تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2017-08-23 14:09:23 الثانوية الشاملة كفر قاسم تحقق نسبة نجاح 99% في بجروت الفيزياء |  2017-08-23 13:43:35 وزارة التعليم تستعد لافتتاح العام الدراسي الجديد واستقبال الطلاب |  2017-08-23 13:06:26 الكشف عن قائمة بأسماء 20 اسرائيليا يقاتلون حاليا في صفوف داعش ووزارة الداخلية تنوي سحب جنسيتهم |  2017-08-23 12:52:23 كم تُكلّف حماية ترمب وعائلته.. رقم ضخم لن تتوقعه!؟ |  2017-08-23 12:33:24 جائزة عالمية تُمنح لطاقم المركز الطبي للجليل |  2017-08-23 12:32:06 وفاة الشاعر احمد حسين اغبارية من مصمص‎ |  2017-08-23 11:51:31 ابو سنان - ضبط اسلحة واعتقال 3 شبان مشتبهين |  2017-08-23 11:46:56 المجلس الإسلامي للافتاء : صلاة العيد الساعة 6:40 صباحا |  2017-08-23 11:43:46 اعتقال مقدسي في محطة للقطار الخفيف وبحوزتة سكين |  2017-08-23 11:30:14 تل ابيب - سائق حافلة من بيت حنينا بالقدس يعيد مبلغ 10 الاف دولار لمسافر من بني براك |  2017-08-23 11:16:58 غدا- عباس يلتقي الوفد الأمريكي لعملية السلام |  2017-08-23 10:56:15 شرطي يطلق النار على شاب (32 عاما)ويصيبه بجراح خطيرة بشبهة تنفيذ عملية سطو على بنك في زخرون يعكوب ..فيديو |  2017-08-23 10:53:27 المربي محمد سليمان زعبي من طمرة الزعبية مديرًا للإعدادية في الأخوة جلبوع |  2017-08-23 10:23:19 الشرطة : مشتبه اختلف مع المستأجر عنده فحرق له 80 ببغاء |  2017-08-23 10:11:59 القدس - ضبط 7 كلغم مخدرات واعتقال المشتبه |

الرئيسية | مقالات ومقابلات

    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

البروفيسور مردخاي (موطي) كيدار : اسرائيل نجحت في محاصرة غزة وحماس بموافقة تركيا وتحت وصايتها




  |   حسين سويطي   |   اضافة تعليق





التفجير الإرهابي في مطار اتاتورك في استانبول والذي نفذه تنظيم داعش على ما يبدو او اشباهه  وراح ضحيته 41 قتيلاً واكثر من مئة وخمسين جريحًا لم ينجح في التغطية على تداعيات التوقيع على الإتفاق التركي الإسرائيلي لإنهاء الأزمة بين البلدين واعادة العلاقات الى سابق عهدها وفي المجالات كافة خاصة الأمنية منها.. رغم ادعاء كل طرف انه حقق الإنجاز الأفضل الممكن في ظل الوضع القائم.


وقد اقر المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر "الكابينيت " في جلسة خاصة له يوم الأربعاء هذا الإتفاق بعارضة كل من وزيري البيت اليهودي بينيت وشكيد ووزير الأمن ليبرمان. فيما أصدرت كل من السلطة الفلسطينية وحركة حماس بيانات تؤيد ما تم التوصل اليه..


فرحّب وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي، في تصريحات لإذاعة صوت فلسطين “بالاتفاق التركي الإسرائيلي، ونؤكد على أن أي جهود تركية في قطاع غزة يجب أن تمر عبر الحكومة الفلسطينية‎”.وأعربت حماس “عن شكرها وتقديرها لموقف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وللجهود التركية الرسمية والشعبية المبذولة لمساعدة أهلنا في غزة والتخفيف من حصارها؛ والتي تنسجم مع الموقف التركي الأصيل تجاه القضية الفلسطينية ودعم صمود شعبنا الفلسطيني والوقوف إلى جانبه”.وأعربت الحركة عن تطلعها ".


