تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2017-02-21 23:20:53 مصرع جمال زعزع من شفاعمرو واصابة فتاتين من الناصرة بحادث طرق قرب عيلوط |  2017-02-21 21:31:30 السيسي والملك الأردني يبحثان سبل "كسر جمود" السلام |  2017-02-21 21:50:22 اطلاق نار على سيارة موظف كبير بمجلس طلعة عارة‎ |  2017-02-21 19:17:39 جولس: اصابة فتاة بجراح متوسطة اثر سقوطها عن علو |  2017-02-21 19:07:57 مجلس كوكب أبو الهيجاء المحلي ينجح بتوسيع مسطح البناء في القرية لتشمل أرض منطقة "الحريق" |  2017-02-21 18:10:57 تركيا ترد: إيران هي المسؤولة عن عدم الاستقرار بالمنطقة |  2017-02-21 18:07:55 ضبط نصف طن من اللحوم المذبوحة بصورة غير قانونية في يافة الناصرة ودير الاسد والبعنة |  2017-02-21 16:32:15 كفرمندا : حملة بيئية ضخمة تشمل ازالة نفايات وتطبيق قوانين |  2017-02-21 16:29:23 فيديو- مصرع طفل بالخليل سقطت عليه ألواح خشبية |  2017-02-21 16:27:21 تعيين شموئيل أبواب مديرا عامّا لوزارة التربية والتعليم |  2017-02-21 15:08:45 مراسيم تعيين أعضاء المجلس الديني الدرزي الأعلى الثالث |  2017-02-21 15:04:39 اصابة بالغة لطفل من حورة سقط عن دراجة هوائية |  2017-02-21 14:58:19 لجنة المعلمين في المدرسة الثانوية للعلوم طوماشين بالطيرة تعلن الاضراب غدا الاربعاء بعد الاعتداء على معلمة |  2017-02-21 14:05:10 اصابة متوسطة لمواطن خلال عمله بمنشار كهربائي في عرابة |  2017-02-21 13:38:16 رئيس بلدية بيتح تكفا يقدم إعتذاره للقسماوي معاذ عامر |

الرئيسية | مقالات ومقابلات

    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

د.ألون ليال :فشل الانقلاب منح أردوغان فرصة ذهبية للتخلص من كل معارضيه والبطش بهم وتثبيت الحكم الرئاسي

  |   حاوره : حسين سويطي   |   اضافة تعليق




منذ اسبوع وتركيا ومحاولة الانقلاب الفاشلة وتصرفات الرئيس اردوغان وردة فعله تحتل ابرز العناوين في الصحافة العالمية .. والكثير من الأسئلة والتساؤلات تثار هنا وهناك في محاولة لسبر اغوار ما حصل وكشف ما امكن من المستور اعل تنجلي الأمور ويتضح ما كان او على الاقل تفسير مل كان لنحظى برؤية اكثر وضوحاً لما هو كائن او ما يكون... اكثر من خمسين الف معارض في السجون وعشرات الآلاف سرحوا من وظائفهم بما في ذلك مئات القضاة . والحبل على الجرار .. حصل ما حصل في تركيا... والأمور لا تزال سيّالة.. مهم الآن معرفة لماذا حصل كل هذا؟من هنا كان مدخل لقائنا مع السفير الاسرائيلي الاسبق لدى تركيا في ثمانينيات القرن الماضي الدكتور ألون ليال ..د. ليال : لنبدأ إذن بالمحركات ... الأسباب والدوافع فهناك ثلاثة عناصر مهمة في تركيا تشكل معارضة لأردوغان وقد خيّب آمالها. المعارضة العلمانية وتشكل نحو ربع الجمهور التركي، ولها تنتمي النخبة وقسم كبير من قيادة الجيش، والمعارضة الكردية وهي في حالة يئس مطبق وشامل من أردوغان وقد مسّ بحقوقها القومية وهي تخوض حرباً شرسة ضده في شرق البلاد وجنوبها , والمعارضة الغولينية التابعة لفتح الله غولين وهذه المعارضة الثالثة تعاني منذ ثلاث سنوات من الإضطهاد المعنوي السياسي والجسدي التي يمارسه أردوغان واركان حكمه ضدهم.


وهنا من المهم والضروري إخراج الأكراد من المعادلة فلا أحد أشار الى أنهم خططوا لهذا الإنقلاب أم ساهموا فيه ، هذه المعارضة منشغلة في حربها ضد أردوغان في مناطقها و لم يكن لها أي دور أو حصة في هذا الإنقلاب.


