تخطى الاعلان
 2015-03-28 03:44:14 الدهيشة: إبداع والصليب الأحمر يكرمان المرأة والأم          2015-03-28 03:42:28 هاتف ذكي مصنوع من العشب          2015-03-28 03:11:59 طائرات حربية تقصف مواقع في اليمن          2015-03-28 03:11:57 فوز بيتي هام لهبوعيل سخنين على كفرمندا بهدفين          2015-03-28 00:08:27 نصر الله: لماذا لا تستعيدون أرض فلسطين؟          2015-03-28 00:59:48 حادث طرقات ذاتي دامي بالنقب ومصرع شخص          2015-03-27 20:39:56 هنية: انفراجة بقضايا غزة          2015-03-27 21:00:17 بمناسبة يوم الارض انطلاق دوري القرى المهجرة في عرابه          2015-03-27 20:22:57 هبوعيل ام الفحم يتعادل مع يافة الناصرة 0-0          2015-03-27 20:00:34 قرارات اممية لصالح فلسطين          2015-03-27 19:44:42 لجنة الزكاة في عين ماهل توزع منح دراسية على الطلاب الجامعيين          2015-03-27 19:44:38 النادي الرياضي طرعان يسحق النجيدات برباعية نظيفة          2015-03-27 19:33:55 إسرائيل تفرج عن أموال الضرائب الفلسطينية!          2015-03-27 18:23:24 فيديو: البرازيل تخترق فرنسا بالثلاثة ودياً          2015-03-27 17:57:15 فرار صالح من منزله بصنعاء وأنباء عن لجوئه للسفارة الروسية بصنعاء        
    |     طباعة     |     الارسال الى صديق    

أطفال تولوز - طَلّوشة

  |   حسين سويطي   |   اضافة تعليق

لا يزال العالم حتى اللحظة، منشغلاً بجريمة القتل البشعة في مدينة “تولوز” الفرنسية، والتي راح ضحيتها ثلاثة أطفال يهود ومعلمهم، ومن قَبْل ثلاثة جنود فرنسيين من أصول جزائرية. القاتل، هو محمد “مراحي وهو جزائري الأصل، نشيط في تنظيم القاعدة واكتسب “خبرته الجهادية” في جنوب أفغانستان وشمال الباكستان.


لم تَرْشَح حتى الآن أي معلومات أكثر عن القاتل، ذلك أنه قاوم القوات الفرنسية التي حاصرته ثم حاول القفز من مكان إقامته وقُتل برصاصة في رأسه. وبذلك منع الرئيس ساركوزي من تحقيق نقاط إضافية في معركته الانتخابية التي يخوضها ليفوز بدورة رئاسة ثانية.


الحديث عن “تولوز” يعيدنا إلى التاريخ العربي والإسلامي وإلى الدولة العربية الإسلامية في جنوب غرب القارة الأوروبية. ومدينة “تولوز” ارتبط اسمها بهذه الدولة عبر المعركة الشهيرة التي حملت إسمها. وكان العرب سموها “طلّوشة” وتقع على ضفاف نهر جارون وهي رابع مدينة فرنسية من حيث السكان وفيها جامعة طلوشة (تولوز) التي بنيت سنة 1229 م. وهي تعتبر ثاني جامعة بعد جامعة باريس وفيها ضريح الفيلسوف توما الاكويني. وقد حكمها العرب بعد ان فتحها القائد العربي اليماني الأصل السّمح بن مالك الخولاني، واستقروا فيها فترة من الزمن وبنى فيها القائد عبد الرحمن الغافقي جسراً لا يزال قائماً حتى يومنا هذا ويحمل إسمه. وظل العرب يحكمون فيها حتى المعركة الفاصلة في 9 ذي الحجة سنة 102 هـ. الواقع في 9 يونيو 720 ميلادية،والتي استشهد فيها السمح.