وكان أعلن رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم، الإثنين، تفاصيل التفاهم التركي الإسرائيلي بشأن تطبيع العلاقات بينهما، وذلك بعد ستة أعوام من القطيعة بين الحليفين بسبب احداث السفينة "افي مرمرة" التركية التي كانت تهدف إلى كسر الحصار المفروض على قطاع غزة عام 2010 . وأسفر الهجوم عن مقتل تسعة مواطنين أتراك وشخص يحمل الجنسيتين التركية والأمريكية.ووفقا للاتفاق فإن إسرائيل وافقت على طلب تركيا بتعويض عائلات ضحايا السفينة. وفي المقابل ستسقط أنقرة الاتهامات الجنائية ضد الجنود الإسرائيليين الذين شاركوا في الهجوم على السفينة.كما سيتم السماح لتركيا بإرسال مساعدات إلى غزة، عبر إسرائيل،من ميناء اسدود  والاستثمار في مشروعات للبنية التحتية.منها اقامة محطة لتحلية المياه وبناء مستشفى في غزة وانشاء المنطقة الصناعية التجارية في محافظة جنين ..


البروفيسور مردخاي (موطي) كيدار أحد كبار المتخصصين بالشؤون العربية والتركية والشرق اوسطية عامة والعضو المحاضر في مركز بيغين - السادات للدراسات الاستراتيجية في جامعة بار ايلان  قال ل"الصنارة" تعقيثباً على هذا الاتفاق :"برأيي أن هذا الإتفاق جيد، هو ليس جيد جداً بل هو الجيد الذي كان ممكناً التوصل إليه.  وجاء نتيجة جيدة لمفاوضات جيدة أيضاً. وأهم ما حصلت عليه إسرائيل هو مواصلة الحصار البحري على غزة واستئناف العلاقات مع تركيا دون رفع الحصار. هذا أمر مهم جداً تم انجازه وكان من الصعب تحقيقه، ومقابل هذا الإنجاز والاستحقاق كان لا بد من دفع ثمن معين. وهذا الثمن هو أن تركيا لا تعيد جثث الجنديين هدار جولدين واورون شاؤول كما بقي في غزة  شخصان احياء هما هاشم السيد وآبرا مانغيستو .


الصنارة: لنفصل... كمختص بالشأن التركي ماذا حصّل أو أنجز كلٌّ من أردوغان ونتنياهو؟ 


كيدار:  لنبدأ بنتنياهو .فقد حصل على إعادة تركيا كدولة ممكن الحديث معها. وممكن الإعتماد عليها أيضاً من وجهة النظر الأمنية. ويجب ان لا ننسى هنا أنه كان طيلة الوقت (حتى خلال فترة قطع العلاقات) تعاون أمني عالِ المستوى بين البلدين تركيا واسرائيل, وبالأساس على خلفية الخطر الإيراني. والآن يرى الأتراك هذا الخطر مشابهاً تماماً للرؤية الإسرائيلية وبذات العين... فالإسرائيليون والأتراك على حد سواء قلقون من تعاظم القوة الإيرانية في إيران نفسها مادياً ونووياً. وكذلك ميدانياً في العراق وسوريا، وايضاً في لبنان. كل هذه المشاهد مجتمعة تراها تركيا ..عندما تنظر الى حدودها الجنوبية هي ترى إيران في العراق وسوريا ولبنان وهذا مقلق جداً.من هنا فإن النظرة المشتركة للخطر الإيراني تربط بين نتنياهو وأردوغان .هذا هو الأمر الأول. الأمر الثاني ما أراده نتنياهو وحصل عليه هو مواصلة الحصار على غزة بموافقة تركية أو بتسليم تركي. وربما يؤدي الأمر الى قطيعة بين حماس وتركيا وإن حصل ذلك تكون إسرائيل حققت الكثير.اضف الى ذلك ان نتنياهو حصل على التزام من اردوغان بعدم تمكين حماس من النشاط ضد اسرائيل من خلال الاراضي التركية .