بقي لدينا العلمانيون  (الكماليون او الأتاتوركيون نسبة الى مؤسس الجمهورية التركية مصطفى كمال اتاتورك)  والمعارضون المتدينون (الغولينيون نسبة الى فتح الله غولين).. وكلاهما لم يتفقا ولو مرة معاً. ففتح الله غولين عندما هرب سنة 1999 الى الولايات المتحدة هرب من وجه الجيش العلماني - الأتاتوركي. 


ودعني اوضح ملاحظة هنا ان العلمانيين الاتراك هم من أجل تركيا علمانية متحالفة مع الغرب. والغولينيون تيار اسلامي يعتبر معتدلاً أيد أردوغان طيلة السنوات وبدأت المشاكل بينهم قبل ثلاث سنوات مع بدء الكشف عن قضايا الفساد التي يدعمها أردوغان والمتعلقة به وبإبنه وشركائه المقربين.وقد قيل دائماً ان الغولينيين لديهم يد طولى في الشرطة والقضاء لكن لم يدعِ أحد أن لهم علاقة وطيدة بقيادة الجيش.


الصنارة:  لكن قيادة الإنقلاب جاءت من الجيش كما تبين لاحقاً؟


ليال: نعم هذا صحيح .القيادة الرئيسية للإنقلاب كانت من الجيش وتشكلت من ضباط كبار جدا، لم يوافقهم رئيس الأركان فأعتقلوه..وربما وجدوا معارضة من قادة كبار آخرين. فالانقلابيون قاموا بحلركتهم بواسطة جزء من الجيش. وواضح ان الجهاز الذي حاولوا القيام من خلاله وبواسطته بهذا الإنقلاب هو الجهاز العسكري أي  الجيش..لكن غاب عنهم مثلاً أن الجيش المعاصر اليوم هو ليس الجيش قبل 20 سنة ، الذي كان كله علماني ومتناسق. الجيش اليوم هو الجيش بعد 14 سنة من حكم أردوغان وحزبه. هو تعبير كامل عن تركيا المعاصرة. فعندما يقوم جنرالات بتفعيل وحداتهم للإنقلاب، موجود في هذه الوحدات عينات كاملة للشعب التركي. مَن هو مع أردوغان ومن هو ضده ..مَن هو علماني ومَن هو ليس كذلك. الجيش لا يبني  وحداته بشكل انتقائي. لذلك فإن قيادة الإنقلاب كانت قيادة عسكرية لكن الأمل او التوقع أن يكون عدد الجنرالات من الغولينيين هو أمل ضعيف... لذلك يجب الفحص بشكل دقيق. كانت مجموعة جنرالات يبدو أنهم علمانيون، حركوا جزءاً من الجيش . وربما حتى أن جزءاً من الجنود والقادة والضباط كانوا غولينيين وهكذا تحرك الإنقلاب وسقط على وجهه. السؤال ليس مَن فعل دلك بل أردوغان مَن يتهم ولماذا يوجه اصبع اتهامه لهذه الجهة أو تلك؟؟


الصنارة: ما تم كشفه حتى الآن ان الرجل الأول هو من داخل الجيش وهو محمد ديشلي السكرتير الشخصي لقائد الأركان خلوصي أكار. وهو شقيق شعبان ديشلي نائب رئيس حزب العدالة والتنمية(حزب أردوغان) أي انه يجب شطب الغولينيين ايضاً من المعادلة...


ليال: لماذا... لا نستطيع الحسم هنا لأن الأمور أكثر تعقيداً مما تعتقد. فعندما تخلص أردوغان من عبدالله غول كان الإدعاء أنه غوليني . وعندما تمت تصفيته بولين ارينشى أدعوا كذلك. والفوارق بين حزب العدالة والغولينيين فوارق دقيقة جداً لدرجة أنه ليس بالإمكان حسمها أحيانا. وغولين رغم عدم كونه عضواً في حزب العدالة فأفكاره ومجموعات كبيرة من مؤيديه هم جزء من العدالة والتنمية ، فالأمور مختلطة. ومن الأسهل ان نجد منتسب عدالة وتنمية وغوليني بنفس الوقت من أن نجد عسكرياً غولينياً.