وغني عن القول والعودة الى الحقائق التاريخية ، وإلى دور العرب والمسلمين وحضارتهم في أي بلاد فتحوها، والاندلس بشكل خاص حيث استقر بهم المطاف بعد فشلهم في التوسع شمالاً في غاليا (فرنسا اليوم) في أعقاب معركة “بلاط الشهداء” ألتي استشهد فيها القائد عبدالله الغافقي، ففضلوا الاستقرار في الأندلس وتطوير العِلم على التوسع والحروب والفتوحات .
والأندلس هي شبه جزيرة قريبة من شكل المثلث، وتسمى شبه جزيرة آيبيريه وتضم اسبانيا والبرتغال، وتقع في الجنوب الغربي من القارة الأوروبية، تفصلها من الشمال عن جنوب فرنسا جبال البرت أو البرتات، ويفصلها من الجنوب عن قارة إفريقيا مضيق جبل طارق، تقع سواحلها الشمالية والشمالية الغربية على المحيط الأطلسي، وتقع شواطئها الشرقية  والجنوبية الشرقية على البحر الشامي (البحر المتوسط).وسميت بالأندلس حسب ما يذكر ابن عذاري نسبة إلى أن “أول من نَزَل الأندلس بعد الطوفان قوم يعرفون بالاندلش”، ويذكر أن التسمية جاءت من لفظ “واندلوس وهو اسم قبائل الوندال الجرمانية الذين يسمون في اللغات الأوروبية (الفاندال أو الفاندالوس) وهي قبائل غزت شبه الجزيرة الأيبيرية في القرن الخامس الميلادي واستقرت في السهل الجنوبي من شبه الجزيرة ومنحته اسمها”.


ويعنى بالأندلس حضارياً: ذلك التراث الضخم والتاريخ الشامخ الذي تركه المسلمون خلال ثمانية قرون مدة بقائهم في الأندلس.


من أهم ما يرتبط بتاريخ الأندلس، العلاقة العربية اليهودية في هذه البلاد. حيث عاش اليهود فيها وكان لهم مقام عالٍ في الطب والفلسفة والتاريخ وتعد تلك فترتهم الذهبية. ففي خلافة عبد الرحمن الثالث على قرطبة استوزر الخليفة، العالِم اليهودي حسداي بن شيروت مستشاراً له وكان طبيباً في بلاطه وأوكل اليه واجباً، إدارة التجارة . ونشطت في عهده الثقافة اليهودية فبرز دوناس بن لبرات ومناحيم بن ساروق وسولومون بن غابيرول، ويهودا حلبي، وصاموئيل بن ناكريلا وموزز بن عزرا ومن أشهر أعلامهم أنذاك الأطباء الميمونيون، عبدالله بن ميمون ، وموسى بن ميمون الرامبام.


وحسب التراجم التاريخية، إذا كان المسلمون في اسبانيا “حَمَلة السلاح والوظائف” ، فان اليهود بالإضافة الى المساهمات الفكرية لهم فقد كانوا مَهَرة في المهن وعاشوا عصرهم الذهبي إلى ان انهارت الأندلس، وسقطت مع حروب عبدالله الصغير الذي سقط عن فرسه سنة 1492 باكياً:إبكِ مثل النساء مُلكاً مضاعا، لم تحافظ عليه مثل الرجال”.


وتشير التراجم إلى أن سكن اليهود قبل الفتح الإسلامي للأندلس كان خارج أسوار المدن ولم يكن ذلك باختيارهم بل أجبرهم على ذلك قادة القوط ، وفي ما بعد، صارت لهم إبان الحكم الإسلامي أحياء يهودية في قلب المدن الأندلسية سميت، “الجماعة”، أو “القاهال”. وقد عاش اليهود والمسلمون جنباً إلى جنب، وقد وصف الحميري ذلك بقوله:”إن قرطبة قاعدة الأندلس، وأم مدائنها ومستقر خلافة الإمويين فيها، يقع الحي اليهودي فيها في الجهة الجنوبية الغربية منها ، قريباً من قصر الخلفاء والجامع الكبير”.


وقة أشارت المصادر الإسلامية إلى يهود أقاموا في قرطبة طوال فترة الحكم الإسلامي ومنها قيام الفقيه طالوت عند خوفه من الحكم بالاختفاء في بيت يهودي في قرطبة لمدة سنة. وارسال المغني منصور اليهودي رسولاً الى زِرياب يدعوه للقدوم الى الأندلس. وما أورده الونشريسي عن إحدى قضايا القرن الرابع الهجري /العاشر الميلادي المتعلقة باختلاف يهودي ويهوديةفي قرطبة وتقاضيهما  عند المسلمين.
وبعد..
هذا غيض من فيض ، أما ما نراه ونسمعه ونعيشه اليوم من “إرهاب اسلامي” ، يقوم به عناصر القاعدة ضد أطفال يهود أو ضد يهود لأنهم يهود فهو ليس من الإسلام بشيء. وقد بَينّا صلة الإسلام باليهود وصلة اليهود بالحكم الإسلامي.