الصنارة: وماذا حقق أردوغان؟

كيدار: حصل الرئيس أردوغان على الشرعية. وهذا مهم جداً بالنسبة له. كان منبوذاً من قبل الروس والأمريكان والغرب. بسبب دعمه المكشوف لتنظيم الدولة الإسلامية داعش. فقد اشترى منهم النفط طيلة السنوات الماضية، حوّل لهم المال وكل المتطوعين من كل أنحاء العالم وحتى من هنا من داخل إسرائيل هؤلاء الشبان العرب الذين ذهبوا الى داعش، دخلوا سوريا من الأراضي التركية. وكل العالم عرف وشاهد تواطؤه مع تنظيم الدولة، الآن وعندما يعود الى الإرتباط باسرائيل فكأنه يُعلن توبته عن خطاياه تلك وعن تعاونه.

الصنارة: هل تعتقد أنه كانت هناك يد اسرائيلية في موضوع الإعتذار الذي قدمه اردوغان للرئيس بوتين؟

كيدار: بلا شك. نعم، لأنه رأى من يذهب الى بوتين كل اسبوع.... نتنياهو أو أن نتنياهو يرسل ليبرمان.

لقد فهم أردوغان أن هناك أمراً جدياً بين الروس واليهود. ويجب عدم التغاضي عن التفاهمات إن لم تصل التوافق بشأن سوريا، فإسرائيل تقصف والروس لا يعلقون بشيء والطائرات الروسية تمر عبر الأجواء الإسرائيلية عندما تحلق في جنوب سوريا واسرائيل لا تفعل شيئاً. كل هذا رآه أردوغان من وراء الكواليس وفهم ان بين اسرائيل والروس تفاهما قوياً الأمر الذي لم يكن يستوعبه عندما واجه الروس واسقط طائرة روسية. وهذا كان عملاً غبياً من طرفه، كيف تسقط طائرة روسية ولا تحسب حساباً لأحد؟! هل اعتقد أن الروس أطفال أو أنهم ضعفاء وسيصمتون؟!

الصنارة:  ومن هنا نفهم صمت السلطة وكذلك حماس لا بل ومباركتهما ؟

كيدار: ماذا سيفعلون وما هو البديل بالنسبة لهم.. فان أغضبوا الأتراك من بقي لحماس... لقد وقّع اردوغان الاتفاق ولم يسألهم. ولم يرسل لهم مسودة القرار.اتصل بهم وقال لهم هذا ما يوجد .

الصنارة: هل تعتقد انه تركهم خلفه وخانهم؟

كيدار: حماس لا تقول ذلك. هي لا تستطيع البوح بذلك. الآن ليس سهلاً ولا مريحاً بالنسبة لهم. لكن ان يقولوا شيئاً ما عليه فإنه سيصب جام غضبه عليهم وسيكون الأمر أكثر سوءاً. لذلك سيصمتون .

الصنارة: غير انه بالتحصيل، اسرائيل حصلت على كل ما أرادت؟ 

كيدار: هذا صحيح. وليس هذا فقط، فالكثير من الإسرائيليين يتساءلون لماذا لم تشترط إسرائيل إعادة الجثتين والرهينتين، من غزة . هناك أمور تحققت ويجب أن نراها.

الصنارة: هل يعتقد بوجود ملحق أمني سري؟

كيدار: لا أستغرب ذلك..

الصنارة: كون أردوغان كان منبوذاً كما قلت وكذلك إسرائيل على الساحة الدولية فهذا اتفاق دفعت به العزلة المشتركة .. وهناك مصلحة بأن تكون اسرائيل في شمال سوريا مثلما هي موجودة في جنوبها.

كيدار: صحيح. إسرائيل تطالب اليوم في كل اتفاق على مستقبل سوريا ان يظل الجولان بيد اسرائيل والى الأبد.