الصنارة: إدن برأيك ماذا سيفعل أردوغان لاحقاً ومع مَن سيصفي حساباته؟


ليال: من ناحيته هو فقد حدد قائد الإنقلاب وهو ليس هذا الياور العسكري أو ذاك ولا قائد سلاح الجو السابق أو. أو ... Yنه بالنسبة له فتح الله غولين شخصياً، أردوغان يريد من الولايات المتحدة أن تسلمه غولين. هو يعتقد أن هؤلاء الجنرالات ما كانوا ليتحركوا لو لم يتلقوا إشارات وإيحاءات من غولين للتحرك وضمان التغطية لهم، لذلك فإن خطوته السريعة هي توجيه ضربة قاضية لتيار غولين المسمى "التيار الموازي"، هو ليس جديداً فهو منذ سنين يوجه لهم الضربات الساحقة. لكن الآن ستكون الضربة أقوى وأعمق. فلديه قوائم معدة وجاهزة منذ سنين لذلك سيقوم بتحطيم كل النوى ومراكز القوى المتبقية لغولين، ويلاحظ أن عدداً كبيراً من قادة وكوادر غولين تركت تركيا منذ سنين وتوجهت الى أوروبا وأمريكا وتمركزت فيها...لذلك الخطوة الأساسية هي الضرب في الداخل ومطالبة الولايات المتحدة بتسليمه.


الصنارة: لماذا يوجه أصابع إتهامه للغولينيين ولا يتهم الكماليين العلمانيين؟


ليال: لديه عدة أسباب.. فالتيار الأتاتوركي - "الكماليون"  الأساسي ) الحزب الجمهوري(  لم يؤيد الإنقلاب ففي الساعة الواحدة ليلاً وعندما لم يكن بعد واضحاً ماذا يجري أصدر هذا الحزب بياناً... كما أن رئيس الأركان والقيادة العليا للجيش)   وهم علمانيون) لم تنضم للإنقلاب . لذلك من الصعب عليه ان يوجه إتهاماً للعلمانيين.


أضف إلى ذلك ، إذا أراد أن يوجه إصبع الإتهام للعلمانيين يعني هذا  انه سيوجه الإتهام الى نحو 25% من الشعب التركي الذين يحملون الدولة التركية على أكتافهم .فحتى لو كان يعتقد ذلك فإنه لن يوجه لهم إصبع الإتهام. فهم وإن كانوا متفرقين هم العمود الفقري الإقتصادي الأكاديمي ورجال الأعمال والعلم والتقنية للدولة التركية.


الصنارة: النتيجة الأولية أنه بدأ يقوض الجيش التركي وقيادته وأخرج في المقابل مليشياته المنتظمة .

ليال: المعلومات التي نعرفها جميعاً انه اعتقل الآلاف قبل هذا التمرد. لقد أعتقل وأقال الآلاف من الشرطة والجيش والإتصالات والقضاء. لكن هؤلاء السذج الذين قاموا بالإنقلاب سهلوا عليه مواصلة مهمته. لقد أعطوه الفرصة بكشفهم الافًا آخرين ممن وضع عليهم علامات مميزة والآن وبحركة سريعة وخلال ساعات قام باعتقال الآلاف. هو ليس بحاجة الآن للبحث عنهم.انه كانوا في الشوارع جنودًا وضباطًا وحملوا السلاح ضده. إنها مهمة سهلة الآن ، بالنسبة له للتخلص من كل هؤلاء . فعندما خرجت الطائرات الى الجو، هل يعتقد الطيارون انه لن يعتقلهم... واضح أنه سيستعمل أيضاً القوائم السابقة المعدة سلفاً إضافة الى الآلاف الجدد ولديه الآن الحجة... أردتم تصفيتي وقصفتم البرلمان هو ينظر طبعاً الى الكم الكبير... ولكن لديه الآن أيضاً الكم الكثير جداً من المعلومات التي كانت تنقصه.