والقاعدة ليست اسلامية بشيء إلا بعناصرها المنفذة، أي أن البراغي هي، “اسلامية” فقد أسس الغرب وخاصة  أمريكا وفرنسا القاعدة بأموال اسلامية، وايادٍ إسلامية لتكون المحارب الوحيد ضد الشيوعيين والسوفييت في أفغانستان.


ثم انقلبت القاعدةعلى خالقها، انقلب السحر على الساحر. وهذه هي بضاعتهم رُدت اليهم واللهم لا شماتة... ونحن عندما نعارض قتل الأطفال ليس لأنهم يهود، بل لأنهم أطفال ،وعندما نصف القاتل بالمجرم ليس لأنه قتل أطفالا يهود بل لأنه قَتَل... بغض النظر عن الضحية، فالقاتل  قاتل ومجرم والضحيةبريئة أيا كانت. فهؤلاء الأطفال، الضحايا هم أطفال طلوّشه، تولوز، هم نفسهم أطفال وضحايا القتل في كل مكان وعلى أيدي أي كان... هم أطفال غزة وبيروت وكل مكان يمارس فيه القتل، هم أطفال طلّوشه تولوز... حتى وان تراجعت أشتون عن موقفها...

أطفال تولوز - طَلّوشة

تابعونــا

مؤسسة الأقصى تتفقد مشروع صيانة المقدسات للعام 2015 مؤسسة الأقصى تتفقد مشروع صيانة المقدسات للعام 2015 2015-03-23 | 14:34:32

بدأت مؤسسة الأقصى للوقف والتراث في هذه الأثناء جولاتها الميدانية للمقدسات...

بث مباشر كلاسيكو برشلونة ريال مدريد 22.3.2015 بث مباشر كلاسيكو برشلونة ريال مدريد 22.3.2015 2015-03-22 | 16:16:19

نقدم لكم ببث حي ومباشر وقائع مباراة كلاسيكو برشلونة ريال مدريد ضمن مباريات الدوري...

عباس: لا جدية لدى حكومة اسرائيل للحل السياسي عباس: لا جدية لدى حكومة اسرائيل للحل السياسي 2015-03-19 | 15:13:42

أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس، اليوم الخميس، أن لا جدية لدى إسرائيل للحل...

توتر شديد في الأقصى والشرطة تعتقل شابا توتر شديد في الأقصى والشرطة تعتقل شابا 2015-03-17 | 11:58:42

سادت أجواء من التوتر الشديد في المسجد الأقصى صباح اليوم الثلاثاء إثر الاقتحامات...

بالصور.. أصالة وابنتها شام بدون ماكياج بالصور.. أصالة وابنتها شام بدون ماكياج 2015-03-17 | 06:21:34

احتفلت الفنانة السورية أصالة مع زوجها المخرج طارق العريان وأفراد أسرتها...

زلزال بايرن ميونيخ يمزق شباك شاختار بسباعية زلزال بايرن ميونيخ يمزق شباك شاختار بسباعية 2015-03-12 | 00:42:16

في مباراة من جانب واحد ومهرجان أهداف، اكتسح فريق بايرن ميونيخ، متصدر الدوري...

اجتماع واسع للقائمة المشتركة في حيي الصفافرة والورود في الناصرة اجتماع واسع للقائمة المشتركة في حيي الصفافرة والورود في الناصرة 2015-03-06 | 17:18:03

شارك جمهور واسع من حيي الصفافرة والورود في مدينة الناصرة مساء الخميس، في...

3 أطباء أسنان من عرابة يجتازون اختبار وزارة الصحة بنجاح 3 أطباء أسنان من عرابة يجتازون اختبار وزارة الصحة بنجاح 2015-03-05 | 15:09:09

نجح كل من الأطباء فراس سعيد ياسين واياد عبد السلام ياسين وحكمت مصلح نجار من عرابه...

راغب علامة يهزم غي مانوكيان راغب علامة يهزم غي مانوكيان 2015-03-02 | 08:04:06

هزم الفنان اللبناني راغب علامة الموسيقي غي مانوكيان بلعبة طاولة الزهر، حيث نشر...

الجامعة العربية: التطرف بكل معانيه يطبّق على فلسطين الجامعة العربية: التطرف بكل معانيه يطبّق على فلسطين 2015-02-27 | 12:05:58

طالبت الجامعة العربية المجتمع الدولي والأمم المتحدة بتحمل المسؤوليات المباشرة...

كلمات متعلقة

أطفال, تولوز, -, طَلّوشة,