الصنارة: هي تطالب بذلك ولكن لا أحد يوافقها.

كيدار: إذا ما تم تقسيم سوريا مثلما هي مقسمة اليوم، دولة كردية وعلوية ودرزية في الجنوب أو أي شيء ما، أي إذا ما تم تقسيم سوريا فيجب ان تكون لنا حصة من ذلك أو على الأقل لخمسين سنة قادمة تحت سلطتنا، ربما لا أحد يحب ذلك لكن سيغضون الطرف. ويجب ان لا ينسى أحد أن لتركيا حكاية مشابهة في لواء الاسكندرون ولا أحد يعتقد ان تركيا ستعيده لسوريا.. لذلك فإن اتفاقاً كهذا مع تركيا سيفتح كل الآفاق والاحتمالات  أمام إسرائيل ، دون الحديث عن مطالب اسرائيل المتتالية لاستعمال المجال الجوي التركي لعمليات عسكرية مختلفة.

الصنارة: إذن الهدف العسكري-الأمني والإقتصادي هما اللذان حرّكا نتنياهو واردوغان؟ 

كيدار: اقتصادياً ربما قضية الغاز . لكن يجب عدم الاستهانة بما كان طيلة السنوات الست الماضية وحيث لم يتوقف اسطول الطائرات التركية عن العمل من اللد الى انقرة واستنابول وغيرها. الكثير الكثير مما نأكل ونلبس هو صناعة تركية ..يومياً كانت الطائرات التركية تعمل لنقل البضائع وكذلك المسافرين سواء للسياحة أو العمل. فقط رئيس الحكومة نتنياهو كان غاضباً من أردوغان . لكن تحت ذلك فإن العلاقات بقيت طبيعية ويا حبذا لو كان مثل هذه العلاقات مع مصر حيث يوجد سلام دبلوماسي بدون تطبيع بينما مع تركيا كان التطبيع بدون دبلوماسية.

الصنارة: هل سيخفف هذا الإتفاق من أخطار اندلاع مواجهة جديدة في الجنوب مع حماس؟

كيدار: لا. لا. لأن حماس في اللحظة التي تنفصل نفسياً وربما سياسياً عن تركيا فإنهم سيقولون نحن لوحدنا... لكن هذا ممكن ان يزيد من شعور الحصار على الناس في غزة خاصة ان الأخ الأكبر تركيا أدارت ظهرها لهم...

الصناره: هل سيقوى أبو مازن؟

كيدار: ربما ، وان حصلت إدارة كاملة للظهر التركي لغزة  فإن هذا ربما لأن الأتراك يحسون ويشكون أن حماس دعمت ولاية سيناء التي أعلنت مبايعتها لداعش )أنصار بيت المقدس (وأردوغان لا يريد ذلك ولا يحبه خاصة بعدما حصلت التفجيرات في تركيا والتي نفذتها داعش. أردوغان يريد من حماس ان تظل تحت وصايته وان تبايعه. لكن ان حصل وساعدت ولاية سيناء فإن القطيعة ستدوم بسبب هذا الأمر فقط.

كلمات متعلقة

البروفيسور, مردخاي, (موطي), كيدار, :, اسرائيل, نجحت, في, محاصرة, غزة, وحماس, بموافقة, تركيا, وتحت, وصايتها,

تابعونــا

الانتخاب وسيلة إختبار وأداة إختيار ... بقلم : حمادة فراعنة الانتخاب وسيلة إختبار وأداة إختيار ... بقلم : حمادة فراعنة 2017-08-22 | 10:25:39

حمادة فراعنة نفذت الحكومة والهيئة المستقلة القرار السياسي الأمني بإجراء...

موسكو لا تؤمن بالدموع  وپوتين لا يشرب النبيذ الجولاني مُحتلاًّ موسكو لا تؤمن بالدموع وپوتين لا يشرب النبيذ الجولاني مُحتلاًّ 2017-08-18 | 11:12:33

قبل ايام عدت من زيارة أُسرية الى موسكو التي تركتها آخر مرة في حزيران سنة 1984. عدت...