الصنارة: حسب معلوماتك ما هي نسبة نجاح الإنقلاب في  تلك الليلة الجمعة- السبت؟


ليال: كانت هناك ثلاثة مواقع... مرمرة  واستانبول وأنقرا.ففي مرمرة صفر نجاح، وفي استانبول صفر نجاح، أما في أنقرا فالقضية غير. كان هناك تحدٍّ كبير وجدي. فحتى من حيث الساعات في مرمرة هرب أردوغان قبل ان يصلوه ولم يكن عملياً أي شي. في استانبول كان الأمر من العاشرة و 45 دقيقة ليلاً حتى الثانية والربع فجرًا. ثلاث ساعات ونصف حتى تم اعتقال الجنود.في أنقرا استمر الأمر نحو 12 ساعة وكانت عمليات قصف على البرلمان ... شارك في الحركة  الآلاف . لكن  قيادة الإنقلاب التي ترسل 500 جندي الى استانبول المدينة التي تعد 17 مليوناً نصفهم يؤيدون بتلهف وشغف أردوغان,هذه القيادة التي تعتقد أنها ممكن ان تسيطر على استانبول بهذا العدد من الجنود الذين لم يكونوا على علم بما يفعلون, هذا يدل أن الإنقلاب كان فاشلاً وقيادته هاوية وساذجة. المواجهة في أنقرا كانت جدية والقادة والضباط الكبار قادوا العملية بشكل مباشر وقسم من سلاح الجو، والمشاة.


لكن بالمحصلة فإن الإنقلاب كان فاشلاً. 


الصنارة: النتيجة الأولية والمباشرة أن لأردوغان اليوم يد حرة ليفعل ما يشاء لكن في الغرب والولايات المتحدة لا يحبون ذلك. لا يريدون ولا يحبذون قانون الإعدام وأمريكا حذرت أنها ممكن أن تطرد أنقرا من حلف الأطلسي. كيف سيواجه هذه الأمور؟


ليال: نحن فقط على بعد أيام قليلة من الإنقلاب ولا اعتقد أن تصرفات أردوغان ستستمر لأشهر.. قد تنتهي الأمور خلال أسابيع، وسيواصل ملاحقاته من داخل غرف واقبية السجون، وسيظل مع ذلك لديه الآف... سيقوم بإقالة الآف آخرين من وظائفهم لكن أمامه مشكلتان. أولاً مشكلة الكوادر القيادية والمهنية في الجيش ، ممكن أن تكون امام تركيا غداً حرب وعليها ان تحارب هو بحاجة الى إعادة بناء الجيش وقوى الأمن ووزارة القضاء. هذه مهمة صعبة لأن الكوادر الأساسية لديه كانت من التيار الموازي أي من  الغولينيين ... إذن المشكلة الأولى أنه يجب أن يبني البيروقراطية الخاصة به وبالجيش. من حظه مثلاً أنه ليس أمام حرب كبيرة وكذلك هو يتمتع اليوم بشعبية ودعم كبيرين.الأمر الثاني هو في المنحى النفسي البسيخولوجي. واضح ومعلوم أن اردوغان  شخص "برانوي" مهووس مصاب بجنون العظمة.. يستطيع ان يقول لشعبه الآن:"أنا لست  برانويًا مهووسًا مجنونًا.. قلت لكم يوجد تحركات سرية وها هي انكشفت" ... السؤال هنا الى أين سيتجه أردوغان . بعد ان قبض على الآلاف، فإن انساناً طبيعياً يجب أن يكون أقل هوساً... فبعد التحقيقات وإعادة التنظيم السؤال مع أي أردوغان بقينا هل مع مهووس ام مع قائد يقول كان لدي محاولة انقلاب لحسن الحظ لم ينجح فهيا نواصل بناء الدولة... أنا لا أعرف.


الصنارة: انت تبحث في أردوغان لسنوات عدة ولا تعرف أين وجهته؟!


ليال: نعم... كتبت عنه كتابين ، ولا أعرف الى أين وجهته. يجب استشارة عالم او طبيب نفسي وليس باحثاً. هذا يتعلق بعقل بدماغ ونفسية القائد. لا أعرف بعد  محاولة انقلاب كيف يمكن ان يتصرف القائد السياسي.. من خلال تجارب العالم هل سيكون القائد أقل هوساً أم أكثر جنوناً .. هو قائد خاص .


الصنارة: لنحدد وجهته الخارجية على الأقل، مع أوروبا والولايات المتحدة وروسيا وسوريا ومصر.


