تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2018-09-21 14:41:36 رامي بزيع:اعلن دعمي الكامل لمرشح الرئاسة وليد عفيفي |  2018-09-21 13:07:53 هذه الحمية الغذائية خطر على حياتك وصحتك |  2018-09-21 12:57:40 مفاوضات برشلونة مع بوسكيتس تصل لمرحلة الحسم |  2018-09-21 13:02:14 وليد العفيفي يستنكر منع الممثل النصراوي الفلسطيني العالمي علي سليمان من دخول مصر |  2018-09-21 14:10:06 عودة: نحن بالبدايات وسنناضل على كل الجبهات بكل قوة ومثابرة! |  2018-09-21 12:33:26 استمرار عروض الازياء في ميلانو وسط حضور مهيب |  2018-09-21 12:25:24 واشنطن تلتف على ابو مازن لتنفيذ "صفقة القرن" |  2018-09-21 12:21:51 المحامية آمنة ذياب أوّل رئيسة قائمة في طمرة لـ"الصنارة":حان الوقت لأن يشارك الشباب والنساء في صنع القرار |  2018-09-21 10:30:43 الأخصائي النفسي د.عامر جرايسي ل"الصنارة":هناك تراجع في قوة التنظيمات الحزبية لصالح الطائفية والعائلية |  2018-09-21 10:30:53 سطو مسلح على رجل من كابول وسرقة الاف الشواقل |  2018-09-21 09:33:30 غزة- استعدادات للمشاركة في جمعة "كسر الحصار" |  2018-09-21 09:24:34 شباب التغيير في الناصرة:سندعم وليد عفيفي لرئاسة البلدية في الانتخابات |  2018-09-21 09:20:56 المحامي زكي كمال ل"الصنارة":الانتخابات في الوسط العربي ديمقراطية شكلاً وحمائلية وقبلية ممارسة وفعلاً |  2018-09-21 09:32:06 عقوبة مخففة تنتظر رونالدو في دوري الأبطال |  2018-09-20 17:00:26 بعد 27 سنة ظلما.. سجين أميركي يعانق الحرية |

الرئيسية | كلمة فيدا مشعور



    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

عُسر الشعبين



  |     |   اضافة تعليق




اعتادت شعوبنا وقياداتها أن تطرح الحلول لقضايا الأمة.. مثل الحل الاشتراكي, الحل القومي, الحل الإسلامي, الحل المسيحي والحل الشيوعي وغيرها. وكل حل في النهاية يجد طريقه الى الهاوية, أي يتهاوى ويسقط.
أما الحل على شاكلة أمريكا وحلفائها بالنسبة للقضية الفلسطينية, فهي لا حل.
كفى استثماراً في الرأي العام الأجنبي والعربي.
كفى رهاناً على الحق والعدل وعلى الدبلوماسية.
إن الطرح الأول والأخير لإنهاء فصول المسرحية القديمة, لا بل المأساة القديمة المتواصلة, تبدأ بتغيير الطروحات, وأولها إنهاء الاحتلال! هذا الحل كفيل بأن يفك عُسر الشعبين الفلسطيني والإسرائيلي.

خواطر:
رئيس الحكومة أصبح مديرا ومسؤولا عن 6 حقائب وزارية.
أخبار موثوقة تؤكد أن دولة إسرائيل ستغير اسمها لتصبح مملكة إسرائيل على غرار ممالك الشرق الأوسط.
*   *   *وزيرة القضاء أييلت شاكيد تدعم مشروع قانون لوضع شارات التعريف على صدور اعضاء الجمعيات اليسارية التي التي تتلقى الدعم المادي من الخارج, هل فكرت الوزيرة ماذا سيحل بالجمعيات اليمينية عندما يتغير الحكم!!
*   *   *
لعبة تعرضها على الكمبيوتر قناة تلفزيونية تابعة للمستوطنين, تعلم الأطفال اليهود كيف يقتلون العرب. هل القتل أصبح امراً طبيعياً وعادياً..!؟  وا أسفاه..
*   *   *
وزير الزراعة أوري أورئيل يعد مشروعاً لإبعاد القطط وترحيلها وترانسفرتها من البلاد الى دولة أخرى. ليعطي فرصة لتكاثر الجرذان والفئران ولنقل الأمراض الى المواطنين.. هذا الاقتراح أثار سخرية منظمات عديدة وعلى رأسها منظمة الرفق بالحيوان.

ڤيدا مشعور
عُسر الشعبين




كلمات متعلقة

عُسر, الشعبين,

تابعونــا

المعذرة, التسامح والغفران! المعذرة, التسامح والغفران! 2018-09-20 | 20:14:38

صادف يوم أمس الأوّل الأربعاء حلول "يوم الغفران" لدى الشعب اليهودي, الذي يأتي بعد...

أوسلو ... السذاجة أوسلو ... السذاجة 2018-09-13 | 20:02:49

اعتادت الشعوب وبينها العربية أن تطرح الحلول لقضايا تتطلب التدخل الخارجي من مآس...

رصاصات في القلب رصاصات في القلب 2018-09-06 | 19:43:03

ماذا سيحدث لو استمر الوضع المزري من حصد أرواح ضحايا عنف إطلاق رصاص واستعمال آلات...

مؤشر الخطر مؤشر الخطر 2018-08-30 | 23:07:56

ما كنا نخاف منه بالأمس القريب بخصوص قانون القومية, وما ندفعه من أثمان, نحن...

غياب التكافل الاجتماعي غياب التكافل الاجتماعي 2018-08-23 | 20:02:51

احتفالات الأعياد والإجازات الصيفية لم تعد كما كانت، هذه المناسبات, في الماضي...

ما بين الفنادق والأنفاق ما بين الفنادق والأنفاق 2018-08-16 | 20:27:37

الملابسات والتطورات في أحداث التهدئة التي يتكلمون عنها بين إسرائيل وقطاع غزة...

تبقون كشجر الزيتون ...  كجذوع الزمن تقيمون! تبقون كشجر الزيتون ... كجذوع الزمن تقيمون! 2018-08-09 | 19:00:33

بُعيد طرح قانون القومية, قانون العنصرية, الأسبوع الماضي, والمصادقة عليه, لم تعد...

ليلى والذئب ليلى والذئب 2018-08-02 | 19:31:14

الحقيقة التي أصلا قد كانت ساطعة حسب المفاهيم المتبعة مع المواطنين العرب في...

السبع بقرات.. والسبع سنبلات السبع بقرات.. والسبع سنبلات 2018-07-26 | 19:03:42

هذه هي سوريا التي تآمرت عليها وعلى تدميرها دول العالم الغربي وبعض من العربي، تثبت...

باختصار شديد.. باختصار شديد.. 2018-07-19 | 19:02:03

لا شك أن الشعب الفلسطيني لا يزال يمر في محنة حتى الآن.. محنة المصالحة, المحنة...

قد يهمك ايضا