تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2019-10-17 22:20:26 الطالب سميح عيسى رئيساً لمجلس الطلاب في المدرسة الثانوية الشاملة في كفر قاسم |  2019-10-17 22:19:12 منتدى أقسام الرفاه الاجتماعي يبحث استفحال ظاهرة العنف |  2019-10-17 20:01:09 نعمة أم نقمة؟ |  2019-10-17 15:00:33 فيديو - نداء من المسجد في الدبية بلبنان للمسلمين والمسيحيين للاحتماء داخله من النيران التي تحاصر المنازل |  2019-10-17 14:58:48 Metro البريطانية - بيلا حديد أجمل إمرأة في العالم |  2019-10-17 14:52:45 مايك بنس يصل إلى تركيا.. وفي أجندته مطلب واحد |  2019-10-17 13:40:36 انتخابات الكنيست : جولة أخرى ستتطلب 1.6 مليار شيكل |  2019-10-17 13:37:49 أردوغان: رميت رسالة ترامب في سلة المهملات (صورة الرسالة) |  2019-10-17 13:13:30 العملية التركية في يومها التاسع.. نزوح أكثر من 300 ألف مدني |  2019-10-17 12:32:26 السيول والفيضانات تسبب باغلاق شارع 40 في الجنوب |  2019-10-17 12:09:42 إصابة عامل إثر انفجار نتج عن تسرب غاز بمطعم في جنين |  2019-10-17 11:57:43 ولدنا للفرح وفي سبيله نموت.. رسالة الأسيرة جرادات لأهلها |  2019-10-17 11:54:34 اليوم جلسة للأسيرة اللبدي المضربة عن الطعام منذ 24 يوماً |  2019-10-17 11:34:57 قيادة الشرطة تلتقي رؤساء المجالس العربية بخصوص السلاح |  2019-10-17 11:32:22 تبادل الشتائم بين ترامب وبيلوسي .. نعتها بالمريضة ووصفته بالجنون |

الرئيسية | مقالات ومقابلات



    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

تمييز وفوارق صارخة في الخدمات البنكية بين العرب و اليهود



  |   حسين سويطي   |   اضافة تعليق
  • **الفائدة المصرفية والائتمان المصرفي عند العرب أكبر بكثير منها عند اليهود
  • **نسبة العرب 20% ونسبة فروع البنوك عندهم 7% او اقل
  • ** سعر الخدمات المصرفية التي تقدمها البنوك العاملة في الوسط العربي هي الأعلى
  • ** هناك 1372 فرعاً للبنوك منها 98 فرعاً فقط في البلدات العربية
  • **المراقب على البنوك ينفي إدعاء ثقافة عدم الدفع أو عدم التسديد في المجتمع العربي .واشار الى ان النسبة متشابهة بين نسبة السداد والتهرب من السداد في المجتمعين..
  • **قيمة قروض الإسكان المعطاة لليهود هي ( 205.375.450.578 ) شيكل وهي ممنوحة لـ 33٪ من أصحاب الدور اليهود في حين ان العرب حصلواعلى ( 1.506.371.780 )شيكل ممنوحة لـ 7٪ منهم فقط.



ناقشت لجنة الشفافية البرلمانية يوم الإثنين من هذا الأسبوع قضية نقص وشح المعلومات في ما يتعلق بسياسة البنوك في المجنمع العربي ومع المواطنين العرب سواء في منح القروض خاصة قروض الإسكان " المشكنتا"  والتمييز الصارخ بحق المواطنين العرب في تعامل البنوك من حيث قيمة القروض الممنوحة ومستوى الفائدة التي تجبيها البنوك على هذه القروض.كذلك سياسة نشر البنوك لفروعها في البلدات العربية ومدى تجاوبها مع حاجات ومتطلبات المجتمع العربي.وكل ما يتعلق بالخدمات المصرفية والقارنة بين مستوى هذه الخدمات في المجتمع العربي واليهودي .




