تخطى الاعلان
اخر الاخبار
 2018-11-19 16:52:11 الشرطة تناشد الجمهور بالبحث عن قاسم الجمل من الجديدة المكر |  2018-11-19 17:49:03 القوى الوطنية الفلسطينية تدعو للمشاركة في مسيرات الجمعة |  2018-11-19 18:00:31 النائبة توما - سليمان: صمت الوزراء في حكومة نتنياهو قاتل! |  2018-11-19 16:37:06 مؤنس عبد الحليم رئيس مجلس كفرمندا :شباب طائش قاموا للأسف برمي أوراق بيضاء فارغه من الشبابيك |  2018-11-19 16:34:24 رفض طلب التماس حاتم غانم لفحص وفرز أصوات في انتخابات الرئاسة في ساجور‎ |  2018-11-19 16:10:48 مؤتمر الاقتصاد في المجتمع العربي" لـ TheMarker وبنك لئومي |  2018-11-19 15:02:10 "لقاءات حاسمة" في القاهرة قريبا تحدد مصير المصالحة |  2018-11-19 14:51:13 اصابة بالغة لمعلم مدرسة باطلاق نار في اللقية بالنقب |  2018-11-19 15:00:58 عجز الأونروا ينخفض إلى 21 مليون دولار |  2018-11-19 14:15:33 استعدوا - منخفض جوي ماطر نهاية الأسبوع |  2018-11-19 14:15:08 أول عقد وقعه ميسي مع برشلونة كان على منديل طعام |  2018-11-19 14:15:20 العثور على لوحة بيكاسو المسروقة |  2018-11-19 13:20:16 أريحا: الأشغال الشاقة 10 سنوات لمدان بقضية هتك عرض |  2018-11-19 12:45:10 روحاني: سنستمر بتصدير النفط وسنرد في 11 فبراير على أمريكا |  2018-11-19 12:38:59 تعيين بروفيسور امير يرون محافظا لبنك إسرائيل |

الرئيسية | كلمة فيدا مشعور



    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

العنف.. الكارثة



  |     |   اضافة تعليق




ان مجرد التفكير بما يجري في وسطنا العربي يؤلمني ويجعلني أهرب في الذكريات الى الماضي الجميل  والهادئ والخالي من هذه الأحداث المؤسفة التي تفتك بنا! اذ إن العنف تطوّر اليوم أكثر من الأمس والتفكير بما يحدث لا يتوقف للحظة, بل يزيد الحزن في القلب ويعمق الحيرة واليأس في حياتنا.

أرواح ودماء مواطنين تذهب هدراً ورغم كل الضجة التي تُثار لمكافحة الموضوع لم يتغير شيء.

وهكذا فإن المخاطر تحدق بنا وتُضعف وحدتنا وتزيد من تفككنا. وأصبحنا مجتمعاً منتقماً يعيش في حالة من الفوضى والزعرنة المسيطرة في الساحات والشوارع والبيوت وأماكن العمل في كل وقت وحتى في أيام العبادة.

اعتقد, بل أجزم, أن مشكلة العنف أصابت كل واحدٍ فينا. وأصابت أيضاً أحلامنا وتطلعاتنا بالنسبة لمستقبل أفضل بالذات لأولادنا.

القضية تصرخ للحل والفرج, لاتخاذ خطوة جازمة للوصول لآليات تضع نهاية فورية للعنف وإلاّ فسنخسر الكثير, وأهمها ماهيتنا, بالأخص أننا بعد كل جريمة ندخل في سبات عميق. 

لماذا لا نبتعد عن العنف وما هو سببه ولماذا لا يعرف أحد مَن هو "رب البيت"؟ هل لأنهم  أصبحوا كثرا وأصبح من المستحيل الإشارة الى المسؤول عن هذا الوضع.

وما دامت الفوضى سيدة الموقف في مثل هذه الحالات فلا أمل في تحقيق أي تقدم في وسط يسوده العنف.

وليس الوقت الآن وفي هذه الكلمة توجيه الأصابع لمتهم واحد, فالكل متهم ابتداءً من الأهل والمربين ورجال الدين والسياسيين. على الجميع أن يتحرك وإلا فإن العنف سيزداد ما لم يتغيّر الواقع الى الأفضل, طبعاً لأن الأسوأ هو المضمون. 

لا توجد كارثة اسوأ وأصعب من هذه الكارثة, حيث لا ينفع البكاء ولا الحسرة.

ڤيدا مشعور 
العنف.. الكارثة




كلمات متعلقة

العنف.., الكارثة,
- مروى حجيرات

تابعونــا

الفوز في الانتخابات ليس انتصاراً على عدو! الفوز في الانتخابات ليس انتصاراً على عدو! 2018-11-15 | 20:00:09

الحق يجب أن يُقال.. الواقع يجب أن يوصف وبجرأة.. قبل الانتخابات بأشهر, كان هناك أبطال...

فرانكو.. اسپانيا وريچيڤ.. إسرائيل فرانكو.. اسپانيا وريچيڤ.. إسرائيل 2018-11-08 | 20:03:46

لا يسعنا إلا أن نثني على بطولة الوزيرة ميري ريچيڤ وأن نثني على أفكارها...

المرشح العربي والصوت المُسْتهلَك المرشح العربي والصوت المُسْتهلَك 2018-11-01 | 20:04:34

في الفترة الأخيرة كنا منشغلين بـ"العرس" الديمقراطي.. بالانتخابات.. وبعد ان انتهت...

الخاشقجي وقميص عثمان الخاشقجي وقميص عثمان 2018-10-18 | 20:22:26

أخبار هامة كثيرة تصدرت العناوين هذا الأسبوع ذروتها اختفاء الصحفي جمال خاشقجي في...

الخاشقجي وقميص عثمان الخاشقجي وقميص عثمان 2018-10-18 | 20:22:26

أخبار هامة كثيرة تصدرت العناوين هذا الأسبوع ذروتها اختفاء الصحفي جمال خاشقجي في...

ترامب وهيلي ترامب وهيلي 2018-10-11 | 19:42:30

قبل أيام توكلت سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة, نيمراتا "نيكي" هيلي,...

على هامش الإضراب على هامش الإضراب 2018-10-04 | 20:46:32

وسيلة الإضراب تحمل معنىً بالغ الأهمية خاصة إذا ما كان لهدف قومي.. حتى لو شمل...

سقوط غصن الزيتون! سقوط غصن الزيتون! 2018-09-27 | 20:36:08

قبل 30 عاماً أعلن الرمز الفلسطيني ياسر عرفات عن إعلان الدولة الفلسطينية في...

المعذرة, التسامح والغفران! المعذرة, التسامح والغفران! 2018-09-20 | 20:14:38

صادف يوم أمس الأوّل الأربعاء حلول "يوم الغفران" لدى الشعب اليهودي, الذي يأتي بعد...

أوسلو ... السذاجة أوسلو ... السذاجة 2018-09-13 | 20:02:49

اعتادت الشعوب وبينها العربية أن تطرح الحلول لقضايا تتطلب التدخل الخارجي من مآس...

قد يهمك ايضا