ليال : بالنسبة له أهم نقطتان هما أوروبا والولايات المتحدة ومن ثم مصر. ثم تأتي روسيا التي يتصالح معها وفي النهاية سوريا.مع الولايات المتحدة لديه مشكلة جدية جداً تتعلق بمطالبته تسليم فتح الله غولين المقيم هناك منذ 17 سنة. الولايات لا تريد حالياً تسليمه ، هو قائد إسلامي محبوب ، وهناك الكثير من الأمريكان الليبراليين الذين يحلمون بإسلام معتدل أكثر وقد قارنوه بمارتن لوثر كينغ . يعبر عن الإسلام المعاصر المعتدل لديه أكثر من ألف مدرسة خارج تركيا إضافة لما هو موجود في تركيا نفسها. فأمريكا حتى تسلم شخصاً كهذا يحتاج الأمر أدلة وافية وحقيقية ودامغة تؤكد مشاركته في التخطيط وقيادة الإنقلاب . على اردوغان ان يقدم طلباً رسمياً بذلك يوضح فيه كل ما لديه عن هذا الشخص المريض ابن ال 75 عاماً الذي يسميه اباعه ب" الحُجة" ، أنه ارسل الجنود الى الجسر في استانبول وأعطى أوامره وتعليماته لقائد سلاح الطيران  وما الى ذلك ، فإذا كانت لدى أردوغان الأدلة ان فتح الله غولين أعطى التعليمات وأنا لا أعتقد ان ذلك موجود، ولكن إن وجدت هذه الأدلة بأيدي أردوغان فالأمر سيعني الكثير من المشاكل لأمريكا، وعلاقاتها مع تركيا.


اما بالنسبة لحكم الإعدام ، والعلاقة مع أوروبا . فحكم الإعدام تم الغاؤه في يوليو 2002 بناء على طلب أوروبا وذلك قبل خمسة أشهر من تولي أردوغان الحكم  بقرار للبرلمان التركي... وبفضل هذا القرار لا يزال عبدالله أوجلان على قيد الحياة رغم إتهامه بثلاثين الف قتيل . وإرغام البرلمان التركي على إعادة الحكم بالإعدام يعني بشكل مباشر إلغاء مكانة تركيا كمرشحة طبيعية لعضوية الإتحاد الأوروبي. فممنوع ان تكون دولة في الإتحاد الأوروبي فيها حكم بالإعدام . أضف الى ذلك أن لديه الآف المطلوبين من جماعة غولين في أوروبا. وممنوع ان تسلم دول الإتحاد أي مطلوب لدولة يسري فيها حكم الإعدام.


الصنارة: اشترت الى علاقته مع مصر.  ما الذي يريده ؟


ليال: مصر قصة بحد ذاتها بالنسبة لأردوغان . كانت له سنة ناجحة دبلوماسيًا، حسّن علاقاته مع إسرائيل ومع روسيا وأوقف التدهور مع مصر... وتخطى الحاجز الكبير بأن السيسي جنرال وزعيم ثورة أو انقلاب وبدأت بعض العلاقات الحقيقية التي أوحت الى بداية شيء ما.لكن الإنقلاب ورد الفعل المصري عليه من خلال الخطوة المصرية في مجلس الأمن ومنع المندوب المصري إتخاذ قرار يعلن المجلس فيه ان الإنقلاب أو التحرك لم ينجح في مواجهة الديمقراطية في تركيا، هذه المعارضة وهذه الخطوة تعتبر خرقة حمراء أعادت الأمور الي الوراء لا بل حطت كل ذلك.. وأصبح السيسي بالنسبة لأردوغان ذلك القائد العسكري الذي نجح في مصر لأن مرسي هو مرسي لكن بالنسبة له لم ينجح الانقلاب ذلك لأن أردوغان هو أردوغان .

أعتقد انه مع الولايات المتحدة وأوروبا سينجح في تسوية الأمور ولن يمد الحبل حتى نهايته. ومع مصر الأمور عادت الى الوراء ومن الصعب ان يسامح للسيسي الذي عارضه في حين كل العالم وقف الى جانبه.


الصنارة: سوريا روسيا... لن يستطيع ان يرسل جيشه كما كان يفعل؟


ليال: سوريا بالنسبة له مرتبطة بالولايات المتحدة وأوروبا اللتين تريدان رأس داعش... هو إنضم في النصف سنة الأخيرة إليهما فما يحصل بالنسبة لسوريا مرتبط بما سيحصل مع أوروبا والولايات المتحدة هو لن يصفح للأسد هو يريد التعامل مع سوريا لكن ليس مع الأسد.


الصنارة: لكن هذا مرتبط بروسيا أكثر مما هو مع الغرب..  