**نسبة العرب 20% ونسبة فروع البنوك عندهم 7% او اقل 


المبادر للبحث عضو الكنيست الجبهوى من المشتركة د. يوسف جبارين قال في حديث ل"الصنارة" :" ان المواطنين العرب يشكلون  20٪ من مواطني الدولة لكن لا تتوفر نفس هذه النسبة من الخدمات البنكية اللازمة في القرى والمدن العربية، حيث ان نسبة الفروع البنكية لا تتجاوز الـ 7٪ من كل الفروع في البلاد.. وإذا ما أخذنا بالحسبان ان الغالبية العظمى من هذه الفروع هي للبنك العربي (الذي انهى حضوره بعدما استرجع بنك لئومي وديعته...) يبقى ان النسبة بالحد الأقصى تصل بصعوبة الى 2 او 3٪ على الأكثر..

وقال د.جبارين ان " الدافع الأول والأساسي في توجهي كان عندما تلقيت معلومات من قبل مقاولين ورجال اعمال عرب من المثلث ومنطقة الناصرة يشعرون ان البنوك تميز ضدهم وتعاملهم بتفرقة على أساس قومي بين يهود وعرب رغم وجودهم في نفس الحالة و نفس الشروط .وان ذلك يتضح  في قضية الائتمان المصرفي (אשראי) أو الفائدة أو شروط القروض . يتحدثون مع زملائهم اليهود فيعرفون ان اليهود شروطهم أفضل وأن البنك يعطيهم شروطاً أحسن."


واضاف د.جبارين : "في بحث أولي فحصت وتبين ان مركز أبحاث الكنيست تطرق للموضوع وهناك اعتراف من مراقب البنوك في الأمر. وهذا ما تبين من خلال الجلسة .لكن الإشكالية الجديدة هي في إثبات هذه القضية رسمياً مع معطيات.. لجنة الشفافية الفرعية أبدت اهتماما بطلبي بحث الأمر حسب المعلومات المتوفرة. وكنت أعرف سابقاً بعض المعلومات من خلال عملي السابق في الأكاديميا أن هناك دعاوى قضائية قدمها المحامي شبايطة وفينك لذلك دعوتهما الى الجلسة. وتبين لنا من المعلومات المذكورة من خلال عدد فروع البنوك عند العرب ومستوى الفائدة ومن رجال الأعمال العرب ان هناك امكانية للتوجه للمحاكم. تنقصنا معلومات رسمية حول مستوى القروض والفوائد لكن كان هناك اتفاق للتوجه الى إقرار قانون يلزم البنوك لضمان هذه المعلومات وسأعد مسودة قانون تضمن الشفافية وبنفس الوقت تضمن الحفاظ على الخصوصية أو السرية الشخصية من خلال إيجاد معادلة صحيحة تضمن ذلك .وتعطي للجمهور كل المعلومات اللازمة وتضمن إمكانية المقارنة بين البنوك وبين ما تعطيه من خدمات للمواطن. هناك تمييز واضح في كل ما يتعلق بتوزيعة البنوك. لكن تبين لنا وهذا مهم ان مراقب البنوك ينفي إدعاء ثقافة عدم الدفع أو عدم التسديد وهي اشاعة مغرضة.واشار الى ان النسبة متشابهة بين نسبة السداد والتهرب من السداد بين المجتمعين .. سنعمل على أن تساعد البنوك الضعفاء والطبقات الفقيرة لأن البحث كشف ان الوضع عكسي إذ ان البنوك وكأنها تعاقب هؤلاء الضعفاء. من خلال انها لا تعطي قروض إسكان متساوية وتربط ذلك برخص العمار وهذا غير منطقي . وتبين مثلاً أن قيمة قروض الإسكان المعطاة لليهود هي( 205.375.450.578 ) شيكل وهي ممنوحة لـ 33٪ من أصحاب الدور اليهود في حين ان العرب حصلوا على( 1.506.371.780 )شيكل ممنوحة لـ 7٪ منهم فقط.


