمون ينتظمون في شركات ويستغلون المدارس لتنظيم تعليم خصوصي خارج المدرسة وشركات تحضير للبجروت 2017-06-16 | 09:41:56

كشف تقرير جديد لمركز الأبحاث والمعلومات التابع للكنيست حول جباية الرسوم في...