ليال: لا أبداً هذا غير مرتبط ، بالروس. أردوغان في السنة الأولى للأحداث في سوريا كانت علاقاته جيدة وممتازة مع سوريا ، وأعطى للأسد فرصة تلو الفرصة . ومنذ تحول موقفه هو لا يريد حتى ان يسمع إسم الأسد. أعتقد أنه كانت  لدى رئيس الوزراء يلدريم الذي أعرفه جيداً شخصياً بعض المحاولات لكن أردوغان ردعه. هو يريد علاقات جيدة مع سوريا لكن ليست سوريا التي يديرها الأسد. هناك عدة احتمالات ، سوريا ليست دولة مهمة بالنسبة له. هي مهمة بالنسبة لإيران.


الصنارة: هو لا يريد تقسيماً نتيجته دولة كردية... 


ليال: صحيح، لكن من الصعب الحديث عن سوريا - تركيا ..ممكن الحديث عن تركيا- الأسد. وعن تركيا- الأكراد وتركيا- داعش. أو سوريا- داعش هذه ليست سوريا. فلديه توجهات مختلفة لما يجري في سوريا وبالنسبة له هو محا الأسد ويستمر بذلك. واستوعب أخيراً أن داعش عقبة كبيرة بالنسبة له وفهم أن الأكراد مشكلة كبيرة له، في سنوات العشر القادمة سوريا من الصعب ان تعود دولة ذات تأثير أو ان تبني جيشاً واقتصاداً . سوريا اليوم ومستقبلاً هي مَن يحرك من الداخل... هي ايران ، وروسيا والولايات المتحدة وأوروبا.

الصنارة: وكيف سيواصل علاقته مع بوتين؟

ليال: هناك إمكانية جدية لتطوير وتحسين العلاقات التي بدأ خطواتها عندما اعلن اعتذاره ...

الصنارة: هل من الممكن ان يطالبه بوتين بثمن آخر مغزاه إغلاق الحدود نهائياً مع سوريا؟

ليال: لا استطيع الدخول الى التفاصيل ، لكن الإنطباع لدي انهم توافقوا وتعايشوا مع الأمر. لا أعرف إلى أين سيصل ذلك.في نهاية المطاف استطيع ان ألخص انه كانت هناك مجموعة سذج اعتقدوا أنهم لا يزالون يعيشون مرحلة ما قبل 30 سنة وأن تركيا غير والعالم غير والجيش غير. لا فهم سياسي لهم. قاموا بمحاولة فاشلة عززت قوة وسيطرة أردوغان لفترة قادمة في شرق أوسط مجنون. سيحصل بموجبه اردوغان على دعم جماهيري واسع في بلاده وفي الخارج أكبر مما كان لديه شرط ان لا يقوم بارتكاب أخطاء كثيرة مثل إعدام خمسة آلاف شخص . فإن توقف حيث هو وفي المكان الصحيح والوقت الصحيح وعاد الى بناء وإدارة الدولة فإنه سينجح محلياً وعالمياً .. أعتقد أن الأسبوعين القادمين قادران على مرور الهستيريا وعاصفة العواصف التي تسيطر عليه الآن وبعدها سيستطيع أن يفكر بمنطق وسيتصرف بشكل أفضل في إدارة الدولة، وسيتذكر انه جزء من الناتو  وأنه حليف اقتصادي تجاري مع أوروبا والسؤال إذا ما كان يريد ان يحطم كل ذلك أم لا، لا أعتقد أنه لا يريد ذلك...



** د.ألون ليال عمل قائماً بأعمال السفير في سفارة اسرائيل في تركيا في سنوات 80 في فترة الحكم العسكري ( من سنة 81 حتى 84  إبان حكم كنعان ايفرين(  ثم أصبح مسؤول دائرة تركيا في وزارة الخارجية. له ثلاثة مؤلفات عن تركيا اثنان منها عن اردوغان .." ديموا اسلام  حكم جديد في تركيا "2003...و"ديمو اسلام- ديمقراطية إسلامية في تركيا "2009.

," تركيا جيش إسلام وسياسة".

كلمات متعلقة

د.ألون, ليال, :فشل, الانقلاب, منح, أردوغان, فرصة, ذهبية, للتخلص, من, كل, معارضيه, والبطش, بهم, وتثبيت, الحكم, الرئاسي,

تابعونــا

دونالد ترامب .. وموال جحا ..!! دونالد ترامب .. وموال جحا ..!! 2017-02-19 | 12:50:46

وقف العالم على اطراف اصابعه حين اصبح دونالد ترامب سيد البيت الابيض.. وحبست...