واستعرض جبارين معطيات تشير إلى النقص الكبير في عدد البنوك في البلدات العربية، حيث أشار إلى أن نسبة الفروع البنكية في البلدات العربية لا تتعدّى ال 7% من مجمل الفروع البنكية في البلاد. وأشار ان هناك عدة بنوك ليس لديها اي فرع في بلدة عربية.


وقال د. جبارين ان الوضع القائم اليوم وقلة المعلومات يمس بقدرة وحرية الزبائن في امكانية اتخاذ قرارات اقتصادية صحيحة ويحد من قدرتهم على الإختيار بين البنوك القائمة - خاصة ان سلطة الرقابة على البنوك لا تستطيع أيضاً المراقبة على المساواة والتنافس في سوق البنوك.

وأشار جبارين الى أن المعلومات المتوفرة والتي توفرت للّجنة تشير بشكل واضح الى التمييز الصارخ بين المركز والضواحي وبين اليهود والعرب في شروط قروض المشكنتا وفي إمكانية الحصول على الخدمات البنكية، وان المراقبة على البنوك لا تتخذ إجراءات وخطوات للتأكد أن هذا التمييز غير موجود. وفي حالة إنعدام المعلومات هناك تراجع في التنافس. وعندما نحاول إيجاد التنافس وفتحه أكثر، نحاول ان نواجه غلاء المعيشة ولكن في ظل غياب المعلومات من الصعب وضع سياسة. وهنا نحن نواجه حالة مستمرة منذ سنين دون ان نعرف معايير هذه المشكلة.


** د. داني بن شاحر : فوارق صارخة في الخدمات البنكية بين المجتمع العربي والمجتمع اليهودي


د. داني بن شاحر رئيس معهد الروف لدراسة العقارات في كلية الإدارة في جامعة تل ابيب طرح امام "الصنارة" تصوره الذي قدمه امام اللجنة ويشمل معلومات تشير ان هناك فوارق صاخبة في الخدمات المقدمة من قبل البنوك بين المجتمع العربي والضواحي مقارنة مع ما نقدم للمركز وللمجتمع اليهودي بشكل عام.


وقال انه من خلال ما لديه من معلومات يستطيع المرء ان يكتشف مدى التمييز القائم ذلك لأن المعلومات الكاملة لا  تنشرها البنوك ولا ينشرها أو يسمح بنشرها بنك إسرائيل. يشار الى ان بن شاحر قدم دعوى إدارية الى المحكمة المركزية في القدس عن طريق المحامي هشام شبايطة من العيادة القانونية في جامعة تل ابيب طالب فيها المراقب على البنوك بكشف توزيعه قروض المشكنتا التي تمنحها البنوك للمستحقين بموجب الدخل ومستوى الفوائد ومناطق السكن.


وقال : " ان معلومات سنة 2014 تشير  أن الفائدة على القروض في الضواحي أعلى بكثير من المركز.  وهناك إشارات واضحة عن التمييز في مستوى الخدمات البنكية بين اليهود والعرب (المعلومات تستند على مركز المعلومات الخاص بالكنيست لسنة 2012).اذ ان 7٪ فقط من فررع البنوك موجود في القرى العربية و63. ٪ من فروع البنوك في الوسط العربي تخص مجموعتين بنكيتين فقط.  وبناء على المعلومات فان  تكلفة الحساب الجاري الأعلى هي في البنك العربي (من مجموعة لئومي) ، اللذان يملكان  30 فرعاً في الوسط العربي.وحيز الفائدة هو الأعلى حوالي  33٪ من معدل حيز الفائدة في البنوك الخمسة الأخرى العاملة في الوسط العربي.