نائب رئيس الحكومة السورية السابق قدري جميل ل"الصنارة": الحُلُم الإسرائيلي بالتقسيم إنتهى بالتدخل الروسي والحل قريب نائب رئيس الحكومة السورية السابق قدري جميل ل"الصنارة": الحُلُم الإسرائيلي بالتقسيم إنتهى بالتدخل الروسي والحل قريب 2017-08-18 | 08:11:10

كثيرة هي الأسئلة التي أثيرت عندما غادر الدكتور قدري جميل سوريا وهو الذي كان عضوًا...

نائب رئيس الحكومة السورية السابق ل"الصنارة": الحُلُم الإسرائيلي بالتقسيم إنتهى بالتدخل الروسي والحل قريب نائب رئيس الحكومة السورية السابق ل"الصنارة": الحُلُم الإسرائيلي بالتقسيم إنتهى بالتدخل الروسي والحل قريب 2017-08-17 | 13:58:05

قال نائب رئيس الحكومة السورية السابق ورئيس "منصّة موسكو" المعارِِضة د. قدري جميل...

د. رمزي حلبي في لقاء خاص بـ"الصنارة":التطورات في التحقيق مع نتنياهو ستضعضع الإستقرار السياسي د. رمزي حلبي في لقاء خاص بـ"الصنارة":التطورات في التحقيق مع نتنياهو ستضعضع الإستقرار السياسي 2017-08-16 | 11:06:45

يتوقّع الخبراء والمحلّلون الاقتصاديون أن تؤدي التطورات الأخيرة في التحقيق مع...

دامت شوارعكم بالأعراس عامرة دامت شوارعكم بالأعراس عامرة 2017-08-07 | 15:32:12

بقلم الإعلامي نادر أبو تامر في ساعات المساء المبكرة، أمس، ركبت سيارتي معتزمًا...

د.يوسف جبارين ل"الصنارة":  نتنياهو يريد نزع الشرعية عن المواطنين العرب وإقصاءهم عن التأثير السياسي ليضمن سيطرة اليمين د.يوسف جبارين ل"الصنارة": نتنياهو يريد نزع الشرعية عن المواطنين العرب وإقصاءهم عن التأثير السياسي ليضمن سيطرة اليمين 2017-08-04 | 10:16:49

مرة أخرى يُطرح موضوع "التبادل السكاني" على جدول أعمال السياسة الإسرائيلية .وما تم...

بمناسبة أسبوع الرضاعة العالمي مستشارة الرضاعة في المستشفى الفرنسي في الناصرة الممرضة نورا بابا في مقابلة خاصة بـ"الصنارة" بمناسبة أسبوع الرضاعة العالمي مستشارة الرضاعة في المستشفى الفرنسي في الناصرة الممرضة نورا بابا في مقابلة خاصة بـ"الصنارة" 2017-08-04 | 10:14:36

منذ نشوء الخليقة اعتمد الناس, في تغذية أطفالهم, على الرضاعة من حليب الأم. وتشير...

بين التناوب والتناغم .. المشتركة وعنزات سبلان... بين التناوب والتناغم .. المشتركة وعنزات سبلان... 2017-08-04 | 10:13:13

لم يعد الأمر خافيًا على أحد, ان القائمة المشتركة, ليست قائمة او لم تعد قائمة مشتركة...

د. محمد اشتية ل"الصنارة": هذه الإقتراحات مرفوضة وهي عنصرية وترمي الى تنفيذ تطهير عرقي لأهلنا في الداخل د. محمد اشتية ل"الصنارة": هذه الإقتراحات مرفوضة وهي عنصرية وترمي الى تنفيذ تطهير عرقي لأهلنا في الداخل 2017-08-04 | 10:11:43

رفض عضو اللجنة المركزية لحركة فتح د. محمد اشتية في حديث ل"الصنارة" امس الخميس طرح...