د.اكرم سمحان سفير فلسطين في كوبا : الكوبيون يحبون الشعب الفلسطيني ويتضامنون معه وكثير منهم اسمهم ياسر د.اكرم سمحان سفير فلسطين في كوبا : الكوبيون يحبون الشعب الفلسطيني ويتضامنون معه وكثير منهم اسمهم ياسر 2017-02-17 | 09:59:33

السفير د.أكرم سمحان, سفير فلسطين لدى كوبا منذ 8 سنوات من ابناء الضفة الغربية من...

دوڤ ڤايسغلاس ل"الصنارة": لم يحصل شيئ جديد في البيت الأبيض وبعد اشهر ستعود القضية الفلسطينية الى قمة عنفوانها دوڤ ڤايسغلاس ل"الصنارة": لم يحصل شيئ جديد في البيت الأبيض وبعد اشهر ستعود القضية الفلسطينية الى قمة عنفوانها 2017-02-17 | 09:57:14

"لو اردنا ان نلخص بجملة واحدة ما حصل في البيت الأبيض (امس الأول الاربعاء) لقلنا...

د. أديب حبيب : تنويم الطفل على بطنه والتدفئة المفرطة من أهم عوامل الموت السريري المفاجيء د. أديب حبيب : تنويم الطفل على بطنه والتدفئة المفرطة من أهم عوامل الموت السريري المفاجيء 2017-02-17 | 09:55:09

توفي, يوم الأحد مطلع هذا الاسبوع, ثلاثة أطفال رضّع في غضون ساعة واحدة, أحدهم من تل...

د. تمار بيرمان من وزارة الصحة :مياه الحنفيات آمنة ونسبة الرصاص العالية فقط في 0,3% من الفحوصات د. تمار بيرمان من وزارة الصحة :مياه الحنفيات آمنة ونسبة الرصاص العالية فقط في 0,3% من الفحوصات 2017-02-17 | 09:48:18

بيّنت الفحوصات المخبرية التي أجرتها السلطات المحلية المختلفة في البلاد واتحادات...

د. الزهار ل"الصنارة": لا تغيير في موقف وبرنامج الحركة وجاهزون للمواجهة مع اسرائيل د. الزهار ل"الصنارة": لا تغيير في موقف وبرنامج الحركة وجاهزون للمواجهة مع اسرائيل 2017-02-17 | 09:46:36

اكد القيادي في حركة حماس الدكتور محمود الزهار في حديث ل"الصنارة" امس الاول...

ايمن عودة ل"الصنارة:"  نعمل على تعزيز المشتركة ونبحث عن تحالفات ميدانية اوسع ايمن عودة ل"الصنارة:" نعمل على تعزيز المشتركة ونبحث عن تحالفات ميدانية اوسع 2017-02-17 | 09:45:29

شارك عضو الكنيست أيمن عودة، رئيس القائمة المشتركة يوم السبت في ندوة بيتية...

د.صائب عريقات ل"الصنارة":البديل لحل الدولتين هو دولة علمانية ديمقراطية واستمرار الأبرتهايد عمى سياسي وهلوسة د.صائب عريقات ل"الصنارة":البديل لحل الدولتين هو دولة علمانية ديمقراطية واستمرار الأبرتهايد عمى سياسي وهلوسة 2017-02-17 | 09:44:04

"الخيار الفلسطيني والخيار الدولي والشرعية الدولية كلها معًا تتلخص في تحقيق مبدأ...

حبيب زريق من عيلبون 94 عامًا و27 يومًا ..زار  رفاقه من ابناء جيله ليطمئن على صحتهم.. حبيب زريق من عيلبون 94 عامًا و27 يومًا ..زار رفاقه من ابناء جيله ليطمئن على صحتهم.. 2017-02-10 | 08:58:04

"أنا اليوم ابن 94 سنة و27 يومًا ..فأنا من مواليد 14 كانون الثاني سنة 1923"… عندما تسمع...

د. يوسف جبارين :تدويل قضايانا هو الوسيلة لفضح تعامل الحكومة تجاهنا كأعداء واتهامنا بالمسؤولية د. يوسف جبارين :تدويل قضايانا هو الوسيلة لفضح تعامل الحكومة تجاهنا كأعداء واتهامنا بالمسؤولية 0000-00-00 | 00:00:00

"أحد الدروس الهامة من دروس وأحداث الأسبوع الأخير كان ليس فقط كسر الحاجز أمام...