واشار د.بن شاحر الى انه في جلسة في لجنة الإقتصاد البرلمانية أقر المفتش العام على البنوك بوجود مشكلة تمييز في الخدمات المصرفية التي تعطيها البنوك للعرب مما يستدعي تدخلاً من قبل بنك إسرائيل.


وردًا على ما يعنيه  بيوجد تمييز ضد مجموعات سكانية وجغرافية ) شرقيين، مهاجرين، أثيوبيين، عرب وآخرين( في سوق القروض.. قال ان  ما هو موجود من معلومات وغير منشور من قبل المفتش على البنوك يتعلق بتاريخ القرض، قيمة العقار حسب ما يقدره مخمن ، مكان العقار هدف القرض، الدخل الصافي، جيل المستدين، البنك، نوع القرض، نسبة الفائدة، مدة دفع القرض.وما هو غير موجود ويجب ان يكون موجوداً:هل البنك أقر ووافق على القرض كيف ولماذا. أصل المستدين وانتماؤه، قوميته، ومكان سكناه.


** المحامي أساف فينك : سعر الخدمات المصرفية التي تقدمها البنوك العاملة في الوسط العربي هي الأعلى


المحامي أساف فينك تقدم بدعوى يوم 13/1/16 للمحكمة المركزية في القدس طالب فيها بكشف المعلومات التي تتضح منها السياسة التمييزية للبنوك في إسرائيل تجاه المواطنين العرب.

قال في حديثه ل"الصنارة"ان جاء في الدعوى أن نسبة السكان العرب في إسرائيل 20.7٪ يعيشون في 135بلدة عربية ويهودية تشكل 11٪ من مجمل البلدات في الدولة، مع ذلك فإن نسبة البنوك التي تخدم هؤلاء المواطنين أقل بكثير من نسبة المواطنين العرب فالنسبة هي  7.33٪ في حين ان عدد البنوك في بلدة عربية يساوي نصف عددها في بلدة يهودية مساوية. وذلك حسب المعلومات المستقاة من بنك اسرائيل لسنة 2013.


والتمييز الصارخ ينبع بالأساس من امتناع جارف للبنوك من افتتاح فروع في القرى العربية. فهناك 4 - 5 من البنوك ليس لديها أي فرع في القرى العربية وهناك بنوك لديها  3 فروع فقط من أصل 201 )فرع لبنك مزراحي طفاحوت) وهناك قرى ومدن لا يوجد فيها فروع لأي بنك.

ويحمل المحامي فينك البنوك مسؤولية الضرر اللاحق بالمواطنين العرب جراء هذا التمييز من خلال تراجع أو قلة إمكانية تواصلهم مع البنوك والخدمات المصرفية والمس بالتنافس ما يؤدي الى إرتفاع العمولة والفائدة وبقية الخدمات المصرفية. وبناء على التقرير نصف السنوي لبنك اسرائيل فإن سعر الخدمات المصرفية التي تقدمها البنوك العاملة في الوسط العربي هي الأعلى.

ويطالب المحامي فينك أولاً بإتخاذ إجراء يقر بصريح العبارة بالتمييز المتبع من قبل البنوك تجاه المواطنين العرب وتعويض المواطنين العرب حيث لا يوجد فروع للبنوك بتاتاً.


** المحامي هشام  شبايطة.. 1372 فرعا للبنوك منها 98 فقط في الوسط العربي.و 760 فرعا في قرى ومدن يهودية و 514 في مدن مختلطة


وتوجه المحامي هشام  شبايطة بإسم عيادة القانون في جامعة تل ابيب للمحكمة المركزية في القدس كونها محكمة إدارية وطالب بإسم د. بن شاحر بنك إسرائيل والمراقب على البنوك بالكشف للجمهور عن المعلومات المتعلقة بقروض الإسكان من سنة 2007 الى اليوم ويشمل هدف القرض، شراء دار جديدة، ثانية، أو ملكًا آخر أو أرضًا.. قيمة العقار حسب مخمن. البلدة التي يقع فيها العقار الدخل الشهري، الجيل، الجنس، الحالة المعيشية والعملية، الحالة الإجتماعية. مكان الإقامة. البنك، قيمة القرض، الفائدة، مدة القرض، رفض أو قبول القرض.

ويشير المحامي شبايطة الى أن عدد البنوك العاملة في الوسط العربي يدل على تمييز صارخ من خلال تقرير بنك إسرائيل والمفتش العام  على البنوك .فهناك 1372 فرعاً للبنوك منها فقط 98 فرعاً في القرى العربية أي نحو 7٪ فقط في حين ان يشير العرب أكثر من 20٪. وهناك تفرقة في النشاط بين العرب واليهود ما يؤكده وجود  بنوك تعمل فقط بين العرب (البنك العربي) في حين ان هناك بنوك لا يوجد لها أي فرع أو نشاط بين العرب.وهذا الوضع يؤثر على النشاط الإقتصادي مثلاً مستوى الفائدة نتيجه انعدام التنافس. ففي ص 6 من التقرير جاء : التكلفة الشهرية الحقيقية الأعلى للحساب الجاري هي في  البنك العربي )من مجموعة لئومي(وفي بنك مركنتيل ديسكونت التي تشكل نسبة 63٪ من الفروع في الوسط العربي. كذلك نسبة الفائدة هنا هي أعلى بـ 33٪ من البنوك الأخرى )ص7).


كذلك هناك تمييز أكبر حيث لا يستطيع مواطنون عرب الحصول على الخدمات المصرفية في الفروع في المدن اليهودية (حسب ما نشر في الصحف يوم 29/7/13 .

ويوم 6/8/13 المراقب على البنوك دافيد زاكين أقر في جلسة لجنة الإقتصاد البرلمانية بوجود تمييز بين الخدمات المصرفية الممنوحة للعرب ولليهود.

وعن التمييز في قروض الإسكان حتى سنة 2013 كان 33٪ من البيوت في الوسط اليهود خاضعة للمشكنتا في حين النسبة بين العرب هي 7٪ فقط.


لذلك يقول المحامي شبايطة قدمت دعوى قضائية بإسم د. بن شاحر وطالبنا بتزويدنا بمعلومات مفصلة عن المشكنتا لمعرفة ما إذا كان هنا تمييز بحق المواطنين العرب ومواطني مناطق الضواحي. خاصة أن نحو 90٪ من المواطنين العرب في قرى ومدن عربية و10% فقط يسكنون المدن المختطلة. وكان الإدعاء ان هناك مشاكل في الطابو أو مع رخص العمار وتبين أن هذا غير صحيح وممكن تخطي هذه العقبات مثلما تم مع شركة الكهرباء. هناك 1372 فرع للبنوك منها 98 فقط في الوسط العري. 760 فروع في قرى ومدن يهودية و 514 في مدن مختطلة فهل البنوك في المدن المختلطة موجودة في أحياء عربية. بناء على ما قدمناه في جلسة المحكمة تم الضغط على الدولة لتعطي إجابات وهناك اليوم تفاوض على نوع المعلومات الممكن طرحها. هناك فارق واضح في قيمة ومستوى المشكنتا ولكن تبين أنه لا توجد فوارق في الدفع.




كلمات متعلقة

تمييز, وفوارق, صارخة, في, الخدمات, البنكية, بين, العرب, و, اليهود,

تابعونــا

المحامي زكي كمال لـ "الصنارة":الديمقراطية الإسرائيلية في خطر وإنتخابات ثالثة قد تكون الفرصة الأخيرة لإنقاذها المحامي زكي كمال لـ "الصنارة":الديمقراطية الإسرائيلية في خطر وإنتخابات ثالثة قد تكون الفرصة الأخيرة لإنقاذها 2019-10-17 | 20:16:08

الديمقراطية حضارة وثقافة والشعوب التي لا تملك هذه الحضارة تجعل من ممارسة...

تشخيص العنف في المجتمع وطرق معالجته(1) تشخيص العنف في المجتمع وطرق معالجته(1) 2019-10-17 | 14:47:46

بقلم الدكتور: محمود مصالحة رئيس المجلس الإسلامي الأعلى - دبورية في خضم أعمال...

نحو علاقة متكافئة وندية - حمادة فراعنة (عمان) نحو علاقة متكافئة وندية - حمادة فراعنة (عمان) 2019-10-16 | 12:06:28

كما لا نعادي إيران، لا نعادي تركيا، ومثلما العراق بلد عربي إيران بلد إسلامي،...

المحامي زكي كمال لـ "الصنارة":ازدياد التهديدات الخارجية لإسرائيل من جهات متزمتة بسبب عدم حلّ النزاع الاسرائيلي الفلسطيني المحامي زكي كمال لـ "الصنارة":ازدياد التهديدات الخارجية لإسرائيل من جهات متزمتة بسبب عدم حلّ النزاع الاسرائيلي الفلسطيني 2019-10-10 | 19:07:08

قادة إسرائيل ارتكبوا خطأ فادحاً لعدم حل النزاع الإسرائيلي الفلسطيني الأمر الذي...

المحامي زكي كمال ل"الصنارة":نتنياهو أراد منذ البداية انتخابات ثالثة ولا استبعد تحركاً عسكرياً يجعل الشأن الأمني موضع الاهتمام المحامي زكي كمال ل"الصنارة":نتنياهو أراد منذ البداية انتخابات ثالثة ولا استبعد تحركاً عسكرياً يجعل الشأن الأمني موضع الاهتمام 2019-10-03 | 21:56:44

نتنياهو شرع بحملته الانتخابية عبر اتهام "ازرق ابيض" بعدم الرغبة بحكومة وحدة...

حزب اليسار الملكي في اسبانيا؟!! نظمي يوسف سلسع - مدريد حزب اليسار الملكي في اسبانيا؟!! نظمي يوسف سلسع - مدريد 2019-10-02 | 10:31:05

ستجري في العاشر من تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل انتخابات تشريعية برلمانية جديدة...

المحامي زكي كمال ل"الصنارة":حكومة الوحدة الوطنية المقترحة مصيرها التفكك والانشقاق وعدم الاستقرار السياسي المحامي زكي كمال ل"الصنارة":حكومة الوحدة الوطنية المقترحة مصيرها التفكك والانشقاق وعدم الاستقرار السياسي 2019-09-26 | 19:50:48

نتائج الانتخابات عكست حالة عدم الاستقرار التي عاشتها اسرائيل عشية الانتخابات*...

نتنياهو بسبع أرواح - حمادة فراعنة (الاردن) نتنياهو بسبع أرواح - حمادة فراعنة (الاردن) 2019-09-25 | 13:34:06

أحبط حزب التجمع الوطني الديمقراطي (مناطق 48) برنامج القائمة المشتركة وتوجّهات...

المحامي زكي كمال ل”الصنارة”:نتائج الانتخابات تؤكد حقيقة عدم الاستقرار السياسي والبرلماني والانشقاق الداخلي في إسرائيل المحامي زكي كمال ل”الصنارة”:نتائج الانتخابات تؤكد حقيقة عدم الاستقرار السياسي والبرلماني والانشقاق الداخلي في إسرائيل 2019-09-19 | 21:58:32

المحامي زكي كمال: النتائج قد تكون لها انعكاساتها وقد تصل ربما حد الغاء وتعطيل...

فشل نتنياهو - بقلم - حمادة فراعنة فشل نتنياهو - بقلم - حمادة فراعنة 2019-09-19 | 09:57:00

سعى نتنياهو رئيس حزب الليكود، رئيس حكومة المستعمرة الإسرائيلية، من خلال إجراء...